أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - جوزيف شلال - إشكاليات ألصوم في رمضان















المزيد.....

إشكاليات ألصوم في رمضان


جوزيف شلال

الحوار المتمدن-العدد: 5898 - 2018 / 6 / 9 - 17:11
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


لابد اولا ان نهنئ كل مسلم صائم في هذا الشهر الذي يقال له رمضان , الاسلام يقول بان هذا الشهر هو مبارك , لايعرف تحديدا لماذا فقط هذا الشهر يكون مباركا من اله الاسلام وليس الاشهر الاخرى , لا نتدخل بمعتقدات البشر بمختلف انتمائاتهم الايمانية والفكرية والعقائدية سواء كان هذا الانسان مؤمنا او ملحدا او ربوبيا او لا ادري وكذلك حتى من الذين يعبدون النار والشمس والاصنام والبقر وغير ذلك .

المئات تكلموا عن هذا الشهر وطريقة الصيام فيه منذ 1400 عام والى هذا اليوم والجدل حوله لم ينتهي ويحسم , مئات الكتب الفت عن رمضان , مئات الاحاديث رويت عن هذا الشهر , مئات البرامج الاذاعية والتلفزيونية ناقشت شهر رمضان وطريقة الصوم , الى الان العالم وخاصة العالم الاسلامي بانتظار الحسم النهائي وتقديم خلاصة ودراسة من مختلف المذاهب الاسلامية الخمسة المعترف بها .

قبل الدخول في اشكاليات رمضان المهمة والرئيسية نقول مايلي / سيبقى الجدل والنقاش قائما الى ما لانهاية بين المسلمين حول رمضان كباقي الاشكالات الموجودة في الاسلام , السبب لان هناك موانع وحواجز تسمى بالثوابت لا يجوز الاقتراب منها والحديث فيها , لهذا كل من يحاول معالجة اشكالية واحدة في الاسلام اما يكفر ويقتل ويتم محاسبته او ينفى او يطلق من زوجته , لهذا سيبقى الاسلام غير قابل للاصلاح والتطوير والتنقيح والتجديد كباقي الاديان والمعتقدات التي طورت نفسها واصلحت ذاتها لكي تتماشى مع العصر .

كلمة رمضان تعني شدة الحر اختصارا وهناك تفسيرات ومعاني عديدة , رمضان وصوم رمضان كان معروفا قبل الاسلام , اليهود والصابئة وغيرهم عرفوا رمضان , الاسلام لم ياتي بجديد بل اخذ هذا الشهر وطريقة الصوم من قبله , مثلا الصابئة الحرانين كانوا يعبدون اله القمر سين وكان شعارهم الهلال , رمضان كان موجودا في الجاهلية , راجع الطبري الذي قال / كان العرب يصومون عن كل شيئ , اضاف ايضا الطبري / حتى عاشوراء الذي يصادف العاشر من شهر محرم اخذ من اليهودية وهو تذكار لمعاناة اليهود في مصر .

الاشكالية الاخرى التي وقع فيها الاسلام وهذا ليس كلامنا بل كلام الفقهاء والشيوخ والعلماء والمراجع الاسلامية , رمضان قبل الاسلام كان ياتي دائما في نهاية الصيف اي بعد الحر الشديد ولهذا اطلق عليه رمضان , كان يقع في الشهر التاسع من التقويم القمري , لو اخذنا الاسلام من بداياته الى نهاياته سنراه دائما مخالفا ومختلفا عن الذين سبقوه لكي يقال ان الاسلام هو الذي جاء بهذا الفكر وهذه القوانين والتعاليم , اقرأ اي قصة او تشريع سواء في الكتاب المقدس – وكتب اليهود او في الانجيل او في كتب الديانات والمعتقدات ستجد نفس القصة في الاسلام لكن باسلوب اخر وطريقة مفبركة وسيناريو مختلف .

ناهيك عن تغيير الاسماء وقلبها من الانبياء والرسل وحتى المدن والاراضي والبحار واخرها كان الغاء الاشهر القمرية الصحيحة ووضع اشهر قمرية اسلامية وسماها بالسنة الهجرية , من هذا التغيير وضع الاسلام نفسه في اشكالية وورطة الى الان غير قادر ان يتخلص منها لعدم وجود اتفاق كما كان في السابق اي قبل الف عام .

