أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - وليد خليفة هداوي الخولاني - بعض دلائل وجود الله















المزيد.....



بعض دلائل وجود الله


وليد خليفة هداوي الخولاني
(Waleed Khalefa Hadawe )


الحوار المتمدن-العدد: 5953 - 2018 / 8 / 4 - 23:29
المحور: العولمة وتطورات العالم المعاصر
    


ظهرت في العقود الاخيرة بعض الاصوات التي تشكك في وجود الله (سبحانه وتعالى ) ،وتقول كلاما تقشعر له الابدان ،نعم لقد ولدت من ابوين مسلمين فكنت مسلما ،ولكني امنت بالله(سبحانه وتعالى ) ، و كنت افكر في وجوده وايماني به كما يفكر الاخرون. حتى تبينت يقينا ان الله سبحانه وتعالى هو الخالق الواحد الاحد الذي خلق السموات والارض وما بينهما، وانه خلقني وخلق كل شيء في هذا الكون. ومن الدلائل التي وجدتها في الحياة والتي اود ان ابينها للناس لكي تزيد المؤمنين ايمانا ، وتوضح للمشككين حقائق ودلائل القدرة ، وانا لست واعظا دينيا وانما مواطنا بحثت عن الله كما بحث عنه غيري ، واقتنعت من خلال ما توفر لدي من حقائق ودلائل خاصة في مجال عمل التحقيق كوني ضابط شرطة ، حيث وجدت اختلاف الانسان عن الاخر من خلال بصمة اصبعه وحمضه النووي وبصمات العين والاذن والشفاه والاسنان والصوت ...الخ وان تراب مسرح الجريمة يختلف عن تراب مركز الشرطة، سبحان الله كيف خلق الكون والانسان والحيوان والشجر وملايين المخلوقات بنظام وتوازن يحافظ على حياة الجميع . ذلك وما سوف اسرده من كلام اكد لي ان الله (سبحانه وتعالى ) موجود وانه واحد احد وان الحياة حق والموت حق والبعث حق ودلائل القدرة لا حصر لها وهي تزداد اتساعا مع تقدم البشرية في العلم والمعرفة وما يكتشف من اسرار في القران الكريم ،وما سيتم ذكره ما هو الا جزء بسيط جدا من البراهين والادلة، وفيما يلي ادرج هذه الدلائل :
1- دلائل الاعجاز في خلق الانسان: يقول جل وعلا في سورة فصلت الآية 53 "سَنُرِيهِمْ آيَاتِنَا فِي الْآفَاقِ وَفِي أَنْفُسِهِمْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الْحَقُّ ...." كما قال تعالى في سورة الذاريات الآية 22 "وَفِي أَنْفُسِكُمْ أَفَلَا تُبْصِرُونَ" ولو تمعنا فيما سنسرده من معجزات لآمنا ان الله خلف هذا الخلق العجيب وهذا جزء يسير من الاعجاز في خلق الله (اللهم لا علم لنا الا ما علمتنا) وكالاتي:-
أ‌- بصمات الاصابع : تعرّف بانها" الخطوط الشكلية البارزة والخطوط المنخفضة المحاذية لها الموجودة في رؤوس الاصابع والتي تترك طابعها عند ملامستها للسطوح والاجسام وخاصة الملساء منها "عرفها البابليون القدماء والصينيون لتقوم مقام الختم والامضاء .وهي تنشا منذ الشهر الرابع لتكون الجنيين وتبقى طول الحياة وتفنى مع الجسم ، ولا يوجد بصمتين متشابهتين حتى للتوأم ، تترجم هذه البصمات الى رموز رقمية ويجري مقارنتها الكترونيا ، لكل انسان بصمة باقية معه الحياة كلها ،ولا تتشابه مع اية بصمة في العالم لمليارات البشر ،سواء من مات او من سيولد ، فالتساؤل لذوي الالباب ، من منح الانسان هذا الرمز الخاص به ،هل الطبيعة ؟ الطبيعة جماد وهي الاخرى مخلوقة ،وليست ذكيه ،الان لنناقش البطاقة الذكية للمواطن كيف ندخل اليها من خلال بصمة الاصبع ،ولماذا لا يقع خطأ فيأخذ زيد راتب عمر ؟ لان البصمة من صنع قوة خارقة حتى الهاكرز لا يستطيعوا عمل بصمات مزورة ويستولوا على اموال الاخرين ...الا ان يأخذوا بصمة الشخص ، القوة الخارقة التي منحت الانسان البصمة هي خارج نطاق قوة وذكاء البشر، هي قوة الخالق الله رب السموات والارض الذي يقول في القران الكريم سورة القيامة الآيات (1-4) "لَاأُقْسِمُ بِيَوْمِ الْقِيَامَةِ (1) وَلَا أُقْسِمُ بِالنَّفْسِ اللَّوَّامَةِ (2) أَيَحْسَبُ الْإِنسَانُ أَلَّن نَّجْمَعَ عِظَامَهُ (3) بَلَىٰ قَادِرِينَ عَلَىٰ أَن نُّسَوِّيَ بَنَانَهُ (4)" ، البشر يصنعون المركبات و دوائر المرور تعطيها ارقاما ورموز تسلسلية ، دوائر الاحوال المدنية تعطي ارقام لتسلسلات البطاقة الوطنية ، ولكنا كبشر من منحنا رموزا على مستوى الفرد والصقها في رؤوس اصابعنا بحيث ان امسكنا شيء تركنا عليه هويتنا وان متنا عرفنا من خلالها اليس هو من خلقنا ؟
