أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القومية , المسالة القومية , حقوق الاقليات و حق تقرير المصير - كمال آيت بن يوبا - أيها النسيم هب علينا ، فطريق الحرية قريب في ذكرى رحيل لونس متوب الشهيد والفنان الأمازيغي القبايلي في الجزائر















المزيد.....

أيها النسيم هب علينا ، فطريق الحرية قريب في ذكرى رحيل لونس متوب الشهيد والفنان الأمازيغي القبايلي في الجزائر


كمال آيت بن يوبا
الحوار المتمدن-العدد: 6048 - 2018 / 11 / 8 - 20:50
المحور: القومية , المسالة القومية , حقوق الاقليات و حق تقرير المصير
    


في ذكرى رحيل لونس متوب الشهيد والفنان الأمازيغي القبايلي في الجزائر



شعارنا : حرية – مساواة – أخوة

حلت في 25 يونيو 2018 الماضي الذكرى 20 لرحيل الفنان الشهيد و الشاعر والمناضل و الموسيقي والبطل الامازيغي لونس متوب Matoub Lunes بعدما مسته أيادي الغدر و الخيانة والجبن و القذارة يوم 25 يونيو من سنة 1998 في منطقة تيزي أُوزو الجزائرية الامازيغية .و هو الانسان الذي تحدى، رغم تحذير أصدقائه و رغم معرفته بخطورة الوضع ، أيادي البطش القذرة بدخوله الجزائر في مرحلة كانت تعرف اضطرابا سياسيا عاصفا قضى فيه قبل متوب لونس رئيس المجلس الاعلى للدولة محمد بوضياف هو ايضا بنفس طريقة الغدر الهمجية بعدما كان لاجئا في المغرب و جئ به للجزائر بمبرر ملء الفراغ الرئاسي.وبعده كان الرئيس اليمين زروال هو رئيس الدولة في الجزائر....و لو كان الفنان لونس متوب في المغرب أو مواطنا مغربيا أو حتى لاجئا في المغرب لما حدث له ما حدث في الجزائر بسبب نشاطه الفني .أكيد...

لقد تنبأ لونس متوب بالربيع الأمازيغي كما تقول كلمات الاغنية (التي ترجمناها للعربية ) ربيع الحرية و الإنعتاق من الإحتلال العربي القديم الذي لا يزال مستمرا للاسف في نكران الهوية الأمازيغية و ثقافتها و ثقافات اخرى مشابهة . فالإعتراف الصوري باللغة الأمازيغية في المنطقة لم يتم إلا على مضض في سنة 2011 أي بعد13 سنة من وفاة الشهيد متوب لونس و بعد 14 قرنا من الاستعمار...و هو الذي ناضل من أجل ذلك و دفع حياته ثمنا له .و قد عرف مآسي و تهديدات و رمي بالرصاص و حرمان من الحرية كبير بعدما إحتجزته الايادي الهمجية لمدة ليست بالقصيرة قبل رحيله من اجل قضية واحدة هي الحق في الحرية والاختلاف ..و غنى رغم التهديدات في المنطقة التي أحبها آخر أغانيه .ولفظ فيها اخر انفاسه لما كان عائدا يوم 25 يونيو 1998 للقرية التي ولد فيها حيث نالت منه الايادي القذرة و الجبانة في حاجز مزيف نصبه له هؤلاء المنحرفون و اثخنوه بوابل من الرصاص ثم لاذوا بالفرار ككل الجبناء كي لا تعرف هويتهم .

إعتقدت الهمجية أنها ستسكت صوته .لكن هذا الصوت لا يزال شامخا يتحدى الجبناء ....

فقد إنتشرت أغانيه في كل مكان بالمنطقة بين المثقفين والمناضلين من أجل الحرية و الديموقراطية والكرامة الإنسانية .و صار الشباب يقلد اغاني متوب لونس و يقلدون صوته (أنظر الفيديو الأخير أسفله ) ....بل صارت قضية القبايل قضية شعب أمازيغي يتوق للحرية و لإثبات وجوده ووجود ثقافته المتميزة حتى تشكلت حكومة للمنطقة في المنفى تطالب بالحكم الذاتي و المستقل عن حكومة الجزائر التي تقول انها "عربية"رغم وجودها في افريقيا اي في قارة اخرى و ليس في شبه جزيرة العرب التي بآسيا.

