أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - مهدي كاكه يي - الجذور التاريخية لِكلمة (دِين DÎN)














المزيد.....

الجذور التاريخية لِكلمة (دِين DÎN)


مهدي كاكه يي

الحوار المتمدن-العدد: 6043 - 2018 / 11 / 3 - 18:15
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


الرمز الكتابي السومري (ديگير DIĜIR) الذي يُرمَز على شكل نجمة، يعني بشكل عام (إله)، أو يعني الإله السومري (آن An) الذي هو الأب الأعلى للآلهة السومرية. كما نرى أنّ هذه الكلمة قريبة من كلمة (الدين) من حيث النطق والمعنى. كما أنّ الكلمة السومرية (دينگير DINGIR) تعني (السماء) أو (الجنّة)، والتي لها علاقة أيضاً بالإله والدين، حيث يوجد الإله في السماء وأنّ الإله هو خالق الجنّة. من جهةٍ أخرى، كان (دێو DÊW) إلهاً للشعوب الهندوأوروپية ومن المرجّح أنّ إسمه مستمدٌ من إسم إله القمح السومري (دموزي).

كما أنّ إسم رئيس الملائكة (طاووس) في الدين الإيزدي، متأتي أيضاً من إسم إله القمح السومري القديم "دموزي"، حيث تمّ تحوّل حرف (الميم) في هذا الإسم الى حرف (الواو) وحرف (الدال) الى حرف (التاء) حسب قاعدة اللغة الكوردية، فأصبح (تَووز)1.

من جهة أخرى، الإسم الإنگليزي لِيوم الثلاثاء (Tuesday) مستمد من اللغة الإنگليزية القديمة "Tiwesdæg" أي "يوم Tiw"a. الإسم (Tiw) هو صيغة اللغة الإنگليزية القديمة للإله الألماني القديم (Tîwaz أو Týr) في بلاد النرويج القديمة. الإسم (Tîwaz) مستمد من الكلمة الهندو- الأوروبية القديمة (dei- deyā, dīdyā,) التي تعني (ضياء) والتي تعني أيضاً (إله)b. (dei- deyā, dīdyā,) هو (دێو ) الذي هو الإله الذي كانت الشعوب الهندوأوروبية تعبده وأنّ (Tuesday) يعني (يوم الإله دێو DÊW). في الديانة اليزدانية، (دێو) هو الإله الذي يجعل من نفسه إنساناً دينياً عن طريق تناسخ الأرواح ويعيش بين البشر لإصلاح البشرية، حيث يكون ذا سلطة كبيرة ويكون له دور حاسم في إصلاح البشرية.

تواصل إسم الإله الهندوأوروپي (دێو DÊW) في اللغات الهندوأوروپية. في قسمٍ من هذه اللغات، حافظت كلمة (دێو DÊW) على معناها الهندوأوروپي، أي تعني (الإله "الله") ومن هذه اللغات هي:

اللغة اللاتينية Deus
اللغة الإسپانية Dios
اللغة الفرنسية Dieu
اللغة الإيطالية Dio
اللغة الكتلانية Déu
اللغة اللاتڤية Dievs
اللغة اللتوانية Dievas
اللغة الپرتغالية Deus
اللغة اليونانية Zêûs
لغة الگيلك (اللغة الإيرلندية والاسكوتلندية) Dia

في قسمٍ آخر من لغات الشعوب الهندوأوروپية العائشة في منطقة جنوب غرب آسيا، مثل اللغة الكوردية واللغة الفارسية ولغة الپاشتو، تحوّلت كلمة (دێو DÊW) الى (دين) و تغيّر معناها من (الإله) الى (دين "ديانة")، حيث أنّ هناك صلة وثيقة بين معنى الإله والدين.

عندما ظهرت الديانة الزردشتية، صنّف (زردشت) الإله (دێو DÊW) على أنّه (إله الشر). إنتقلت صفة الشر هذه التي أطلقها زردشت على هذا الإله، الى تراث ولغات قسمٍ من الشعوب الهندوأوروپية، فأصبحت هذه الكلمة تعني (جِن) أو (عفريت). من اللغات التي دخلت إليها كلمة (دێو DÊW) بمعناها السلبي هي:

لغة الآڤيستا (دێوه أو دێڤه DÊVE ، DÊWE)
اللغة الپهلوية (دێڤ DÊV)
اللغة الكوردية (دێو DÊW)
اللغة البلوچية (دێو DÊW)
لغة الپاشتو (دێو DÊW)
اللغة الفارسية (ديو DÎW)