ب‌- البصمة الوراثية ( (DNA او الحمض النووي: ويعرّف : بأنه " الجزيء الذي يُكوّن الشفيرة الموجودة في نواة خلية كل انسان، وهي التي تجعل الشخص متفردا. حوالي 98%من حمضنا النووي متشابه بين البشر ، اما ال2%المتبقيتان فهي التي تحتوي على المعلومات التي تجعل الفرد نفسه متفردا"، بصمة الدنا والبصمة الوراثية بيان لقدرة الخالق (جل وعلى ) في بديع صنعه وخلقه، ذلك ان تمييز الخلق وهم بالمليارات وعلى مد العصور والدهور بخصائص(ملفات كيمياوية ) تعريفية تميز بني ادم بعضهم عن البعض الاخر ، وفي اكثر من جزء (الدم ،خلايا الحيوان المنوي،،الانسجة ،مادة المخ، الاسنان، الشعر ، العظام )، وهو رد لكل المشككين بوجود الله وقدرته (تبارك وتعالى) ، فأي نظام وبرمجة وحاسوب ضخم ، لا يختلط عليه كل هذه المليارات من التعريفات ، ولا يدخله فايروس ، وعندما نعرف ان من صَنع الحاسوب هو الانسان ومن برمجه هو الانسان ، فان التساؤل المطروح من هو خلف هذا النظام الذي ، ميزنا بالحمض النووي وببصمات الاصابع ،وغيرها من تقنيات الخلق الدقيقة البالغة التعقيد ، ليس هو سوى الله الخالق البارئ المصور (تبارك وتعالى ).
وباستثناء التوائم الحقيقيين، لكل إنسان بصمات وراثية خاصة به، ومن مميزات الحمض النووي الثبات في اقسى الظروف فهو يقاوم التحلل والتعفن لفترات طويلة تصل لآلاف السنيين. يمكن تخزينه لفترات طويلة بعد اخذ عينات من الجثث مجهولة الهوية يسهل قراءة نتائج الفحص بالتقنيات ويمكن تخزينها في الكومبيوتر لحين المقارنة .
ت‌- بصمات اخرى: ومن بديع خلق الله للإنسان الاتي اضافة لما ذكرت :
اولا- بصمة الاذن: ان اول اكتشاف لهذه البصمات كان عام 1897 حيث ثبت من خلال البحث عدم وجود اذنان متشابهتان.
ثانيا- بصمة الصوت :اثبتت احدث التجارب العلمية عدم تشابه صوتين لشخصين مختلفين ، وانه يمكن ان تتشابه بعض الاصوات ولكن ليس الى حد التطابق ،ويستخدم جهاز الطيف السمعي للتمييز بين صوت المتهم والصوت المجهول عن طريق الذبذبات ، التي تتحول الى خطوط بيانية سوداء يمكن مقارنة نقاط الاختلاف والتشابه فيما بينها واعطاء الراي.
ثالثا- بصمة الشفاه :اثبتت الابحاث ان الخطوط الموجودة على الشفاه تختلف من شخص لآخر حتى بين التوائم ، وهي لا تتغير مع تقدم العمر.
رابعا- بصمة الرائحة :- من الثابت علميا ان لكل انسان رائحة مميزة تختلف عن غيره ، وان هذه الرائحة تفرز مع العرق ،وعلى هذا الاساس فان الكلاب البوليسية تقوم بتتبع اثر المتهم من خلال شم رائحته التي تتخلف عن اثار اقدامه على التربة.
خامسا- بصمة العين :- وتعتمد على قزحية العين وطبيعتها المميزة ونظام الاوعية الدموية لشبكية العين، وقد ادى التطور التقفني الى الاعتماد على تقنية بصمة العين ومضاهاتها مع اية بصمة اخرى مخزونة في الحاسب الالكتروني وهذا ما يلاحظ من خلال اخذ بصمات العيون في المنافذ الحدودية كالمطارات ويحتوي نظام بصمة العين على 400 نقطة مضاهاة مما اكسبها اهمية خاصة لان مطابقة شخصين بهذه النقاط امر منعدم تقريبا.
سادسا- بصمة الكف : ويجري مسح الكف والثلاث اصابع الوسطى بواسطة كاميرا رقمية وتخزين البيانات بقاعدة للمعلومات وتشمل طول وعرض الكف وسمكها ومساحة الكف والاصابع ويطبق النظام في عدد من الدول في النقاط الحدود والسجون والجامعات والمستشفيات.
