أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - حسين الجوهرى - تقييم للأوضاع الراهنه.














المزيد.....

تقييم للأوضاع الراهنه.


حسين الجوهرى
الحوار المتمدن-العدد: 5384 - 2016 / 12 / 27 - 00:39
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


تقييم للأوضاع الراهنه.
حسين الجوهرى.
--------------------
مايواجهه الانسان اليوم هو كلت مسيطر على عقول حوالى 300 مليون فرد (المجتمعات الاسلاميه ناطقى العربيه, والمرجو وضع عدة خطوط تحت ناطقى العربيه). غالبيتهم مسوخ أنسانيه مسلوبة العقل جاهزين للاستخدام بسهوله وبتكلفه زهيده لأيقاع الضرر على الآخرين. هذا بجانب الشلل الذى لابراء لمجتمعاتهم منه.
لم اقتنع يوما بحرفية أن "التاريخ يعيد نفسه". لكنى اعلم ان طبيعة الانسان, تكوينه وغرائزه لم تتغير منذ تدوين التاريخ. وبالتالى يمكن لمواقف وظروف معينه أن تتكرر/تتشابه لتحدث نفس النتائج.
.
فالنظم الشيوعيه التى بدات فى روسيا ثم اوروبا الشرقيه وانبثقت بعدها فى اماكن أخرى تحمل تشابه كبير مع الاسلام كأيديولوجيه مصممه لخدمة مصالح المهيمنين على شئونها وفقط (أما الناس فى أى أيديولوجيه فهم مجرد "أشياء" مفعول فيهم وبهم). أمريكا وأوروبا ساروا فى طريق المهادنه مع هذه النطم لغاية ما ظهر رئيس امريكى (ريجان) اللى أعلنها "مملكة الشر" وخد على عاتقه هدمها. أنضمت له فورا بريطانيا بأمراتها الحديديه (مارجريت تاتشر).
.
ماحدث مؤخرا هو ترامب وقبله (فى الواقع متزامن معه) خروج بريطانيا من الأتحاد الأوروبى حتى تستعيد حرية القرار الذى قيده عضويتها فى هذا الأتحاد. فى أنتظار أعلان "مملكة الشر". البوادر مشجعه للغايه.....يامسهل.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,044,695,190
- تصحيح لخطأ شائع فى شأن -المصلحه الذاتيه-.
- القانون مافيهوش -اِلَّا- يازينب.
- -اِلَّا- التى حطمت مجتمعاتنا.
- بالعقل وقبل فوات الأوان.
- الأنسان والقاعده الذهبيه.... المبدأ الذى لابديل عنه.
- بدون لف أو دوران
- م الآخر خالص..... المجتمع المعاصر الذى لا يتصرف أفراده على ه ...
- الأديان....حقائق هامه لا يجب أن تغيب عن وعينا.
- الحقيقه التى يلزمنا أدراكها قبل فوات الأوان.
- ياايها المصريون, حضراتكو مثلا منتظرين الأوتوبيس والا أيه بال ...
- نظره جديده للتاريخ بعد أعادة صياغته
- تفكير بصوت عالى.
- صمود المصريين وصعود ترامب
- الفلوس لما بتكون مسمومه
- -الأيدز- المجتمعى.
- الخروج من الحظيره
- مشروع أخراج الملايين من الحظيره وتمكينهم من استرداد عقولهم
- (تصحيح لفكر مغلوط وشائع) الأستعمار....بعكس مايتردد عنه أو ما ...
- فقط لمن يريد المعرفه
- عندما انهارت العقيده فى نظرى


المزيد.....




- لماذا تغير الهند أسماء المدن المسلمة إلى "هندوسية" ...
- وزير يهودي في تونس يواجه تحديا مزدوجا للنجاح وكسب الثقة
- لماذا تغير الهند أسماء المدن المسلمة إلى "هندوسية" ...
- قادة بالجماعة الاسلامية المصرية: لن نحيد عن نبذ العنف
- -آخر المسيحيين- : ماض أليم ومستقبل مجهول ... وثائقي يرصد مصي ...
- إجراء سعودي جديد لتطوير مراقبة المساجد
- موسكو: نتواصل مع سيف الإسلام القذافي... نعتقد أنه سيكون له د ...
- وزير داخلية فرنسا: اكتشفنا وجود إسلاميين متطرفين ضمن صفوف ال ...
- فتوى سعودية جديدة: -تدليع- اللاعبين حلال
- توجيه عاجل من محمد بن سلمان بشأن المساجد


المزيد.....

- لماذا الدولة العلمانية؟ / شاهر أحمد نصر
- الإصلاح في الفكر الإسلامي وعوامل الفشل / الحجاري عادل
- سورة الفيل والتّفسير المستحيل! / ناصر بن رجب
- مَكّابِيُّون وليسَ مكّة: الخلفيّة التوراتيّة لسورة الفيل(2) / ناصر بن رجب
- في صيرورة العلمانية... محاولة في الفهم / هاشم نعمة
- البروتستانتية في الغرب والإسلام في الشرق.. كيف يؤثران على ق ... / مولود مدي
- مَكّابِيُّون وليسَ مكّة: الخلفيّة التوراتيّة لسورة الفيل(1) / ناصر بن رجب
- فلسفة عاشوراء..دراسة نقدية / سامح عسكر
- عودة الديني أم توظيف الدين؟ المستفيدون والمتضررون / خميس بن محمد عرفاوي
- لكل نفس بشرية جسدان : الكتاب كاملا / أحمد صبحى منصور


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - حسين الجوهرى - تقييم للأوضاع الراهنه.