أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - لا بديل عن إسقاط نظام الملالي














المزيد.....

لا بديل عن إسقاط نظام الملالي


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 5777 - 2018 / 2 / 4 - 17:22
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


عندما رفعت منظمة مجاهدي خلق شعار"إسقاط نظام ولاية الفقيه"، فقد إعتقد الکثيرون بأن المنظمة تبالغ في موقفها و تصوراتها، خصوصا وإن النظام کان وقتئذ في اوج قوته وکان يحسب له ألف حساب، ولکن المنظمة التي تمتلك نظرة علمية للواقع الايراني وکانت تستقرأ النظام کحالة فکرية ـ سياسية ـ إجتماعية في طريقها لمواجهة کم هائل من المشاکل و الازمات لأنه نظام يستند على مجموعة أفکار ورؤى متناقضة.
مع مرور الاعوام، وتوضح الصورة رويدا رويدا و إفتضاح الماهية الرديئة جدا للنظام، خصوصا بحد أن باتت الاوضاع تتجه کلها نحو طريق مسدود و تتحقق نبؤات منظمة مجاهدي خلق، فإن أصوات رفض النظام و الدعوة الى تغييره من داخل ايران بدأت ترتفع بصورة ملفتة للنظر، حتى وصل الامر الى تمزيق و إعراق و تنزيل صور الرمز الاکثر قبحا للنظام کبير الدجالين الملا خامنئي، وبعد أن کانت عمليات حرق و تمزيق صور هذا الدجال تتم في غفلة من النظام فإن الشعب بدأ يحرقها في الاماکن العامة و علنا، بحيث صار واضحا الى أي حد يکره الشعب هذا النظام و يرفضه عندما يقوم بحرق و تمزيق صور رمزه الاکبر.
إنتفاضة يناير/کانون الثاني 2018، التي کان شعارها الرئيسي"الموت للديکتاتور"، أي الملا خامنئي، رافقتها أيضا ولاتزال حملات حرق و تمزيق صوره في کافة أرجاء إيران وهو الامر الذي أصاب النظام بالجنون و أفقده صوابه تماما، ذلك إنه ليس بإمکانه أن يواجه شعبا بأکمله يقوم بحرق صور الديکتاتور الذي يحکمه قسرا، ولهدا فإن تواتر الانباء الواردة من داخل إيران و التي تؤکد تزايد عمليات حرق صور الدجال خامنئي بصورة ملفتة للنظر الى جانب مهاجمة مراکز الباسيج و حرقها أيضا، فإن ذلك يثبت على مدى إصرار الشعب على قضية إسقاط أصل النظام و هو مايثبت وبکل وضوح صحة و مصداقية ماقد دعت إليه المنظمة قبل أعوام طويل.
هذا النظام الذي کان ەسعى دائما لإظهار نفسه کنظام قوي وله شعبية بين الاوساط الشعبية وإن مرشده الاعلى محبوب، ولکن جاءت إنتفاضة يناير/کانون الثاني 2018، لتبين کذب و زيف ذلك وإن الشعب الايراني الذي ذاق الامرين بسبب من القيادة الخائبة و الفاشلة لهذا الملا الدجال، بل وإن الشعب الى جانب حرق و تمزيق صور الدجال خامنئي، رفعوا و يرفعون شعارات تطالبه بصريح العبارة بأن يخجل و يتنازل عن الحکم، ذلك إن الشعب الايراني بسبب نظامه الفاسد الدموي بصورة عامة و بسبب من قيادته الفاشلة بصورة خاصة.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,566,107,566
- النظام الجزار
- المقاومة الايرانية تفضح الملالي دوليا
- الموت السريري لنظام الملالي
- السلطة المخزية
- قضاء قاتل يقوده ملا فاسد
- نظام مفلس و ليس أمامه غير السقوط
- الملالي يلعنون التقدم و التطور!!
- لکي يکون المجتمع الدولي في مستوى المسؤولية
- ملالي إيران يجب أن يحاکموا و ليس الشعب
- الشعب الايراني لايريد الملا حاکما!
- مرحلة سقوط ناظم الملالي صارت أمرا واقعا
- العالم مطالب بإيقاف ماکنة إعدام الملالي
- إعلان إستثنائي من الشعب الايراني للعالم کله
- الشعب يريد حرية و خبزا وليس صواريخا و إعدامات
- ألف أشرف يبنى على أنقاض نظام الملالي
- إيران الغد..إيران الشعب و مقاومته الوطنية
- إجتماع يؤسس لإيران حرة و يعلن عن نهاية الحکم الديني المتطرف
- عن منح الملا خامنئي مسکوکات ذهبية لجلاوزته
- مجاهدي خلق في قلب الاحداث
- الدائرة تضيق على الملا خامنئي


المزيد.....




- عطسة كافية لكسر عظمك.. ما السبب؟
- American Mathematics Competitions – Overview
- The Nuiances of Relationships Chemistry
- Getting the Best Relationships Chemistry
- Choosing Good Organic Chemistry Introduction
- Buy Dissertations Reviews & Tips
- Choosing Top Dissertation Writing Services Is Simple
- مراقبون روس يجرون في أكتوبر طلعات جوية فوق أمريكا وبولندا بم ...
- اليمن... -أنصار الله- تستعيد قرى ومناطق من الجيش في صعدة
- رئيس بوليفيا موراليس يتصدر الانتخابات الرئاسية بحصوله على 45 ...


المزيد.....

- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود
- قصة الصراع بين الحرية والاستبداد بجمهورية البندقية / المصطفى حميمو
- هل من حلول عملية لمحنة قوى التيار الديمقراطي في العراق؟ / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - لا بديل عن إسقاط نظام الملالي