سابعا- بصمة الاسنان: تستخدم اثار الاسنان لتعريف الهوية، وتلاحظ اثار الأسنان على الفواكه او على جسد الانسان في حالات العظ في المشاجرات اوفي الجرائم الجنسية وبمقارنة هذه الاثار مع صورة اشعة سينية لأسنان المشتبه يهم وهو يبتسم يمكن المقارنة واثبات عائديه الاثر له من عدمه
ثامنا- بصمة المخ : ويقوم الاساس العلمي لهذه البصمة على ان مخ الانسان يصدر شحنة كهربائية عند التعرف على شيء مألوف لدية مثل الضحية او اداة ارتكاب الجريمة او كل ماله علاقة بالجريمة ، عندما يكون هذا الشخص هو الفاعل لها ، ويصدر المخ اشارات او موجات تسجلها الاجهزة ،حيث يؤدي تأثير الموجه الناجمة عن عرض سكاكين ليست مستعملة في ارتكاب الجريمة امام المتهم بأن تظهر على الشاشة على شكل خط بياني مستوي تقريبا، ولكن عند عرض السكينة المستعملة في ارتكاب الجريمة فان تأثير الموجة يؤدي الى ارتفاع الخط البياني لأعلى قيمة له وعلى هيئة قوس ان" الدكتور لورانس فارويل" هو مخترع بصمة المخ واستخدمت هذه التقنية في معالجة الكثير من القضايا. وهي ما تسمى بالأسلوب الاجرامي ، وتشير الى السلوكيات التي تخصص بها المتهم وحقق فيها النجاح ، وفي الحقيقة فان المتهم الذي يعتاد ارتكاب جريمة معينة بأسلوب معين وينجح فيه يلجأ الى تكرار فعلته وبنفس الاسلوب .وتقوم مديرية التسجيل الجنائي بتقسيم المتهمين تبعا لأسلوبهم الإجرامي ، وهذا ما يسهل التعرف على المجرمين وتنسيب الجرائم الى فاعليها فمن اعطى للمخ كل هذه الميزات هل الطبيعة المخلوقة ام الله الخالق .
تاسعا- بدائع الخلق في جسم الانسان : لو تطرقنا لما توصل اليه العلماء في اعجاز خلق الانسان حسبما كشفه العلم الحديث لما كفانا مؤلفات عدة ولا زلنا في بداية الطريق وادرج هنا موضوع مختصر جدا جدا من موضوع منشور بعنوان (جسم الانسان معجزة حقيقية ) في موقع (ankawa.com )وهذا الاعجاز في الخلق مبني على الاكتشافات بالأجهزة الحديثة وهو يبهر العقول ويحير الادراك لإعجاز خلق الانسان وكالاتي :
1) وزن خلية جسم الانسان جزءاً من المليار جزء من الجرام. أما قطرها فيقع بين جزء من عشرة آلاف من الملليمتر , وعشر الملليمتر،.
2) في جسم الإنسان 60 مليون مليون خلية (60 تريليون خلية).
3) يستهلك الجسم من خلاياه حوالي 125 مليون خلية في الثانية الواحدة أي بمعدل 7500 خلية في الدقيقة الواحدة .
4) يقدر عدد الخلايا العصبية حوالي 30 مليار خلية عصبية لو صفت صفاَ لبلغ طولها حوالي أضعاف المسافة بين الأرض والقمر.
5) المعدة وحدها تحتوى على 35 مليون غدة معقدة التركيب لأجل الإفراز. أما الخلايا الجدارية التي تفرز حمض كلور الماء فتقدر بمليار خلية
6) الكبد أكبر غدة في البدن إذ يزن 1500 جرام ويحتوى على 300 مليار خلية.
7) يتنفس الإنسان يومياً (23000) مرة يسحب فيها 180 متراً مكعباً من الهواء يتسرب منها 6.5 متر مكعب من الأكسجين إلى الدم.
8) يزن القلب حوالي 312 غراماً ،تبلغ ضرباته حوالي 60 – 80/د وينبض في العام حوالي 40 مليون مرة. ويضخ في يوم واحد 2200 جالون من الدم ، وحوالي 56 مليون غالون على مدى حياة بأكملها
9) الكلية الواحدة تزن150 غراماً ، فيها مليون وحدة وظيفية لتصفية الدم تسمى (النفرونات) ويرد إلى الكلية في مدى 24 ساعة 1800 ليتر من الدم. ويبلغ طول أنابيب النفرونات حوالي (50) كيلو متراً .
10) "يبلغ عدد الخلايا العصبية في الدماغ 30 مليار خلية عصبية وما بين 50 إلى 300 مليار خلية استنادية تشكل سداً مارداً لحراسة الخلايا العصبية من التأثر بأية مادة. ويحتاج الدماغ يومياً إلى ما لا يقل عن 1000 لتر من الدم". عن كتاب (هذا الإنسان) للدكتور حبيب صادر بتصرف.
و قال العالم الأمريكي (جورسون هويك) عندما أراد ان يصفه فى محاضرة له فى معهد التاريخ بنيويورك فى ديسمبر 1957م فقال :-"لو جمعنا كل أجهزة العالم من الرادار والتلغراف والتليفون ثم بدأنا بتصغير ما اجتمع لدينا حتى توصلنا بهذه الكومة الهائلة من الأشرطة والأجهزة المعقدة إلى حجم الدماغ فإنها لا تبلغ في تعقيدها مثل الدماغ".
