أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صلاح بدرالدين - ( هيئة التفاوض – قاسم سليماني )














المزيد.....

( هيئة التفاوض – قاسم سليماني )


صلاح بدرالدين
الحوار المتمدن-العدد: 5672 - 2017 / 10 / 17 - 17:26
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



معلوم للجميع أن ماتسمى ( الهيئة التفاوضية العليا ) ماهي الا صنيعة النظام العربي الرسمي الذي رضخ لمشروع المحتل الروسي بما في ذلك قبول النظام بكل مؤسساته بمافيها رأسه وكانت السعودية كراعية – للهيئة – آخر من انضمت الى الركب الروسي خلال زيارة مليكها الأخير لموسكو وفي دعاية تضليلية رخيصة يصر بعض موظفي ( الهيئة ) وأعضاؤها ومستشاروها الذين مازالوا يستلمون رواتبهم على أن انقاذ الثورة واعادة احيائها يمران عبر مؤتمر الرياض 2 الى درجة أن الوقاحة بلغت بأحدهم ليقول " كل من يعتبر نفسه وطنيا وثوريا يجب أن ينضم الى تلك الهيئة " أي بعبارة أوضح كل من يبقى خارج ( الهيئة ) فلن يكون وطنيا بهذه الحالة ماهو الفرق من حيث المضمون السياسي والموقف من الثورة والنظام والاحتلال بين مؤتمرات : الرياض 2 وحميميم ودمشق ؟
2 -
" انه قاسم سليماني " الحاكم غير المتوج رسميا في العراق وسوريا ولبنان يحصد الآن مازرعه منذ ستة أعوام بدءا من انطلاقة الثورة السورية ولم يغفل أبدا أهمية – حاكميته – الكردية لتجييرها ضد الحلم الكردي ومصالح محور طهران – دمشق – بغداد الذي أصبح طرفا في الساحة الكردستانية ضد الجناح الوطني الديموقراطي المعتدل على بقعة تبدأ بقنديل وتمربالسليمانية ولاتنتهي بمطار القامشلي انه المهندس الفعلي لعزل كرد سوريا عن الثورة ووضع الكمائن والأفخاخ للاقتتال الكردي – الكردي بين الأحزاب والجماعات حول سنجار أو كركوك أو مناطق ومدن أخرى مرشحة في قائمته الاحتياطية انه الوحيد الذي بامكانه جلب عينة من مسلحي – ب ك ك – الى أية بقعة ومن ثم اعادتهم بعد أداء المهام ومن كان يحل مشاكل ( أوك ) الداخلية بامكانه تحريك مقاتليه في كركوك وغيرها وكلنا نسمع أوامره اليومية غير المباشرة بخصوص الاستفتاء حيث تلتزم به الجماعات والميليشيات الشيعية والسنية والتركمانية في الحكم وخارجه والبعض من الكردية نعم مايجري في كردستان العراق يحتاج الى مراجعة في عمق الأعماق .
3 -
ازاء السجال الدائر الآن بين مجموعات من المعارضة السياسية والهيئة التفاوضية وهي تشكك للمرة الأولى بالنيات التركية حول ادلب ومحيطها وسكتت عن كارثة حلب والبعض من فصائل تعتبر نفسها من الجيش الحر تدافع عن الموقف التركي نقول : سبق وأن أكدنا " أن تركيا بصدد ليس التخلي عن ادلب كما نفضت يدها من حلب بل ببيعها للنظام السوري عبر عقد الصفقة مع الطرفين الروسي والايراني مع من فيها من مدنيين وفصائل الجيش الحر بأبخس الأثمان لمصالحها الخاصة .." ونضيف : مقياس الوطنية الحقة والحرص على الثورة يكمن في مدى تقبل هؤلاء – المختلفين - أن الوضع بأمس الحاجة الى العودة للشعب من خلال مؤتمر وطني جامع لمراجعة ماحصل خلال ستة أعوام ومساءلة المسببين وطرح البرنامج السياسي الجديد وانتخاب المجلس السياسي – العسكري لقيادة المرحلة القادمة ... نعم هذا هو المقياس .
4 -

