أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحة والسلامة الجسدية والنفسية - حسين حربي عراك - عاطفةُالأَجْدَادِ للأَحْفاد














المزيد.....

عاطفةُالأَجْدَادِ للأَحْفاد


حسين حربي عراك
الحوار المتمدن-العدد: 5610 - 2017 / 8 / 15 - 02:23
المحور: الصحة والسلامة الجسدية والنفسية
    


يتعلّقُ الأجدادُ في خريفهم بربيعِ أحفادهِم، ويرّوا فيهم ملامحاً قد تكون مرآةً لتأريخ وجوههم وتفاصيل أجسامهم ( وجوه وأجساد الأجداد) بل وتتعدى ذلك إلى طباعهم وأهوائهم. إنهُ إحساسٌ رائع حقّاً. لكن هل يعطي الأجدادُ العاطفةَ ذاتَها والسلوك ذاتَهُ لجميع أحفادهم على السواء؟!.

بغضِّ النظرِ عمّا تعتقد، فللعلم رأيٌ قد يؤيدك وقد لا يؤيدك، وإليك رأيه: كلُ جنينٍ ينمو في رحم إمرأة فلا بدَّ من أن يكون عائداً إلى إحدى بويضاتها، لكن هذه الحتمية لا تسري على نطفة زوج تلك المرأة؛ فقد تكون نطفةُ رجل آخر قد خصّبت البويضة، يقودُنا ذلك إلى أننا أبناء أمهاتنا بنسبةِ 100% ولسنا بذات اليقين بالنسبة لآبائنا!.

عبر تأريخٍ طويل، منذ ظهورُ الإنسان إلى الآن، قد تطوّرَ إرتيابٌ في سلوك الرجل ناتج من عدم التيّقن من إبوتهِ لأبنائه. أما الجدّ فيعاني ضعف ذلك الشك تجاه إبن/إبنة إبنه لإحتمالي خيانة كلتا زوجه وزوج ولده، وليسَ كذلك مع إبن بنته فهو متيّقن من إمومة بنته لحفيدهِ/حفيدته مع شكّه بخيانة زوجه. أما الجدة فيقينها من إبن/بنت إبنتها يبلغ100%، ولكن يبقى إحتمال خيانة زوج إبنها بالنسبة لإبن/إبنة إبنها؛ لذلك تحنو الجدةُ أكثر من الجد على أحفادهم والجدة على أبناء بنتها أكثر من أبناء إبنها، وهذا ما أثبتته دراساتٌ أُجرِيت في الولايات المتحدة، اليونان وفرنسا. ولا يقتصر ذلك على الأجداد بل يتعداه إلى أن الأخوال والخالات يستثمروا في الأولاد أكثر من أعمامهم وعماتهم؛ لذات السبب الآنف.

لكن لو أُجريت هذه الدراسة على مجتمعنا العربي، فهل ستكون النتائج ذاتها التي كانت في المجتمع الغربي؟، أولم تتراكم طبائعنا مروراً بتاريخ طويل من البداوة التي فرضت التمسّك بالعصبية والقبلية والتي أدّت إلى نصرة الأعمام على الأخوال في الحرب وليس العكس أبداً؟ مما أدى إلى عاطفة أكثر عند الأعمام مما هي عند الأخوال.

-----------------------------------------------
المصدر:
Evolutionary Psychology: The New Science of the Mind, David M. Buss./الاستثمار من قبل الأجداد
p(488-495).





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- رواية - أولاد حارِتنا - ل - نجيب محفوظ - خروجٌ على المقدَّسْ ...


المزيد.....




- البنتاغون: مقتل العشرات من عناصر داعش في ضربة أميركية باليمن ...
- صحف عربية تناقش تنامي النزعة الانفصالية حول العالم
- ترامب يهاجم كوبا ويتهمها بالإضرار بـ 22 دبلوماسيا أمريكيا
- الخارجية الأمريكية تكشف الموقف الرسمي لواشنطن من أزمة كركوك ...
- الجزائر: صدور قانون التمويل غير التقليدي وسط مخاوف من شبح ال ...
- لقاء خاص لـRT مع جبريل الرجوب أمين سر اللجنة المركزية لحركة ...
- مقتل مدونة مالطية اتهمت الحكومة بالفساد
- تدنيس قبور لمسلمين في لوزان السويسرية
- 117 مليون نسمة واجهوا خطر الفقر بدول الاتحاد الأوروبي عام 20 ...
- معارضة جنوب السودان تجتمع في كينيا -لتنسيق الأصوات-


المزيد.....

- حفظ الأمن العام ، و الإخلال بالأمن العام أية علاقة ... ؟ / محمد الحنفي
- الوعي بالإضطرابات العقلية (المعروفة بالأمراض النفسية) في ظل ... / ياسمين عزيز عزت
- دراسات في علم النفس - سيغموند فرويد / حسين الموزاني
- صدمة اختبار -الإيقاظ العلمي-...........ما هي الدروس؟ / بلقاسم عمامي
- السعادة .. حقيقة أم خيال / صبري المقدسي
- أثر العوامل الاقتصادية و الاجتماعية للأسرة على تعاطي الشاب ل ... / محمد تهامي
- القوة الشريرة دائمة الثبات - راينهارد هالر / أحمد القاسمي
- كمال الاجسام و اللياقة البدنية الطبيعية / محمد شعلان
- كوانتم الشفاء / توماس برنابا
- الجنسية المثلية/ حمورابي وكلكامش / طلال الربيعي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحة والسلامة الجسدية والنفسية - حسين حربي عراك - عاطفةُالأَجْدَادِ للأَحْفاد