أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - زهير دعيم - د. تيسير الياس : وسامك فخرٌ لنا














المزيد.....

د. تيسير الياس : وسامك فخرٌ لنا


زهير دعيم
الحوار المتمدن-العدد: 5557 - 2017 / 6 / 20 - 14:07
المحور: المجتمع المدني
    



الوتر الهائم يرقص بين أنامله جذلاً .
والنَّغَم الشجيُّ يترنّحُ فرحًا وهو يُعانقُ فضاءاته..
وعلم الموسيقى ينصاعُ له طائعًا ، فتأتي الثّمارُ يانعةً حلوةَ المذاق،
يوشوش الوتر فيصدح ، ويُغازل النغمات فتسمو ، فترتاح نفسك وكأنّي بك امام الطبيعة البكر تتجلّى سحَرًا بمنامتها البهيّة.
أضف يا صاحِ الى هذا وذاك انسانيته الجميلةَ المُلوّنة بالمحبّة ، العابقة بشذى العطاء، المُتوّجة بالانفتاح والاسلوب الجميل، ومن ثَمَّ
امزج هذا الخليط الجميل في بوتقة واحدة ، ستحصل حتمًا على لوحةٍ جميلة أطلقْ عليها : البرفيسور تيسيرالياس ابن شفاعمرو البارّ، والذي حصل مؤخّرًا على جائزة أفضل محاضر في جامعة حيفا لعام 2017 .... وسام شرف ليس على صدره فقط، بل على صدورنا جميعًا في الجليل؛ بل في كلّ زاوية ومفرق وناحية في هذه البقعة المقدّسة .وسام نتباهى به ونرفع رؤوسنا شمَمًا.
أذكر فيما اذكر أنّنا استضفناه قبل حوالي خمس سنوات في النادي الارثوذكسيّ في عبلّين في ليلة وهّابيّة ، وكان لي الشَّرَف الكبير ان اقدّمه، فاتحفنا أيّما اتحاف بفنّ الموسيقار الكبيرعبد الوهاب ونمط حياته وعبقريته وهمسات عوده ووشوشات وتره ، حتى تمنيت وقتها لو كان عبد الوهاب حيًّا وحاضرًا ليصفّق معنا. كيف لا وحديثه ذو شجون ، مموسق ، عطريّ ، هامس احيانًا وعاصف اخرى ، يأخذك على جناح النَّغم الجميل الى دنيا الواقع والخيال في آنٍ واحد .
حقٌّ وواجب علينا أن نفرحَ ونشمخ ونمتدحَ هذه الثّلّة الجميلة في مجتمعنا العربيّ ؛ هذه الكوكبة التي ترفع رؤوسنا عاليًا ، فمجتمعنا العربيّ في البلاد يزخر بمثل هذه الوجوه النيّرة وهذه الشخصيّات المرموقة من جرّاحين وأطبّاء ومحامين وعلماء وموسيقيين ومبدعين وفنّانين ورسّامين وشعراء وأدباء ، الذين يربطون نهارهم بليلهم في سبيل اسعاد الآخرين ، وادخال البهجة والمسرّة الى القلوب ؛ كلّ القلوب. وما البرفيسور الياس سوى واحد متميِّزٌ من اولئك ، ان لم يكن في طليعتهم، لذا لم نُفاجأ حين سارع رئيس جامعة حيفا جوستافو ماش ليسبغ عليه المديح ويُقلّده وسام التفوّق والابداع ..
هنيئًا لنا به وبأمثاله ، وهنيئًا لنا بأناس عمالقة متواضعين كما السنابل الملأى بالحبوب تجول وتصول في مجتمعنا تزرع حقولنا قمحًا وخيرًا..

د. الياس لن ابالغ ان قلت أنّك عنوان شموخنا وموضع فخر لنا جميعًا... وأنّك لوّنت حياتنا الرتيبة في كثير من الأحيان بنقرات عودك الجميل ونغمات الحانك الشجيّة وهمسات روحك الأحلى... حلّقْ ايّها المايسترو الرائع فالنسور لا تعرف الّا القمم..





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,049,283,607
- هناك تُضحي شاعرًا
- وردُنا آخَر
- نُريدُ ناديًا للشّباب لا للمُسنّين
- أحبّكم لو تعلمون
- المتسوّلون ومفارق الطُّرُق
- صَفقات وسيف
- مجتمعنا العربيّ المحليّ يعيشُ الأكشن
- أدباؤنا المحلّيون في المدارسِ لحنٌ جميل
- رسالة مفتوحة الى قداسة بابا روما وبابا الاسكندريّة
- السّوق السوداء ظالمة
- طنطا تُغازلُ المسيح
- سُلطاتنا المحليّة تلتحفُ الجُمود
- امسكني بيمينَك
- - ثقافةُ الزِّبالة -
- نحنُ والزّامور
- سدوم وعمورة عندنا
- كفانا نركض خلف الفستان الأحمر
- -عبلّين في القلب - زرعَت حقولنا قمحًا في تشرين
- لحن الفَّرَح
- اللّبن الشّرقيّة والحِسّ الانسانيّ


المزيد.....




- التصويت في الأمم المتحدة يدعم الشعب الفلسطيني بممارسة حقه في ...
- اللاجئون الأفغان في إيران.. هل دقت ساعة الرحيل؟
- مدير برنامج الأغذية العالمي يدعو لوضع حد للحرب المروعة في ال ...
- لماذا تشدد النمسا سياستها تجاه المهاجرين؟
- حزب أردوغان عن قضية خاشقجي: لن ينتهي الأمر بإعدام بعض الأشخا ...
- قانونيون ونشطاء يرحبون بدعوة الرئيس لمراجعة قانون الجميعيات ...
- رئيس الوزراء يؤكد عزم الحكومة اتخاذ إجراءات حازمة لمكافحة ال ...
- عمليات دهم واعتقال إسرائيلية بالضفة
- السلطات السودانية تعتزم اعتقال المعارضة مريم الصادق لدى عودت ...
- الأونروا: نقل السفارة الأمريكية أدى إلى زعزعة الاستقرار في غ ...


المزيد.....

- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني
- عودة إلى الديمقراطية والمجتمع المدني / كامل شياع
- معوقات نمو الأبنية المدنية في الأردن / صالح أبو طويلة
- العمل الخيري: بين تسعير حياة الإنسان ومحاولة إنقاذه / ماثيو سنو
- يعني إيه كلمة وطن ؟ / محمد دوير


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - زهير دعيم - د. تيسير الياس : وسامك فخرٌ لنا