أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - السياسة والعلاقات الدولية - سيف أكثم المظفر - مطار النجف بين الاستثمار والأستحمار الحزبي!














المزيد.....

مطار النجف بين الاستثمار والأستحمار الحزبي!


سيف أكثم المظفر

الحوار المتمدن-العدد: 5511 - 2017 / 5 / 4 - 22:43
المحور: السياسة والعلاقات الدولية
    


"المبلل ما يخاف من المطر" مثل شعبي يصف حالة العراق؛ وهو يغوص في بحر الفساد المالي والإداري والسياسي، ما بدأ يصوره البعض، إن الفساد البسيط والسرقة القليلة، من الموظف أو المدير أو المسؤول، تعد مشروعة في زمن سٌرّق فيها المليارات والترليونات من الدنانير.
تسمى شرعنه الفساد، والاحتيال على القانون، وتسهيل سيطرة المافيات المتخمة بالأموال المسروقة والمتحايل عليها، ليظن الفاسدين؛ إن مطار النجف الدولي، لقمة دسمة يسهل هضمها، في ظل حكومة، ضعيفة إداريا، ومشلولة سياسيا، تحارب قوى الظلام من جهة، وتصفع وجه الفساد من صفحة أخرى.
يزعم مجلس محافظة النجف الأشرف، حل مجلس إدارة المطار، وعرض الأخير؛ إلى فرصة استثمارية، كون إدارته، تحمل شبهات فساد، ومتخمة بالمحاصصة الحزبية المقيتة، استنزاف للثروة العامة، لصالح أحزاب وفئات، لولاها لكان مردودها أكثر ايجابية على الواقع النجفي، ذات البنى التحتية الضعيفة، شوارع تغص بالأتربة والنفايات.
مصيبة الاستثمار.. لان الأحزاب هي نفسها من تعرض المطار للاستثمار، لتضع العراقيل، وتفرض (الكومشنات) على المستثمر، لترى من يكون أكثر سخاء على الأحزاب، نسبة سنوية لكل حزب قد تصل إلى 5% من واردات المطار! سنوياً، فضلا عن حصة المحافظة التي تقدر ب90%، لكن لن يحصل هذا في مطار النجف، لان المستثمر؛ ألقى طعمه في طبق من ذهب، ليسيل لعاب الأحزاب الفاسدة، قسّم المطار إلى ثلاثة أجزاء، حصة للأحزاب، وحصة للمحافظة، وحصة له... علما إن المستثمر يتبع لجهة سياسية، مرغت نفسها بالإصلاح والدعوة إليه؟!
"هسه أشلون ويا الحواته" النجف بيعت في الدورة السابقة، حتى الساحات الخضراء، وملاعب الأطفال لكرة القدم، استولى عليه المستثمرون المستحمرون(اعني الحزبي)، وهناك أمثلة على هذه الحالة...(ملعب إعدادية النجف في شارع المدينة بيع إلى مستثمر!)، (ساحات الخضراء في حي الأمير وحي الاشتراكي قرب شارع الروان، أصبحت مولات ومطاعم لفلان وعلان).
يجب إعطاء المطار إلى شركة أجنبية مستثمرة(كافرة)، كي نتمتع بمطار دولي حقيقي، ينافس مطارات العالم، وإلا سنبقى سلعة زهيدة، بيد الأحزاب الفاسدة، التي تبيع شرفها من اجل حفنة من الدولارات، وأكد المصدر إن المستثمر عرض نسبة سنوية؛ على كل حزب في النجف، من اجل تمرير هذه الصفقة..
(ولكم استحوا من علي ابن أبي طالب (عليه السلام) هي سرسرية)





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,681,160,476
- هل مازلنا على نهج العباس(عليه السلام)مع أخيه؟
- وهل يستطيع غيرك أن يبحر بها؟!
- العاطفة المجتمعية والغطرسة السياسية
- عباءة جبرائيل محترقة الاطراف.. ومسمار


المزيد.....




- بعد هجوم بينساكولا.. البنتاغون يعلن قيودًا جديدة على تدريب ا ...
- نيوزويك تعرض مسيرة نساء غيّرن العالم القرن الماضي
- ترامب يُهدد مرشد الثورة الإيرانية: على خامنئي أن يكون -حذرًا ...
- مفوض التجارة الأوروبي يكشف حقيقة تهديد الولايات المتحدة بفرض ...
- مفوض التجارة الأوروبي يكشف حقيقة تهديد الولايات المتحدة بفرض ...
- ترامب: يجب على قادة إيران التخلي عن الترويع و-جعلها عظيمة مر ...
- قرقاش: الإمارات تتطلع لنجاح مؤتمر برلين في إنهاء الصراع في ل ...
- ظريف: إيران مُستعدة للحوار مع السعودية.. ونرفض التفاوض حول ا ...
- ترامب يُهدد مرشد الثورة الإيرانية: على خامنئي أن يكون -حذرًا ...
- ترامب يحذر خامنئي: يجب أن تكون حذرا في كلامك


المزيد.....

- أثر العولمة على الاقتصاد في دول العالم الثالث / الاء ناصر باكير
- اطروحة جدلية التدخل والسيادة في عصر الامن المعولم / علاء هادي الحطاب
- اطروحة التقاطع والالتقاء بين الواقعية البنيوية والهجومية الد ... / علاء هادي الحطاب
- الاستراتيجيه الاسرائيله تجاه الامن الإقليمي (دراسة نظرية تحل ... / بشير النجاب
- ترامب ... الهيمنة و الحرب الاميركية المنسية / فارس آل سلمان
- مهددات الأمن المائي في دول حوض النيل قراءة في طبيعة الميزان ... / عمر يحي احمد
- دراسات (Derasat) .. أربع مقالات للدكتور خالد الرويحي / موسى راكان موسى
- مفهوم ( التكييف الهيكلي ) الامبريالي واضراره على الشعوب النا ... / مؤيد عليوي
- الحياة الفكرية في الولايات المتحدة / تاليف لويس بيري ترجمة الفرد عصفور
- الحرب السريه ضد روسيا السوفياتيه / ميشيل سايرس و البير كاهين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - السياسة والعلاقات الدولية - سيف أكثم المظفر - مطار النجف بين الاستثمار والأستحمار الحزبي!