أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - ماجد عزيز الحبيب - اتركوا قليلاً التهاني بالسنة الجديده واستنكروا اختطاف الاعلاميه افراح شوقي














المزيد.....

اتركوا قليلاً التهاني بالسنة الجديده واستنكروا اختطاف الاعلاميه افراح شوقي


ماجد عزيز الحبيب

الحوار المتمدن-العدد: 5384 - 2016 / 12 / 27 - 20:05
المحور: المجتمع المدني
    



اتركوا قليلاً التهاني واستنكروا اختطاف الاعلاميه افراح شوقي...
في وطني المشلول والخاضع تحت سيطرة من لا ضمير لهم..من عمائم حملت تحت لفائف عمائمها المكر والخبث والرذيله والفاحشه ومن اوباش حملوا في دمهم جينات الانتقام والغدر لهذا الشعب الذي قبل على نفسه بأن يكون ذليلا متخضعا لهم..الشعب الذي يتبارك ببصقةِِ على وجهه من فم معمم الذي لا يعرف الماء والصابون طريقا لفهمه العفن..الشعب الذي يتبارك بمنديل ورقي قد مسح سيد او شيخ عرقه به..الشعب الذي يتبارك بشرب ماء مبصوق فيه من سيد ما..الشعب الذي يفتخر ببعض من يفجر نفسه به..الشعب الذي يقتص من كل ما خالفه الرأي ..الشعب الذي لا يعترف الا بدين واحد..الشعب الذي غابت عنه الانسانيه وظهرت فيه حالات التوحش..الشعب الذي اصبح متوحدا أي أصابه مرض التوحد جراء افعاله..كيف لا تريده ان يصبح مشلول ومريض بأمراض نفسيه وعقليه..بأسم الدين باكونه الحراميه شعارردده العراقيين ولكن سوف تأتي الانتخابات وهذا الشعب الذي هتف بسقوط الحراميه سوف ينتخب الحراميه من جديد وسوف يخرج بالايام التاليه ويعيد هذه الاسطوانه المشروخه انه الشعب المريض..حين يصل جرم الحكومه الى ما لايتصوره العقل والشعب يرقص في التحرير ويتظاهر مظاهرات الرداحين التي لا تجدي نفعا فأعلم انك وسط شعب مريض..ساحة التحرير التي كان املنا ان تنطلق منها ثورة التحرير أصبحت ساحة لكل وصولي ومنافق ودجال .ساحة تحريرنا ليس كساحة التحرير المصريه وليست كساحه التحرير التونسيه فساحتنا تغلب عليها مظاهر التحزب والطائفيه وحب الوطن اصبح غائبا ..اصبح حب المعمم وحب المسؤول والمنافق والذي يدفع المال طاغيا على حب الوطن..حين تصل يد الاجرام الى الطبيب والمعلم ورجل القانون والإعلامي فقرأ على البلد السلام..ما ذنب الاعلاميه افراح شوقي التي خطفت قبل أيام الى جهة مجهوله والله وحده يعلم ما حل بها الان ذنبها انها تقول الحقيقه في بلد اصبح فيه قول الحقيقه هو جرم ما بعده جرم..الحمله المنظمه على الكوادر الاعلاميه الشريفه الغايه منها اسكات هذه الأصوات والى الابد .منذ عام 2003 والى الان تم قتل واختطاف 266 إعلاميا كان اخرهم وقبل اشهر مقتل الاعلاميه نورس النعيمي في الموصل .واليو م تتجدد جريمتهم بأختطاف الاعلاميه افراح شوقي ..تباً لوطن لا تعرف الحريه كيف تتنفس فيه..كل شيء فيك يا موطني اصبح مرٌ والحلو تلقفهُ الطغاة ولنا العذابات من صغرنا حتى الممات وتزيدُ من حممك علينا وتزيد ...قل لي بربكَ ما تريد..
ماجد عزيز الحبيب
السويد





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,652,051,514
- قصيده..رسالة الى بلادِ الكفار
- معلقتي
- رسالتي الى رب العالمين
- قصيدة وطن الافاعي
- الكل يدخلُ للجنةِ
- عذراً للفظِ الجلالة
- سراب..
- ظاهرة الشعر الحر في الادب العربي
- صرخةٌ في وجهِ وطن
- قصيدة صلاة
- حينَ هوت معشوقتي
- ظاهرة الشعراء الصعاليك في الادب العربي
- وكان لنا امل
- هيثم نافل والي وانهر بنت الرافدين
- هيثم نافل والي وروايته أنهر بنت الرافدين
- حمرٌ شفاهكِ
- صباح العاشقين
- ظاهرة الشعر الغزلي بالمذكر في العصر العباسي
- نبضاتُ قلب
- حلمٌ مع الدموع


المزيد.....




- منها التعامل مع الحراك ومطالب شعبية ملحة.. أولويات الرئيس تب ...
- حماس: تجديد تفويض الأونروا سيساهم بتحسين أوضاع اللاجئين
- 5 ملايين دولار أمريكي من الإمارات لصندوق الأمم المتحدة
- رشا حلوة: عن رئيسة وزراء فنلندا.. والأمومة والعائلة المثلية ...
- حماس في ذكرى انطلاقتها: سنضل عنوانًا للوحدة والأسرى والمقاوم ...
- الأمم المتحدة تمدد بأغلبية ساحقة مهمة عمل “الأونروا”
- الأمم المتحدة تحذر من انهيار اتفاق الرياض
- خُردة بالف دولار واعتقالات“حُرّاس الدين”و”تحرير الشام-
- قلق أممي واحتجاجات بالعاصمة.. الهند تحرم المهاجرين المسلمين ...
- اللاجئون في اليونان.. أوضاع -مزرية- و-إهمال قاتل-


المزيد.....

- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب
- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - ماجد عزيز الحبيب - اتركوا قليلاً التهاني بالسنة الجديده واستنكروا اختطاف الاعلاميه افراح شوقي