أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - صباح ابراهيم - الاديان الاخرى بنظر الاسلام














المزيد.....

الاديان الاخرى بنظر الاسلام


صباح ابراهيم
الحوار المتمدن-العدد: 5441 - 2017 / 2 / 23 - 18:01
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


وأما خوفهم فلا تخافوه ولا تضطربوا ، قدسوا الرب الإله في قلوبكم، مستعدين دائما لمجاوبة كل من يسألكم عن سبب الرجاء الذي فيكم، بوداعة وخوف
ولكم ضمير صالح، لكي يكون الذين يشتمون سيرتكم الصالحة في المسيح، يخزون في ما يفترون عليكم كفاعلي شر ) 1بطرس: 3 14- 16

في نظر الاسلام :
المسيحيون ( النصارى)
كفرة: لقد كفر اللذين قالوا ان الله ثالث ثلاثة ...الخ
ومن الضالين ..( غير المغضوب عليهم و لا الضالين) ... الفاتحة
الانجيل : محرف ، لكنه هدى ونور .... تناقض !
على اهل الكتاب ان يؤمنوا بالاسلام او، ان يدفعوا الجزية عن يد وهم صاغرون او يقتلوا !
(قاتلوا الذين لا يؤمنون بالله ولا باليوم الاخر ولا يحرمون ما حرم الله ورسوله ولا يدينون دين الحق من الذين اوتوا الكتاب حتى يعطوا الجزية عن يد وهم صاغرون ) ... التوبة 29

يصف المسلمون المسيحيين بالكفار وعباد الصليب و من الضالين ، و كتابهم محرف لانه لا يتضمن نبؤءة (عيسى بن مريم) بانه سيظهر نبي من بعده اسمه احمد .
اليهود :
انهم شر الدواب - انهم كالانعام بل اضل سبيلا - مثلهم كالكلب إن تحمل عليه يلهث وإن تتركه يلهث . - انهم كمثل حمار يحمل اسفارا .
وهم اخوان القردة والخنازير ومن المغضوب عليهم .
التوراة : محرفة ، لكنها هدى ونور ... تناقض !
يهود بني قريضة : حكم عليهم سعد بن معاذ ان يقتل كل الذكور ، وتسبى كل النساء و الاطفال دون سن البلوغ و تسلب اموالهم واراضيهم وتوزع غنائم بين المسلمين . وقيل ان حكم الله صدر بالاعدام الجماعي لليهود الذكور من فوق سبع سموات!
المشركون : انما المشركون نجس في نظر الاسلام والمسلمين .
المفارقة رغم ان اهل الكتاب بنظر الاسلام مشركين وكفرة و كتابهم محرف ، يقول القرآن لمحمد : (فان كنت في شك مما انزلنا اليك فاسال الذين يقرؤون الكتاب من قبلك ) يونس 94
اي يا محمد ان عصى على فهمك اي شئ بالدين ، لتكن مرجعيتك في التعلم والسؤال هم اهل الكتاب ، الذي يقرون الكتاب المقدس من قبلك .
*********
الاسلام : الدين عند الله الاسلام
المسلمون : كنتم خير امة اخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر .
الاسلام دين يلغي كل الاديان السماوية السابقة له ، والقرآن ينسخ كل الكتب المقدسة التي فيها هدى ونور باعتراف القرآن نفسه .
مبدا نبي الاسلام : ان لا يجتمع دينان في جزيرة العرب.
الاسلام يقول في حالة القوة : فلا تهنوا وتدعوا الى السلم وانتم الاعلون
وفي حالة الضعف و الهوان : وان جنحوا للسلم فاجنح لها .
يريد المسلمون ان يفرضوا دينهم على كل شعوب الارض بشروط ثلاث لا غير .
1- على كافة الناس : الدخول بالاسلام سلما و الخضوع لشريعته. (اسلم تسلم).
2- اهل الكتاب : عليهم الدخول في الاسلام سلما ، او دفع الجزية عن يد وهم صاغرون إن فضلوا البقاء على دينهم ، والقتل في حالة الرفض و الامتناع .
3- من غير اهل الكتاب : يعرض عليهم الاسلام سلما ، ان قبلوه اصبحوا تابعين للمسلمين ويدفعوا الزكاة ، وإن رفضوا يقاتلوا ويقتلوا حتى يستسلموا ويقبلوا بالاسلام دينا بالقوة .
********
هل الدين وتطبيق العدالة يفرضان بالقوة و التهديد بالقتل و السبي و سرقة الاموال وسبي النساء ؟
هل يريد رب العباد ان يدخل الناس بالاسلام ويؤمنوا به وبنبيه بالقوة والقتل وسفك الدماء؟
هل ملك السلام ينبذ السلام و يأمر بالحرب و القتال و الذبح بحجة نشر الدين والجهاد في سبيله؟
يريد المسلمون من جميع البشر ان يحترموا دينهم و نبيهم وكتابهم . والأسلام يأمر بالغاء كل الاديان ويدعو لنشر الاسلام فقط - والعالم داران ، دار الاسلام ودار الحرب .
*******
المسلمون يطالبون كل شعوب العالم ان يحترموا الاسلام وشعائرة ونبيه وكتابه لكنهم الوحيدون المخولون بسب وشتم بقية الاديان و تكفيراتباعها و اتهام كتبها بالتحريف . وهم الوحيدون المسموح لهم باهانة مقدسات الاخرين وشتم اديانهم وتكسير صلبانهم ونبش قبورهم.
المملكة العربية السعودية مهد الاسلام ترفض رفضا باتا ان يبنى على ارضها كنيسة واحدة او معبد يهودي . لكنها تبني اكبر المساجد في جميع دول العالم المسيحي ، وتمول بملايين الدولارات نشر الاسلام وتوزع القرآن في الدول الاوربية والغربية.
تصادر هذه المملكة الوهابية اي كتاب مقدس تعثر عليه غير القرآن ، و توزع هي ملايين النسخ من القرآن و الكتب الدينية الاسلامية المحرضة ضد الاديان الاخرى في جميع بلدان العالم الغير اسلامية !!
اين عدالة الاسلام ؟ الا توصف هذه التصرفات بالعنصرية الدينية ؟
آخر فتوى من مشيخية السعودية الوهابية تقول :
كل مسلم لا يعترف ان المسيحية كفرا فهو كافر .
كيف تريدون ان يحترمكم الاخرون وانتم لا تحترمونهم ؟





