أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جاسم نعمة مصاول - قصيدة (أرتَشِفُكِ وردةً)














المزيد.....

قصيدة (أرتَشِفُكِ وردةً)


جاسم نعمة مصاول
الحوار المتمدن-العدد: 5152 - 2016 / 5 / 4 - 09:29
المحور: الادب والفن
    


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ أرتَشِفُكِ وردةً

رَحَلَتْ تبحثُ عن حلمٍ
غادرَها في عصرِ الصمتِ
رَكَبَتْ زورقاً يرقصُ
وسطَ أشرعةِ البحرِ
رذاذهُ يقبلُّ شفتيها،،،
ذكرياتي عنها
تحملُ روحاً فينيقية
تسابقُ الريحَ
لحدودِ الكونِ
يستوطنَها النورُ
تجدُ في عذاباتي نُزهةً
في الماضي ....
أستعيرُ ضوءَ روحِها
كي ينقذني من تشردي ... غربتي
وطرقٍ تائهة في الظَلمةِ
أرى قوسَ قزحٍ في عينيها
أرسمُ حديقةً بين ضفائِرِها ...
* * *
تذكرتُ وطناً
يهجرهُ العشاقُ والشعراءُ
لأن الحبَّ أصبحَ قنديلاً
تُطفِئَهُ أصواتِ الريحِ
وسكوتِ الاشواقِ،،،
لماذا نخضعُ لسمفونيةِ الاحزان
وزوايا النسيان......
والزهادُ أخلوا مقاعدَهم للمتسولين والصبيان ...؟
* * *
نتعرى من اجسادِنا
وسطَ اوجاعِ الخُدعةِ
يظهرُ الزيفُ دموعاً
في أصواتٍ الليلِ
تمرّين أنتِ هادئةً
كقمرٍ مرسومٍ في الوحشةِ
يتدلى وجهه في الاحزانِ
أسمعُ تراتيلَ قيثارةٍ سومرية
تائهةٍ خلف النيرانِ
تتوضأُ بشعاع النجومِ
وصمتَ الشمسِ
* * *
كيفَ أرتَشِفُكِ وردةً ...
ويقظتُكِ ما زالتْ نائمةً عند الفجرِ
كيف يُمكِنُ لحدودِ عِشقْكِ
أن تَتسِعَ لهذا القلب
المفتونِ بنشوةِ الروحِ
وابتسامةِ القمرْ....

وبعثرةِ الهمساتِ
في شرفاتِ القناديلِ
* * *
ما زلتُ أرى وجهاً واحداً
ينكسرُ في الماءِ
ويتمدد على العرائشِ
الممطورةِ بندى الصباح
ويجعلني التحقُ
بمعابدِ الجمالِ،،،
والمدن الظمأى لقَصصِ الحُبِ
والأضويةِ النائيةِ .......
وفرح الالهــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة ......

(جاسم نعمة مصاول/ مونتريال ــــ كندا)





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,936,569,505
- قصيدة ( الموتُ في المنفى )
- قصيدة (بقايا عشق)
- قصيدة (ابتهاجات الازهار)
- لمسات إنسانية في المجموعة القصصية (سوار الصنوبر) للشاعرة سلو ...
- قصيدة (تناثرُ الاحلامِ)
- قصيدة (نافذةٌ نحو الفجر)
- قصيدة(مازالَ المطرُ بعيداً)
- قصيدة (صورتها في الذاكرة)
- (تحية الى نساء الأرض في عيدهن)
- قصيدة (استراحة عاشق)
- قصيدة (مسيرةُ الاحلامِ)
- قصيدة (لن أقولَ وداعاً)
- قصيدة (ما ماتَ العراق)
- قصيدة (هل ثمةَ أملٌ بالفرح؟)
- قصيدة (فجرٌ جديد)
- قصيدة (امواج الروح)
- قصيدة (طائرُ النورس)
- قصيدة (كوني منفاي)
- قصيدة (الشاعر المتجول في الفرح)
- قصيدة (احلامُ الفجرِ)


المزيد.....




- مارسيل خليفة يحصل على وسام الفنون والآداب من فرنسا
- رفاق بنعبد الله مستاؤون من التراشق بين الحمامة والمصباح وينت ...
- مقرب من ابن كيران: أخنوش والعلمي استئصاليان!
- صفعة للبوليساريو ..خط جوي جديد بين باريس والداخلة
- فنانة سورية تغني لأول مرة في مصر
- أسلالو ينافس لعنصر على رأس الحركة واحرضان يعود كرئيس مؤسس
- في غياب العثماني.. قيادة المصباح تلوح بطرد الطالبي العلمي من ...
- مهرجان الجونة السينمائي... ردود فعل إيجابية بعد عرض -عيار نا ...
- فرانس24 تحتفل بمرور عام على انطلاق بثها باللغة الإسبانية
- امزازي يعلن طي مرحلة العامية ويعتبر نقاش رسوم التسجيل سابقا ...


المزيد.....

- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح
- عناقيد الأدب: أنثولوجيا الحرب والمقاومة / أحمد جرادات


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جاسم نعمة مصاول - قصيدة (أرتَشِفُكِ وردةً)