11) فى العين الواحدة حوالى140 مليون مستقبل حساس للضوء. يخرج من العين ، نصف مليون ليف من العصبيات تنقل الصورة بشكل ملون (التليفزيون الملون) تلتقط حوالي 20 صورة في الثانية الواحدة فتتكون الصورة على الفيلم الذي هو الشبكة وتكون مقلوبة مصغرة ثم تذهب إلى معمل التحميض والطبع في معمل المخ (المنطقة 18،19 ) فيعدلها ويجعلها في حجمها الطبيعي في أقل من1/20 من الثانية الواحدة.
12) حاسة الشم في أنف الإنسان المتمرس تستطيع أن تميز أكثر من 30 ألف نوع من العطور وحدها.
13) الأذن البشرية تستطيع التمييز بين (40 ألف صوت مختلف) وبها نحو (مائة ألف خلية سمعية) وما يقرب من (٩٢ ألف وتر صوتي). وهي عضو حيوي يعمل في غاية الدقة والإتقان، ويستحيل علي البشر صنع مثلها أو تقليدها أو حتي محاولة محاكاتها، لأن تركيب الأذن البشرية الدقيق وإدراكها للذبذبات والأصوات من حولها لمعجزة تدير الرؤوس وتأخذ بالعقول.
فاين هذا من صناعة الريبوت في اكثر دول العالم تقدما ويقول تعالى في سورة الحج "يَا أَيُّهَا النَّاسُ ضُرِبَ مَثَلٌ فَاسْتَمِعُوا لَهُ ۚ إِنَّ الَّذِينَ تَدْعُونَ مِن دُونِ اللَّهِ لَن يَخْلُقُوا ذُبَابًا وَلَوِ اجْتَمَعُوا لَهُ ۖ وَإِن يَسْلُبْهُمُ الذُّبَابُ شَيْئًا لَّا يَسْتَنقِذُوهُ مِنْهُ ۚ ضَعُفَ الطَّالِبُ وَالْمَطْلُوبُ (73) مَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِ ۗ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ (74)فليخلقوا ذبابة ان قدروا ولن يقدروا ، فمتى يستفيق المشككون ويقدروا الله حق قدره ،ويبصروا ما بأنفسهم من اعجاز وقوة ، وهم على ضعفهم وهزالتهم وفنائهم يجادلون في خلق الله ،اما ان هذا الامر عجبا.
2- دلائل الاعجاز في القران الكريم(يرجى الرجوع الى الموسوعة المصورة للإعجاز العلمي (لعبد الدايم الكحيل من اهم المصادر ): سوف اتطرق الى الحقائق العلمية الاعجازية التي تثبت ان ما ورد في هذا القران منها هو خارج قدرة البشر :
أ‌- حبك السماء :قال تعالى في سورة الذاريات الآية (7) (وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الْحُبُكِ):والحبك تدل على ثلاثة معاني رئيسية وهي: الطرق – النسيج المحكم – أمواج الرمال .يذكر الدكتور عبد الدائم الكحيل "في اكتشاف حديث تبين للعلماء أن الكون عبارة عن مجموعة من المجرات والنجوم والدخان والثقوب السوداء والنجوم الطارقة والنجوم اللامعة ومكونات أخرى... وجميع هذه المخلوقات تسير وتتحرك وتجري على مسارات محددة تشبه الطرق السريعة highways وكل الأجرام الكونية تتحرك حركة دقيقة جداً عبر هذه الطرق.. كما وجد العلماء ان كوننا المرئي عبارة عن نسيج شديد القوة والإحكام ولكن مادته المجرات، وخيوطه تمتد لملايين التريليونات من الكيلومترات، في نسيج محكم يشهد على عظمة الخالق المبدع سبحانه وتعالى.... هذا الاكتشاف شارك فيه آلاف العلماء منذ زمن آينشتاين (منذ مئة عام تقريباً) الذي تنبأ بالأمواج الثقالية (أمواج الجاذبية الكونية)، وجاء بعده علماء كثيرون أبرزهم: هابل، ستيفن هوكينغ.. ووكالات فضاء مثل ناسا والأوربية ... ومختبرات كثيرة مثل مختبرات ماكس بلانك بألمانيا... ومئات العلماء والمختبرات والوكالات ورواد الفضاء... كل هؤلاء على مدى مئة سنة ساهموا وتعبوا وأفنوا أعمارهم وتكلفوا المليارات في سبيل إثبات أن السماء بالفعل هي حبك، بكل ما تعنيه الكلمة.. فهل يدعي أحد أن هذه الكلمة جاءت عبثاً في كتاب الله تعالى!! ومن علّم محمدا (ص) النبي الامي ذلك ان لم يكن هذا كلام الله .
ب‌- مغرب الشمس في العين الحمئة :قال تعالى في سورة الكهف الآية (86)(حَتَّىٰ إِذَا بَلَغَ مَغْرِبَ الشَّمْسِ وَجَدَهَا تَغْرُبُ فِي عَيْنٍ حَمِئَةٍ وَوَجَدَ عِندَهَا قَوْمًا ۗ قُلْنَا يَا ذَا الْقَرْنَيْنِ إِمَّا أَن تُعَذِّبَ وَإِمَّا أَن تَتَّخِذَ فِيهِمْ حُسْنًا ).يذكر الدكتور عبد الدائم الكحيل " ان أقصى نقطة يمكن أن يصل إليها الإنسان إذا اتجه غرباً هي أقصى غرب أمريكا عند جزر الهاواي.. في هذه المنطقة يوجد أكثر من 14000 بركان كانت نشطة في الماضي وبقي منها القليل ... كما يوجد ملايين الأطنان من الحمم المنصهرة التي تتدفق سنوياً من بعض فوهات هذه البراكين التي تشبه الينابيع...