أغاني لونس متوب الفنان المناضل تعبر عن إلتزامه بقضايا شعبه و عن الوعي بمسألة الهوية و الحرية و الكرامة الانسانية التي صارت مهدورة منذ الإستعمار القديم للمنطقة الذي قام به بعض العرب القدامى بعد وفاة محمد رسول العرب و ضدا على تعاليمه التي تم تزويرها و تحريفها و إخفاء أصلها بحرق الوثائق التي كانت تدل عليها لكي لا يكتشف أمر المزورين (هناك مشايخ يقولون ان ابا هريرة كان ينقل نصوصا من الكتاب المقدس اليهودي المسيحي و ينسبها للرسول أنظر الفيديو الاول اسفله ) ...و نكرر هنا ، فعوض تلك التعاليم البسيطة التوحيدية و الاخلاقية المحمدية المتناسبة مع الحياة البسيطة لبدو شبه الجزيرة العربية تمت فبركة تعاليم أخرى معقدة و مناقضة لها و للمنطق تتناسب مع اطماع المزورين و تمت نسبتها لمحمد ..لانهم ببساطة كانوا متأكدين أنه لن يقوم من قبره لينفي ما نُسب إليه..و للاسف ان هذا الاسلام المزيف الحربي البعد محمدي لا يزال مستمرا بشكل غريب و عكس طبيعة الاشياء دون تصحيحه في تربة ليست تربته .مما ينتج الارهاب و أجرمة المجتمعات و التخلف و غير ذلك ...ثم تقول الحكومات أنها تحارب الارهاب و هي تقوم بتعليمه في المدارس ..للاسف ..

في ذكرى رحيله إخترنا لكم أغنية "سلعبيت آبحري" (هُب أيها النسيم) للفنان الكبير و المناضل والشاعر الأمازيغي لونس متوب مترجمة هنا للعربية بترجمة محتملة من فيديو الأغنية (الرابط أسفله) دون التكرار الذي في الأغنية ..

للتذكير فمنطقة القبايل الواردة في كلمات الأغنية هي منطقة في شرق الجزائر تعرف ثقافة أمازيغية كبيرة ..

و "تربية الإبن" في كلمات الأغنية مستعملة مجازا بمعنى العقاب .

كما أن دجرجورة و أوريس هي جبال في منطقة القبايل .

عنوان الأغنية هو بداية عنوان هذا المقال الذي أردنا به إحياء ذكرى مناضل من العيار الثقيل من أجل الحرية و الهوية والثقافة الأما زيغية ..كمناضل و فنان يعشق الشعر والموسيقى و اللغة القبايلية التي يسمونها (تاقبايليت) و يتكلم الفرنسية و لا يتكلم العربية ..

تقول كلمات الاغنية """ أيها النسيم هب علينا Slaaviit ay abehri"""

التي هي من شعر الفنان الشهيد ما يلي:

أيها النسيم هب علينا و إرتفع و فك قيودك

فنحن في طريق التحرر

من الآن و إلى الأبد

ياجبال في قمم الجبال

و يا شمس لا تغربي

فعلى جملك تتوهج حياتنا

رغم هجومات الهموم

حينما يتحول البحر لصحراء

آنذاك سنتخلى عن أمازيغيتنا

في ملجأئك قضى كثير من البواسل

وما القول في إهانة الجَمال ؟

حمايتك مصدر للإعتزاز

و هو ما يوهج روح القبايل

و بنعمك تتوهج حياتنا

يا جبال شاهدة على أجدادنا

هل سيظهر الفجر من جديد

حيث نستقبل الربيع

هل سنبقى دائما مسجونين لهذا الحلم المخنوق ؟

أم سنفك أنفسنا من هذا الضباب الكثيف ؟

أيتها الأم قومي بتربية الإبن (بمعنى العقاب) إن أنكر أصوله

أيتها الأرض التي تتراقص فيها الثلوج

أظهري لمعان وجهك

دجرجورة و أوريس هم واحد

و كل الأمازيغ هم أبناؤك

حين هاجمنا الأعداء فقد ردينا عليهم

أنتهت كلمات الأغنية ...


هذه طبعا وجهة نظر الشهيد التي ربما قد يختلف معه فيها كثيرون ..
و إذا كان المثل العربي يقول "دوام الحال من المحال" ، فإن دوام الاكاذيب على رسول الاسلام المحمدي بكونه دعا للغزو والاحتلال و الاعتداء على الاخرين و على ممتلكاتهم و نسائهم بدعوى نشر الدين هي الى زوال حتما. و تسمية شمال افريقيا عربية ضدا على هوية سكانها الاوائل ستزول هي ايضا حتما في يوم من الايام مهما طال الزمان ...

و مهما استمر التعريب و الارهاب ، فستظل هوية السكان الاوائل التي تتشكل من الأمازيغ و السومريين القدامى واليونانيين و الأفارقة و الأقباط التي يراد طمسها شامخة على مر العصور ...لانهم ببساطة ليسوا عربا و انما هم ناس مختلفين تماما مثل الروسيين أو الصينيين أو الالمان أو الاكرانيين.

....و محاولة تزوير التاريخ و هوية السكان الاوائل لشمال افريقيا مهما بلغت من درجات فهي مجرد مضيعة للوقت .

هؤاء السكان لهم اعرافهم وتقاليدهم و قيمهم الخاصة و ثقافتهم المتميزة وانشطتهم المختلفة عن مهنة الغزو و الاحتلال والسطو والغنائم المنسوبة كذبا لله و التي مصدرها بعض عرب شبه الجزيرة العربية .و لا يمكن أبدا أن يكونوا مثلهم أو شيئا ليسوه...

و استقلال شمال افريقيا عن الشرق ثقافيا ضرورة و حتمية تاريخية واجتماعية يجب أن تتحقق و ستتحقق لتنال المنطقة الحرية الشرط الضروري لكل نهضة و تقدم و اصلاح لأحوال الانسان ...


