أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية - كريم الزكي - (خيانة تروتسكي للبلاشفة)






المزيد.....

(خيانة تروتسكي للبلاشفة)


كريم الزكي

الحوار المتمدن-العدد: 5764 - 2018 / 1 / 21 - 02:55
المحور: ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية
    


ما بين الأمس واليوم (خيانة تروتسكي للبلاشفة)
100 عام من التظليل (الموضوع إخباري)
استنادا الى الوثائق الأرشيفية حصراً التي تم الكشف عنها بعد انهيار الإتحاد السوفييتي حيث تم شكل لجنة كشف السرية عن وثائق السرية للحزب الشيوعي السوفييتي في جمهورية روسيا الاتحادية وبخصوص تروتسكي والكثير من القضايا التي كانت مجهولة المصدر والمصير.وتشير الوثائق :-
أن أوساط الاستخبارات الغربية دبرت عملية واسعة داخل روسيا كان من ألاعيبها زرع عملاء نفوذ في الحكومة القيصرية وفي صفوف معارضيها على حد سواء , وكان ليون برونشتاين ( تروتسكي ) أحد أبرز شخوص تلك الأحداث الدرامية فمن هي القوى التي وقفت ورائه ومن قام بدعمه لكي يصبح أحد أبرز الزعماء ولماذا وقع الرهان على تروتسكي ؟ وهو من أسرة عادية ولم يكن ذى شأن في وقته
ليوبرونشتاين ( تروتسكي) . كان ولداً ذكياً جداً ومن عائلة يهودية وضعه والده في مدرسة يهودية وحصل على التعليم الثانوية ولم يحصل بعدها على أي تعليم أكثر من ذلك !! وفي المدرسة اليهودية التي درس فيها تروتسكي هذه المدرسة كان تعليمها الأساسي ينصب في تعليم الطلاب فن الخطابة والجدال إضافة لتخصص التعليم في هذه المدرسة, كان لمستوى الذكاء واللباقة للصبي ليون برونشتاين تروتسكي هي التي لعبت دوراً كبيراً في مستقبله . حيث تميز على جميع أقرانه بدوره المتميز في فن الخطابة والشخصية المؤثرة في الجماهير .
أنجذب تروتسكي كثيراً للحركات المناهضة للقيصرية وبشكل خاص للحركات الماركسية التي كانت تتصاعد نضالاتها بين الجماهير المحرومة والمظلومة ومن هنا تم التركيز عليه من المنظمات السرية اليهودية ومن خلال عائلته بالذات . حيث كان خاله (أبرام جدافتوفسكي ) من كبار التجار وأصحاب المال في روسيا
في محاولة لكشف أرشيف الاستخبارات الفرنسية وعن ما ذكر عن تروتسكي في بداية القرن الواحد والعشرين . لقد تم اختفاء جميع النقارير عن تروتسكي في فرنسا وعن دوره في صنع العداء لروسيا أبان الحرب العالمية الأولى ,, ولكن تم أيجاد هذه الوثائق في أرشيف الحزب الشيوعي السوفييتي بعد تفكك الاتحاد السوفييتي والتي وتوضح ارتباط تروتسكي بالاستخبارات الألمانية والانكليزية والنمساوية وحتى الأمريكية
عند زيارته للولايات المتحدة أستقبل من قبل منظمة يهودية وكان يمثلها شخص اسمه آرثر كورنكورس ( منظمة تقديم المساعدة لليهود ودعم المهاجرين ) وكان يمول هذه المنظمة اليهودية المصرفي الكبير ( ياكوب شف) وهذا الشخص كان يعتبر من ابرز رعاة تروتسكي في أمريكا ومن رجال الأعمال اليهود الأمريكان
كان من ابرز مهام تروتسكي عندما أصبح وزيراً للخارجية هو كيف يتم السيطرة على كنوز روسيا من الذهب وتحويلها الى أوربا
وكيف تسيطر بريطانيا على نفط روسيا كما هو الحال في الوقت الحاضر حيث سيطروا على ثروات النفط وكذلك آثار العراق وتدمر في سوريا . وفي هذا الصدد في روسيا ابان الثورة الروسية عام 1917 أقدم تروتسكي على تعيين زوجته نتاليا سيدوفا مسؤولة عن خزائن الدولة والتحف الخاصة بالعائلة القيصرية بالرغم من عدم وجود أي خبرة لديها في هذا المجال حسب الوثائق التي رفع عنها السرية في الأونة الأخيرة في روسيا , *وتم تعينها مديرة لمتاحف جميع روسيا * تم تصنيف التحف والأثار وبيعها للخارج وهناك وثيقة صادمة عن