أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - محمد المطاريحي - آن الأوان لنتعلم الدرس














المزيد.....

آن الأوان لنتعلم الدرس


محمد المطاريحي
الحوار المتمدن-العدد: 5625 - 2017 / 8 / 30 - 22:50
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    




لا بد أن نتعلم الدرس نحن العراقيون على الأقل من العقود الثلاثة التي مضت .
فجميع الدول كانت تتعامل مع العراق وفق مصالحها العليا .
فلا أيران ولا الشيعة في العالم قدمت شيء للشيعة في داخل وخصوصاً في فترة التسعينيات التي كانت تستطيع أن تقدم شيء والى الان تجعل منهم استثماراً لمصالحها !.
ولا السعودية ولا السنة في العالم قدموا شيء للسنة في داخل وخصوصاً في فترة بعد 2003 وهي قادرة على توحيدهم لكنها كانت مستفادة من تفرقهم وأستفادت من ضياعهم على حساب مصالحها .
هذا الدرس الذي لا بد أنفهمهُ جيداً ، هو لا ينفع الشيعة في العراق اي أحد في العالم مهما قرب منهم سوى سنة العراق ولا ينفع السنة في العراق أحد في العالم مهما قرب منهم الا شيعة العراق نقطة رأس سطر .
لأننا في القارب الواحد هو العراق وهذا القارب يجبركم على التعاون حتى لا نغرق ، فلا ننظر الى قارب الأخر مهما كانت صفة الانتماء قريبة منهُ ، لانهُ لا يعنينا بالمرة وخصوصاً نحن مهددون بالغرق ولا يُسمح لنا الوقت أن نساعد أحد ..
فيا أيها الاحبة في الوطن :-
يقول الكاتب الفرنسي شاتوبريان
( لا تكن ملكياً اكثر من الملك )
فلا تكن أيرانياً أكثر من الأيرانيين
ولا تكن سعودياً أكثر من السعوديين
ولا تكن لبنانياً اكثر من اللبنانيين
ولا تكن سورياً أكثر من السوريين
ولا تكن قطرياً او اماراتيا او كويتاً أكثر منهم
لا تكن دعوجياً او بدرياً او مجلسياً او حكيمياً او صدرياً او سيستانياً او حشداوياً أكثر من عراقيتك .
لا تجامل طائفتك او عشيرتك على حساب مصالح وطنك ، ليست شعارات اطلقها ولكن هذه المصالح التي تكون بالنفع لوطنك هي بالنتيجة مصالح كل عراقي .
ومصالح الوطن التي لا تأتي بنفع للناس ولا تنشر العدالة والمساوات هذهِ المصالح وهمية لا وجود لها بل نفعية لرموز السلطة كما كان يحدث أيام البعثيون وكما يحدث اليوم ايضاً .
لذا العراقيون الذين يدافعون عن مصالح بلدهم هم بالمحصلة يدافعون عن مصالحهم الشخصية .
والدرس الاخر هو ترك ممن خارج الحدود لنعلمه دروس في الأخلاق ونحن مع شديد الاسف نفتقد الأخلاق أتجاه وطننا وارضنا ، فنحن من أتى ومكن الفاسدون واللصوص وتجار الحروب على تدمير بلدنا بوسائل متعددة ، وكنا نعي و نتجاهل ما يحدث مع الاسف .
فكل هذهِ الأحداث التي جرت وأحرقت شبابنا وأرضنا ودمرت دولتنا تتطلب منا أن نفهم الدرس جيدا .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- الدول لاتريد عراقاً قوياً ولا مستقل
- الحشد الشعبي ووحدة القرار الامني والانضباط
- العراق والتدخلات الاقليمية ( السياسية والامنية والاقتصادية )
- حديث بحرقة وطن
- ذكريات بيتنا
- تشريع قوانين الهدم للدولة !
- تعود ياوطني
- ماذا نريد ؟
- مذكرات من سيرتي / الحلقة الخامسة
- ذاكرة 8/8/1988
- الشهيد حُر
- سيرة من ذاكرتي / الحلقة الرابعة
- رحلة مع الشمس / العزف الثاني
- رحلة مع الشمس / العزف الاول
- سيرة من ذاكرتي / الحلقة الثالثة
- مذكرات من سيرتي / الحلقة الثانية
- الوطن حر
- مذكرات من سيرتي / الحلقة الاولى
- لا تهاجر !
- أين انت الان ياوطني ؟


المزيد.....




- مارتا هياتــاي حُــرّة
- كلمة الامين العام للحزب الشيوعي اللبناني من الخيام احتفالاً ...
- تقرير -طريق الشعب- عن تظاهرات الجمعة 20 تشرين الأول 2017
- المؤتمر الوطني الاتحادي :قراءة نقدية في مشروع الورقة التوجيه ...
- الشيوعي العراقي يدعو الى مقاضاة مرتكبي العنف والتهجير القسري ...
- زاكورة: من الإهمال والإقصاء إلى الاحتجاج الشعبي
- الجيش التركي يتلقّى خسائر كبيرة في مواجهة الكريلا
- معركة عمال مناجم سكساوة مستمرة وقوات القمع تعترض مسيرة على ا ...
- أشرف بن عدي// معركة الكرامة للباعة الجائلين بالفنيدق تواجه ا ...
- عمال منجم سكساوة صامدون بوجه مناورات إدارة الشركة: إضراب ومس ...


المزيد.....

- توطيد دولة الحق، سنوات الرصاص، عمل الذاكرة وحقوق الإنسان - م ... / امال الحسين
- الماركسية هل مازالت تصلح ؟ ( 2 ) / عمرو إمام عمر
- حوار مع نزار بوجلال الناطق الرسمي باسم النقابيون الراديكاليو ... / النقابيون الراديكاليون
- حول مقولة الثورة / النقابيون الراديكاليون
- كتاب الربيع العربي بين نقد الفكرة ونقد المفردة / محمد علي مقلد
- الربيع العربي المزعوم / الحزب الشيوعي الثوري - مصر
- قلب العالم العربى والثورات ومواجهة الإمبريالية / محمد حسن خليل
- أزمة السلطة للأناركي النقابي الروسي الكسندر شابيرو - 1917 / مازن كم الماز
- تقريرعن الأوضاع الحالية لفلاحى الإصلاح الزراعى بمركزى الرحما ... / بشير صقر
- ثورات الشرق الاوسط - الاسباب والنتائج والدروس / رياض السندي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - محمد المطاريحي - آن الأوان لنتعلم الدرس