أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خزعل اللامي - مقاطعة الانتخابات والاجهزة الالكترونية كشفتا حجم وفساد الاحزاب!!!














المزيد.....

مقاطعة الانتخابات والاجهزة الالكترونية كشفتا حجم وفساد الاحزاب!!!


خزعل اللامي
الحوار المتمدن-العدد: 5889 - 2018 / 5 / 31 - 05:05
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


خمسة عشر عاما بعد سقوط نظام صدام المقيت والعراقيون يعيشون في وهم كبير اسمه "الديمقراطية" التي انتجت عدد من الممارسات الانتخابية بشقيها البرلمانية ومجالس المحافظات ، واكتشف اغلبية ابناء بلد الرافدين انها سنين عجاف بسبب الطبقة السياسية التي تصدت للحكم والسلطة في عراق ما بعد 2003 التي امتهنت واتقنت فن التدليس والتزوير في هذا المعترك "الديموقراطي" ،
فالدورات البرلمانية الثلاثة جاءت نتيجة انتخابات كان التصويت يجري من خلال عملية يدوية وكذلك احتساب الاصوات للفائزين من الكتل والاحزاب يتم بالعد اليدوي ولم يتضح معالم التزوير بالرغم من تعالي كثير من الاصوات حينها بان هناك تزوير يجري على قدم وساق في عدد كبير من مراكز الاقتراع وفي مختلف مناطق العراق،
"المفوضية العليا المستقلة للانتخابات" ومنذ تأسيسها هي الجهة المنوط اليها تنظيم هذه العملية اظهرت عدم استقلاليتها من خلال انقيادها التام للكتل والاحزاب الكبيرة بسبب نظام المحاصصة الذي بموجبه يتم تعيين شخوص هذه المفوضية والذي لم يستطيع مجلس النواب التخلص منها رغم المطالبات والاعتراضات والاحتجاجات والمظاهرات الشعبية العارمة ضد هذه النوع من التعيين ،
والواضح للعيان ان اصرار الاحزاب السياسية على تمرير والتصويت على قانون سانت ليغو المعدل ما هو الا دليل لبقاء هيمنة الاحزاب ذاتها على المشهد السياسي وعدم السماح للأحزاب والشخصيات المستقلة الفوز ولو بعدد ضئيل من المقاعد في اي برلمان عراقي "منتخب" جديد ،
وكان العامل الابرز في كشف وفضح عمليات التزوير هو استخدام اجهزة العد والفرز الالكترونية في انتخابات 12 ايار 2018 التي كان لها الاثر الواضح في عمليات التزوير حيث بينت التلاعب الكبير في فوز مرشح وكيان سياسي وخسارة آخرين بالإضافة الى عدم دقة هذه الاجهزة حسب مختصين ،
ناهيك عن شراء اصوات الناخبين قبل يوم عملية الاقتراع والذي تحدثت عنه الكثير من وسائل الاعلام العراقية والعربية والعالمية ، وكذلك انتشار كثير من مقاطع الفيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي والتي توضح عمليات التزوير ،
وان النتائج الاخيرة التي اسفرت عنها انتخابات 12 ايار بعودة نفس الاحزاب ولكن بأسماء وعناوين وشعارات اخرى الى الواجهة توضح ان هناك خلال كبيرا يجب معالجته في قادم الايام ،
والسبب الاهم فيما يجري وجرى هو انكفاء وتراجع المواطن العراقي عن ممارسة هذه العملية "الديمقراطية " الذي له ما يبرره بالرغم من اننا ضد هذا الحق الدستوري كونه اتاح وبشكل واسع ومريح لكوادر وقواعد ومناصري تلك الاحزاب التصويت لهم حيث مكنهم من العودة مرة اخرى بالإضافة الى عمليات التزوير آنفة الذكر على الرغم من التحذيرات التي اطلقتها شخصيات سياسية مستقلة ومرشحون ومناشدة المرجعية الدينية العليا المواطنون الذهاب والتصويت لإحداث التغيير المنشود الذي طالبت به الجماهير العراقية بمختلف مشاربها العرقية والاثنية ولكن للأسف حدث العكس تماما ، والواضح ان المقاطعة الواسعة للانتخابات البرلمانية التي جرت في 12 آايار ودخول اجهزة العد والفرز الالكترونية قد كشفتا حجم الاحزاب الحاكمة وكبر حجم الفساد الذي تمتهنه.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,914,475,929
- لمن الغلبة في الانتخابات القادمة .. سانت ليغو الاحزاب ام الش ...
- مليارات أم أِبْعاد.. واشنطن الاقرب !!
- الاكراد أو اسرائيل أم كلاهما المستفيدان !!
- هلهولة زينة
- دول الخليج .. زواج - الفرند - طلاق خلعي
- الرياض والدوحة .. من يتهم من ؟؟
- خصخصة وأسلحة !!
- عاصمة أم رئة العراق الاقتصادية ..آملين ان يتخطى تفكيرهم وتخط ...
- البصرة.. هل تزيل خرابها وتستعيد جمالها ؟؟؟
- السيد ترامب .. يكيفينا مافينا !!
- حكاياتنا.. جراح ورماح !!
- -كلينكس- ..أدله دامغة !!
- سبايكر..ماذا عن المحرضين !!
- أطمئنوا..انها خروقات عابرة!!
- أطمئنوا..انها خروقات عابرة!!
- تمهيدا لأجتماع الرياض الدوحة تتسلم أوراق اعتماد -النصرة- في ...
- ابواق دولة الخلافة
- باتريوت السلطان خارج التغطية!!!
- وان طال الزمان على أمراء القتل وأوردكان !!!
- انهم يقضمون الأرض شبرا شبرا!!!


