أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - زينة أوبيهي - رفيقي رحال: لماذا رحلت قبل الأوان؟!!














المزيد.....

رفيقي رحال: لماذا رحلت قبل الأوان؟!!


زينة أوبيهي

الحوار المتمدن-العدد: 6022 - 2018 / 10 / 13 - 03:20
المحور: الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية
    


رفيقي رحال: لماذا رحلت قبل الأوان؟!!
39 سنة من "اليتم"

أعرف رفيقي. لم ترحل طوعا. رحلت قسرا، كما رحل شهداء وشهيدات من قبل ومن بعد.
طرحت السؤال لأننا في حاجة اليك اليوم. نحن في حاجة اليكم أيها الشهداء والشهيدات.
رفاقي/رفيقاتي:
ألم يلد الشهيد رحال ولو مناضلا واحدا، ولو مناضلة واحدة؟
ألم يلد الشهداء والشهيدات مناضلين ومناضلات يواصلون/يواصلن المشوار؟
ألم يلد شعبنا الشهداء والشهيدات والمناضلين والمناضلات؟
بلى. سجلنا يفخر بعدد الشهيدات والشهداء. وساحتنا تعج بالمناضلين والمناضلات. وسجون الذل والعار مكتظة بالمعتقلين السياسيين والمعتقلات السياسيات.
شعبنا أنجب الشهداء والشهيدات والمناضلين والمناضلات.
الرجعية والامبريالية والصهيونية للشعوب المقهورة بالمرصاد.
النظام لنا بالمرصاد، قتلا واعتقالا وتشريدا وترهيبا...
رفاقي/رفيقاتي:
بدون خجل، لأنها الحقيقة الساطعة، نحن محاصرون بالخونة والانهزاميين والوصوليين، وبأشباه أو المتشبهين/ات بالمناضلات والمناضلين.
نحن غارقون رغما عنا في مستنقعات النظام والقوى السياسية الرجعية وفي برك وحبال القوى السياسية الإصلاحية المتواطئة.
نحن منصاعون لقيادات نقابية بيروقراطية (مافيوزية) تنثر الذل والهوان في كل الاتجاهات.
نحن غرباء في زمن القوى الظلامية والشوفينية.
نقولها بفخر، لأننا مناضلون صامدون ومناضلات صامدات.
وماذا بعد؟
سينتصر المناضلون والمناضلات عاجلا أم آجلا. سينتصر شعبنا. سينتصر العمال والفلاحون الفقراء وعموم المضطهدين.
كيف؟
البداية، الحضور حيث حضور المعنيين بالثورة، بالدرجة الأولى.
البداية، توحيد جهود المناضلين الصامدين والمناضلات الصامدات.
لنتواصل، لننتظم، لنلتزم، لنبدع...
لنقطع الطريق على أعداء قضيتنا...
البداية، كفى من التيه القاتل واللف الماكر والدوران الفارغ...
البداية، كفى من المزايدات الرخيصة والضرب من تحت الحزام، بل والطعن من الخلف...
لنكسر طوق خدام النظام، فطوق النظام...
إنها البداية الصعبة، لكنها ليست مستحيلة...
إنها البداية، والبقية تأتي...





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,323,393,044
- 8 مارس: عيد أم مأساة؟
- سعيدة المنبهي: الشهيدة الشاهدة
- اليوم العالمي للمرأة: سأحدثكم عن أمي
- على ضوء اليوم الأممي للنساء، لم تحتاج المرأة في المرحلة؟
- في ذكرى 20 يناير 1988: إلى الشهيدة زبيدة والشهيد عادل
- في ذكرى الشهيدة سعيدة.. لا للمتاجرة بقضية المرأة.. لا للتعتي ...
- الكتابة عن الشهداء مسؤولية..
- تجربة اعتقالي: ذكرى الصمود والأمل..
- محنة الرفيقة المناضلة فاطمة الزهراء المكلاوي (المغرب)
- المرأة هي الثورة
- دمعة حارقة بعد 31 سنة عن اعتقالي إثر انتفاضة يناير 1984 الخا ...


المزيد.....




- رئيس البرلمان التركي: نأمل من العراق عدم توفير ملاذ آمن لـ-ح ...
- الرداعي: كان (مقبل) يتطلع لتوحيد قوى اليسار والقومية في تحال ...
- تونس: الرفيق خليل الشرودي يواصمعركة الأمعاء الخاوية
- #كاريكاتير الفنان البرازيلي كارلوس لاتوف
- 21 نيسان 1984 عملية الشهيدة لولا الياس عبود #جبهة_المقاومة_ا ...
- من حمص إلى الخرطوم: صرخة الحرية
- الجزائر.. الحراك الشعبي وورقة الفتنة
- التيار النقابي المستقل: إلى الاعتصام الأربعاء أمام المركز ال ...
- رحيل الرفيق الدكتور هايل بركات
- تجمّع المهنيين في السودان يعلن الأحد أسماء مرشحيه للمجلس الس ...


المزيد.....

- قناديل شيوعية عراقية / الجزءالثاني / خالد حسين سلطان
- الحرب الأهلية الإسبانية والمصير الغامض للمتطوعين الفلسطينيين ... / نعيم ناصر
- حياة شرارة الثائرة الصامتة / خالد حسين سلطان
- ملف صور الشهداء الجزء الاول 250 صورة لشهداء الحركة اليساري ... / خالد حسين سلطان
- قناديل شيوعية عراقية / الجزء الاول / خالد حسين سلطان
- نظرات حول مفهوم مابعد الامبريالية - هارى ماكدوف / سعيد العليمى
- منطق الشهادة و الاستشهاد أو منطق التميز عن الإرهاب و الاستره ... / محمد الحنفي
- تشي غيفارا: الشرارة التي لا تنطفأ / ميكائيل لووي
- وداعاً...ايتها الشيوعية العزيزة ... في وداع فاطمة أحمد إبراه ... / صديق عبد الهادي
- الوفاء للشهداء مصل مضاد للانتهازية..... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - زينة أوبيهي - رفيقي رحال: لماذا رحلت قبل الأوان؟!!