أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - عزالدين عناية - تحية ترجمة من قرطاج إلى بابل














المزيد.....

تحية ترجمة من قرطاج إلى بابل


عزالدين عناية
الحوار المتمدن-العدد: 5178 - 2016 / 5 / 30 - 13:50
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


تحية ترجمة من قرطاج إلى بابل
تخيّل بابل
مدينة الشرق القديمة وحصيلة مئتي عام من الأبحاث
كتاب تاريخي علمي
عزالدين عناية
أعدّ المترجم التونسي عزالدين عناية ترجمة من الإيطالية عن تاريخ بابل تعدّ الحصيلة العلمية الأهم عما نشر عن تاريخ العراق القديم في المكتبة العالمية. وقد كان المؤرخقد فاز عن كتابه "تخيّل بابل" (619ص) بجائزة الشيخ زايدفي دورتها السابقة،بوصف المؤلَّف من روائع الأعمال التاريخية التي حرص "مشروع كلمة"في أبوظبيعلى تقديمها للقارئ العربي.و"تخيل بابل" هو كتاب تاريخي يتناول بالتحليل والنقدسائر الأبحاث والنظرياتوأعمال التنقيب المتعلقة بمدينة بابل.فهو عملٌ قلّ نظيره،إذ لم يسبق أن ظهر كتاب عن بابل بهذا العمق المعرفي والمنهجية العلمية وتناوَلَ تاريخ المدينة بهذا الشمول. الكتاب هو من تأليف المؤرخ وعالم الآثار الإيطالي ماريو ليفِراني وترجمة الأستاذ الجامعي التونسي عزالدين عناية.
بوجه عام يتمحور هذا المصنّف حول نواة صلبة، ألا وهي منطقة وادي الرافدين أثناء الفترة الممتدة بين (3500 و 500 ق.م). وكما يذكر مؤلّف الكتاب فقد قضّى السنوات الطوال من عمره منكبّا على تاريخ الشرق، حبّر خلالها عشرات الدراسات، وصنّف مصنّفات بأكملها حول نقاط محددة بعينها، إلى أن قرّر في النهاية الاشتغال على هذه المسألة، أي بابل.في الواقع جرى تناول حضارة بابل من جوانب عدة في كثير من اللغات، لكن مجمل الكتابات خالطهاالأسطوري والوهمي، إلى درجة أن باتت المدينة خيالية في أذهان الناس. مع ليفِراني تغادر المدينة ذلك الموضع، لتكتسي حلّةً واقعية، تتأسس على حوادث وبقايا ورُقُم ونُظُم ومعالم.
وحديث البدايات عن بابل مع ليفِراني يستدعي بالضرورة حديثا عن أنظمة الحكم التي شهدتها المدينة. فليس "الطغيان الشرقي" وليد بابل فحسب، كما يروج عادة، بل صنوه "الديمقراطية البدائية" أيضا كما بيّن ثوركيلد جاكوبسون (1943) المختص بالسومريات. إذ يُعيد ليفراني النظر في تلك الأطروحة متحدثًا عن ديمقراطية نسبية، ليست ديمقراطية صلبة، قائمة على مؤسسات، "لأن وظائف الحكم لم تتفرّع بعدُ، وبنية السلطة ليست جلية، وآلية التنسيق الاجتماعي لا تزال في طور التشكل".
يأتي المؤلَّف الحالي ضمن مشروع شامل اشتغل عليه ماريو ليفراني،تناول إعادة قراءة التاريخ القديم للمشرق العربي. نحا فيه باللائمة على المؤرخين المهتمين بتاريخ المنطقة، كيف أن المنطقة التي صنعت التوراة باتت ضحية رؤى التوراة؟ ولن يتيسر ذلك التصحيح لتاريخ المنطقة، وفق ليفراني، سوى باكتشاف التاريخ السابق للتوراة، وبابل على حد رأيه إحدى أعمدته القوية. من هذا الباب توجّب عليه تخصيص مؤلَّف لهذه المدينة التي تتوارىخلفها حضارة محورية في بلاد المشرق.
مؤلف الكتاب ماريو ليفراني هو مؤرخ إيطالي من كبار المتخصصينالعالميين في تاريخ الشرق.كما أنه عضو في العديد من المجامع العلمية.سبق وأن أصدر جملة من المؤلفات العلمية نذكر منها:"أصل المدينة" (روما 1986)، "العلاقات الدولية في الشرق القديم 1600-1100 ق.م" (نيويورك 2001)، "ما وراء التوراة: تاريخ إسرائيل القديم" (روما 2003)، "الأسطورة والسياسة في بلاد المشرق" (لندن 2004)، "أوروك: أولى المدن على وجه البسيطة" (أبوظبي 2011).
أما مترجم الكتاب عزالدين عناية فهو أستاذ تونسي في جامعة روما (إيطاليا)، سبق أن أصدر جملة من الأعمال والترجمات منها: "رسالة إلى أخي المسيحي" دار نون 2015؛ "الاستهواد العربي"منشورات الجمل 2006؛ "نحن والمسيحية في العالم العربي وفي العالم" توبقال 2013؛ "الأديان الإبراهيمية"توبقال2014؛ "أوروك. أولى المدن على وجه البسيطة" كلمة 2011؛ "علم الأديان" لميشال مسلان، المركز الثقافي العربي 2009، "علم الاجتماع الديني" لإنزو باتشيكلمة 2011؛ "الفكر المسيحي المعاصر" صفحات 2014؛ "العقل الإسلامي" دار الطليعة 2012.

