أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - نيسان سمو الهوزي - مَن سرقوا الكوتا ! لقد سرقوا البيضة ! يا حرام يا حرام يا حرام !














المزيد.....

مَن سرقوا الكوتا ! لقد سرقوا البيضة ! يا حرام يا حرام يا حرام !


نيسان سمو الهوزي

الحوار المتمدن-العدد: 5876 - 2018 / 5 / 18 - 21:47
المحور: كتابات ساخرة
    


مَن سرقوا الكوتا ! لقد سرقوا البيضة ! يا حرام يا حرام يا حرام !
قبل ان ندخل في موضوع سرقة البيضة ( اقصد الكوتا المسيحية ) يجب أن نبحث عن بايض البيضة ! وين كانت البيضة ! اين وضعتها الدجاجة ! ماذا كان يفعل الديك ! هل البيضة كانت مسيحية أم لاء ! قبل الإجابة على هذا السؤال سنطرح آخر !
وهو : هل تعتقدون بأنني سأتحدث عن البيضة من جديد ! هل تعتقدون بأنني سأقول واتباكى عن سرقة الكوتا بعد اليوم ! هل تعتقدون بأنني حزين على البيضة ( يمكن جانت بيضة فاسدة ) !
سأنقل هنا رابطين فقط من الروابط التي قلتُ فيها اين هي البيضة وكيف يجب المحافظة عليها وكيف سيتم سرقتها قبل أن تعلموا حتى إذا كانت دجاجتكم تبيض او الديك عندكم هو الذي يبيض ! اعتقد هذا يكفي لأصحاب البيضة والكوتا ( اموت واعرف يعني شنو الكوتا ) !
لا يا حبايبي لم يسرق البيضة غير لسانكم الاهوج ونخلفكم وعنجهيتكم وعنصريتكم وجهلكم وانانيتكم ( خاصة في هذه المواقع ) !!!
لم يسرق البيضة غير عدم اعتراف شعبكم بكم ! هناك اكثر من مليون مسيحي كلداني في المعمورة لم يذهب للحفاظ على البيضة غير عشرة آلاف ( حتى هذه يمكن ان تكون هدية من صاحب البيضة ) فكيف ترغبون ان تحصلوا على الكوتا ( إذا البيضة طارت وماعرفتُم كيف تأكلونها ) !
لم يسرق البيضة غير السياسي الذي رفس الشعب واعتمد على جيبه وعَرقهُ الزحلاوي !
لم يسرق البيضة غير خيانتكم لمبادئ اجدادكم وقبلها تعاليم دينكم ( الذي اكلتوا رأسنا به كذباً وبهتاناً ) !
لم يُقَلي بيضتكم غير طمع جيبكم !
لم يطبخ بيضتكم او لعب بها غير ريشتكم الطويلة !
قلتُ في ردي او تعليقي على احد الاخوة بأن ما تقوم به السيدة اللبنانية ( المسيحية الشيعية ) غدي فرنسيس في مسألة الإنتخابات في ثلاثة اشهر يفوق اكثر مما فعلته كل الكوتات البيضوية ولأكثر من عقد ونيف ! هؤلاء يستحقون الفوز وليس اصحاب اللبلبي والباقلاء البيضوية !
الذي باع الكوتا الملونة هو المتخلف المتعجرف الذي اسطاع ان يضحك على شعبه واعتقد بأنه سيستمر في هذه الضحكة الى الابد ! الذي سلق البيضة واعطاها للشيعي هو خيانتكم لبعضكم البعض وقبل ذلك لكل مباديء كذابة صدعتوا بيضنا فيها .
ولكن في المقابل أليس الشيعي افضل منكم لكوتتكم وريشتكم ودينكم ! أنا واثق من ذلك ..
الوقت لم يفُت أو ينقضي بعد ، فلنا ثلاثة بيضات اخرى ، في الدورة القادمة ستهدون اثنين منها لمهدي العامري فتبقى لكم بيضة واحدة يمكن أن تجلسوا جميعكم على نفس البيضة ! والله فكرة ! كل الاحزاب واقصد الاخراب المسيحية تجلس سَويتاً على كوتا واحدة ( يمكن هذه افضل وسيلة لكم كي تتحدوا يوماً ما ) !
الكوتا لم تُسرق بل باعها أصحاب الرؤوس الخاوية والاقلام الصفراء وخاصة في هذه المواقع ، اسأولوا العندليب الاسمر وطائر الهدهد والخنفسانة و66 و 77 و 99 وهم سيخبرونكم .
دعوا واعطوا الفرصة للشيعة والبابلون ليجربوا وعسى ضارة نافعة ! قَلي البيضة يحتاج الى زيت وأنتم لا تعلموا ولا تملكوا شيئاً منه فكيف ستأكلونها بدون زيت ( شنو راح اتخلوها للعيد الكبير حتى ترسموا عليها ريشتكم ) !
يا سيد يونادم لم يسرق بيضتكم احد بل انتقلت الى مَن هو اكثر مهارة وحنكة في اللعب معها ( يعني ماذا ستفعلون بالكُرة وانتم اختصاصكم البوكر ) !
المشكلة الوحيدة هنا تُكمن في كيف ستفطرون بدون البيضة ونحن داخلين على الرمضان الكريم إلا إذا كُنُم قد ملأُتم جيوبكم ببيض البط ! يا حرام ، ياحرام ويا عيب الشوم !
الحمدلله خلصنا من الكوتا ووجع الرأس الذي كان يصيبنا منها ، بالرغم من إنني واثق من إن بيوضكم الفاسدة لا تنتهي ! الإدعاء بِسرقة الكوتا هي إحدرى تلك البيضات العفنة !
لا البيضة لكم ( لا تقدروا حتى ان تبيضوا ) ولا تليقُ بكم ولا تستحقونها فلا تصدعوا رؤوسنا بها بعد الآن ! نقطة
الرابط الأول هو عن بيضتكم وكيف تم سرقتها ، أما الثاني فهو عن النائب المخضرم يونادم كنا والذي عليه أن يبحث عن مهدي العامري ليبيع له الكتكوت المتبقي ..... الرابطين كانا على موقع الحوار المتمدن لأنه في وقتها كان موقع عنكاوا قد سرق بيضتي فأعتذر من الموقع ... ..
طُرفة ( نُكتة ) طريفة ارجو سماعها ! وكانت ليوم 26/01/2014
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=397692
انني اُحَمّل السيد كنا وسولاقا وافرام المسؤولية !! وكانت ليوم 23/08/2014
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=429571
لا يمكن للشعوب المتخلفة أن تلعب بالبيضة قبل أن يكون لهم ديك ودجاجة !
نيسان سمو الهوزي 18/05/2018





