أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - كامي بزيع - عوائق تواصل الاهل مع الابناء














المزيد.....

عوائق تواصل الاهل مع الابناء


كامي بزيع
الحوار المتمدن-العدد: 5160 - 2016 / 5 / 12 - 21:56
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


غالبا مايجد الاهل صعوبة في التواصل مع ابنائهم، خصوصا في مرحلة المراهقة وبداية الشباب، ولكن ايضا يمكن لهذا الامر ان يسود حتى في مرحلة الطفولة.
المحرك الاساسي لعلاقة الاهل بالابناء ينبغي ان تتم على اساس التفهم والمرونة والاستيعاب ونحن سنستعرض ثلاث نقاط تحكم عموما هذه العلاقة:
اولا: التفّهم، على الاهل ان يقتنعوا ويصدقوا ان ابنائهم لا يتمتعون بنفس مميزات الكبار بل لهم افكارهم ومنطقهم وهواجسهم ومشاعرهم الخاصة التي يجب الاقتراب منها وتفهمها.
ثانيا: القبول، قلما يستطيع الاهل قبول "اخطاء ومساوئ" ابنائهم، ومن النادر ان يجدوا اعذارا "لهفواتهم وعيوبهم"، فالاهل يريدون ابناء كاملين وفق معايير وحسابات مرسومة في رؤوسهم. ان هذا الامر غير منطقي من نظر الابناء. وتندرج امكانية قبول الاهل لابنائهم "كما هم" بدون محاولة "تعديلهم" وسيلة ناجحة ومضمونة للتواصل بينهم.
ثالثا: الاحترام، غالبا مايكون مطلوب من الابناء احترام اهاليهم كواجب "مقدس"، اما العكس فهو غير وارد، لان الصورة التي يرسمها الاهل لانفسهم تعطيهم السلطة عليهم، اما "احترامهم" فهي مسالة ليست مطروحة للنقاش لديهم.
لقد لفتت دراسة نفسية الى ان الابناء وخصوصا في مرحلة الطفولة هم اكثر حاجة الى الاحترام والتقدير وذلك بناء على موقفهم الضعيف في الحياة، فالاهل يملكون السلطة عليهم وكذلك المجتمع والمدرسة، بينما هم لا يملكون حتى السلطة على انفسهم.
اذن من اهم اسباب الخلل في علاقة الاهل بالابناء انها تقوم وفق معيار عامودي، اي ان موقع الاهل فوق وموقع الابناء تحت، وهذه البنية القائمة على السلطة لا تسمح باقامة علاقة مساواة بينهما وبالتالي لا تؤدي الى تواصل ايضا.
ان الابناء ينجحون في اقامة علاقات مع اصدقائهم لان العلاقة هنا علاقة افقية اي انها على نفس المستوى، كما نرى ان موقف الاجداد من الاحفاد هو اقرب الى هذه العلاقة العرضية، ولهذا يأمن الاحفاد الى اجدادهم ويجدون في احضانهم التفهم الذي يصبون اليه. وعندما يستطيع الاهل اقامة هذه العلاقة على خط افقي مع ابنائهم ستجعلهم اكثر قربا منهم.
واخيرا لا بد من تكرار قول جبران خليل جبران "ابناءكم ليسوا لكم ولكنهم ابناء الحياة".





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,841,464,057
- الوان العقل
- وحدة العالم
- مستويات الوجود
- الجسد مركبة العبور
- المرأة والتطرف الديني في العالم العربي
- نظرية الاوتار
- ساعة الجسد
- الشاكرات
- طاقة المكان
- الساعة الداخلية
- نعمة الحضور
- تأثير الالوان
- اجسامنا السبعة
- طاقة الاحجار الكريمة
- الطاقة الحيوية
- قراءة الافكار والماضي
- سجن المفاهيم
- الهالة
- نسيج الكون
- موجات الدماغ


المزيد.....




- هل تعرف أن كوادريليون طن من الماس تُوجد تحت سطح الأرض؟
- في أذربيجان.. استكشف مقبرة القباب السبع
- بأول رحلة جوية منذ 20 عاما بين البلدين.. -طائر السلام- يحلّق ...
- تركيا: إرجاء محاكمة القس الأمريكي برانسون مع إبقائه قيد التو ...
- إسرائيل تشدد الحصار على قطاع غزة ردا على -البالونات الحارقة- ...
- شهادات فلسطينية للمحكمة الدولية
- سكودا تطرح نسخا معدلة من -Kodiaq- الشهيرة
- استهداف موكب نائب الرئيس اليمني في محافظة مأرب
- زاخاروفا: ما يفعله الغرب بشأن -الخوذ البيضاء- لا يثير الدهشة ...
- سفير روسيا في بيونغ يانغ يتحدث عن مطالب كوريا الشمالية من وا ...


المزيد.....

- أساطير أفلاطون – موسوعة ستانفورد للفلسفة / ناصر الحلواني
- حديقة القتل.. ماذا فعل جنود الله في العراق؟ / يوسف محسن
- ميشيل فوكو مخترع أثريات المعرفة ومؤرخ مؤسسات الجنون والجنس ... / يوسف محسن
- مميزات كل من المدينة الفاضلة والمدينة الضالة لدى الفارابي / موسى برلال
- رياضة كرة القدم.. مقاربة سوسيولوجية / عيبان محمد السامعي
- المعرفة عند أرسطو / عامر عبد زيد
- الفن والسلطة والسياسة : هيدجر ، عن المؤامرة والشعر / رمضان الصباغ
- القيم الفنية والجمالية فى الموقف الاكسيولوجى / رمضان الصباغ
- جينالوجيا مفهوم الثقافة كآلية لتهذيب الإنسان / نورالدين ايت المقدم
- ( قلق الوجود والجمال المطلق ( ما بعد لعنة الجسد وغواية الحض ... / أنس نادر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - كامي بزيع - عوائق تواصل الاهل مع الابناء