أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - صالح الشقباوي - كيمياء العلاقة الفلسطينية الجزائرية ٤














المزيد.....

كيمياء العلاقة الفلسطينية الجزائرية ٤


صالح الشقباوي

الحوار المتمدن-العدد: 6042 - 2018 / 11 / 2 - 15:34
المحور: القضية الفلسطينية
    


كيمياء العلاقة الفلسطينية الجزائرية .
د.صالح الشقباوي/جامعة الجزائر
مقدمة: الرابطة العذبة، الحب النقي البعيد عن البرغماتية ومكوناتها، البعيدة عن المنفعة ومتطلباتها، استقراء التاريخ لا قراءته استحضار كنهه ومكوناته التي تمتلك الحقيقة وتفسر سر العلاقة الأبدية بين فلسطين والجزائر لماذا تحب فلسطين الجزائر ولماذا تجيب الجزائر محبة وعشقا لفلسطين، انها اسئلة يلفها الوجدان وتحرسها الروح واليقين بالصدق .
إننا في هذه الدراسة الأكاديمية سنناقش أكثر من إشكال معرفي يلفه سر وجودي لا تعرفه سوى العقول المناضلة، العقول التي عانت وتألمت في اتساعات هذا الوجود الذي يعتمد على القوة والعنف واللاعدل في بناء العلاقات بين الانسان والانسان، لذلك يمكنني في هذه المقدمة أن اؤكد أن أحد أسرار العلاقة المتميزة التي تحكم الروح الجزائرية مع الروح الفلسطينية هو المعاناة والظلم الانساني الممارس عليهما من قبل قوى غاشمة مختلفة النوع والدرجة.
أسباب التمايز الفلسطيني الجزائري:
1-الدوافع النفسية :
المزروعة في وجدان الذات الجزائرية وحالة الاحساس الانساني العميق في الذات الجزائرية اتجاه الذات الفلسطينية المظلومة والمستعبدة فوق ارضها والتي تدفع بالجزائري للاحساس بعظمة المسؤولية الملقاة على عنقه للدفاع عن الارض الفلسطينية وتحريرها من المحتل الاسرائيلي وتطبيقا لمقولة الشهيد القائد البطل هواري بومدين :"يبقى استقلال الجزائر ناقصا، ما لم تحرر فلسطين"
2-الرابطة التاريخية الحية التي تربط عرى الحقيقة واليقين والنابعة من إرادة الأجداد الجزائريين وارتباطهم بارض بيت المقدس (فهم تربوي-ثقافي ) يعتمد النمذجة التاريخية والدوافع المعرفية والارتباط الروحي، وهنا تبرز أبعاد وحقيقة نمطية العلاقة بين الشعبين الثائرين خاصة وأن الشعب الفلسطيني وقيادته التاريخية الممثلة بالزعيم ياسر عرفات وأبو جهاد الوزير وأبو اياد وأبو مازن تتلمذوا وتعلموا النضال على ايدي قادة الثورة الجزائرية المنتصرة والتي شكلت لهم نموذجا يحتذى به ويستخدم كأداة نضالية فلسطينية لدحر المستعمر الصهيوني لذا فإن حركة فتح قد أخذت مفاهيمها ومبادئها ونظريتها الثورية من جبهة التحرير الجزائرية التي شكلت رديفا لحركة فتح في كل مكوناتها وابعادها ومبادئها وشعاراتها وحتى كفاحها المسلح وحرب التحرير الشعبية طويلة الأمد .
إن نمطية هذه العلاقة جعلت الغرب وعلى رأسهم الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل يعيش في سرابا ووهم لا ينقشع ولم يستطيعوا تفسير سر هذه العلاقة الكامنة في أعماق الذاتين الفلسطينية والجزائرية، لم يستطيعوا تفسير سر وقوف الجزائر رئاسة وحكومة وشعبا وجيشا مع فلسطين ظالمة أو مظلومة، لم يستطيعوا تفسير كنه كيمياء السر الخفي الذي يقود اندفاعات الروح الجزائرية نحو الروح الفلسطينية لتقف معها وتساندها وتكون جزءا من مكونها الوطني الجزائري فكما تعلمنا في الفلسفة أن المادة فانية ومتحولة ومتجاوزة لذا فإن علاقة الجزائر بفلسطين هي علاقة الروح بالروح لذا فهي خالدة وسرمدية وأزلية ونحن كفلسطينيون ممتنون لهذا الموقف الجزائري الذي نقدره ونحترمه ونحميه بأغلى ما نملك بأرواحنا لذا ليس عجبا أن يطلب الشهداء الفلسطينيون أن تلف أجسادهم بالعلم الجزائري وأن ترفع الراية الجزائرية الوحيدة من هذه الأمة فوق سماء ساحات قتالنا وصدامنا ومساجدنا وكنائسنا الفلسطينية فهذا شرف للفلسطيني أن ترفع فوق سمائه بكل أبعادها راية ثورة أول نوفمبر المنتصرة وهذا احدى علامات النصر الفلسطيني والتفاؤل واليقين الذي تعلمناه من الجزائر عندما كنا نذهب الى شارع الديدوش مراد لنرى الأبنية الضخمة التي بناها المستعمر الفرنسي التي تركه وهرب يجر اذيال هزيمته الى ما وراء البحار.
3- تفيد الدراسات الاجتماعية, والثيولوجية ان حب الجزائري لبيت المقدس هي التي كانت وراء توجه الجزائري لفلسطين ، فهناك اكثر من احد عشر قرية فلسطينية من اصل جزائري تسكن الجليل الاعلى في فلسطين " قضاء صفد يوجد خمس قرى :عموقة، الحسينية، ماروس ،ديشوم، تليل " كما ويوجد في قضاء طبريا أربع قرى هي: "عولم،شعارة، كفرسبت، سمخ" أما في قضاء حيفا فيوجد: "خرب الهوشة ، بير المكسور" التي تعود ملكية أرضها كاملة لأهل الجزائر كما ويتواجد الفلسطينيون من أصل جزائري في قرى اخرى من فلسطين " ميس الجبل، حاصور، قرية عليا، وقرية رأس الأحمر" .
هذا التواجد الجزائري الديموغرافي فوق ارض فلسطين يجيب عن اسئلة كثيرة تفسر سر العلاقة الروحية والرابطة الوجدانية التي تربط بين فلسطين شعبا وثورة ووطنا وبين الجزائر أمة ودولة وثورة وجيشا، ويجعل وزارة الخارجية الامريكية تدين قرار وزارة الاعلام الفلسطينية التي اعلنت في وثيقة رسمية أن حائط البراق ملكا اسلاميا لعائلة العلامة الجزائري الشيخ سيدي بومدين شعيب الغوث أي أنها ارض وقف جزائرية، وقد أكدت هذا القرا عصبة الامم المتحدة في 30 جوان1930 أن حائط البراق ملك اسلامي أوقفه صلاح الدين الايوبي لسيدي بومدين شعيب الغوث عام 1193م، وهذا ما أكده السيد كمال بوشامة الذي قال أن الوثائق والوقائع والدلائل تثبت أن حائط البراق والجهة الغربية من الاقصى الشريف هي وقف جزائري وتوجد صورة من نص وقفية القائد صلاح الدين لآل بومدين الغوث محفوظة في مكتبة كلية سانت أنطونيو بجامعة اكسفورد وفي سجل المحكمة الشرعية بالقدس (ص588 سجل 77).