السنة القمرية الصحيحة قبل الاسلام كانت احيانا تتكون من 13 شهرا بوجود شهر كان يسمى بالنسيئ , كان يضاف لضبط الاشهر الحرم وهي ذو القعدة وذو الحجة ورجب ومحرم , الاسلام حرم شهر النسيئ ولكن اوقع نفسه في ورطة كبير ة من خلال سورة التوبة اية 37 /
انما النسيئ زيادة في الكفر يضل به الذين كفروا يحلونه عاما ويحرمونه عاما ليواطئوا عدة ما حرم الله فيحلوا ما حرم الله زين لهم سوء اعمالهم والله لا يهدي القوم الكافرين .

لا يوجد سبب لهذا التغيير في السنة القمرية قبل الاسلام التي كانت صحيحة ومطابقة 100 % سوى التكبر ومعالجة الخطا ان وجد بخطأ فاضح علميا وتاريخيا وفلكيا , الغاء هذا الشهر ادى الى فوضى في الاشهر العربية الهجرية , النسيئ معناه اللغوي التجربة او الزيادة او تاخير او تاجيل , كان يضاف بعد كل 32 شهرا قمريا , السبب الرئيسي لاضافة هذا الشهر وهو كلام علمي ومنطقي لكي الفصول الاربع من السنة تاتي في مواعيدها , هناك 11 يوم الفرق بين التقويم القمري والتقويم الغربي الميلادي , حتى في التقويم الميلادي يضاف يوم واحد كل 4 سنوات تسمى السنة الكبيسة .

اسماء الاشهر القمرية – الهجرية غير مطابقة لمواعيد وتوقيتات وقوعها الان , انها مهزلة علمية وفلكية , على سبيل المثال / جمادي الاول والثاني كان يقع دائما في الشتاء ولهذا كان الماء يتجمد ومن هذا الفعل تم تسمية هذا الشهر بجمادي , ربيع الاول كان يقع دائما بعد انتهاء الشتاء قبل الاسلام , اما الان يقع مرة في الشتاء ومرة في الخريف ومرة في الصيف , وهكذا ايضا بمهزلة شهر رمضان مرة يقع في الشتاء ومرة يقع في الصيف وهكذا لبقية الاشهر كانها لعبة يانصيب تدور وتقف لحالها .

الاشكالية الاخيرة لشهر رمضان هي طريقة الصوم ومعاناة الاخرين غير المسلمين وحتى المسلم الغير قادر على الصوم بسبب المرض او السن , في بعض الدول العربية والاسلامية التي يعيش فيها اتباع الديانات والمعتقدات غير المسلمة , يطلقون على شهر رمضان حتى قبل مجيئه بايام شهر خراب البيوت – شهر الكآبة – شهر الخصومات والمشاكل , الخ , الاسلام يعتبر هذا الشهر من الركن الثالث , اما غير المسلم يطلق عليه اسماء لا تعد ولا تحصى , تكثر فيه الخصومات والمشاكل وزيادة المصروفات المادية والعبوسات والصائم يحمل المنية للاخرين بانه صائم كانه هو صائم لنا ولغيرنا .

الاسلام يعتقد ان في هذا الشهر نزل فيه القران دفعة واحدة وهذه كارثة اخرى , ليلة القدر يقال عنها بانها خير من الف شهر , اما الشياطين لها نصيب في هذا الشهر بانها تختفي , اذن من الذي يجعل الخصومات والجرائم وتكسير المركبات والسيارات في هذا الشهر , في عدة دول تم تكسير السيارات في الشوارع من قبل الصائمين بمجرد ان شاهدوا سائق تلك السيارة وهو ياكل , دون معرفة هذا الشخص بانه مريض وياخذ حبوب ودواء ويحتاج الى طعام او هو غير قادر الى الصوم , المرجع / اكتب في كوكل – تكسير السيارات من قبل الصائمين – سترى العجائب , هل هذا صوم ام ارهاب ! .

اما من الناحية الطبية ومن يريد بحجة الصوم ان يخفف وزنه كلها خرافات وخزعبلات , هذا الشكل من اشكال الصوم في رمضان يضر الانسان ويسبب له امراض لاتعد ولا تحصى , شيوخ الدجل يسوقون بضاعتهم في الاعلام والفضائيات , اذهبوا الى علماء التغذية في الصين واليابان ودول العالم ماذا يقولون عن انقطاع الانسان عن الطعام والماء يوميا لاكثر من 10 ساعات , في النهاية نقول الانسان له كل الحرية في الاختيار بين الخطا والصواب , لكن في النهاية العلم هو الذي يقرر وليس بخرافات وتعاليم تضر الانسان جاءت قبل الفا عام , لان الانسان الحالي وخاصة الذي له اختصاص معين يعتبر مليون مرة واكثر فهما من علماء الماضي مثل ارسطو والى علماء اوربا قبل الف عام ميلادي وانتهاءا بالبخاري والطبري ومسلم وغيرهم .

