أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - قحطان محمد صالح الهيتي - المُهذب الهيتي












المزيد.....

المُهذب الهيتي


قحطان محمد صالح الهيتي

الحوار المتمدن-العدد: 6091 - 2018 / 12 / 22 - 02:31
المحور: الادب والفن
    


اسمه ونسبه ولقبه:

هو ابو الفضائل زاكي بن كامل القطيعي (1 )الهيتي. شاعر اختلف المؤرخون في اسم جده؛ فمنهم من ذكره باسم زاكي بن كامل بن علي، ومنهم من ذكره باسم زاكي بن كامل بن المسلم(2 ). كما اختلفوا في أصله، فمنهم من قال: (القطيعي)(3 )، ومنهم من قال:(القطيفي)(4 )، ولكنهم اتفقوا على أنه هيتي.

ذكره ابن العديم قائلا:" أنه من أهل هيت، وصل إلى الموصل، وقدم منها إلى الشام واجتاز في طريقه بحلب أو ببعض عملها"(5 ).

عُرف بأكثر من لقب؛ فهو اسير الهوى، وقتيل الريم، والمهذب الهيتي. ولعله لقب بأسير الهوى وقتيل الريم لأنه قال:

شهودُ صدقِ غرامي فيكِ أربعة ٌ
الوجدُ والدمعُ والأسقامُ والسهرُ

مكانته العلمية والأدبية:

وصفه ياقوت الحموي قائلا:" العالم العامل المهذب، الفاضل الأديب الكامل، أبو الفضائل الشيخ زاكي بن كامل بن علي المعروف بالمهذب الهيتي القطيفي الملقب بأسير الهوى، وقال: كان أديباً فاضلاً شاعراً رقيق الشعر "(6 ).

ووصفه ابن العديم قائلا:" شاعر أديب حسن الشعر" وقال فيه ابن شاكر:" كان أديباً فاضلاً"(7 )

وكتب عنه أبو الخطاب عمر بن محمد بن عبد الله العليمي المعروف بابن حوائج كش بالموصل، وأبو عبد الله محمد بن حمزة بن أبي الصقر القرشي الدمشقي، وخرّج عنه بيتين من شعره في معجم شيوخه.
.
من شعره:

عَيْنَاك لحظهما أمضى من الْقدر
ومهجتي مِنْهُمَا أضحت على خطر

يَا أحسن النَّاس لَوْلَا أَنْت أبخلهم
مَاذَا يَضرك لَو متعت بِالنّظرِ

جد بالخيال وَإِن ضنت يداك بِهِ
لَا تبتلي مقلتي بالدمع والسهر

يَا من تملك نَفسِي فِي محبته
كم قد حذرت فَمَا وقيت من حذري

زود بتوديعة أَو قبْلَة فَعَسَى
يحيى بهَا نضو أشواق على سفر(9 )
-
وقال:

أفعال ألحاظه المرضى الصحاح بنا
أضعاف ما يفعل الصّمصامة الذّكر

عجبت من جفنه بالضعف منتصرا
على القلوب ويقوى وهو منكسر

ومن لهيب خدود كلّما سقيت
ماء الشباب بنار الحسن تستعر

ان مجّ في الشرق من فيه الرضاب ترى
من عرف رياه أهل الغرب قد سكروا

شهود صدق غرامي فيك أربعة
الوجد والدمع والأسقام والسهر

وقال:

سيدي ما عنك لي عوض
طال بي في حبّك المرض

كم بلا ذنب تهدّدني
فجفوني ليس تغتمض

أبغير الهجر تقتلني
لا أبالي هجرك الغرض

ورضائي في رضاك فقل
ما تشاء لست أعترض

أنت لي داء أموت به
كم أداويه وينتقض(10 )

وقال أيضا:
لي مهجة كادت بحرّ كلومها
للناس من فرط الجوى تتكلم

لم يبق منها غير أرسم أعظم
متجردات في الهوى بتظلّم

وله:
نار الجوى بين الحشا والأضلع
أمطرت جذوتها سحائب أدمعي

يا ناكت الداء القديم بحبّه
ومجرعي غصصى بكأس مترع

مهلا على معذبي حسب الأسى
ما بي عليك وبعض ما بي مقنعي(11)
-
وله ايضا:

ربحي من الدهر للأيام خسران
وحصتي في الهوى يأس وحرمان

سرت بقلب أسير في محبتها
هيفاء مهضومة الكشحين مفتان

حملت في حبها ما ليس يحمله
من الصبابة إنسي ولا جان

عيل اصطباري على وجد أكتمه
وللمدامع من عيني إذعان

وشردتني صروف الدهر عن وطني
فأصبحت لي بأرض الشام أوطان( 12)
-
وفاته: توفي سنة (546هـ/1151 م).