مابعد استفتاء تقرير المصير كمرحلة سابقة أصبحت من الماضي هناك خياران : الأول - موقف القيادة الكردستانية السلمي المستند الى صلابة البيت الداخلي والقرار المستقل الموحد والاستعداد للحوار من أجل ابرام عقد كردي – عربي تاريخي جديد يؤسس لوضع يستدعي اعادة النظر في الدستور والقوانين ويدشن التعايش الديموقراطي الاختياري العادل بين المكونات الوطنية القومية والدينية والمذهبية وكما هو متوقع ستعاد فيه الحياة الى العملية السياسية وستتجدد الاصطفافات والتحالفات وصولا الى عراق ديموقراطي كونفدرالي واحد تتمتع في جناحيه المستقلين الأقوام والمكونات بالفدرالية واللامركزية الموسعة بحسب ارادتها والثاني – خيار الولي الفقيه عبر من يسبحون بحمده في بغداد الى عراق طائفي دكتاتوري مستبد وبؤرة للارهاب ومصدر للحروب والفتن يعمل على سحق الآخر المختلف قوميا ومذهبيا معاد للمحيطين العربي والاسلامي وللمجتمع الدولي .
5 -
الى أهلنا الكرد السوريين في الخارج خصوصا بالبلدان الأوروبية من وطنيين مستقلين ومنظمات المجتمع المدني وأنصار الأحزاب والمنظمات وجميع التيارات السياسية والأطياف والشخصيات الاجتماعية أدعوكم جميعا الى التعاون حول القضايا المصيرية القومية منها والوطنية في كل الظروف والوقوف صفا واحدا في التضامن بكافة الأشكال السلمية القانونية المشروعة مع ارادة شعب كردستان العراق في تقرير مصيره بحرية ورفض الحصار المعلن عليه من بغداد ودول الجوار واستهجان السكوت المطبق من جانب المجتمع الدولي والذي ( التضامن ) لن يتحقق الا بتنظيم لجان مشتركة من مختلف الأطراف والفعاليات في كل بلد للاشراف على النشاطات المطلوبة سوية من أجل أن لايتحول الواجب التضامني القومي والوطني الى الاستغلال الحزبي والصراع الآيديولوجي الفئوي الذي ان حصل كماتثبت التجارب الماضية سيضعف الجهود ويشل القدرات ويسيء الى القضايا المصيرية .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,840,869,128
- الكرد السورييون أمام الاستحقاق المصيري
- الكرد في مواجهة ارهاب أنظمة الاسلام السياسي
- انهاء الثورة تحت غطاء محاربة الارهاب
- ( رحيل مام جلال – مابعد الاستفتاء )
- مثقفون عرب يتضامنون مع الكرد
- ( أحزابنا - شوفينية القومية الأكبر – الاستفتاء - مقترح لانصا ...
- حول اللقاء الكردي – الكردي السوري
- ( الاستفتاء – المبادرة – أمريكا – عرب )
- مبادرة للقاء وتنسيق كردي سوري
- المشهد بايجاز
- ( الرياض 2 – مهرجان كولن – حق تقرير المصير )
- (عرب – كرد – منصات – بزاف )
- خواطر من وحي الأحداث
- حول - بزاف - والثورة والمعارضة في سوريا
- ( الاستفتاء – المعارضة السورية – الشيعية السياسية )
- هذا ماقدمه كونفرانس الخامس من آب
- حوار مستمر على طريق اعادة البناء
- في المعارضة والأحزاب الكردية
- اطلالة على مواضيع متفرقة
- على طريق اعادة بناء الحركة الوطنية الكردية السورية


المزيد.....




- ترامب: ما حدث في المؤتمر الصحفي مع بوتين -زلة لسان-
- ميزة من أوبر تريح الراكب من عناء البحث عن السيارة
- برلين ترفض الرد على مساءلة برلمانية حول تعاونها مع منظمة -غو ...
- رئيس مجلس الأمة الكويتي: مستعدون لكل طارئ بشأن العراق ولا يل ...
- ترامب: إدارتي ستتصدى بكل حزم لأي جهود تهدف إلى محاولة التدخل ...
- حافلة تتدلى من حافة جسر في حادثة غريبة بمدريد (فيديو)
- ما قصة ظهور سيارة صدام حسين البنتلي النادرة في الولايات المت ...
- بوتين لـ -فوكس نيوز-: منظومتنا للدفاع الصاروخي غير موجهة ضد ...
- عناصر -الإنتربول- في موانئ دول عربية
- سجال متصاعد بين ترامب ومعارضيه حول روسيا


المزيد.....

- الولايات المتحدة، نظام شمولي لصالح الشركات / كريس هيدجز
- الثورة الصينية بين الآمال والمآل / محمد حسن خليل
- المسكوت عنه في التاريخ الإسلامي / أحمد فتحي سليمان
- العبد والرعية لمحمد الناجي : من الترضيات إلى التفكير المؤلم / لحسن وزين
- الفرعون والإسكندر والمسيح : مقامتان أدبيتان / ماجد هاشم كيلاني
- الشرق أوسطية إذْ تعود مجددا: المسارات البديلة للعلاقات الاقت ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- دلالات ما وراء النص في عوالم الكاتب محمود الوهب / ريبر هبون
- في الدولة -الزومبي-: المهمة المستحيلة / أحمد جرادات
- نقد مسألة التحالفات من منظور حزب العمال الشيوعى المصرى / سعيد العليمى
- العوامل المؤثرة في الرأي العام / جاسم محمد دايش


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صلاح بدرالدين - ( هيئة التفاوض – قاسم سليماني )