وهناك حمم تتدفق من الأرض أيضاً من صدوع وتشققات وفتحات تخرج منها الحمم الملتهبة، وهناك أيضاً الينابيع الحارة جداً، أي ينابيع تغلي... ومن أروع المشاهد التي يمكن أن تشاهدها عندما يمتزج غروب الشمس بلون الحمم الحمراء المتدفقة من هذه البراكين والفتحات والصدوع...
إن المشاهد الذي يرى هذه الصور من بعيد يجد وكأن الشمس تغيب وتغرب في هذه البراكين المتدفقة وهذه الصورة لا يمكن لأحد أن يشاهدها زمن نزول القرآن.. ولكن الله تعالى وصفها لنا بصورة رائعة .
ت‌- بناء الاهرامات من الطين :قال تعالى على لسان فرعون في سورة القصص الآية (3)" فأوقد لي يا هامان على الطين ......"حيث اكد باحثون فرنسيون وامريكيون ان الاحجار التي بنيت فيها الاهرامات مجرد طين تم تسخينه بدرجة حراراه عالية فمن اعلم نبينا محمدا(ص) بذلك لولا ان يكون هذا القران كلام الله .
ث‌- البحر المسجور: قال تعالى "والطور. وكتاب مسطور . في رق منشور ...والبحر المسجور" معنى المسجور المشتعل" يعرض موقع ناشيونال جيوكرافك عن برنامجا عن جانبا من جزيرة هاواي حيث تمتزج النار بالماء فلا النار تبخر الماء ولا الماء يطفئ النار وهكذا يبقى بحرا مشتعلا ،فمن اعلم نبينا محمد (ص) بذلك لولا ان يكون هذا القران كلام الله .
ج‌- بدن فرعون : قال الله تعالى في سورة يونس الآية (92) " فَالْيَوْمَ نُنَجِّيكَ بِبَدَنِكَ لِتَكُونَ لِمَنْ خَلْفَكَ آَيَةً وَإِنَّ كَثِيرًا مِنَ النَّاسِ عَنْ آَيَاتِنَا لَغَافِلُونَ..." تعجب العلماء الذين اشرفوا على تشريح جثة فرعون كيف نجى ببدنه رغم غرقه في قاع البحر وكيف وصل الينا اليوم فرغم بعد الزمن لا زال جسد فرعون كما هو اية للناس فسبحان الله .
ح‌- الموج العميق والموج السطحي في البحار(موج من فوقه موج ) :قال الله تعالى في سورة النور الآية (40) " أَوْ كَظُلُمَاتٍ فِي بَحْرٍ لُّجِّيٍّ يَغْشَاهُ مَوْجٌ مِّن فَوْقِهِ مَوْجٌ مِّن فَوْقِهِ سَحَابٌ ۚ ظُلُمَاتٌ بَعْضُهَا فَوْقَ بَعْضٍ إِذَا أَخْرَجَ يَدَهُ لَمْ يَكَدْ يَرَاهَا ۗ وَمَن لَّمْ يَجْعَلِ اللَّهُ لَهُ نُورًا فَمَا لَهُ مِن نُّورٍ " نهاية عام 2007 اكتشف العلماء يقينا ان هنالك امواج عميقة في المحيط تختلف عن الامواج فوق سطح المحيط وهكذا صدق الله في قوله موج من فوقه موج من فوقه سحاب ، ومن اين لمحمدا (ص) هذا العلم قبل اكثر من 1400 سنة فسبحان الله .
خ‌- لغة النمل (قالت نملة ) :قال تعالى في سورة النمل الآية (18) "حَتَّىٰ إِذَا أَتَوْا عَلَىٰ وَادِ النَّمْلِ قَالَتْ نَمْلَةٌ يَا أَيُّهَا النَّمْلُ ادْخُلُوا مَسَاكِنَكُمْ لَا يَحْطِمَنَّكُمْ سُلَيْمَانُ وَجُنُودُهُ وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ" وضع فريق من العلماء مكبرات صوت صغيرة جدا داخل بيوت النمل لنقل صوت الملكة ووجدوا ان هنالك اصوات مختلفة داخل مستعمرة النمل ولدية مفردات اكثر مما نتصور وان النمل ما ان يسمع صوت الملكة حتى يتوقف عن الحراك ويرفع قرون الاستشعار لساعات طويلة واذا اقترب احدا من بيت النمل يهاجمه بشدة وبسرعة . فمن اين لمحمدا (ص) هذه الاجهزة المكبرة في زمن الرسالة
د‌- تحطم النمل(قالت نملة ....لا يحطمنكم سليمان): اكتشف العلماء حديثا ان جسم النملة عند تعرضه للضغط فأنه يتحطم كما يتحطم الزجاج بسبب ان جسم النملة مزود بهيكل عظمي خارجي صلب يفتقر للمرونة وهذه الحقيقة ذكرها القران الكريم في سورة النمل الآية (18):"... قَالَتْ نَمْلَةٌ يَا أَيُّهَا النَّمْلُ ادْخُلُوا مَسَاكِنَكُمْ لَا يَحْطِمَنَّكُمْ سُلَيْمَانُ وَجُنُودُهُ...."