تقييم لوقائع بيع أسعار لهذه التحف مثلاً أيقونه ذهبية تعود الى القرن الخامس عشر بيعت 100 رويل ( بثمن بخس ) (ولغش التاريخ والمنقبين جرى تبيت جداول البيع لكل المقتنيات ولكن في وقتها لم يجري الاطلاع عليها) وكما يحدث اليوم في الشرق الأوسط في عمليات السرقة والنهب على نطاق واسع بلا رقيب وحسيب . وبيعت الى الولايات المتحدة كل المجوهرات الخاصة بالقيصر ,بثمن بخس وهي اليوم موجود في متاحف أمريكا وخاصة في منطقة * هيوود * وفي هذه المنطقة يوجد متحف أسسته (ماري جوري بوست) زوجة أول سفير أمريكي في موسكو بعد الثورة وواقع الحال أن متحف آل رومانوف القيصري بالتمام والكمال أنتقل الى هناك الى الولايات المتحدة الأمريكية وتضاهي هذه التحف أبرز التحف الموجودة في المتاحف العالمية
والذهب القيصري الممهور(بشعارالقيصر) برمز القيصر الروسي تشير الوثائق الى أن هذا الذهب تم صهره وتحول الى سبائك من الذهب الغير الممهور (أي بدون رمز ) . كما حصل في العراق حصراً حيث تم نهب كل الذهب الذي كان بحوزة صدام والبنك المركزي وكذلك كل رصيد العراق من العملة الصعبة أولهم عصابة الجلبي والجيش الأمريكي وباقي مافيا بريمر , تم هذا السيناريو مجدداً في روسيا في عهد يلسن وجوبايس وغرباشوف ,, والغريب في الأمر أن القادة في هذه الأحداث الدرامية المرسومة من قبل الولايات المتحدة الأمريكية هم موجودين في كل حقب التاريخ من الحرب العالمية الأولى ولغالية اليوم , ونفس الدراما تتكرر ,
, أما قادة روسيا ايام يسلن مثلاً كايدار كان مجرد محرر في مجلة روسية ,, وتروتسكي أيضاً كان صحفياً بسيطاً أيضاً . وقادة العراق أيضا جائوا من المجهول , والجميع يتحدث باسم القضاء على الطغيان والظلم والفساد وتحقيق الديمقراطية للشعب , وعن طريقها أي الديمقراطية يتم نهبه وبرضاه , ويترأسون القادة الدولة ويصبحون بين عشية وضحاها قادة للقوات المسلحة في حين أن القائد العام للقوات المسلحة لم يخدم يوماً واحداُ في القوات المسلحة , كصدام وقادة العراق الحاليين . كذلك في روسيا أمثال يلسن وغيره جاءوا من المجهول واحتلوا أعلى المراكز في الدولة , ومعروف أن والد يلسن كان مسجون بتهمة السرقة وهي تهمة غير شريفة حسب العرف الروسي وكذلك العراقي , ,
ونلاحظ أن السيناريو يتكرر في كل الأزمنة
حسب الوثائق التي تم الكشف عنها , فقد تم تدمير أسطول بحر الشمال بالكامل حسب أوامر من تروتسكي 260 سفينة عسكرية تم تدميرها
وكذلك تم تدمير أسطول البحر الأسود بالكامل وتم إعدام قائد الأسطول لأنه لم يرغب بتدمير أسطوله , هذا هو أسلوب تروتسكي , وحسب التعليمات التي كانت ترسل اليه من خارج روسيا. كما تم بالفعل تدمير كل الجيش العراقي وحله بالكامل , حتى تم سحق طائرات ميغ 29 التي خبئها الجيش العراقي بعيداً عن قصف الطيران الأمريكي في صحراء الرمادي وهناك صور أرشيفية لكيفية تدمير هذه الطائرات العراقية وهو صعود دبابات ابرامز الأمريكية على ظهر الطائرة وتحطيمها بالكامل وبشكل مذل , إضافة الى عملية قتل كل الطيارين العراقيين الذين وقعوا في فخ المخابرات الإيرانية .. وشاهدت شخصياً كيف تمت محاولة تصفية حياة أحد الطيارين العراقيين من قبل المخابرات الإيرانية في بغداد
وحسب الوثائق تصرف تروتسكي حسب الأوامر التي كانت تأتي الية من الخارج خاصة من الولايات المتحدة الأمريكية
