أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية - موسى راكان موسى - افول الماركسية - كلسن و نقد الماركسية (4/إزدراء الداروينية)














المزيد.....

افول الماركسية - كلسن و نقد الماركسية (4/إزدراء الداروينية)


موسى راكان موسى
الحوار المتمدن-العدد: 5582 - 2017 / 7 / 16 - 07:56
المحور: ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية
    



لنلتفت الآن إلى التصور الآخر الذي أعتقدت الماركسية صادقة ، إنها بإستطاعتها استخدامه لإقامة سياق موضوعي معلّل يحمل غاية معيّنة . و لقد كان لهذا الأمر أن يحصل ، كما قلت سابقا ، بفعل سوء فهم و خطئ في الأساس لا ينفك عن تأويل الماركسية لنظرية داروين التطورية . ما هو المقصود هنا ببضع كلمات ؟ .


لقد أعتقدت الماركسية أن تطورية داروين ترسم سُلكة غائية ، أي أنها تحمل غاية موجهة . هذه الإشارة النقدية تعرّض لها جاك مونود Jacques Monod في مقرر مكتوب (( حول النظرية الذرّية في التطور )) . و لقد بيّن مونود مستندا خصوصا إلى ماركس و إنجلز و كذلك إلى سبنسر بأن (( التطور )) يُمثل (( السّنة )) و هي سنة (( ذات دلالة ليس فقط منطقية بل أخلاقية أيضا )) .


و قد سبق لمونود أن أعطى إشارات مماثلة في كتابه الشهير (( الصدفة و القدر )) بيّن من خلالها ، أن المادية الجدلية (إنجلز خاصة) تحاول (( تنميط تفسير ذاتي للطبيعة يسمح بالكشف عن مشروع تصاعدي ، بناء مبدع . و كذلك جعل الطبيعة ذات دلالة أخلاقية و قابلة للتأويل و الفهم )) . فها هنا إذن ، يستخلص عالم الأحياء الفرنسي ، إسقاط إحيائي (( Projection Animiste )) يبقى (( مكشوفا مهما بلغت الحجب التي يتموه وراءها )) .


و من غير الضروري أن نتكلم هنا عن تزوير نظريات داروين الذي مارسه إنجلز مُأولا إياها في ضوء أحادية هيكل Monisme de Haeckel . ذلك أن الأهم هو التركيز على الخطئ في الأساس و هو أن الداروينية بعيدا عن إعتماد تفسير غائي للتطور تمثل تأكيدا علميا للمبدأ المعاكس . (( ذلك أن أصالة الداروينية تكمن في إستبعادها لأية غائية : و هي تبشر بحلول التفسير العلمي ، الميكانيكي للظواهر الحيوية )) . فيما تقبل جميع النظريات _كما أشار إليه مونتالنتي Montalenti في تصدير الطبعة الإيطالية لـ(( أصل الأنواع ))_ (( بأن يكون التطور محركا و منقادا بقوة موجهة (و هي لذلك تسمى بنظريات التطور الموجه) . فإنها تبقى متعارضة مع التصور الدارويني )) . ثم إنه يضيف (( إن التطور الموجه مسبقا يبقى تصورا تفسده الميتافيزيقا )) . و إننا نجد الإعتبارات نفسها عند فرنسوا جاكوب François Jacop حيث يقول : (( إن ما بيّنه داروين عبر الإصطفاء الطبيعي هو إمكانية إستبدال النية أو المشروع الذي يبدو و كأنما يوجه تطور عالم الأحياء ، بنظام العلية الفيزيائية . إن أوالية ، بسيطة من حيث مبدئها تسمح هنا بإظهار النشاطات التي تبدو و كأنما إرادة تدفع بها إلى غاية معينة )) .


الغاية و الدلالة تعنيان أن النية تسبق الفعل ، أو أن مشروعا يوجد قبل تحقيقه في متكونات متحققة ، أما نظرية الإصطفاء الطبيعي فتهدف بالضبط إلى الإطاحة بهذه القناعة ثم إن جاكوب يستخلص (( بأن أهمية داروين فيما يختص بتصور الكون و تاريخه ، تكمن بهذا الإنقلاب المشابه للثورة الكوبرنيكية )) .