ذ‌- تحرك الجبال : جاء في سورة النمل الآية (88): "وَتَرَى الْجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً وَهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِ صُنْعَ اللَّهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ إِنَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَفْعَلُونَ" .رصد القمر الصناعي التابع لوكالة ناسا الفضائية الامريكية تحركات للجبال على سطح الارض ، و سببها ان الجبال تعوم على الطبقة الثانية من طبقات الارض السبعة وهي طبقة اثقل منها ولزجة وشديدة الحرارة، وان قشرة الارض والطبقة التي تليها منقسمة الى الواح تتحرك باستمرار مما يؤدي الى تصادمات وبروز جبال جديدة عبر ملايين السنيين، وهي تتحرك حركة خفية بفعل التيارات الحرارية العنيفة المتولدة تحتها، وان الطبقة الثانية والثالثة يدفعان القشرة الارضية وبالتالي تتحرك الجبال ، هذه الحركة التي تحدث عنها العلماء واثبتوها في عام(2010) ،كان القران قد ذكرها قبل اكثر من (1400) سنة ، حيث لم يكن هنالك اقمارا صناعية او تعليم فمن علّم محمدا ذلك لولا انه كلام الله .
ر‌- قلوب يعقلون بها : جاء في سورة الحج الآية (46)" أَفَلَمْ يَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَتَكُونَ لَهُمْ قُلُوبٌ يَعْقِلُونَ بِهَا أَوْ آذَانٌ يَسْمَعُونَ بِهَا ۖ فَإِنَّهَا لَا تَعْمَى الْأَبْصَارُ وَلَٰكِن تَعْمَى الْقُلُوبُ الَّتِي فِي الصُّدُور" اكتشف العلماء حديثا الى ان في القلب اكثر من 40000 خلية عصبية معقدة لا تزال مجهولة للعلماء وان العقل يفكر ويعقل ويفهم ويتذكر، وذكر
ز‌- غلبت الروم في ادنى الارض: جاء في سورة الروم " الم (1) غُلِبَتِ الرُّومُ (2) فِي أَدْنَى الْأَرْضِ وَهُم مِّن بَعْدِ غَلَبِهِمْ سَيَغْلِبُونَ(3) " وقد ثبت ان منطقة البحر الميت وما حولها حيث هزم الروم العرب هي اوطا منطقة على اليابسة وتنخفض(390) مترا تحت سطح البحر . فمن اين للرسول محمد (ص) هذه المعلومة ان لم تكن كلام الله .
س‌- الثقوب السوداء : قال تعالى في سورة التكوير (15-16)" فَلَا أُقْسِمُ بِالْخُنَّسِ (15) الْجَوَارِ الْكُنَّسِ (16)" وكلمة الخنس : التي لا ترى، والكنس التي تكنس وتجذب كل شيء وكلمة الجوار: التي تجري وهي دلالة على الثقوب السوداء التي لا ترى ابدا وتجري بسرعات كبيرة وتشفط وتكنس وتعمل مثل مكانس كونية عملاقة ، وقد اكتشف العلماء هذه الحقائق حديثا فمن اين لرسول الله محمد (ص) هذه الحقائق لولا ان القران كلام الله .
ش‌- اعصار فيه نار: يقول تعالى في الآية 266 من سورة البقرة الآية 266 "...فَأَصَابَهَا إِعْصَارٌ فِيهِ نَارٌ فَاحْتَرَقَتْ ۗ كذلك يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمُ الْآيَاتِ لَعَلَّكُمْ تَتَفَكَّرُونَ" الاعاصير النارية من اخطر انواع الاعاصير ولم يكن العلماء سابقا يعرفون عنها شيئا لأنها نادرة الحدوث ، لكن من اخبر النبي بها لو لم يكن هذا القران كلام الله .
ص‌- طبقات الارض السبع:جاء في سورة الطلاق الآية (12)" اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَمِنَ الْأَرْضِ مِثْلَهُنَّ ..." اثبت العلماء حديثا ان الارض تتألف من سبع طبقات بعضها فوق بعض تبدأ من القشرة الارضية وتنتهي بالنواة الداخلية .كما اشار النبي (ص) بحديثه(اللهم رب السموات السبع وما اظلت ورب الارضين السبع وما اقلت) فمن اين للنبي هذه المعلومات الجيولوجية وهو نبي امي لولا ان يكون هذا كلام الله .