في اللهجات الكوردية الكرمانجية الجنوبية (السورانية) واللورّية والهورامية، كلمة (دێو) تعني (جن أو عفريت) وإشتقت منها كلمة (دێوانە DÊWANE) والتي تعني في هذه اللهجات (مجنون). هنا يجب التفريق بين الكلمة الكوردية (شێت ŞÊT) و (دێوانە). (شێت ŞÊT) تعني (مخبول) الذي هو ناتج من مرض عقلي، بينما (دێوانە) تعني (مجنون) الذي يعني أيضاً (عاشق). في اللهجة الكوردية الكرمانجية الشمالية تحوّلت كلمة (دێو DÊW) الى (دين DÎN) والتي تعني (مجنون).

المصادر

1. الدكتور جمال رشيد احمد (2002). تموز .. تَووز.. تاووس ابن الآلهة شاووشكا. مجلة شاووشكا، العدد 4، صفحة 6 وما بعدها.


a. https://www.etymonline.com/word/Tuesday

b. Klein, E., "deity" and "Tuesday", Comprehensive Etymological Dictionary of the English Language (Elsevier Publishing, 1966), pp. 417—418 & 1662.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,361,110,260
- أسباب وحشية ملوك آشور وقسوتهم
- مجازر ملوك آشور (2)
- مجازر ملوك آشور (1)
- هل السيثيون من أسلاف الكورد؟
- الإمبراطورية الآشورية (5)
- الإمبراطورية الآشورية (4)
- الإمبراطورية الآشورية (3)
- الإمبراطورية الآشورية (2)
- الإمبراطورية الآشورية (1)
- ماذا إقتبس الإسلام من الدين الزردشتي؟
- مقاومة السوباريين للغزو الأجنبي
- تأسيس مملكة آشور
- المسيحية تعود الى جذورها الميثرائية (اليزدانية)
- هل كان النبي إبراهيم من أسلاف الكورد؟
- الحُكم السومري والسوباري في بلاد سوبارتو (4900 – 1820 قبل ال ...
- أسباب إفتقار شعب كوردستان لِكيانٍ سياسيٍّ
- اللغة والثقافة الآشورية
- أصل الآشوريين
- كيف إكتسب الآشوريون إسمهم؟
- السوباريون وهجرة أقوامٍ سامية الى بلاد السوباريين (سوبارتو S ...


المزيد.....




- شاهد.. مراسل CNN على متن قارب موسيقي بنهر في أمستردام
- فرنسا: شخصيات تنتقد دعم ماكرون حزبه السياسي في الانتخابات ال ...
- بوتين يكرم المواطنين الروس والأجانب البارزين بأنواط الدولة ا ...
- الإنتربول ينقذ 50 طفلا من مغتصبيهم في تايلاند وأمريكا وأسترا ...
- مدينة أمريكية تصبح رهينة بهدف الحصول على 13 عملة بيتكوين
- الحوثيون يقولون إنهم نفذوا هجوما بطائرة مسيرة على مطار نجران ...
- مجرم هارب يشترط شرطا غريبا لتسليم نفسه إلى الشرطة
- هل تنهض الفاشية من جديد على يد حفيد موسوليني؟
- بالفيديو: تسرق شاحنة تقل منزلا وكلبين
- اكتشاف حطام آخر سفينة نقلت -عبيدا- من أفريقيا إلى الولايات ا ...


المزيد.....

- إملشيل، الذاكرة الجماعية / باسو وجبور، لحسن ايت الفقيه
- أوراق في الاستشراق / عبد الكريم بولعيون
- إشكالية الخطاب وأبعاده التداولية في التراث العربي واللسانيات ... / زهير عزيز
- سلسلة وثائق من الشرق الادنى القديم(1): القوائم الملكية والتا ... / د. اسامة عدنان يحيى
- التجذر بدل الاقتلاع عند سيمون فايل / زهير الخويلدي
- كتاب الدولة السودانية : النشأة والخصائص / تاج السر عثمان
- العقل الفلسفي بين التكوين والبنية / زهير الخويلدي
- اساطير التوراه واسطورة الاناجيل / هشام حتاته
- اللسانيات التوليدية من النموذج ما قبل المعيار إلى البرنامج ا ... / مصطفى غلفان
- التدخلات الأجنبية في اليمن القديم / هيثم ناجي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - مهدي كاكه يي - الجذور التاريخية لِكلمة (دِين DÎN)