---------
الهوامش

(1) قال السمعاني في الأنساب: (القطيعي) بفتح القاف وكسر الطاء المهملة وسكون الياء المنقوطة من تحتها باثنتين وفي آخرها العين المهملة. وهذه النسبة إلى القطيعة، هي مواضع وقطائع في مجال متفرقة ببغداد.
• السمعاني: عبد الكريم السمعاني (ت:562ه/1167م)، الأنساب، تقديم وتعليق: عبد الله البارودي، دار الجنان، (بيروت،1988)، ج4، ص528.

(2 ) ابن العديم: عمر بن أحمد بن هبة الله بن أبي جرادة العقيلي، (ت: 660هـ/1262م)، بغية الطلب في تاريخ حلب، تحقيق: سهيل زكار، دار الفكر، بيروت، ج8، ص3728-3729.

(3 ) المصدر نفسه، ج8، ص3728-3729.

(4 ) ياقوت الحموي، ياقوت بن عبد الله الرومي الحموي (ت: 626هـ/1229م)، معجم الأدباء (إرشاد الأريب إلى معرفة الأديب)، تحقيق، إحسان عباس، دار الغرب الإسلامي، بيروت، 1993، ج3، ص1314-1315.

(5 ) ابن العديم، بغية الطلب، ج8، ص3728- 3729.

(6) معجم الادباء، ج3، ص1315.

(7 ) ابن شاكر: محمد بن شاكر بن أحمد بن عبد الرحمن (ت: 764هـ/1363م)، فوات الوفيات، تحقيق: إحسان عباس، دار صادر، (بيروت، 1974)، ج2، ص27

(8 ) لبن العديم بغية الطلب، ج8، ص3729.

(9 ) العماد الحنبلي: عبد الحي بن أحمد بن محمد ابن العماد العَكري الحنبلي، أبو الفلاح (المتوفى: 1089هـ/1678م)، شذرات الذهب في أخبار من ذهب، حققه: محمود الأرناؤوط، خرج أحاديثه: عبد القادر الأرناؤوط، دار ابن كثير، (بيروت، 1986)، ج6، ص231.

(10 ) الصفدي: صلاح الدين خليل بن أيبك بن عبد الله الصفدي (ت: 764هـ/1363م)، الوافي بالوفيات، تحقيق: أحمد الأرناؤوط وتركي مصطفى، دار إحياء التراث ،(بيروت،2000م)، ج14، ص110.

(11 ) ابن العديم: بغية الطلب في تاريخ حلب، ج8، ص3728-3729.

(12 ) ابن عساكر: ثقة الدين، أبو القاسم علي بن الحسن بن هبة الله المعروف بابن عساكر (ت: 571هـ/1175م)، معجم الشيوخ، تحقيق: وفاء تقي الدين، دار البشائر، (دمشق، 2000)، ج1، ص354





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,324,501,764
- نعم للنقد ، لا التشهير
- آل بوبجي
- إلا، أقطك
- وداعا أبا سدير
- لماذا غابوا ؟!
- علم من مدينتي عبد الرحمن هلال جاسم الكربولي الهيتي
- انتخابات مجلس النواب 2018 (نتائج وتحليل)
- إنهم يقتلون الجياع
- الحق يُؤخذ ولا يُعطى
- مبارك لنا ولهم التفوق
- رجال من مدينتي
- إنهم يستحقون التكريم
- معاناة المواطن من التبليغات القضائية
- الماء بين الشريعة والقانون
- طبخ حصو
- النائب مُشرّع ومُراقب
- لا نريد منهم غير الذي وعدوا به
- لا تخافوا، الديمقراطية لعبة
- تساؤلات من وحي أسماء التحالفات
- مجرد توقعات


المزيد.....




- العدل و الاحسان تسطو على مسيرة الرباط الباهتة و العلم الوطني ...
- بالصور: احتفالات المصريين بأحد الشعانين
- الخرق العثماني.. شاهد حي من -سكة حديد الحجاز-
- نجوم الأوبرا الروس يغنون -آفي ماريا- تضامنا مع كارثة نوتردام ...
- العالم العربي يفقد فارس الترجمة والشعر بشير السباعي
- البركة ينتقد الأغلبية الحكومية ويؤكد استمرار الاستقلال في ال ...
- دعم معتقلي حراك الريف.. مسيرة الارتباك والانقسام بسبب بطولة ...
- مشاركون في مسيرة الرباط يمنعون والد الزفزافي من السير في مقد ...
- البركة: مصالح المواطنات والمواطنين رهينة خلافات الحكومة
- فرنسا: وزير الثقافة يؤكد أن كاتدرائية نوتردام -أنقذت بالكامل ...


المزيد.....

- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- ‏قراءة سردية سيميائية لروايتا / زياد بوزيان
- إلى غادة السمان / غسان كنفاني
- قمر وإحدى عشرة ليلة / حيدر عصام
- مقدمة (أعداد الممثل) – ل ( ستانسلافسكي) / فاضل خليل
- أبستمولوجيا المنهج الما بعد حداثي في سياقاته العربية ، إشكال ... / زياد بوزيان
- مسرحية - القتل البسيط / معتز نادر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - قحطان محمد صالح الهيتي - المُهذب الهيتي