المزيد.....




- ألمانيا تغير رأيها بخصوص مبيعات الأسلحة إلى السعودية
- ألمانيا تبيع أسلحة للسعودية رغم تعهد سابق بحظرها على الدول ا ...
- نصرالله: "باقون في سوريا حتى بعد التسوية في إدلب" ...
- صحافي سوداني يمتهن -ترحال- بعد وقفه عن العمل
- بومبيو يهنئ الحلبوسي بمنصبه الجديد
- هل صُنعت أقدم قهوة في العالم في هذا البلد؟
- ألمانيا تبيع أسلحة للسعودية رغم تعهد سابق بحظرها على الدول ا ...
- نصرالله: "باقون في سوريا حتى بعد التسوية في إدلب" ...
- الملكي يتألق وسيتي يتعثر في ليلة سقوط رونالدو
- بومبيو: مستعدون لبدء المباحثات مع كوريا الشمالية بشأن تغيير ...


المزيد.....

- تقدم الصراع الطبقي في ظل تعمق الأزمة العامة للامبريالية / عبد السلام أديب
- كتاب -امام العرش مرة أخرى- / عادل صوما
- الطائفيّة كثورةٍ مضادّة السعوديّة و«الربيع العربيّ» / مضاوي الرشيد
- المثقف ودوره الاجتماعي: مقاربة نظرية المثقف العربي وتحديات ا ... / ثائر أبوصالح
- مفهوم الديمقراطية وسيرورتها في إسرائيل / ناجح شاهين
- فائض الشّباب العربيّ والعنف في تقارير التنمية البشرية العربي ... / ميسون سكرية
- مرة أخرى حول المجالس / منصور حكمت
- سجالات فكرية / بير رستم
- مجلة رؤيا / مجموعة من المثقفين العرب
- أمريكا: من الاستثنائية إلى العدمية – بانكاج ميشرا / سليمان الصوينع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خزعل اللامي - مقاطعة الانتخابات والاجهزة الالكترونية كشفتا حجم وفساد الاحزاب!!!