ض‌- التحدي بخلق الذبابة : ورد في سورة الحج الآية 73"...إِنَّ الَّذِينَ تَدْعُونَ مِن دُونِ اللَّهِ لَن يَخْلُقُوا ذُبَابًا وَلَوِ اجْتَمَعُوا لَهُ ۖ وَإِن يَسْلُبْهُمُ الذُّبَابُ شَيْئًا لَّا يَسْتَنقِذُوهُ مِنْهُ ۚ ضَعُفَ الطَّالِبُ وَالْمَطْلُوبُ" يضع دماغ الذبابة الخطط في 1/10 من الثانية وهذا يعطيها قدرة فائقة من السرعة للدفاع عن نفسها ، لذا فتحدى الله الكفار في خلق ذبابة او استنقاذ ما يسلبه منهم من طعام وغيره. وحتى في عصرنا الحديث عالم الروبوتات ،والنهضة الحضارية ، لم يستطيعوا ان يصنعوا شيئا فيه حياه او حركات كالذباب او غير الذباب فمن وهب هذه الحشرات العقل والتفكير والحياة ولماذا التحدي قائم منذ نزول القران حتى الان ، اليس هذا اعجاز في القران .
ط‌- وردة كالدهان : جاء في سورة الرحمن الآية (37)" فَإِذَا انشَقَّتِ السَّمَاءُ فَكَانَتْ وَرْدَةً كَالدِّهَانِ " عرضت وكالة الفضاء الامريكية ناسا نجما ينفجر ويتحول الى شكلا يشبه الوردة المدهنة بدهان احمر . ورغم ان العلم وصل لهذه الحقيقة اليوم فان القران ذكرها من قبل اكثر من 1400 سنة فمن اين للنبي لمحمد (ص) هذه المعلومات في ذلك الوقت .
ظ‌- النجم الطارق: ورد في سورة الطارق الآيات (1-3)" وَالسَّمَاءِ وَالطَّارِقِ (1)وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطَّارِقُ (2) النَّجْمُ الثَّاقِبُ (3)" اكتشفت حديثا نجوم سميت بالنجوم النابضة وهي تصدر صوتا يشبه صوت المطرقة ويسميها العلماء "بالمطارق العملاقة" وانها تبث اشعة غاما الثاقبة وموجات جذب تثقب اي شيء .ورغم ان العلماء يقولون انهم اول من اكتشف هذه النجوم ، الا ان القران قد اشار اليها قبل اكثر من 14 قرنا ، فهل هذا الكلام لغير الله .
ع‌- مرج البحرين : جاء في سورة الفرقان "وَهُوَ الَّذِي مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ هَٰذَا عَذْبٌ فُرَاتٌ وَهَٰذَا مِلْحٌ أُجَاجٌ وَجَعَلَ بَيْنَهُمَا بَرْزَخًا وَحِجْرًا مَّحْجُورًا (53)، يقول العلماء ان مياه النهر العذب تخترق مياه البحار المالحة في منطقة المصب ، ويبقى بينهما حاجزا فلا يطغي احدهما على الاخر ، هذه الحقيقة بقدرة الله وذكرها القران منذ قرون عديدة .
غ‌- صدع الارض: جاء في سورة الطارق الاية 12- 13"("وَالْأَرْضِ ذَاتِ الصَّدْعِ * إِنَّهُ لَقَوْلٌ فَصْلٌ" وجد العلماء أكبر صدع في العالم يمتد لمسافة 40 ألف كيلو متر، ويحدث فيه معظم زلازل وبراكين العالم، ومن رحمة الله تعالى أنه جعل هذا الصدع تحت قاع المحيط فلا نراه ولا نحس به، ولكن الله تعالى حدثنا عنه بل وأقسم بهذه الظاهرة العجيبة، فكيف عرف الني محمدا(ص) هذا الصدع وقد اخفاه الله تحت قاع المحيطات لو لم يكن القران كلام الله .
ف‌- كسوف الشمس : الكسوف هو ان يكون القمر واقعا بين الشمس والارض، وكان الناس في زمن الجاهلية يعتقدون ان الظاهرة تحدث بسبب موت بعض العظماء ، لكن النبي محمدا (ص) صحح هذه المعتقدات وقال (ان الشمس والقمر ايتان من آيات الله تعالى لا ينخسفان لموت احد ولا لحياته )
ق‌- معجزة ادم وعيسى عليهما السلام (معجزة عددية ): يقول تعالى (إِنَّ مَثَلَ عِيسَى عِنْدَ اللَّهِ كَمَثَلِ آَدَمَ خَلَقَهُ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ قَالَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ) ال عمران 59 فكلاهما خُلق من دون أب، وكلاهما نبي، وكلاهما كانا معجزة في الطريقة التي خلقا بها، بشكل يختلف عن جميع البشر.ومن العجيب ان اسمي ادم وعيسى عليهما السلام قد تكرر كل واحد منهما في القران 25 مرة وفي سورة مريم ورقمها (19) تكرر اسم عيسى فيها للمرة (19) واسم ادم للمرة (19) فسبحان الله على هذا التماثل المعجزة .
ك‌- الكلب يلهث: قال تعالى في سورة الاعراف " وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ الَّذِي آتَيْنَاهُ آيَاتِنَا فَانْسَلَخَ مِنْهَا فَأَتْبَعَهُ الشَّيْطَانُ فَكَانَ مِنَ الْغَاوِينَ (175) وَلَوْ شِئْنَا لَرَفَعْنَاهُ بِهَا وَلَكِنَّهُ أَخْلَدَ إِلَى الْأَرْضِ وَاتَّبَعَ هَوَاهُ فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ الْكَلْبِ إِنْ تَحْمِلْ عَلَيْهِ يَلْهَثْ أَوْ تَتْرُكْهُ يَلْهَثْ ذَلِكَ مَثَلُ الْقَوْمِ الَّذِينَ كَذَّبُوا بِآيَاتِنَا فَاقْصُصِ الْقَصَصَ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ (176)"راقب العلماء جنين كلب في بطن امه عمره 36 يوما، فوجدوه يلهث بسبب عدم وجود فتحات للتعرق كما في جسم الانسان ، وان الذي ينسلخ من جلده يصبح كالكلب ، فمن اين لمحمدا (ص) هذه المعلومات، فسبحان الله تعالى .
