أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - طلعت خيري - الطعن الصهيوني بمعتقدات بني إسرائيل العرب














المزيد.....

الطعن الصهيوني بمعتقدات بني إسرائيل العرب


طلعت خيري

الحوار المتمدن-العدد: 6052 - 2018 / 11 / 12 - 23:52
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


الطعن الصهيوني بمعتقدات بني إسرائيل العرب


لا يزال الفكر الصهيوني يقارع النظام الكهنوتي الوثني لبني إسرائيل العرب معريا اعتقاداتهم باللعن والطعن على لسان رب الجنود وضاربا لهم مثلا للتقوى كبيت لآوي ومثلا للخزي كبيت يهوذا –وواضعا لهم مقارنة بين قول رب الجنود-- وبين قول الكهنة –

الإصحاح

قال رب الجنود-- كان عهدي معه للحياة والسلام وأعطيته إياهما للتقوى فاتقاني ومن اسمي ارتاع لشريعة الحق التي كانت فيه --فلم يوجد في شفتيه وأثم --سلك معي في السلام والاستقامة وارجع كثيرين عن الإثم --- غير ان شفتي الكاهن تحفظان معرفة وتطلب الشريعة من فمه لأنه رسول رب الجنود -- أما انتم فحدتم عن الطريق وأعثرتم كثيرين بالشريعة وأفسدتم عهد لآوي


البعد السياسي من تلك المقارنة –هو تغير الاعتقاد بما يتلاءم مع متطلبات المرحلة الجديدة التي تستوجب على اليهود بكل طوائفهم الانضواء تحت مضلة الصهاينة ونبذ الاعتقادات البالية التي ورثوها عن مصادر تاريخهم الديني والتي توضح عقائد واعتقادات مملكة بني إسرائيل على ارض العرب—التي لم يقبل بها رب الجنود فطعن بها ملاخى سياسيا بمخالفات عقائدية وبأقوال زور نسبت الى الكهنة والى اله إسرائيل

الإصحاح

غدر يهوذا وعمل الرجس في إسرائيل وفي أورشليم لأنه نجس قدس الرب عندما أحبه وتزوج بنت اله غريب ---فالرب يقطع الرجل الذي يفعل الساهر والمجيب من خيام يعقوب –قربتم تقدمة لرب الجنود فعلتم بها ثانية مغطين مذبح الرب بالدموع بالبكاء والصراخ فلا تراعى التقدمة بعد-- ولا يقبل المرضي من يدكم-- فقلتم لماذا الرب الشاهد بينك وبين امراة شبابك التي غدرت بها وهي قرينتك وامرأة عهدك -- أفلم يفعل واحد وله بقية الروح ---فلماذا الواحد طالبا زرع الله-- فاحذروا لروحكم ولا يغدر احد بامرأة شبابه لأنه يكره الطلاق-- قال الرب اله إسرائيل هل يغطي احد الظلم بثوبه ---قال رب الجنود فاحذروا لروحكم لئلا تغدروا لقد اتعبتم الرب بقولكم من يفعل الشر فهو صالح في عين الرب ويسر بهم فأين عدله