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,839,834,371
- اهداف نبوة محمد - من التراث الاسلامي
- الالحاد مرض العصر الحديث
- اسباب انتشار الالحاد
- يسوع المسيح شخصية لا مثيل لها بالتاريخ
- المسيح في القرآن
- نقاش العلماء بين الخلق و التطور
- نعم الارهاب له دين
- يسبون امريكا ويلهثون لدخولها
- القران كتاب لحل مشاكل محمد الخاصة
- لماذا حرم القرآن لحم الخنزير ؟
- اخطاء القرآن
- معارك الاسلام السياسي في الشرق الاوسط
- الاناجيل المنحولة كانت مصادر معلومات القرآن
- الاسلام الداعشي بشريعة همجية
- سياسة دونالد ترامب المعلنة
- قصة الطوفان العظيم
- الجهاد المسلح في الاسلام وشروط الغزو
- ثقافة الموت وقتل الحياة في التطرف الاسلامي
- آيات وقرآن حسب الطلب
- داعش و نينوى في نبؤة النبي ناحوم


المزيد.....




- يعاديها منذ الطفولة.. رئيس الفلبين يتحدى الكنيسة الكاثوليكية ...
- انتفاضة البصرة.. من مأمنه يؤتى نظام الطائفية
- مقابلة خاصة مع مستشار المرشد الأعلى الإيراني علي أكبر ولايتي ...
- متحدث قضائي في تونس: يتم التعامل مع حارس بن لادن وفقا لقانون ...
- الآلاف يحتجون على مشروع -قانون الدولة اليهودية- الذي يسمح بف ...
- السعودية تلغي التوعية الإسلامية في المدارس
- مقتل واصابة العشرات في المثنى وحرق مقار لأحزاب اسلامية
- مصير مجهول لـ23 جنديا نيجيريا فقدوا بعد تعرضهم لكمين نصبته ب ...
- تونس.. القضاء يرفض إعادة حارس ابن لادن السابق إلى ألمانيا
- تونس ليس لديها خطط لإعادة -حارس بن لادن- إلى ألمانيا


المزيد.....

- التجربة الدينية – موسوعة ستانفورد للفلسفة / إسلام سعد
- الحزب الإسلامي العراقي الإرث التاريخي ، صدام الهويات الأصول ... / يوسف محسن
- المرأة المتكلمة بالإنجيل : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- (سياسات السيستاني (أو الصراع على تأويل الدولة الوطنية العرا ... / يوسف محسن
- الإسلام جاء من بلاد الفرس / ياسين المصري
- حول تجربتي الدينية – جون رولز / مريم علي السيد
- المؤسسات الدينية في إسرائيل جدل الدين والسياسة / محمد عمارة تقي الدين
- الهرمنيوطيقا .. ومحاولة فهم النص الديني / حارث رسمي الهيتي
- كتاب(ما هو الدين؟ / حيدر حسين سويري
- علم نفس إنجيلي جديد / ماجد هاشم كيلاني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - صباح ابراهيم - الاديان الاخرى بنظر الاسلام