ل‌- الجوار الكنس :قال تعالى في سورة التكوير "فَلَا أُقْسِمُ بِالْخُنَّسِ( (15الْجَوَارِ الْكُنَّسِ (16)"فالخنس تعني التي لا ترى والكنس تعني التي تكنس وتجذب وكلمة الجوار التي تجري . وهذه من صفات الثقوب السوداء التي اكتشفها العلماء حديثا، وهي دلالة على اعجاز القران وانه تنزيل الله تعالى .
وبهذا القدر البسيط نعرض بعضا من دلائل القدرة والاعجاز ومهما توسعنا نعجز عن ذكر الاعجاز الالهي حيث يقول تبارك وتعالى في سورة لقمان" وَلَوْ أَنَّمَا فِي الْأَرْضِ مِن شَجَرَةٍ أَقْلَامٌ وَالْبَحْرُ يَمُدُّهُ مِن بَعْدِهِ سَبْعَةُ أَبْحُرٍ مَّا نَفِدَتْ كَلِمَاتُ اللَّهِ ۗ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ (27) .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,559,650,385
- مدراء فراعنة
- هل التعيين بالوظائف حلا لمشكلة البطالة
- الشرطة بين سندان القانون ومطرقة المتظاهرين
- صاحب النمل من يصدق وجود امثاله في هذا الزمن
- انتبهوا الحرائق قادمة
- قبل تشكيل الحكومة الجديدة نريد حكومة قوية
- نهر ديالى ايام زمان
- ازمة المياه في العراق( ملاحظات من الداخل)
- التجاوز على ارصفة الشوارع والامن الاجتماعي
- العقيدة الشرطية
- الانتخابات والمطر والتفاؤل
- مواصفات المرشح لانتخابات مجلس النواب العراقي للعام2018
- العوامل المؤثرة على التحقيق في الجرائم وتحقيق العدالة وضرورة ...
- المطر والجفاف ورحمة الله(وَهُوَ الَّذِي يُنَزِّلُ الْغَيْثَ ...
- المطر والجفاف ورحمة الله (وَهُوَ الَّذِي يُنَزِّلُ الْغَيْثَ ...
- السيرة الذاتية للكاتب
- السيطرات الوهمية على الطرق الخارجية والاخطار الامنية
- المستلزمات الامنية والاجتماعية لنجاح اعمار العراق
- اداء الواجب والاعتداءات والتهديدات والفصول العشائرية ومستقبل ...
- جيل قادة النصر


المزيد.....




- أنقرة ترفض بقاء القوات الكردية في منبج "تحت العلم الروس ...
- أنقرة ترفض بقاء القوات الكردية في منبج "تحت العلم الروس ...
- فراش النوم استثمار هام يؤثر على حياتك اليومية
- تفرق دمها بين دعاتها.. مليونية بالسودان احتفاء بثورة 21 أكتو ...
- رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية القطري يشارك باجتماع أمني خل ...
- سد النهضة.. ما خيارات مصر والسودان لحل الأزمة؟
- تفاصيل جديدة في حادث -العمرة- بالمدينة المنورة 
- بالزي الباكستاني... الأمير ويليام وكيت ميدلتون يستقلان -توك ...
- ترامب لأردوغان: لا تكن متصلبا.. لا تكن أحمق
- قسد: جمدنا العمليات ضد داعش وسنقرر مصير سجنائه


المزيد.....

- ما ورد في صحاح مسيلمة / صالح جبار خلفاوي
- أحاديث العولمة (2) .. “مجدي عبدالهادي” : الدعاوى الليبرالية ... / مجدى عبد الهادى
- أسلحة كاتمة لحروب ناعمة أو كيف يقع الشخص في عبودية الروح / ميشال يمّين
- الصراع حول العولمة..تناقضات التقدم والرجعية في توسّع رأس الم ... / مجدى عبد الهادى
- البريكاريات الطبقة المسحوقة في حقبة الليبرالية الجديدة / سعيد مضيه
- البعد الاجتماعي للعولمة و تاثيراتها على الاسرة الجزائرية / مهدي مكاوي
- مفهوم الامبريالية من عصر الاستعمار العسكري الى العولمة / دكتور الهادي التيمومي
- الاقتصاد السياسي للملابس المستعملة / مصطفى مجدي الجمال
- ثقافة العولمة و عولمة الثقافة / سمير امين و برهان غليون
- كتاب اقتصاد الأزمات: في الاقتصاد السياسي لرأس المال المُعولم ... / حسن عطا الرضيع


المزيد.....


الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - وليد خليفة هداوي الخولاني - بعض دلائل وجود الله