أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - زهير دعيم - انتخاباتنا نُريدها أعراسًا














المزيد.....

انتخاباتنا نُريدها أعراسًا


زهير دعيم
الحوار المتمدن-العدد: 5995 - 2018 / 9 / 15 - 14:36
المحور: المجتمع المدني
    


عُرسٌ في الطّريق ؛ عرس جميل لا يُكلّف نقوطًا ، بل ترتفع فيه قيمة الانسان _ أي أنسان_ ولو الى حين ، وتصبح المرحبا تتلوّن بالبسمات ، وتضحي الأفراح تعِجُّ بوجود كبار القوم ، وتبيت الزيارات البيتيّة عاديّة وأكثر ، وتولد الوعود من جديد ، والكلّ يضحك بوجهك ويبشّ ويتمنّى رضاك.
أمّا عن " الزفتة " في معظم بلداتنا فحدّث ولا حَرَج ، وأمّا المشاريع الاخرى والتي نامت مدّة أربع سنوات وأكثر ، فتعود فجأة الى الحياة وبقوّة ؛ تعود لتظهر على مسرح حياتنا ، كيف لا والعمل الدؤوب والمصلحة العامّة ، عذرًا الخاصّة، أضحت بيت القصيد!
وفي الكفّة الأخرى تجتمع العائلات وخاصّة الكبيرة لتنتخب مرشّحها ، وقد تنقسم هذه العائلات ، وقد لا تصمد أمام شبح التفسُّخ فالامر يتعلّق بالمرشّح ، فقد ينجح في أن يلُمّ الشّمْل وقد لا ينجح ، وقد يتناطح " عنزان" في ساحة العائلة الواحدة أو أكثر ، وعندها قد يحدث " إن سمح الله " انشقاق في العائلة الواحدة.
وقد حدث مثل هذا في بلدتنا وفي معظم البلدات والمدن العربيّة ، فالرباط المتين الذي ربط العائليّة آخذ بالوهن بعض الشيء ، فقد ثارت عليه الاخلاقيات الجديدة والتي تنادي بالتغيير والتبديل وانتخاب الافضل واشراك المرأة في القيادة ( كما حدث في عبلّيننا الجميل ) كلّ ذلك بعيدًا عن الحمائلية والعائلية والعقيدة.
نعم عرس جميل ، رغم الغبار والركود ، فالأمل معقود ويبقى معقودًا على نتائج ايجابيّة ، تفاؤليّة قد تأخذ بلداتنا ومدننا الى مسارات أخرى ومشاوير جديدة فيها من التطوّر والحضارة قسط ، وللادب والفن والموسيقى قسط آخر ، فقد مللنا الروتين ، وأتعبنا غبار الشوارع والايام ، وبتنا نتمنّى هذا التغيير الذي ينقلنا نقلةً نوعيّة فيها تتكاتف الجهود من اجل المصلحة العامة ّ؛ والعامّة فقط.
ومع كلّ هذا فكما قال جدّي قبل عشرات السّنين : " الانتخابات يوم وعبلّين دوم ( وبمقدورك أن تحذف عبلّين لتضع اسم بلدتك)... حقيقة السِّلم المجتمعيّ مطلوب ، وطول الاناة مطلوب ايضًا ، وعدم التجريح الشخصيّ مطلوب وأكثر ، فاللعبة رياضيّة والتنافس حضاريّ والفائز سيبقى ابنًا لنا ندعمه حتى ولو نكن من مؤيديه ... أقولها للعبالنة ولأهل الناصرة وولكل بلدة في الجليل والمثلث والنقب .
نعم كنتُ اتمنّى فعلا ان تكون انتخاباتنا للسلطة المحليّة عرسًا ديموقراطيّا وفرحًا وقبولًا للآخَر ولرأيه ، والأهم قبولًا للنتائج مهما كانت وكيفما جاءت ، فلقد " شبعنا" عنفًا ، وحان الوقت من خلال هذه اللعبة الرياضية والتنافس الشريف ان نقول بالفم الملآن : " نحن وحدة واحدة، ولُحمة واحدة ، ونسيج واحد ، نعزف معزوفة المحبة على وتر المصلحة العامّة.
صلاتي وأمنياتي أن نتجاوز هذه المرحلة والسِّلم وهدأة البال يُلفّعان بلداتنا ويزنّرانها بالوئام ، آملين ان تفرز هذه الانتخابات أناسًا يستحقّون الريادة والقيادة ودفع عجلة الحضارة في قرانا ومدننا نحو الامام.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,059,219,980
- أحبُّكَ لو تعلم !
- اغفرْ لهُم....
- أفٍّ وألف أفٍّ
- وهاجتِ الذّكرى...
- وَصَلَ العددُ الزُّبى
- بيركوفتش أوْت
- فجرٌ كَرباتيّ
- نفس الوجوه القديمة
- وسافرّ ذاكَ الذي لم أعرفْهُ
- يا ويلكوا من الله
- أحمد حازم يُموّه ويُضلّل
- الموسمُ موسمُ التّين ... عُذرًا الطّين !!!
- جبل النّور
- نريده كأسًا جديدًا
- القطُّ - يتقلّى - وصاحبه - يتفلّى -
- عالَم ثالث حتّى بكرة القدم !
- رونالدو وميسي عازفان مختلفانِ
- عُذرًا...صلاح ليس رونالدو
- عبلّين غير شكل
- لكأس العالم طعم الحياة


المزيد.....




- السعودية: أنباء عن تعرض نساء محتجزات للتعذيب
- منظمة العفو الدولية: ناشطون سعوديون رهن الاعتقال يتعرضون للت ...
- #الحكي_سوري: روسيا وتعويم النظام..خطة إعادة اللاجئين والإعم ...
- هيومن رايتس: انتخابات البحرين ستجرى في بيئة قمعية
- انتقد تركي آل الشيخ.. صحفي سعودي يلتحق بركب المعتقلين
- تركيا: قد نطلب رسميا تحقيقا من الأمم المتحدة في مقتل خاشقجي ...
- السعودية والإمارات تتعهدان بتقديم 500 مليون دولار للحد من ال ...
- منظمات حقوقية تحتفي باليوم العالمي للطفولة في مأرب
- السلطات الليبية تجبر عشرات المهاجرين على النزول من سفينة نيف ...
- إيطاليا تتهم سفينة لإنقاذ المهاجرين بإلقاء نفايات سامة


المزيد.....

- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني
- عودة إلى الديمقراطية والمجتمع المدني / كامل شياع
- معوقات نمو الأبنية المدنية في الأردن / صالح أبو طويلة
- العمل الخيري: بين تسعير حياة الإنسان ومحاولة إنقاذه / ماثيو سنو
- يعني إيه كلمة وطن ؟ / محمد دوير


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - زهير دعيم - انتخاباتنا نُريدها أعراسًا