المجد والخلود لشهداء الهوية الامازيغية

ولشهداء الكرامة و الحرية .

و الخزي والعار للمستعمرين الهمج القذرين و الجبناء القدامى أعداء الشعوب و الانسانية ...


روابط :

رابط فيديو الشيخ عبد السلام محمد من مصر يقول فيه أن أبا هريرة كان ينقل من التوراة والانجيل و ينسبها لرسول الله (و رغم كون القناة التي اذاعت حلقة الوجه الاخر شيعية إلا أن هذا لا ينفي كون هؤلاء المشايخ هم من أهل الاختصاص و ما قالوه هنا هو مجرد تكرار لما قاله مشايخ سنيين حين تحدثوا عن وُضاع الحديث و عن المدلسين في التراث الاسلامي السني ) :
https://www.youtube.com/watch?v=xGij9s05mto
رابط فيديو أغنية Slaaviit ay abehri لمعطوب الوناس
https://www.youtube.com/watch?v=XWZn0Q6lRJQ
رابط فيديو فنان يقلد متوب لونس : تقليد رهيب. نفس صوت معطوب الوناس ..
https://www.youtube.com/watch?v=rsQGkUlKwGE





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,046,959,488
- أدعو تلاميذ و طلبة المغرب لمواصلة دراستهم
- اللاعنف كطريقة لإحداث التغيير الإجتماعي
- لا مجال للمقارنة بين عملاق و مستشار سعودي سابق
- اليسار الراديكالي اليوناني يحقق النجاحات
- لا مقارنة بين المغرب والسعودية أو إيران في قضية القنصلية الس ...
- تركيا تتراجع عن تدريس التطور البيولوجي في المدارس
- خواطرفي اليوم الاممي للمدرس 5 اكتوبر
- ترجمة للرسالة التي وجهتها للولايات المتحدة الأمريكية بمناسبة ...
- المغرب يضع قطار العلوم على السكة الفرنسية
- ما حقيقة مقتل الطالبة المغربية حياة في ساحل الشمال؟
- أيها المغاربة علموا أبناءكم عزف الكمان
- تأهيل أساتذة العلوم بالفرنسية خطوة هامة في المغرب
- الفرنسية و أشياء أخرى لتعليم مغربي أفضل
- نظرة سريعة على الدارجة المغربية
- ما باشرته وزارة التعليم المغربية هو الصحيح
- وزارة التربية المغربية طبقت نتائج تجريبية في اللغة
- التجسس وعلمانية الدولة
- 10 نصائح عملية للأساتذة الجدد بالمغرب
- وحدها إيران صادقة و العالم إنما يكذب عليها
- وحدة التراب المغربي أولى من أي قضايا أخرى


المزيد.....




- الجامعة العربية تعقد اجتماعا لبحث تطورات العدوان الإسرائيلي ...
- طعن شرطيين إسرائيليين في عملية نفذها فلسطيني جنوب القدس
- الاتحاد الأوروبي يحذر أمريكا من الانسحاب من معاهدة الحد من ا ...
- ماكرون: اتفقت مع ترامب على قرار للضغط على السعودية
- وليمة شواء كادت تتحول إلى كارثة نارية! (فيديو)
- تعليق الرحلات الجوية في الكويت بسبب الأحوال الجوية
- البرلمان الأوروبي يدعو إلى فرض قيود على تصدير السلاح للسعودي ...
- وسائل إعلام إسرائيلية: إصابتان بعملية طعن بالقدس
- رئيس البرازيل الأسبق دا سيلفا يخرج من السجن لساعات
- عناصر من حماس يحتفلون بوقف إطلاق النار أمام أنقاض مقر قناة ا ...


المزيد.....

- تأثيل في تنمية الماركسية-اللينينية لمسائل القومية والوطنية و ... / المنصور جعفر
- محن وكوارث المكونات الدينية والمذهبية في ظل النظم الاستبدادي ... / كاظم حبيب
- هـل انتهى حق الشعوب في تقرير مصيرها بمجرد خروج الاستعمار ؟ / محمد الحنفي
- حق تقرير المصير الاطار السياسي و النظري والقانون الدولي / كاوه محمود
- الصهيونية ٬ الاضطهاد القومي والعنصرية / موشه ماحوفر
- مفهوم المركز والهامش : نظرة نقدية.. / تاج السر عثمان
- التعايش في مجتمعات التنوع / شمخي جبر
- كه ركوك نامه / توفيق التونجي
- فرانز فانون-مفاتيح لفهم الإضطهاد العنصري والثقافي عبر التاري ... / رابح لونيسي
- الجذور التاريخية للتوظيف السياسوي لمسائل الهوية في الجزائر / رابح لونيسي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القومية , المسالة القومية , حقوق الاقليات و حق تقرير المصير - كمال آيت بن يوبا - أيها النسيم هب علينا ، فطريق الحرية قريب في ذكرى رحيل لونس متوب الشهيد والفنان الأمازيغي القبايلي في الجزائر