أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - علي حسين علي - ساعي البريد














المزيد.....

ساعي البريد


علي حسين علي

الحوار المتمدن-العدد: 5738 - 2017 / 12 / 25 - 17:21
المحور: الارهاب, الحرب والسلام
    


-
قيل لجندي في أحد الحروب لماذا لا تحمل أي صورة لحبيبتك في الحرب
فقال :أنا خائف من إن الرصاصة المنطلقة من بندقية أعدائي قد تصيب صورة حبيبتي
فالإناث غيورات
__
#وأضاف قائلآ الرسائل التي أكتبها إلى حبيبتي كالآتي .#الرسالة #الاولى
#ياحبيبتي لقد علمتني الحرب إن كل شي خياران كالبندقية والرصاصة
_
#هناك حربان حقيقيتان ياصغيرتي
1)الاولى عندما تحاول الدولة إنتزاع صورة الشهداء المعلقة على الجدران بعد إنتهاء الحرب .
2)الثانية آخر حركة يقوم بها لاعب الحرب قبل أن يصرخ في وجههُ كش ملك .
_
#هناك إحساسان
1)أم عاقر تحمل حقائب مدرسية كل يوم وتذهب بها إلى الأطفال .
2)ورجل على وشك الموت ينتظر كل يوم ليصفي ورث البيت على ولديه الشهيدين .
_
#هناك حلمان
1)عاشق يتمنى أن يكون طفل حبيبته يشبهه (ثلثا الولد على الحبيب الاولي )
2) أم جالسة على قبر الشهيد تتمنى ان يقتنع ولدها بالفتاة التي اختارته له
_
#هناك إنكساران
1)طفل جالس على كرسي المعاقين في العاشرة من عمره أثر حادث إنفجار يخبر والدية كيف نرمي الكرة .
2)فتاة تنظر إلى صورة والدها المعلقة على الجدار وتحيك قميصه الجديد لذهابه إلى الحرب
_
#هناك إنتظاران
1)اللحظه الأخيرة من عاشق في الحرب كان يخبر أصدقائه بأن موعد زفافه غداً والرصاصة متجها نحو رأسه .
2)يد عشيقه متجها صوب القطار تحاول توديع حبيبها إلى الحرب .
___
إلا الحرب ياصغيرتي فهناك خيار واحد فقط وهو الموت
___
كتب لها هذة الرسالة فمات كل مافيها ولم ترد له بأي مكتوب ؟
#بعث رسالته الثانية !!!
#وهو منتظر ساعي البريد !!!
___
#ساعي #البريد
لقد أرسلت لها رسالتك الأولى وكان البيت فارغاً والبريد مغلق ...
وأردت اليوم يصال الرسالتين معآ وكان ردها على الرسالة الاولى بحبر اللسان وليس القلم ...
___
#الحبيبة
ياجندي حربنا وحبيبي
حتى زواجي بك خياران
1)الأول تمنيت أن أكون زوجتك فختارتك الحرب .
2)الثانية قررت إنتظارك فكان ابن عمي قد أنهى علي .
#سلامي لخوذتك والبندقية والرصاصة
وقل لهن إنكن من الاناث المحظوظات فلا تحكمنكن التقاليد.
___
#ساعي #البريد
أنا أعتذر لعدم إعطائها الرسالة الثانية فقد كانت قاسية الحديث .
__
#الرسالة #الثانية
كان مكتوب فيها(ياحبيبتي لقد نسيت أن أظيف ان زواجي بك بخيار واحد فقط )
__
#الجندي
لقد كنت مخطأ لأني لم أظف إن التقاليد كالحرب ...
فكم من عشيقان قد سقط إسم طفلهما نتيجة رفض زواج .
السنة الحقيقية عندنا ليس محمد وإنما التقاليد .
لقد قتلو أطفال العاشقين
حتى الحرب كان لها خيط رفيع في قتل العاشقين .
هاهم قد أجبروني على سرقة بندقية جندي آخر .
_




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,752,239,043
- الوطن لم يعرف نفسه بعد
- نصوص
- اسأل


المزيد.....




- مباشر
- مباشر
- مباشر
- هبوط عقود الخام الأمريكية بنسبة 7% إلى أقل من 20 دولارا
- مذيعة أميركية تحول غرفتها إلى ستوديو أخبار بسبب كورونا
- السعودية تدرس إنشاء صندوق لمواجهة الطوارئ  
- اتهام الحوثي باستهداف الرياض وجازان بصاروخين باليستيين
- حديث الخليج
- مبادرة تشريعيّة حول “أخلقة الحياة السياسيّة والاجتماعيّة”: ...
- دعوة أممية لوقف القتال في اليمن للتركيز على مكافحة كورونا


المزيد.....

- البيئة الفكرية الحاضنة للتطرّف والإرهاب ودور الجامعات في الت ... / عبد الحسين شعبان
- المعلومات التفصيلية ل850 ارهابي من ارهابيي الدول العربية / خالد الخالدي
- إشكالية العلاقة بين الدين والعنف / محمد عمارة تقي الدين
- سيناء حيث أنا . سنوات التيه / أشرف العناني
- الجدلية الاجتماعية لممارسة العنف المسلح والإرهاب بالتطبيق عل ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- الأمر بالمعروف و النهي عن المنكرأوالمقولة التي تأدلجت لتصير ... / محمد الحنفي
- عالم داعش خفايا واسرار / ياسر جاسم قاسم
- افغانستان الحقيقة و المستقبل / عبدالستار طويلة
- تقديرات أولية لخسائر بحزاني وبعشيقة على يد الدواعش / صباح كنجي
- الأستاذ / مُضر آل أحميّد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - علي حسين علي - ساعي البريد