أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ناجح العبيدي - قطرتتلقى درسا بليغا في الأخبار الملفقة!














المزيد.....

قطرتتلقى درسا بليغا في الأخبار الملفقة!


ناجح العبيدي

الحوار المتمدن-العدد: 5530 - 2017 / 5 / 24 - 17:29
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


قطرتتلقى درسا بليغا في الأخبار الملفقة!

قطر في عين العاصفة: هكذا يمكن وصف وضع قطر حاليا التي تواجه حملة إعلامية غير مسبوقة جعلتها في موقف محرج للغاية أمام حلفائها وخصومها على حد سواء. مثل هذا الوضع غير مألوف بالنسبة لبلد اعتاد خلال السنوات الماضية أن يُحرج الدول الأخرى عبر نشر أخبار نصفها حقيقي ونصفها الثاني ملفق ومفبرك. هذا الدور الخطير والتخريبي لعبته بكفاءة عالية قناة الجزيرة التي تحولت إلى هراوة غليظة بيد دولة قطر تستخدمها بكثرة لتهديد الآخرين ولممارسة نفوذها في المنطقة وبطريقة تتجاوز حجمها الجغرافي والسكاني. ولكن هذا السلاح ارتد أخيرا إلى نحرها.
بدأت فصول القصة المثيرة بنشر وكالة الأنباء القطرية تصريحات نسبتها لأمير قطر "المفدى" تميم بن حمد آل ثاني والذي تعرض فيها لملفات حساسة للغاية تتعلق بالسياسية الخارجية لبلاده مع أهم القوى الإقليمية والعالمية والتي بدت وكأنها لا تبقى حجرا على حجرا وتتضمن انتقادات شديدة اللهجة لعدة دول بطريقة تكسر كل الأعراف الدبلوماسية . أولى هذه الانتقادات المنسوبة إلى أمير قطر تطال الرئيس الأمريكي ترامب وتشير إلى أنه يواجه مشاكل قانونية في بلاده. وتتحدث هذه التصريحات المنشورة على الموقع الرسمي لوكالة الأنباء القطرية وظهرت على الشريط الأخباري للتلفزيون القطري عن تعرض قطر لحملة ظالمة تزامنت مع زيارة ترامب إلى المنطقة الأمر الذي يوحي بوجود توتر في العلاقة مع واشنطن. وتضمن نص التصريحات المذكورة ما يشبه التهديد لإدارة ترامب عندما ورد فيها بأن "قاعدة العديد هي الفرصة الوحيدة لأمريكا لامتلاك النفوذ العسكري بالمنطقة، في تشابك للمصالح يفوق قدرة أي إدارة على تغييره".أما أخطر ما جاء في التصريحات المنسوبة للشيخ تميم فيتعلق بالعلاقة بإيران. هنا يخرج النص المنشور عن الإجماع الخليجي باعتبار إيران العدو الأخطر ويشير إلى احتفاظ الدوحة بعلاقات قوية مع طهران التي وصفها التصريح بأنها "تمثل ثقلا إقليميا وإسلاميا لا يمكن تجاهله". وانسحب هذا الموقف على حزب الله اللبناني وحركة حماس التي اعتبرتهما التصريحات حركتي مقاومة في رد مباشر على تصريحات ترامب في خطابه في القمة الإسلامية-الأمريكية في الرياض الذي صنفهما كتنظيمات إرهابية.
فور نشر هذه التصريحات أصبحت مادة دسمة لكل الجهات التي تشعر بالانزعاج حيال دور قطر وقناة الجزيرة وفي مقدمتها قناتا العربية وسكاي نيوز عربية ووسائل اعلام من دول عربية أخرى. لهذا انتشر الخبر انتشار النار في الهشيم. وقطعت قناة سكاي نيوز عربية على سبيل المثال لا الحصر برامجها وسارعت إلى بث برنامج حواري مباشر استضافت فيه عددا من "المحللين" و"الخبراء" للحديث باستفاضة عن دلالات هذه التصريحات وتوقيتها. ويعكس هذا "الاهتمام" تربص هذه الجهات بقطر وقناة الجزيرة والاستعداد لرد الصاع صاعين لها على خلفية تدخلاتها المريبة في الصراعات الدائرة في المنطقة وعلاقاتها المشبوهة بقوى إسلامية متطرفة مثل طالبان وجبهة النصرة وحركة الأخوان المسلمين وجماعات متشددة في العراق وسوريا وليبيا وغيرها. غير أن هذه المواقف تعكس أيضا حالة التوتر والتنافس المستتر بين أعضاء مجلس التعاون الخليجي، لا سيما بين السعودية وقطر، واختلاف الرؤى بينها حيال الكثير من الملفات.
بعد وقوع الفأس في الرأس سارعت وكالة الأنباء القطرية إلى سحب هذه التصريحات، قائلة بأن حساب الموقع الرسمي تعرض للاختراق من جهة غير معروفة وطلبت من وسائل الإعلام تجاهل ما ورد من تصريحات "ملفقة" لأمير دول قطر. غير وسائل الإعلام المنافسة وفي مقدمتها قناتا ىالعربية وسكاي نيوز عربية واصلت تغطيتها لهذا الخبر، بل ونشرت مقطع فيديو لتلفزيون قطر الذي بث هذه التصريحات حرفيا في شريطه الإخباري ونسبها إلى أمير البلاد "المفدى". وبالطبع يصعب القول بأن الشريط الأخباري قد تعرض هو الآخر للإختراق.
لا يستبعد استمرار المعركة الإعلامية رغم المحاولات المحمومة لقناة الجزيرة احتواء تداعيات نشر التصريحات الحساسة ومحاولتها حصر الخسائر في حدها الأدنى عبر مطالبة وسائل الاعلام بعدم نشر هذه الأخبار الملفقة. غير أن عدم تجاوب البعض قد يدفع الجزيرة للقول في سرها لوسائل الإعلام هذه :"علمته الرماية فلما اشتد ساعده رماني". فمهما اختلفت الآراء حول دور القناة القطرية، إلا أنه من المؤكد أنها تستحق لقب المعلم الأول في فبركة الأخبار وتلفيقها واستغلالها كأداة للتأثير في مسار الأحداث وللضغط على الآخرين. ويبدو أن وسائل الإعلام العربية المنافس تريد أن ترسل للجزيرة مفادها بأن مجال التعلم مفتوح للجميع.
بغض النظر عن ملابسات هذه التصريحات، إلا أن هناك مؤشرات تُرجح بأنها ملفقة بالفعل لأنه أمير قطر لا يمكن أن يصل به الغباء إلى هذا الحد لكي يهاجم أهم حلفائه حاليا ويعزل بلاده في مرحلة حرجة تمر بها المنطقة. صحيح أن هذه التصريحات تشبه كثيرا تصريحات سابقة كانت قيادة قطر (ومعها الجزيرة) تحرص على ترديدها عندما كانت توحي بأنها جزء من محور "الممانعة" سيء الصيت وتحافظ في نفس الوقت على علاقات جيدة مع إسرائيل. غير أن قطر لم تعد قادرة على ممارسة هذه اللعبة المزدوجة بعد أن وضعتها السعودية أمام خيارات صعبة.
في كل الأحول بينت هذه القصة بوضوح مدى خطورة الأخبار الملفقة. مع ذلك هناك شكوك كبيرة بأن هذه الدرس البليغ سيكون كافيا لكي تتعظ قيادة قطر ومعها بوقها الشرس الجزيرة وتتخلى عن تغطيتها الإعلامية غير المستقلة وذات الأهداف السياسية المشبوهة.

