أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد الحنفي - هو الأمر كله في هذا الزمان...














المزيد.....

هو الأمر كله في هذا الزمان...


محمد الحنفي
الحوار المتمدن-العدد: 5779 - 2018 / 2 / 6 - 11:13
المحور: الادب والفن
    


مساحات الأرض...
صارت تتقلص...
والفلاحون...
لا يجدون أرضا...
لزرع الحبوب...
لزرع الثمار...
لحفظ الكرامة...
******
وصار الفلاحون...
بدون أرض...
صاروا لا يشتغلون...
لا بالزراعة...
ولا بتربية الماشية...
صاروا بدون كرامة...
هاجروا...
بحثوا عن أي شكل...
من أشكال العمل...
فلا يجدون ما يفعلون...
يضطرون...
إلى مغادرة كل المدن...
والعودة...
إلى كل القرى...
لعل الحياة تعود...
******
يا وطنا نعتز به...
لماذا لا نجد فيك...
ما نحفظ به...
كرامتنا؟...
لماذا تجمّع...
مساحات كبيرة...
من الأرض...
في أيدي الإقطاع...
أو شبهه؟...
ليحرم من الأرض...
الفلاحون...
الصاروا معدمين...
لأن الأرض...
ضاقت بهم...
وصاروا لا يستطيعون...
فلاحة الأرض...
الصارت إقطاعيات...
تستغل بالآليات...
فلا يستطيع الفلاح...
أن يصير رباعا...
أو خماسا...
أو عاملا في الزراعة...
ليصير معطل...
وتحرم الأرض...
من جهده...
من خبرته...
الكانت تنتج...
كل الخيرات...
الكانت تطورها...
بخدمة الأرض...
بتوظيف خبرته...
في خدمتها...
والعطالة...
تفيد معنى الموت...
ولا توحي...
بمعنى الحياة...
******
فهيهات هيهات...
أن تتوزع الأرض...
بين من يفلحها...
أن تتجمّع الأرض...
بين أيدي الإقطاع...
فيصير الفلاحون...
بدون عمل...
وهيهات هيهات...
أن تضمن الأرض...
للفلاحين...
كرامتهم...
أن تصير الأرض...
للإقطاعيين...
أن يصير الفلاحون...
بدون كرامة...
******
فلماذا لا تصير الأرض...
لمن يفلحها؟...
لماذا يسمح...
للإقطاعيين...
بنهب الأرض؟...
بنهب المياه الباطنية؟...
ليحرم الفلاحون الصغار...
من سقي ما يزرعون...
والواجب الصار منعدما...
أن تكون الأرض...
لمن يفلحها...
لا أن تصير ضيعات...
للإقطاعيين...
يحيون فيها...
الليالي الحمراء...
مع الحور العين...
بدون حساب...
بعيدا عن رؤية...
من صار محروما...
من الأرض...
لأن الإقطاعيين يمين...
واليمين لم يولد...
إلا ليتمتع...
في كل عمره...
بكل الملذات...
في هذي الحياة...
بخيرات الأرض...
بكل العصائر...
بالشراب المعتق...
بحضرة الحور العين...
التتخذ...
لمتعة الإقطاعيين...
التستجلب...
من كل القرى...
حتى تصير الحور العين...
مصدر عيش...
للفلاحين المعدمين...
الصاروا...
بدون كرامة...
******
يا أيها التيه...
لماذا لا تزلزل الأرض...
على الإقطاعين؟...
حين يجلبون الحور العين...
من كل القرى...
وحين يقيمون...
الليالي الحمراء...
في كل الضيعات...
الصارت لهم...
الصاروا جميعا...
يحتكرون التمتع...
بكل الملذات...
مع الحور العين...
لماذا تضيق...
كل أشكال الخناق...
على من يفلح الأرض؟...
لماذا تجعل الأرض...
ملكا للإقطاعيين؟...
لماذا تصير نساء القرى...
حورا عينا...
في كل الضيعات؟...
ألا تدري...
يا أيها التيه...
أن الحياة...
لا تستقيم إلا بالعدل؟...
وجعل الأرض ملكا...
للإقطاع...
ليس من العدل...
وحرمان الفلاحين المعدمين...
من الأرض...
ليس من العدل...
وعيش الفلاحين المعدمين...
مما تجلبه...
نساء القرى...
كحور عين...
من كل الضيعات...
ليس من العدل...
******
فالعدل...
كل العدل...
أن تتوزع الأرض...
بين الفلاحين المعدمين...
أن يتم القضاء...
على الإقطاعيين...
أن لا تصير نساء القرى...
حورا عينا...
للإقطاعيين...
في كل الضيعات...
أن يعيش الفلاحون...
كل الفلاحين...
وكل نساء القرى...
بكرامتهم...
بكرامتهن...

ابن جرير في 05 / 02 / 2018

محمد الحنفي





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,008,282,178
- هل يمكن الحديث عن نقابات يسارية، وأخرى يمينية، وأخرى لا يمين ...
- هل يمكن الحديث عن نقابات يسارية، وأخرى يمينية، وأخرى لا يمين ...
- هل يمكن الحديث عن نقابات يسارية، وأخرى يمينية، وأخرى لا يمين ...
- وأحمد العربي المغربي الأممي...
- هل يمكن الحديث عن نقابات يسارية، وأخرى يمينية، وأخرى لا يمين ...
- تحرير المرأة التنوير أية علاقة؟.....الجزء الأول
- هل يمكن الحديث عن نقابات يسارية، وأخرى يمينية، وأخرى لا يمين ...
- هل يمكن الحديث عن نقابات يسارية، وأخرى يمينية، وأخرى لا يمين ...
- هل يمكن الحديث عن نقابات يسارية، وأخرى يمينية، وأخرى لا يمين ...
- خالدة في الذاكرة...
- عهد فلسطين...
- وردة أنت تحملين الورود...
- هل يمكن الحديث عن نقابات يسارية، وأخرى يمينية، وأخرى لا يمين ...
- هل يمكن الحديث عن نقابات يسارية، وأخرى يمينية، وأخرى لا يمين ...
- ما عشت يوما لا أذكر الشهيد عمر...
- هو ذاك عمر كان خلاصة...
- العام والخاص بين المهدي وعمر...
- عندما تحل ذكراك...
- ما كنت يوما في جعبة التاريخ...
- تعبيري عن شعوري تجاه الشهداء...


المزيد.....




- جولة عالمية لـ -آلة الزمن- الموسيقية الروسية (فيديو)
- صدور ترجمة رواية الرعب “جرائم براج” للكاتب “ميلوش أوربان”
- السيناتور الأمريكي الجمهوري غراهام: تساورني الشكوك حيال الرو ...
- ترامب: الرواية السعودية عن وفاة خاشقجي جديرة بالثقة
- السيناتور الأمريكي الجمهوري غراهام: تساورني الشكوك حيال الرو ...
- اللجنة الأوروبية للديموقراطية من خلال القانون تشيد بإصلاحات ...
- مهرجان الفيلم الأوروبي الأول ينطلق بالدوحة
- فايا السورية أول مطربة عربية تدخل موسوعة غينيس للأرقام القيا ...
- -ليل خارجي-.. فيلم مصري يكشف فساد السينما
- -افتح ياسمسم-... وفاة الفنان السوري توفيق العشا


المزيد.....

- جدلية العلاقة بين المسرح التفاعلي والقضايا المعاصرة / وسام عبد العظيم عباس
- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد الحنفي - هو الأمر كله في هذا الزمان...