أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - زهير دعيم - اغفرْ لهُم....














المزيد.....

اغفرْ لهُم....


زهير دعيم
الحوار المتمدن-العدد: 5984 - 2018 / 9 / 4 - 13:07
المحور: الادب والفن
    


"نجوى في عريس السماء المرحوم يوناثان ميشيل نويصري"


قتلوكَ يا صغيري
غدروا بكَ...
قتلكَ بنو البَّشَر !!!
والحِقدُ يُعربدُ في عروقِهم
والشّرُّ يرقصُ في أحداقِهم
والظّلامُ القاتمُ
يأبى إلّا أن يبقى مزروعًا
عميقًا ، عميقًا
في القلوبِ والوجدان
لينموَ شوْكًا وحَسَكًا
وغِلًّا لا ينقص
وتروح روحُكَ الجميلةُ الهائمةُ تبتسمُ
وتنظرُ من عَلٍ
وترفعُ ألفَ صلاةٍ
وترنيمةً جميلةً غنتها السّماءُ للأرض
وسقاها دمٌ زكيٌّ سال على الخَشَبة
ورواها حُبٌّ عانقَ الآمادَ والأزمانَ
" اغفر لهم يا أبتاه...
لأنّهم لا يعرفونَ ما يفعلون"
وتروحُ تُحلّق من جديد
روحُك الملوّنةُ ذاتها ...
وتحومُ فوقَ البيتِ إيّاه
القابعِ في قلبِ الحَدَث ..
في قلبِ الله
لتناجيَ أبًا عشقَ السّماءَ
وأحبّاءَ رنّموا على مفرقِ الأيام
ترنيمةَ النُّصرةِ
وأغنيةَ الانسانِ الجديد
المُعطّرِ بشذا الفِداء
الواقفِ بِشَممْ على أبوابِ اورشليم السّماويّة
المتجلّيةِ كعروسٍ
الهامسة برفقٍ
قتلوكَ يا صغيري وما قتلوكَ
فروحُكَ الهائمةُ تضحك... تُزغردُ
تكوْكبُ على جبينِ المجدِ
وترسمُ على خدِّي وخدِّ الحياةِ
لوحةً تعشقُها الحروفُ والألوانُ
وتُغنّيها الصيْرورةُ
قصيدةَ عِشقٍ سَرمديٍّ
وألفَ رجاء.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,922,084,794
- أفٍّ وألف أفٍّ
- وهاجتِ الذّكرى...
- وَصَلَ العددُ الزُّبى
- بيركوفتش أوْت
- فجرٌ كَرباتيّ
- نفس الوجوه القديمة
- وسافرّ ذاكَ الذي لم أعرفْهُ
- يا ويلكوا من الله
- أحمد حازم يُموّه ويُضلّل
- الموسمُ موسمُ التّين ... عُذرًا الطّين !!!
- جبل النّور
- نريده كأسًا جديدًا
- القطُّ - يتقلّى - وصاحبه - يتفلّى -
- عالَم ثالث حتّى بكرة القدم !
- رونالدو وميسي عازفان مختلفانِ
- عُذرًا...صلاح ليس رونالدو
- عبلّين غير شكل
- لكأس العالم طعم الحياة
- يافا الشّموخ
- هل سيستطيع محمد صلاح ان يكون مارادونا مصر ؟


المزيد.....




- وفاة سمير خفاجي منتج -مدرسة المشاغبين-
- تعرف على أبرز أفلام مهرجان الجونة السينمائي ليوم السبت
- منتجة فيلم -ولدي- التونسي لـ-سبوتنيك-: لهذا السبب وصلنا للعا ...
- بلوحة ضخمة على العشب.. فنان فرنسي يبتدع -رسالة أمل- للاجئين ...
- مخرج تونسي يتحدث لـ-سبوتنيك-عن تجربته في مهرجان الجونة السين ...
- فيلم يروي قصة لاجئ سوري يترشح إلى أوسكار 2019
- فيلم يروي قصة لاجئ سوري يترشح إلى أوسكار 2019
- منتج فيلم -يوم الدين- يكشف كيفية صناعة فيلم ناجح
- مهندس فقد ذراعيه فاصبح فنانا مشهورا
- رائدة الغناء النسوي العراقي “سليمة مراد”


المزيد.....

- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح
- عناقيد الأدب: أنثولوجيا الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- هل مات بريخت ؟ / مروة التجاني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - زهير دعيم - اغفرْ لهُم....