أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - رائد الجراح - الأنقلاب على اردوغان وسيناريو التغيير














المزيد.....

الأنقلاب على اردوغان وسيناريو التغيير


رائد الجراح

الحوار المتمدن-العدد: 5229 - 2016 / 7 / 20 - 12:54
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


جميع النخب المفكرة والواعية لمسار الأحداث السياسية في منطقة الشرق الأوسط تعرف اللعبة الكبرى التي تجري أحداثها وفق سيناريو وضع من قبل الصهيونية ,, وكل العالم يدرك حقيقة السعي الى التقسيم الجديد لمنطقة الشرق الأوسط الذي بدأ العمل به منذ إحتلال العراق , وما سمي بالربيع العربي ماهو إلا جزء من إستمرار هذا السيناريو وهذه اللعبة , وكل مايجري اليوم من تدمير للمنطقة هو بأسم الديمقراطية التي نادت بها الأدارة الأمريكية وأول ما حاولت زرعها في العراق بعد أن إحتلته وقتلت رئيسه ورسخت بين شعبه داء الطائفية البغيظ ومزقت ارضه ورأست عليه شلة من المجرمين والمارقين من اللصوص والحرامية وزرعت داعش في المنطقة بعد أن فشل مشروع القاعدة الذي كان لايمر يوم دون أن يذكر له نشاط من هنا أو هناك ولكن بعد أن جاء دور داعش في المنطقة بعد قتل بن لادن وزرع عميل جديد بدله وهو البغدادي الذي تم إعداده وتدريبه مسبقاً من سجن بوكا في جنوب العراق عدنا لانسمع أي ذكر لشيء إسمه تنظيم القاعدة ذلك التنظيم الجبار الذي هز العالم بنشاطاته الأرهابية ,,, وكل ما يمر يوم جديد على تلك الأحداث تتأكد للعقلاء والمفكرين الحقيقة التي تثبت إن ما يجري في المنطقة من أحداث ماهو إلا سيناريو مخطط له مسبقاً وما هذا الأنقلاب سوى جزء من هذا السيناريو الذي وضعه المتخصصون والمسؤولين عن تنفيذ هذه المؤآمرة الكبرى في المنطقة التي كان الهدف منها هو مستقبل إسرائيل على المدى البعيد من خلال وضعها جغرافيا ظمن دائرة ضعيفة تتم إدارتها من خلال كونترول صهيوني يسيطر على المنطقة ويطبق عليها بشكل كامل ,,, أما هذا المتخلف الخرف الذي يتكلم من على الورق الذي أمامه فهو لايعي حقيقة مايجري على الساحة من أحداث ولا يدرك بأن أردوغان وحزبه هو جزء مهم لتنفيذ هذا المخطط حيث ترى الأدارة الأمريكية أن بقاء أردوغان في السلطة يشكل أهمية كبرى لمسار تلك الخطة وحيث بدأت تظهر عليه معالم الضعف لظهور خصومه كل يوم بصورة أكثر قوة وتأثيراً كان لابد من عمل شيء ما يجعل قاعدته تكون أقوى رسوخاً على الساحة السياسية داخل تركيا , وهذا ليس على المستوى الجماهيري فحسب إنما على مستوى التأثير الداخلي على معارضيه بعد أن تتم تصفية النخبة الغير مرغوب فيها منهم ,,, ورغم أن حياكة هذه المحاولة الأنقلابية كانت ضعيفة وهزيلة فهي جعلت الكثير من المراقبين يعتقدون بأنها مجرد مسرحية من فصل واحد وأردوغان شخصيا هو بطلها الرئيسي وهذا الأخير حاول ان يجد شريكاً له في هذه البطولة ليجعل المشهد يبدو محبكاً ومقبولا من الناحية الددراماتيكية الصق التهمة لهذا الأنقلاب بالمعارض الأول له محمد فتح الله كولن ولكن هذه الكذبة لم تنطلي على المراقبين للأحداث بل حتى إنها لم تنطلي على الأدارة الأمريكية إلا لو فاجأتنا تلك الأدارة بقرار جديد عن تورط هذا المعارض زوراً ,,, ولكن هذه الأدارة أذكى من أن تغامر بسمعتها على حساب وجهة نظر ضعيفة اقترحها عليهم الرئيس التركي أردوغان , وعليه وجد المراقبون للأحداث بأن الأدارة الأمريكية هي وحدها القادرة على كشف المدة الزمنية التي تحتاجها تلك الخطة لأستكمال أركانها الرئيسية , وبعد ذلك لابد من إجراء تغيير سريع على الوضع السياسي في تركيا ويجب أن تكون القيادة الجديدة علمانية حتى النخاع والساحة السياسية نظيفة من أي نشاط إسلامي يحمل شعار مناهظة الصهيونية لأن هذا يشكل خطر كبير على المستقبل السياسي للعلاقات التركية الأسرائيلية , وفي الوقت الحالي يدرك الأمريكان بأن خير من يقوم بدور الأسلاميين الذين يضعون اولويات تحرير فلسطين هي من اواخر مبادئهم هم الأخوان المسلمين والأحداث التي شهدتها مصر أيام حكم الأخوان كان خير دليل على هذا لأن آول نشاط قاموا به قبل أن يصلوا الى سدة الحكم بخطوة واحدة هو الأتفاقيات السرية التي أبرموها مع ادارة اوباما لمساندتهم ودعمهم ماديا مقابل تنفيذ جميع ما مطلوب منهم حتى لو كان على حساب ارض مصر العربية ,,, وملفاتهم في القضاء المصري المدعومة بالأدلة والأثباتات تؤكد هذا .