……….

صندوق الاسلام 76 : الأشهر الحُرم و شهر النسيء قبل الإسلام
https://www.youtube.com/watch?v=YEnuxHdmbfo

ابراهيم عيسى المسلمون يصومون فى توقيت خاطئ منذ اكثر من الف سنة
https://www.youtube.com/watch?v=SETc0j8HeUU

مصادر القرآن الهلال القمري القمص زكريا بطرس
https://www.youtube.com/watch?v=tVy5iwmUmVk

صوم رمضان وجذوره - المصدر اليهودي
https://www.youtube.com/watch?v=VahznOPpykQ

35 هل كان صيام رمضان معروفا قبل الإسلام (الجزء الأول) سؤال جرئ
https://www.youtube.com/watch?v=RwCWsQQ0qYE








رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,276,586,577
- اختفاء اكثر من 10 محافظات عراقية بحلول عام 2040 !
- ألعراق والثقب ألاسود , نظرية مؤامرة أم سيناريو أو توقع !
- ألاوامر ألامريكية ألمشروطة على إيران وعملائها دلالاتها
- ألموقف ألاوربي ألخبيث الحقير ألسخيف ألداعم للنظام ألايراني
- نهاية حل الدولتين في سوريا على الابواب
- نبوة التوقع , تتحقق من 20 / 03 / 2018 الى 00 / 04 / 2018 !
- ولي العهد الامير محمد ابن سلمان والاصلاحات في السعودية , حقي ...
- اميركا ستؤدب بشار ومن معه قريبا لامحال
- لماذا قلوب الاسلاميين تنزف ألدماء على الاحجار, ولا تحرك ساكن ...
- هل يؤمنون بالديمقراطية في العراق والدول العربية لكي تكون هنا ...
- من له المصلحة في اهانة الجيش العراقي !
- سونامي السيناريوهات المتوقعة في الشرق الاوسط
- اذلال الاكراد ورهان اميركا على العبادي
- ايديولوجية صدام والصداميين تعود من جديد وبقوة في العراق ضد ا ...
- لماذا هذا التوحش ضد حق تقرير مصير الشعب الكردي
- هل ستنتهي دولة الخلافة داعش واخواتها , وهل هناك نهاية للارها ...
- ألحقيقة ألصادمة , ألقبلة في كل زمان مكان ! , / تحليل وبحث ود ...
- على الاحزاب الدينية الاسلامية في العراق فرض الشريعة دستوريا ...
- وهم الانتصار على الارهابيين الدواعش في نينوى والموصل والعراق
- هل اعطى ألله ألشيطان حياة ابدية منذ ألازل أفضل من باقي مخلوق ...


المزيد.....




- وقف ضد الحراك.. الفكر السلفي في الجزائر
- فايننشال تايمز: دولة التسامح أشد ارتيابا حيال الإسلام السياس ...
- تفاصيل مراسم تأبين ضحايا مذبحة المسجدين بنيوزيلندا
- -سبائك من اللحم المذهب-... أغلى وجبات الطاهي التركي نصرت (في ...
- الرئيس اللبناني: مسيحيو الشرق على طاولة البحث مع الرئيس الرو ...
- المسيحيون المغاربة يطالبون بضمان حقوقهم بمناسبة زيارة البابا ...
- بعد أيام من مذبحة المسجدين في نيوزيلندا.. فتى أسترالي آخر يه ...
- -أحب المسيح-.. حملة إسلامية تجوب أوكرانيا
- بريطانيا.. سلسلة اعتداءات على مراكز إسلامية في برمنغهام
- وزيرة الهجرة المصرية تصل نيوزيلندا للقاء أسر ضحايا مجزرة الم ...


المزيد.....

- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني
- الجزء الأول من كتاب: ( دعنا نتخيل : حوارا حدث بين النبى محمد ... / أحمد صبحى منصور
- كتاب الإسلام السياسي وتجربته في السودان / تاج السر عثمان
- تطوير الخطاب الدينى واشكاليه الناسخ والمنسوخ / هشام حتاته
- قراءات أفقيّة في السّيرة النبويّة (4) / ناصر بن رجب
- طواحِينُ الأوهام: حين تَضْرِبُ رأسَك بجدار العالم / سامي عبد العال
- كتاب انكي المفقود / زكريا سيشن
- أنبياء سومريون / خزعل الماجدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - جوزيف شلال - إشكاليات ألصوم في رمضان