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,357,338,605
- أشكر الشعب العراقي على مقاطعته للإنتخابات الهزلية !
- نفس المشهد والسيناريو الذي حصل مع صدام يحصل الآن مع روحاني !
- ماهو مصير الاديان في المستقبل ؟
- سلحفاة متوكلة على الله ( الطبقة البروليتاريا ) !
- قوادي الامس ! كيف كانوا مقارنة ب ............ اليوم !
- الصداقة والحُب بين شخصين من مذهبين مختلفين ! لماذا وكيف ؟
- الرؤساء العرب وبيض الدجاجة !
- قصة الثعالب والجرذان الحقيرة !
- لِقائي مع إمرأة محجبة !
- اللي عاش عاش واللي فَطس راح فطيس والباقي كله هوَس في هوَس !
- شِجار أمرئتان عراقيتان ( عراقيتين ) والاعلام العربي الساقط !
- الدور الروسي الدنيء والتراجع الامريكي الاحقر !
- طهران هي التي اهدت القدس لليهود وليس العرب !
- هل يجب ان يتساوى او يتشابه تنديد الازهر بشجب منغوليا !!
- هل فعلاً إيران دولة إرهابية يا دونالد !
- صغير ( فرخ )الذئب ...... السِمع !
- الحوراني تكشف بصدرها للملء للتأكيد بخلوها من عمليات التجميل ...
- حَظْر ومَنع المشروبات الروحية افضل قرار لأفضل برلمان ... سكر ...
- الاغنام والحرية !!
- قد يتهمني البعض بالتخريف او التَخَرُف !!


المزيد.....




- عراك واشتباك بالأيدي في حفل توزيع جوائز مهرجان بارز للموسيقى ...
- أمسية ثقافية لنادى الأدب بقصر الثقافة الفيوم
- زوجة فنان مصري تعلن معاناتها مع المرض وخوفها من فراق أولادها ...
- هل تفكر في استئجار حافلة فيلم “Spice World”؟
- عاجل.. الحموتي والمنصوري ينقلبان على بنشماس.. أزمة البام تتف ...
- قبل منحه جائزة شرفية في كان.. ألان ديلون يقول مسيرتي الفنية ...
- قبل منحه جائزة شرفية في كان.. ألان ديلون يقول مسيرتي الفنية ...
- بسبب نظام “إمتحان التابلت “.. غضب وإستياء طلاب الثانوية العا ...
- الأولى عربيا.. جائزة الدوحة للكتابة الدرامية تبدأ المشوار
- الفن التشكيلي سلاح فعال لدى الاستخبارات الروسية في القرن الـ ...


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - نيسان سمو الهوزي - مَن سرقوا الكوتا ! لقد سرقوا البيضة ! يا حرام يا حرام يا حرام !