و إستخلاصا نقول ، إن ماركس و إنجلز _و هنا أيضا نعتمد على حكم كلسن_ إستخدما (( سُنة ، تبدو خاصة بالتطور ، لإخفاء مسلمة أخلاقية سياسية )) . و لقد تحققت هذه العملية التي سمحت بإسقاط و حجب (بشكل غير واعٍ بالطبع) غاية ما وراء أطوار السياق الموضوعي ، و ذلك بمساهمة (آخذين في الإعتبار التتابع الزمني ـ الثقافي) فلسفة هيجل و المذهب التطوري .


إن فلسفة التاريخ عند هيجل و الفلسفة الوضعية عند كونت ، هما كما يشير كلسن من صنف واحد .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,924,412,909
- افول الماركسية - كلسن و نقد الماركسية (3/الإرث الهيجلي)
- افول الماركسية - كلسن و نقد الماركسية (2/نقد كلسن)
- افول الماركسية - كلسن و نقد الماركسية (1/تمهيد)
- افول الماركسية - التناقض الجدلي و اللا تناقض (5)
- افول الماركسية - التناقض الجدلي و اللا تناقض (4)
- افول الماركسية - التناقض الجدلي و اللا تناقض (3)
- افول الماركسية - التناقض الجدلي و اللا تناقض (2)
- افول الماركسية - التناقض الجدلي و اللا تناقض (1)
- افول الماركسية - الايديولوجيات : من 1968 حتى اليوم (14)
- افول الماركسية - الايديولوجيات : من 1968 حتى اليوم (13)
- افول الماركسية - الايديولوجيات : من 1968 حتى اليوم (12)
- افول الماركسية - الايديولوجيات : من 1968 حتى اليوم (11)
- افول الماركسية - الايديولوجيات : من 1968 حتى اليوم (10)
- افول الماركسية - الايديولوجيات : من 1968 حتى اليوم (9)
- افول الماركسية - الايديولوجيات : من 1968 حتى اليوم (8)
- افول الماركسية - الايديولوجيات : من 1968 حتى اليوم (7)
- افول الماركسية - الايديولوجيات : من 1968 حتى اليوم (6)
- افول الماركسية - الايديولوجيات : من 1968 حتى اليوم (5)
- افول الماركسية - الايديولوجيات : من 1968 حتى اليوم (4)
- افول الماركسية - الايديولوجيات : من 1968 حتى اليوم (3)


المزيد.....




- رؤيتنا (تقرير سياسي دوري تصدره حركة الاشتراكيين الثوريين) – ...
- منْ مِنَّا يعرفُ عاشوراء؟
- شتنبر 1938: تأسيس الأممية الرابعة.
- وفد قيادي من تحالف القوى الفلسطينية في الشمال يزور مقر -الشي ...
- ندوة للشيوعي في البترون حول المقاومة الوطنية ودورها في قيام ...
- المطلك لسائرون: يجب التحرك على تلبية مطالب المتظاهرين
- وفد قيادي من تحالف القوى الفلسطينية في الشمال يزور مقر -الشي ...
- اعتصام للاتحاد الوطني لنقابات العمال والمستخدمين في لبنان ال ...
- عملية إغتيال رأس الموساد الإسرائيلي في البقاع الغربي ضابط ال ...
- أئمة في طاجيكستان يجمعون تبرعات لترميم تمثال القائد الشيوعي ...


المزيد.....

- مدخل إلى الفلسفة الماركسية (2) / غازي الصوراني
- مدخل إلى الفلسفة الماركسية (1) / غازي الصوراني
- البُنى التحتيّة، المجتمعات، التاريخ / موريس غودلييه
- دفاتر -قوموا بالتحقيقات ولا تنطقوا بالحماقات- الجزء الأول ... / الشرارة
- الوضع الدولي في ظل العولمة الراهنة / غازي الصوراني
- كفى دجلا على الشعب / حمه الهمامي
- الديناميات المعاصرة للإمبريالية في الشرق الأوسط – تحليل أوَّ ... / آن أليكساندر
- حول أساليب الانتاج قبل الرأسمالية - والحتمية التاريخية للأزم ... / خليل اندراوس
- سحرُ الماركسيّة في القرن الواحد والعشرين / أسعد أبو خليل
- عن حتمية تأسيس الأممية الخامسة / سميرأمين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية - موسى راكان موسى - افول الماركسية - كلسن و نقد الماركسية (4/إزدراء الداروينية)