أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - حلوة زحايكة - سوالف حريم - ارحمونا يرحمكم الله














المزيد.....

سوالف حريم - ارحمونا يرحمكم الله


حلوة زحايكة
الحوار المتمدن-العدد: 5674 - 2017 / 10 / 20 - 18:02
المحور: كتابات ساخرة
    


حلوة زحايكة

سوالف حريم
ارحمونا يرحمكم الله
قرأت يوم أمس على صفحة التواصل الاجتماعي عدة منشورات لصديقات،
فكتبت احداهن أنها "تعطس، وربما هذه بداية انفلونزا" وكتبت ثانية:" ناوية أجدّ الزيتون"، وكتبت ثالثة:"في طريقي إلى المسجد الأقصى"، وكتبت رابعة:" أستغفر الله العظيم" وكتبت خامسة:" كنت عند ابنتي المتزوّجة، وداعبت أطفالها". ومن الغريب أنني وجدت عشرات التعليقات، ومئات إشارات الاعجاب على كل "ابداع" مما ذكرت! وتابعت هذا اليوم ما كتبته كل واحدة من الصديقات آنفات الذكر، فوجدت:" الحمد لله أنا بخير، ولست مصابة بالانفلونزا"، و:" لم أشارك في جدّ الزيتون هذا اليوم"، و"لم يكتب الله لي أن أصلي في المسجد الأقصى يوم أمس"، و" استغفرت ربي 99 مرة يوم يوم أمس، ونسيت أعمل غداء لأطفالي" و" أصبحت متوعكة لأنني داعبت أحفادي يوم أمس". ومن الغريب أنّ "إبداع" اليوم قد حظي بتعليقات إشادة أكثر من ابداع يوم أمس، وتضاعفت إشارات الاعجاب عليها.
أمّا أنا فقد أصبت بالغثيان من هكذا "ابداعات"، وقررت عدم متابعة ذلك.
20-10-2017





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,794,469,488
- سوالف حريم - قطف الثمار
- سوالف حريم - الزواج التقليدي
- سوالف حريم - العروس ليست بطيخة
- سوالف حريم - يا أم الفيس
- سوالف حريم - لا تستغربوا
- سوالف حريم - زغرودة يا بنات
- سوالف حريم - كيف نختلق الأزمات
- سوالف حريم - من غرائب الجعابير
- سوالف حريم - لا شماتة بمصائب البشر
- سوالف حريم - فراعنة العصر
- سوالف حريم - أين المتشدّقون بحقوق الانسان؟
- سوالف حريم - لبّيك اللهم لبّيك
- سوالف حريم - جنون الجريمة
- سوالف حريم - سياسة التجهيل
- سوالف حريم - مفلسو الفيسبوك
- سوالف حريم - البطل الأمريكي
- سوالف حريم - الثياب المطرزة
- سوالف حريم - براءة
- سوالف حريم - حرب مفرقعات
- سوالف حريم - كبر مقتا عند الله


المزيد.....




- نوستراداموس يعالج الأرواح في عصر النهضة
- مجلة لندنية ثقافية تحتفي بالذكرى ال20 لرحيل الشاعر الكبير نز ...
- صدر حديثا “الطريق إلى الزعتري” للروائي السوري محمد فتحي المق ...
- ندوة لمناقشة الرواية الفائزة بجائزة زايد للكتاب -أمطار صيفية ...
- أوباما على نتفليكس قريباً
- انفلات امني في تعز والقاتل المجهول يواصل حصد ارواح الابرياء ...
- قبل العاصوف.. إليكم المسيرة الفنية للنجم السعودي ناصر القصبي ...
- الرباح: نظام فوترة الماء والكهرباء المعمول به لا تنجم عنه أي ...
- بعد فترة صمت: ابن كيران يتحدث من جديد (فيديو)
- الدار البيضاء .. تنصيب الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئنا ...


المزيد.....

- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- هكذا كلمني القصيد / دحمور منصور بن الونشريس الحسني
- مُقتطفات / جورج كارلين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - حلوة زحايكة - سوالف حريم - ارحمونا يرحمكم الله