أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الطب , والعلوم - جواد بشارة - الذكاء الصناعي نعمة أم نقمة؟














المزيد.....

الذكاء الصناعي نعمة أم نقمة؟


جواد بشارة
الحوار المتمدن-العدد: 5603 - 2017 / 8 / 6 - 17:50
المحور: الطب , والعلوم
    


الذكاء الصناعي نعمة أم نقمة؟

د. جواد بشارة

يواجه البشرية في المستقبل القريب تحدي خطير يتمثل بتطور الذكاء الصناعي الذي يعتبره البعض مصدر خطر محدق يمكن أن يبيد البشرية من على وجه الأرض. لقد تناولت روايات وأفلام الخيال العلمي هذا الموضوع باستفاضة من مختلف زواياه وبمختلف المقاربات والسيناريوهات الممكنة والمتخيلة، ولكن لا أحد يمكنه أن يحسم موقفه سلباً أو إيجاباً. فحتى العالم البريطاني الفذ ستيفن هوكينغ حذر من مغبة المضي قدما بدون تروي أو احتياطات في تطوير الذكاء الصناعي رغم أهميته وضرورته العلمية.
الخوف يكمن من التطور الذاتي للذكاء الصناعي خاصة وإن معلومات دقيقة وصلتنا تقول بأن مراكز أبحاث عالية التقنية تقوم بتصنيع إنسان آلي روبوت ذو دماغ الكتروني يتمتع بذكاء صناعي مفرط يمكنه أن يكذب ويمتلك مشاعر بشرية كالحب والإحساس بالألم والغضب والحقد والفرح والسعادة وإخفاء المشاعر كنوع من التقية، إلى جانب الميزات التقنية الأخرى المعروفة كالسرعة الفائقة وقابلية الخزن اللامحدودة والقدرة على التركيب والاستنتاج. فلقد أجريت عمليات محكاة كمبيوترية متقدمة جداً لتجريب واختبار هذا النوع من الذكاء الصناعي وكانت النتائج مدهشة وغريبة ورائعة ومثير للخشية. لا سيما وإن من المنتظر أن تعمم روبوتات تتمتع بذكاء صناعي لتقوم بمختلف المهام المنزلية والمكتبية وفي الشارع وتنظيم حركة المرور والبوليس لتحل تدريجياً محل الإنسان. هناك فرصة كما يقول العلماء بتطوير الذكاء البشري بمساعدة الذكاء الصناعي الذي هو من صنع وإبداع الذكاء البشري والاستفادة من هذه التقنيات المتقدمة على حد تعبير عالم الفيزياء الشهير ماكس تيغمارك. فسيارات المستقبل ذاتي القيادة سوف تقاد بالذكاء الصناعي ورحلات الفضاء سوف تتم بإدارة وقيادة الذكاء الصناعي بل وحتى الأسلحة المستقبلية ستكون ذاتية القيادة والتحكم عن بعد وبدون تدخل بشري مباشر سوى في مرحلة البرمجة. المرحلة الحالية للذكاء الصناعي تعرف بالمرحلة الضيقة أو المحدودة لكنها قابلة للتوسع لتشكل كل شيء تقريباً ومن البديهي أن يتفوق الذكاء الصناعي على البشر في كافة المجالات سيما في المهمات الإدراكية. ولكن هل الذكاء الصناعي معصوم عن الخطأ أو غير قابل للعطل؟ والحال أنه لو حدث مثل هذا الخلل فستكون نتائجه كارثية فيما يتعلق بالسيارات والمركبات والطائرات والقطارات وميترو الأنفاق التي تسير الآن بدون سائق ويتحكم بها عن بعد. ومع ذلك يمكننا القول أن تطوير الذكاء الصناعي القوي و المفتوح أو الواسع لاحقاً سيكون من أهم الإنجازات التكنولوجية في تاريخ البشرية وسيستخدم في استكشاف الفضاء الخارجي والسفر بين النجوم واكتشاف الكواكب المأهولة بالحياة، لكن الخطورة تكمن في حالة توصل الذكاء الصناعي إلى مرحلة التطوير الذاتي المتكرر الذي من شأنه أن يقود إلى حالة من الإفراط في الذكاء في نظام صناعي محكم مما يجعل البشر ضعفاء ومعتمدين كلياً على إرادة وتحكم الذكاء الصناعي الذي قد يتطور إلى مرحلة فائقة الذكاء ما يعني أنه سيكون هو سيد الرض وما عليها بما فيه نحن البشر. فلو تمتع الذكاء الصناعي بالمشاعر البشرية كالحب والكره والغصب والانتقام فسوف ينقسم بين خير وشرير، خاصة إذا تمتع بقدرات قتالية حيث يصمم نفسه بنفسه للقيام بعمليات قتل وإبادة وقد تشتعل حرب ومواجهة بين مختلف أنظمة الذكاء الصناعي حسب برمجتها الأساسية كما اتضح ذلك من خلال العديد من الأفلام التي عالجت هذه القضية وتبعاتها الأخلاقية والعملية وانعكاساتها على أمن البشر وديمومتهم. فالقضية لا تتعلق بمبادرات خبيثة أو نوايا عدوانية فحسب، بل وكذلك فيما يتعلق بكفائتها واتقانها لمهامها خاصة إذا تعارضت مع الأهداف البشرية وعدم تلاؤمها معها. عبر العديد من العلماء مثل ستيفن هوكينغ وإلون مَاسك وستيف ووزنيك وبيل غيتس عن قلقهم حول مخاطر الذكاء الاصطناعي عبر وسائل الإعلام لتحذير البشر ، وشاركهم في ذلك بعض الباحثين في نفس المجال. من غير المتوقع أن يتوصل العلماء إلى درجة فائقة من الذكاء الصناعي في غضون السنوات القليلة القادمة فالأمر يحتاج إلى بضعة قرون والكثير من الأموال والاستثمارات غير المتوفرة في الوقت الحاضر ولن يحدث قبل حول العام 2060 كما جاء في وثائق مؤتمر بورتو ريكو المنعقد عام 2015 حول هذا الموضوع لطن ذلك لا يمنع من الاستعداد من الآن للوصول إلى الإجراءات الأمنية والوقائية اللازمة لتجنب مثل تلك المخاطر. وأخيراً تجدر الإشارة إلى أن بعض العلماء تمكن من تطوير ذكاء صناعي قادر على إنتاج أعمال فنية وإبداعية رائعة في مجال الموسيقى والفن التشكيلي ةهي آثار فنية أصيلة .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- السفر عبر الزمن والذهاب للمستقبل
- فيروسات الإيمان بالله والأديان
- كان يا ما كان في رواية الزمكان
- مصادر تسليح داعش
- داعش فرانكنشتاين إسلامي يهم بالتهام خالقيه
- السينما الممسرحة والمسرح المؤفلم
- الإسلام الحركي من السياسة إلى الجهاد الإرهابي: من الإخوان ال ...
- النقلات القادمة على رقعة الشطرنج في الشرق الأوسط
- وهم الوجود بين الواقع والخيال عند الإنسان: نحو مستقبل كوني ل ...
- خارطة الصراعات في عراق ما بعد داعش
- دونالد ترامب ومستقبل عراق ما بعد داعش
- هل ما يزال هناك من يراهن على ترامب بعد؟
- الكون المرئي ومحيطه رحلة خارج الزمكان أرقام وحقائق
- الإسلام بين خلافتين
- علم الميتافيزياء 2
- علم الميتافيزياء 1
- الإسلام السياسي : القاعدة وداعش وجهان لعملة واحدة 1
- الإسلام السياسي متعدد الأشكال وواجهاته هي الأزهروالإخوان وال ...
- بعض من ألغاز الكون الغامضة
- تكملة لموضوع الثقوب السوداء حقيقة فيزيائية أم وهم افتراضي - ...