وحسب الوثائق وعكس ما متداول عن تروتسكي كونه كان ضد الأتفاق مع المانيا حيث كان يرأس وفد التفاوض لوقف الحرب , في حين تثبت الوثائق أن تروتسكي قدم تنازلات للألمان لم يكن الألمان يحلمون بها حتى بانت عليهم الدهشة .. واليوم يعتبر هذا الموقف من قبل تروتسكي لطخة عار في تاريخ روسيا , التوقيع حرم روسيا أراضي أوكرانيا والقرم والبلطيق وبلوروسيا و فلنده ..ونفس الشئ اليوم اوكرانيا ومشاكل القرم هي هدية الجواسيس الذين حكموا التحاد السوفييتي في حقبة غرباشوف يلسن ,..وحسب الوثائق التي وقعها تروتسكي تشير أن روسيا أعطت للألمان 6 مليارات مارك ألماني كتعويضات حرب .. والشئ المحير أن تعويضات الحرب التي تم دفعها للألمان هي أكثر مما طلبه الألمان أنفسهم !!, وهنا المسرحية
التي قادها جاسوس الامبريالية تروتسكي أن الذهب الذي دفع للألمان وتم نقله الى المانيا , و بعد عام خسرت المانيا الحرب , وتم نقل كل الذهب الى أمريكا كجزء من الغرامة على المانيا بسبب خسارتها الحرب .. إضافة الى كل هذه المصائب لم يسمحوا لروسيا حتى المشاركة في مؤتمر فرساي الذي حدد مجرى حياة الدول بعد الحرب الأولى . في حين أن أمريكا كانت بعيدة عن الحرب .
هناك وثيقة أمريكية تم الحصول عليها من خزانة الخارجية الأمريكية , يؤمر فيها الرئيس الأمريكي ويوجه كيف يتم تقسيم العالم وكيف يتم التلاعب بدول العالم حسب حاجة أمريكا .. وحسب الوثائق السوفيتية المعلن عنها أن الإدارة الأمريكية ومنذ الحرب العالمية الأولى كانت تريد خنق روسيا وسد جميع المنافذ البحرية عليها وخاصة القرم والبوسفور.
بعد تولي تروتسكي وزارة الدفاع , ومن ثم توليه وزارة الخارجية حيث أشرف بشكل كامل على كل الاتفاقيات مع الشركات الأجنبية التي كانت تنقب عن الثروات في روسيا , وبدون واعز من ضمير حصلت الشركات الغربية على ارباحاُ هائلة مقابل القليل لروسيا صاحبة الثروات .. ويعود التاريخ مجدداً الى الوراء في عهد يسلن يسيطر المليادير الروسي خدركروفسكس وسمح يلسن لخدركوفسكي أن يسيطر على كل حقول النفط الروسي . وكذلك حصل نفس السناريوا في العراق من خلال جولة التراخيص التي قادها المعتوه وزير النفط السابق الشهرستاني عميل المخابرات الأسرائلية (تصريح لصحفي اسرائيلي عن العملاء العراقيين الذين زاروا إسرائيل بعد 2003), حيث حصلت الشركات الغربية على كل نفط العراق بامتيازات جديدة (جولات التراخيص) ,ووصل الحال بإنتاج النفط العراقي أنه لا يسد حتى كلفة استخراجه بفضل الشهرستاني ,,
بإشراف مباشر من تروتسكي تم الأتفاق على شراء السلاح من انكلترا بقيمة الذهب حصراً من انكلترا مع العلم أن الروبل في ذلك الوقت مكفولاً بالذهب وانكلترا كانت تشتري السلاح من أمريكا و بأبخس الأثمان وتبيعه لروسيا بالذهب الخالص وهذا أيضاً بفضل تروتسكي!!!
تم في شهر نوفمبر اي قبل الثورة بشهر شخصيتان أمريكيتين *وليم تونسون ورايمون روبنس* بلقاء تروتسكي سراً ودفعوا له مليون دولار بتحويل مالي من المصرفي الأمريكي جون موركان الأبن ,, وتشير الوثائق أن صحيفة الواشنطن بوست علمت بهذه الواقعة..حيث نشرت خبراً جائت به ( اقام ويلم تونسون ورايمون روبنس في بتروغراد من الفترة كذا الى كذا , وحسب البرقية المنشورة في الواشنطن بوست)
(استلمنا برقيتكم (البرقية من وليم تونسن ورايمون روبنس) وقد حولنا وفق التعليمات مليون دولار الى فرع ناسيونال سيتي بنك في بيتروغراد التوقيع / موركان
وبعدها قدم وليم تونسن مذكرة الى رئيس وزراء بريطانيا جاء بها (أن روسيا تريد الخروج من الحرب وبهذا قد تغدوا روسيا أكبر غنيمة عرفها العالم والتاريخ) .
وبالأمس القريب الى 3 أكتوبر 1993 رئيس البرلمان حسبولاتوف وروتسكوي نائب الرئيس يعلنان الأطاحة بالرئيس يلسن بسبب خرقه للدستور الروسي . ولكن لم تجري الرياح حسب رأي السلطة التشريعية , فالمؤامرة قد نجحت وقاد يلسن الهجوم على البرلمان بمساعدة الولايات المتحدة وإسرائيل ...!!!