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,364,628,916
- الحياة فلسفة
- ياسر عرفات وسيميولوجية التناص..الثورة اسلوبا للتغير
- المصالحة الفلسطينية مستحيل ايديولوجي
- حماس تمارس في غزة نزعة الانفصال عن فلسطين
- لماذا يريد الفلسطيني دولة
- قراءة اولية فلسفيةللعهد القديم
- ترامب يتراجع ويحتضن حل الدولتين.
- لماذا ترفض حماس ان تكون مع الرئيس ابو مازن
- عندما نكون مع الرئيس ابو مازن نكون مع ديمومتنا الفلسطينية
- الحقوق الوطنية الفلسطينية
- الرئيس ابو مازن في رحلة الكينونة ضد العدم
- حماس وثلاثون عاما مضت
- لاهوتية ترامب ونبوءة زكريا
- جمعتهم وفزت عليهم ..عزالدين ميهوبي شاعر الملائكة والشياطين
- حق العودة جوهر البضية الفلسطينية
- حق العودة جوهر القضية الفلسطينية
- الفنان ياسر المصري ابن شقبا البار في ذمة الله ز
- اياك وشرك غزة يا ايها الرئيس ابو مازن
- لهذا فلسطين تحبك يا الجزائر
- هجرة العودة الفلسطينية واقع ام خيال


المزيد.....




- سر وجود مدير مكتب البشير في زيارة حميدتي للسعودية
- السيسي يعلق على فوز الزمالك بالكونفدرالية الأفريقية
- البرهان يختتم زيارته الرسمية للإمارات
- مواقف طريفة خلال زيارة ترامب لليابان (فيديو وصور)
- الجيش السوري يتصدى لهجوم عنيف على بلدة كفر نبودة بريف حماة
- السودان... تجمع المهنيين يعلن شرطه الوحيد لعودة التفاوض مع ا ...
- من يقود أوروبا... تعرف على خريطة البرلمان الأوروبي بعد الانت ...
- الجيش اليمني يستعيد مواقع جديدة من أنصار الله
- علاء مبارك يطلب -واسطة- للسفر خارج مصر
- ماذا يريد مادورو من هواوي؟


المزيد.....

- كتاب - أزمة المشروع الوطني الفلسطيني / نايف حواتمة
- كتاب -اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام- / غازي الصوراني
- حركة حماس والكيانية الفلسطينية المستقلة / فهد سليمان
- في راهنية الفكر السياسي للجبهة الديمقراطية.. / فهد سليمان
- فلسفة المواجهة وراء القضبان / محمودفنون
- مخيم شاتيلا - الجراح والكفاح / محمود عبدالله كلّم
- فلسفة المواجهة وراء القضبان / محمود فنون
- المملكة المنسية: تاريخ مملكة إسرئيل في ضوء علم الآثار(1) / محمود الصباغ
- قطاع غزة.. التغيرات الاجتماعية الاقتصادية / غازي الصوراني
- الفاتيكان و الحركة الصهيونية: الصراع على فلسطين / محمود الصباغ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - صالح الشقباوي - كيمياء العلاقة الفلسطينية الجزائرية ٤