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,327,629,426
- إلى من يستبعد أن تكون داعش صناعة أمريكية
- ردا على مقال بعنوان (ايها الرجال المسلمون فكوا الاشتباك بين ...
- ويعلم مافي الأرحام
- هل جفَّ دمُ الحسين المراق على تربة العراق ؟ الجزء الثاني
- هل جف دم الحسين المراق على تربة العراق ؟ الجزء الأول
- داعش والدرع الواقي لأسرائيل
- ملائكة الأسلام يطعمون فقراء أمريكا وينسون شعوبهم
- متى ستكبر أيها الصغير
- صه صه , القناعة كنز لايفنى
- موازين الشرف بين سماسرة بغداد القديمة وحكام اليوم
- قطرات من بحر الأمثال البغدادية العريقة
- السينما وذاكرة الزمن الجميل
- من ذاكرة الخراب والدمار
- كذبة دوران الأرض برغم أنف غاليلو
- التشريع الأسلامي يبيح الزنا للضرورة
- القباني بين الساهر وعبد الحليم
- المرأة ذلك الوعاء البائس
- من هم ومن انا
- لا تحلبوا البقرة


المزيد.....




- حمدين صباحي: التعديلات الدستورية الجديدة تهدم أسس الدستور
- كالينينغراد تستضيف مؤتمر -قراءات كانط- الدولي
- ممثلو الحزب الشيوعى الصينى خلال لقاء قيادات أحزاب إشتراكية ب ...
- مشروع تجمع القوى المدنية فى السودان للتوافق حول المرحلة الان ...
- غدًا..المؤتمر العام الثامن لحزب التجمع: جلسة افتتاحية يحضرها ...
- قضية للمناقشة: مسودات عن الاشتراكية
- بيان الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي -الأحد 21 أبريل 2019
- “الأهالي” تنشر 50 صورة من إجتماع قيادات الحزب الشيوعي الصيني ...
- الى الشارع
- بوتين يلتقي السيسي 26 أبريل في الصين


المزيد.....

- الحراك الشعبي في اليمن / عدلي عبد القوي العبسي
- أخي تشي / خوان مارتين جيفارا
- الرد على تحديات المستقبل من خلال قراءة غرامشي لماركس / زهير الخويلدي
- الشيعة العراقية السكانية وعرقنةُ الصراع السياسي: مقاربة لدين ... / فارس كمال نظمي
- أزمة اليسار المصرى و البحث عن إستراتيجية / عمرو إمام عمر
- في الجدل الاجتماعي والقانوني بين عقل الدولة وضمير الشعب / زهير الخويلدي
- توطيد دولة الحق، سنوات الرصاص، عمل الذاكرة وحقوق الإنسان - م ... / امال الحسين
- الماركسية هل مازالت تصلح ؟ ( 2 ) / عمرو إمام عمر
- حوار مع نزار بوجلال الناطق الرسمي باسم النقابيون الراديكاليو ... / النقابيون الراديكاليون
- حول مقولة الثورة / النقابيون الراديكاليون


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - رائد الجراح - الأنقلاب على اردوغان وسيناريو التغيير