الكتاب: تخيّل بابل. مدينة الشرق القديمة وحصيلة مئتي عام من الأبحاث
المؤلف: ماريو ليفِراني
المترجم: عزالدين عناية
الناشر: كلمة أبوظبي 2016
عدد الصفحات: 619ص





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- كتاب -جدران تونس- رجْعُ صدى الثورة في إيطاليا
- كتاب -إمبراطورية التفويض السماوي- رصدٌ لمنابع النهضة الصينية
- حكاية الثورة التونسية بعيون إيطالية
- المسيحية في المغرب العربي
- تجلّيات مقام الشكر في الأديان الإبراهيمية
- رسالة إلى أخي المسيحي
- البلدان العربية مصابة بمرض فقدان المناعة الاجتماعية لغياب ال ...
- علاقة الدين بالسياسة في الفكر اليهودي
- زيتوني يشرف على ترجمة التلمود إلى العربية
- الدراسات العربية في إيطاليا
- عزالدين عناية في حوار مع الصحفية عبير يونس
- الظّواهر الدّينية المعاصرة من منظور علم الاجتماع
- زمن ما بعد المسيحية
- يوميات دبلوماسي بندقي في إسطنبول
- سفينة النجاة للإسلام السياسي من الانتحار الذاتي هي التمسك بح ...
- الفاتيكانيستا
- الأديان الإبراهيمية: قضايا الراهن
- الرقابة والترجمة
- البابا فرانشيسكو ولاهوت التحرّر: عفا الله عما سلف
- عزالدين عناية في حوار بشأن الحوار الإسلامي المسيحي


المزيد.....




- مصدر دبلوماسي جزائري يشن هجوما عنيفا على المغرب!
- العاهل الأردني يؤكد دعمه لرؤية العبادي بشأن مستقبل المنطقة ...
- الجزائر.. إصدار جريدة وطنية ناطقة بالأمازيغية
- لافروف والجعفري سيبحثان كردستان العراق والحرب على -داعش- وال ...
- شاهد: معجبة تشارك دون استئذان اللعب مع بطل العالم للسنوكر
- شاهد: معجبة تشارك دون استئذان اللعب مع بطل العالم للسنوكر
- كافاني يجنب سان جيرمان خسارة كلاسيكو فرنسا
- هاميلتون يحرز سباق أميركا للفورمولا1
- ارتفعوا فالقاع قد ازدحم
- ظريف: من المخجل للسياسة الأمريكية أن يملي عليها البترودولار ...


المزيد.....

- نظرية القيمة / رمضان الصباغ
- نسق اربان القيمى / رمضان الصباغ
- نسق -اربان - القيمى / رمضان الصباغ
- عقل ينتج وعقل ينبهر بإنتاج غيره! / عيسى طاهر اسماعيل
- الفن والاخلاق -نظرة عامة / رمضان الصباغ
- الديموقراطية والموسيقى / رمضان الصباغ
- سارتر :العلاقة بين الروايات .. المسرحيات .. والدراسات النقدي ... / رمضان الصباغ
- المقاومة الثقافية عند محمد أركون / فاطمة الحصى
- الموسيقى أكثر رومانتيكية من كل الفنون / رمضان الصباغ
- العدمية وموت الإله عند نيتشه / جميلة الزيتي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - عزالدين عناية - تحية ترجمة من قرطاج إلى بابل