د. ناجح العبيدي
24 / 5 / 2017





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,320,917,407
- أغلى يوم في التاريخ!
- طريق الحرير مزروع بالألغام!
- عملات صعبة وحلول ’’سهلة’’!
- الاقتصاد السياسي للعنف
- لماذا يفوز الإسلام السياسي في العراق؟
- تشظي المشهد السياسي العراقي: المشكلة والحل!
- ماركس ’’العملاق’’ وماركس ’’الشاب’’
- ’’حرب الأرحام’’ تمتد إلى أوروبا!
- تركيا وأوروبا: توتر عابر أم نُذر مواجهة جديدة؟
- التيار الصدري ولعبة الحسابات الخفية!
- أردوغان يُكشر عن ’’أنيابه’’!
- اطلبوا الإصلاح ولو في مصر!
- ترامب: معركة شرسة مع الإعلام!
- انقلاب شباط: الثورة تُنجب حفاري قبرها!
- مدافع ترامب الرقمية!
- سور ترامب ‘‘العظيم‘‘!
- ترامب: إعلان الحرب على العولمة!
- الألمان ‘‘الكسالى‘‘ واليونانيون ‘‘المُجدون‘‘!
- بيتكوين: عملة جديدة تتحدى الدولار؟
- السعودية: العمالة الأجنبية كبش فداء الأزمة المالية!


المزيد.....




- تركيا: توقيف إماراتيين بشبهة التجسس والشرطة تحقق في علاقتهما ...
- المغرب: قطعان ماعز وأبقار وخرفان تجتاح ضواحي القنيطرة
- حشود الجزائريين في شوارع المدن الكبرى للجمعة التاسعة للمطالب ...
- فيديو -مفاجآت- رئيس جامعة القاهرة يثير ضجة.. والبرادعي: صرح ...
- بسبب حفل شواء .. إيطاليان يواجهان غرامة بقيمة 27 مليون يورو ...
- وفاة 13 إثر سقوط جدار داخل كنيسة بجنوب إفريقيا
- شاهد: استعدادات في بانكوك لحفل تنصيب الملك فاجيرالونغكورن
- بسبب حفل شواء .. إيطاليان يواجهان غرامة بقيمة 27 مليون يورو ...
- وفاة 13 إثر سقوط جدار داخل كنيسة بجنوب إفريقيا
- هل تعاني من التوتر?؟ علامات يجب أن تأخذها على محمل الجد


المزيد.....

- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الخامس / ماهر جايان
- عمليات الانفال ،،، كما عرفتها / سربست مصطفى رشيد اميدي
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الرابع / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الثاني / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الأول / ماهر جايان
- الحق في الاختلاف و ثقافة الاختلاف : مدخل إلى العدالة الثقافي ... / رشيد اوبجا
- قوانين الجنسية في العراق وهواجس التعديل المقترح / رياض السندي
- الأسباب الحقيقية وراء التدخل الأمريكي في فنزويلا! / توما حميد
- 2019: عام جديد، أزمة جديدة / آلان وودز
- كرونولوجيا الثورة السورية ,من آذار 2011 حتى حزيران 2012 : وث ... / محمود الصباغ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ناجح العبيدي - قطرتتلقى درسا بليغا في الأخبار الملفقة!