ملاخى-- الإصحاح رقم 2



قال رب الجنود --أيها الكهنة إليكم هذه الوصية ان كنتم لا تؤمنون بان تعطوا مجدا لاسمي -- فأني أرسل عليكم اللعن والعن بركاتكم لأني لست في قلوبكم –هذا أنا انتهر الزرع وأمد الفرث على وجوهكم فرث أعيادكم -- اعلموا إني أرسلت إليكم هذه الوصية ليكون عهدي مع لأوي-- قال رب الجنود-- كان عهدي معه للحياة والسلام وأعطيته إياهما للتقوى فاتقاني ومن اسمي ارتاع لشريعة الحق التي كانت فيه --فلم يوجد في شفتيه وأثم --سلك معي في السلام والاستقامة وارجع كثيرين عن الإثم --غير ان شفتي الكاهن تحفظان معرفة وتطلب الشريعة من فمه لأنه رسول رب الجنود -- أما انتم فحدتم عن الطريق وأعثرتم كثيرين بالشريعة وأفسدتم عهد لآوي--- قال رب الجنود -- أنا صيرتكم محتقرين ودنيئين عند كل الشعب لأنكم لم تحفظوا طرقي بل حابيتم في الشريعة --- لكل واحد منا أب واحد -- وخالقنا واحد --فلم يغدر الرجل بأخيه لتدنيس عهد أبائنا --غدر يهوذا وعمل الرجس في إسرائيل وفي أورشليم لأنه نجس قدس الرب عندما أحبه وتزوج بنت اله غريب ---فالرب يقطع الرجل الذي يفعل الساهر والمجيب من خيام يعقوب –قربتم تقدمة لرب الجنود فعلتم بها ثانية مغطين مذبح الرب بالدموع بالبكاء والصراخ فلا تراعى التقدمة بعد-- ولا يقبل المرضي من يدكم-- فقلتم لماذا الرب الشاهد بينك وبين امراة شبابك التي غدرت بها وهي قرينتك وامرأة عهدك -- أفلم يفعل واحد وله بقية الروح ---فلماذا الواحد طالبا زرع الله-- فاحذروا لروحكم ولا يغدر احد بامرأة شبابه لأنه يكره الطلاق-- قال الرب اله إسرائيل هل يغطي احد الظلم بثوبه ---قال رب الجنود فاحذروا لروحكم لئلا تغدروا لقد اتعبتم الرب بقولكم من يفعل الشر فهو صالح في عين الرب ويسر بهم فأين عدله





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,360,832,895
- التحريف الصهيوني لعقائد بني إسرائيل العرب
- الطعن السياسي الصهيوني بأبناء يعقوب
- دور الاقتصاد السياسي في تمكين اليهود على ارض الميعاد
- جرائم اله التوراة وإسرائيل ورب الجنود في فلسطين والعراق
- الانتقام من العالم في يوم الرب العظيم
- جرائم اله التوراة وناحوم ورب الجنود في نينوى
- دعوة ناحوم الى سرقة اثأر نينوى ومقتنيات المتحف
- دعوة ناحوم لتدمير نينوى عاصمة الأشوريين
- ملاحم الخلاص للأديان السياسية في آخر الزمان
- الأهداف السياسية من كرتنة الإلهة عقائديا
- على العرب ان يعترفوا بإسرائيل دولة
- الأهداف القومية من كرتنة الإله عقائديا
- من علامات آخر الزمان تنافس الدجالون
- التحريف الصهيوني لمقدسات بني إسرائيل العرب
- التطبيع – والسلاح النووي الاسرائيلي
- إستراتيجية الأمن القومي الإسرائيلي في قيام الدولة الكبرى
- الصهاينة مظلومية سياسية مزيفة
- صناعة الأحقاد الطائفية
- فلسطين بين المسيحية والصهيونية
- ستراتيجية الإله يهوه في غرس اليهود على ارض الميعاد


المزيد.....




- السعودية.. أكثر من 12 مليون ريال للفائزين في مسابقتي تلاوة ا ...
- آلاف اليهود يتوافدون على جربة التونسية في زيارتهم السنوية
- بوغدانوف يؤكد دعم موسكو لدور الطوائف المسيحية في الشرق الأوس ...
- الإفتاء المصرية تصدر فتوى بشأن الإفطار خلال الحر الشديد
- وزير الشؤون الدينية التونسي: 10.9 ألف حاج خلال موسم العام ال ...
- تونس: إجراءات أمنية استثنائية في جربة مع انطلاق الحج اليهودي ...
- شمل عددا كبيرا من الإخوان.. ماذا وراء عفو السيسي الأخير؟
- الجزائر.. الحراك عزل الأحزاب الإسلامية
- الإخوان المسلمون وفقه الدولة: الريسوني يصادم حسن البنا (2)
- المغامسي يتحدث عن سبب مهاجمته أردوغان: انتظرنا 8 شهور.. ويوض ...


المزيد.....

- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني
- الجزء الأول من كتاب: ( دعنا نتخيل : حوارا حدث بين النبى محمد ... / أحمد صبحى منصور
- كتاب الإسلام السياسي وتجربته في السودان / تاج السر عثمان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - طلعت خيري - الطعن الصهيوني بمعتقدات بني إسرائيل العرب