المزيد.....




- 3 طرق منزلية لعلاج بشرتك المرهقة
- ماذا يقول برجك لك اليوم الأحد 17 كانون الأول/ ديسمبر 2017؟
- -فيسبوك- تضيف خاصية تزيل عن المستخدمين عبء ثقيل
- جين يحمل سر البقاء على قيد الحياة لمرضى سرطان الثدي
- مخاطر ممارسة الرياضية في المدن
- أهم نصائح خبراء التجميل لمكياج مميز في فصل الشتاء
- هل تؤثر الساعة البيولوجية على علاج السرطان؟
- البنتاغون أدار برنامجا بملايين الدولارات عن الأطباق الطائرة ...
- أكبر خزانات المياه في إفريقيا تخدم مصر والسودان وليبيا
- فيسبوك تستثمر في سعادتك


المزيد.....

- معلومات اولية عن المنطق الرياضي 1 & 2 / علي عبد الواحد محمد
- الوجود المادي ومعضلة الزمن في الكون المرئي / جواد بشارة
- المادة إذا انهارت على نفسها.. / جواد البشيتي
- الكون المرئي من كافة جوانبه / جواد بشارة
- تفكيك الجينوم وبنية الإنسان التحتيّة / بهجت عباس
- كتاب ” المخ والكمبيوتر وبرامج التفكير” / نبيل حاجي نائف
- العلم الطبيعي بين الاختزالية و العمومية / جمال الدين أحمد عزام
- آلية انتاج الفكر في دماغ الانسان / رائف أمير اسماعيل
- بأيِّ معنى يتوقَّف الزمن؟ / جواد البشيتي
- الرياضيات المسلية، متعة. فن. ذكاء / مهندس عاطف احمد منصور


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الطب , والعلوم - جواد بشارة - الذكاء الصناعي نعمة أم نقمة؟