وحسب الوثائق ساهمت إسرائيل بنشر قناصين على سطوح المنازل والعمارات وبعلم الرئيس الجاسوس بوريس يلسن , مع مجموعة قناصين من داخل السفارة الأمريكية والقريبة من مبنى البرلمان الروسي وعمل القناصة كان ضرب قوات الشرطة الروسية والتي كانت بالقرب من البرلمان لإيهامهم بأن الرصاص يطلق عليهم من داخل البرلمان , ((حسب شهادة قائد الشرطة التي كانت قرب موقع البرلمان , يقول لاحظت أن أعضاء فرقتي أخذوا يتساقطون وأن الرصاص يأتي من خلفنا وليس من مبنى البرلمان))( وبصورة مباشرة من السفارة الأمريكية والتي تواجه مبنى البرلمان الروسي)
((لم يكن في وسعنا التصديق بأن هناك في رئاسة أركان الطبقة العاملة أشخاصاً مشبوهين , وانتهازيين , واستسلاميين وخونة)) **من ارشفي تاريخ الحزب البلشفي المادة الرابعة** الذي تم نشره في سنة 1938
منذ عام 1950 وحتى عام 1955 فإن زمراً شتى من التحرفيين أستلوا خناجرهم كي يسووا حساباتهم فيما بينهم , وقد استغلوا الفرصة أيضاً كي يتخلصوا من أنصار ستالين .
بعد رحيل ستالين وفي ظل خروشوف , أعيد الاعتبار إلى العديد من الانتهازيين , وأعداء اللينينية , الذين أبعدوا بحق إلى سيبيريا أيام ستالين , ثم عينوا في مناصب قيادية .
يطلعنا سيرجي أبن خروشوف , ففي أعوام الثلاثينات كان خروشوف ومكويان صديقين مقربين من شخص يدعى سينغوف , وقد أدين هذا الشخص عام 1938 كعدو للشعب وحكم ب 25 عاماً في السجن , في عام 1956 أخرجه خروشوف من المعسكر كي يشهد على ( جرائم ستالين ) ثم بادر إلى تعيينه مفوضاً في وزارة الداخلية , بعد أن أعاد اليه اعتباره بوصفه أحد ضحايا الستالينية ! وقد قام خروشوف ايضاً بانتشال النصاب سولجينيستين من معسكر العمل , وهكذا فإن زعيم التحريفيين(( خروشوف)) الذي كان يقسم أغلظ الأيمان على رغبته في العودة إلى اللينينية عقد حلفاً مع رجعي قيصري بهدف محاربة الستالينية وقد توافق الوغدان أيما توافق وفي دفقه حب رقيق لشريكه ( الماركسي )
سيكتب
سولجينيستين فيما بعد :-

(( وكان من غير الممكن أن نتوقع هذا الهجوم المفاجئ الراعد والغاضب الذي كان يحتفظ به خروشوف ضد ستالين حتى المؤتمر الثاني والعشرين ولا أتذكر بأنني قد قرأت منذ زمن طويل شيئاً بمثل هذه الإثارة والروعة )) .
بعد إعدام بيريا فرض خروشوف نفسه كشخصية مهيمنة على مجلس السوفييت الأعلى وفي المؤتمر العشرين في شباط عام 1956 قلب خروشوف عاليها سافلها على الخط الأيديولوجي والسياسي للحزب , كان يزعق بملء صوته بأن الديمقراطية اللينينية (( والقيادة الجماعية)) قد توطدت بقوة ولكنه فرض تقريره السري على أعضاء مجلس السوفييت الأعلى .

يشهد مولوتوف قائلاً :-

(( حينما تلا خروشوف تقريره على مسامع المؤتمر العشرين سرت مع السائرين على السكة بالتزام الصمت . وكثيراً ما يوُجه إلي السؤال , لماذا لم تكن قد بادرت في المؤتمر العشرين إلى الرد على خروشوف ؟ . يقول مولوتوف , لم يكن الحزب مهيأ لذلك . وكان سيلقي بنا خارج الباب . وببقائنا في الحزب كنت آمل أنه سيكون في وسعنا إعادة الأمور إلى نصابها قليلاً

" المصادر صحيفة موقع روسيا اليوم وقناة روسيا اليوم , لقاء مع المؤلفة والمخرجة الروسية ليلينا شفشفازده التي ستقوم بخراج فلم عن هذه الوثائق وبشكل عملي موثق وليس نظري"

مع الأسف موقع الحوار المتمدن في الوقت الحاضر لا يستطيع نشر الصور والوثائق , والتي بالإمكان نشرها لأنها متوفرة , وبهذا نستطيع أن نرد على أي تساءل بخصوص الموضوع , وخاصة من أعضاء "منظمة بناي بيت الماسونية وما فوق الصهيونية" , والذين ينشرون صخبهم هنا وهناك لتشويه التاريخ السوفييتي
الوثائق متوفرة في كتاب بالروسية
تأليف
*** وزير الأعلام ونائب رئيس الحكومة الروسية في عهد الرئيس بوريس يلسن
( ميخائيل بولتارنين ) , كان عضواً في البرلمان السوفييتي و البرلمان الروسي , ورئيس تحرير صحيفة مسكوفسيا برافدا
( الحقيقة المسكوفية )
عام 1992 ترأس لجنة كشف الوثائق السرية للحزب الشيوعي السوفييتي ***

المقال القادم كيف أستقدم بوريس يلسن قناصة من إسرائيل لدعمه في انقلابه على البرلمان الروسي في 3 أكتوبر 1993
بغداد 20/1/2018





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,611,309,241
- أغتيال سيرجي كيروف ( نائب ستالين ) ومن هم المجرمين الحقيقيين
- الحركة الشيوعية العالمية والموقف من التحالفات المشبوهة
- الأخ العزيز نيسان سمو الهوزي المحترم
- آرا خاجادور تخليداً لهذا القائد العمالي البارز
- بعض أحداث وإسرار الانتفاضة العسكرية التي قام بها الشيوعي الب ...
- من أجل حل أزمة اللاجئين يتطلب التضامن الفعال (الحروب والأزما ...
- مجرمي العصر أحفاد الحرس القومي الفاشي ( الدواعش) في الموصل
- في العام 1968 و بمناسة ثورة اكتوبر احتفل عمال بغداد في ساحة ...
- ثورة أكتوبر مناراَ وهاجاَ للطبقة العاملة وطريق كل الأحرار صو ...
- الانتفاضة الشيوعية المسلحة في الثالث من تموز 1963
- بحر ايجة والقتل المتعمد للمهاجرين من سوريا والعراق
- مقال الاخ طالب الجليلي عبارة عن مجموعة اخطاء
- حول كتاب عشرة ايام هزت العالم * جون ريد *
- *قراءة في كتاب عشرة ايام هزت العالم*
- النهج الضبابي والانتهازي لن يخدع الجماهير (رفض الشعب العراقي ...
- توضيح مهم للذين أرتكبو اخطاء تاريخية في سردهم لأحداث الانتفا ...
- أنتفاضة معسكر الرشيد الباسلة في 3 تموز 1963 ( أنتفاضة حسن سر ...
- هور الغموكة واليسار الشيوعي
- محطات من السفر النضالي لقوى اليسار الشيوعي العراقي ( الكفاح ...
- النازيين السويديين يشاركون في الحرب الدائرة في أوكرايينا


المزيد.....




- عاملون في مشروع الاستجابة للازمة السورية ناشدوا الافراج عن م ...
- استقلال الاستقلال...
- المحتجون في الجزائر يصعدون ضغوطهم بمظاهرات جديدة
- بوليفيا.. السلطات تؤكد مقتل 8 متظاهرين أثناء عملية -إل ألتو- ...
- عشرات المتظاهرين يغلقون منفذ سفوان الحدوي بين العراق والكويت ...
- عشرات المتظاهرين في هونغ كونغ يواصلون التحصن داخل حرم جامعي ...
- احترام المبادئ والتشبع بالقيم النضالية، أساس النهوض بالعمل ا ...
- بيان للحزب الشيوعي الكوردستاني : لن يصلح اجتماع بعض الكتل ال ...
- مفوضية حقوق الإنسان تكشف عن سجون في بغداد تضم معتقلين من الم ...
- آل زريج يرفضون مقابلة عبد المهدي ويعلنون دعمهم للمتظاهرين


المزيد.....

- إختراقات - الإختراق التاريخي لماركس و مزيد الإختراق بفضل الش ... / بوب افاكيان
- الديمقراطية في التاريخ / محمد المثلوثي
- أولرايك ماينهوف المناضلة الثائرة و القائدة المنظرة و الشهيدة ... / 8 مارس الثورية
- الخطاب الافتتاحي للحزب الشيوعي التركي في اللقاء الأممي ال21 ... / الحزب الشيوعي التركي
- راهنية التروتسكية / إرنست ماندل
- المادية التاريخية هي المقاربة العلمية لدراسة التاريخ / خليل اندراوس
- الشيوعية ليست من خيارات الإنسان بل من قوانين الطبيعة / فؤاد النمري
- دروس أكتوبر [1] (4 نوفمبر 1935) / ليون تروتسكي
- التشكيلة الاجتماعية العراقية وتغيرات بنيتها الطبقية / لطفي حاتم
- ما هي البرجوازية الصغيرة؟ / محمود حسين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية - كريم الزكي - (خيانة تروتسكي للبلاشفة)