أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - محمد مسافير - الزواج والجنس - 1 -














المزيد.....

الزواج والجنس - 1 -


محمد مسافير

الحوار المتمدن-العدد: 5093 - 2016 / 3 / 4 - 12:25
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


يتخاصمان على تفائِه الأمور، أشياء بسيطة قد يتفهمها صبي ذو الست سنوات، مثلا: لون الصالون، نسيان السخرة، موقع التلفاز، موضع الطماطم في الثلاجة !
إنه الواقع بعينيه الشاخصتين، إنه واقع الأزواج في بلادنا التعيسة، لكن ما هو سبب المعضلة؟
عندما يحتدُّ التوتر في العلاقة الزوجية، وتتناسل المشاكل كل يوم وليلة، فإن الأمر يعزى (في كل الأحوال) إلى العلاقة الحميمية !
الزوجة في بلادنا المتخلفة، غالبا ما لا تكشف عن الأسباب الحقيقية لغضبها، لا تبدي رغبتها في زوجها بفعل العرف والعقلية الذكورية، وأحيانا كثيرة، المرأة نفسها لا تدرك أسباب هياجها المتكرر، فقط تكتفي بالانصياع لأوامر العقل الباطني الذي تحكمه الغريزة !
نسبة مهولة من نساء البلدان المتدينة مصابات بالعُصاب، وذلك يعزو بشكل مباشر إلى ثقافة العيب و"حشومة" التي تحيط بمفهوم الجنس كلما اقترن بالمرأة، فيبدين الحشمة والعفاف والترفع حتى في عش الزوجية، ويصطبرن أو يتقنصن الخيانة في أحسن الأحوال !
إليكم واقعة لها شيء من الارتباط بما قيل:
تزوجت فتاة بأحد الأثرياء، لا ينقصه شيء، إلا –وربما كل شيء- أنه كان يعاني من العجز الجنسي، وبذلك ساد علاقتهما جو من السواد والتوتر الحاد، ولشجاعتها المطلقة، كانت كل عشرة أيام تقريبا تحمل أغراضها وتعود إلى بيت أبيها لتخبرهم برغبتها في الطلاق لأسباب لا تخفيها عليهم، فكانت أمها تسألها الصبر حتى يأمر الله بالفرج، ثم تعود مرة أخرى إلى بيت زوجها...
وقد حدث ذات مرة أن غلبها الدهر ولم تعد تقدر على الاحتمال، فأصيبت بشلل جزئي وانهيار عصبي حاد لم ينفع معه علاج، طلقها زوجها وعادت أدراجها نحو بيت أبيها، بعد أسبوع تقريبا، تعافت من المرض وكأن لم يكن بها شيء...
بحثت لنفسها عن عمل فأصابته، ثم صادقت أحد العمال المياومين فتزوجته، أنجبت منه ثلاثا، و وهي اليوم في ذروة السعادة والنشاط...
الجنس عنصر أساسي في استقرار أو انعاش الحياة النفسية، والطابو الذي يلحقه في بلداننا جعل منه بعبعا مرعبا ومغويا في الآن ذات، الكل يتعطش إليه ويتلهفه، لكن المتعقل والمتزن فيهم هو ذاك الذي يواري رغبته فيه، يواريها ويضمرها، وإن شاء، فليرتكبها في الخفاء !





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,635,239,725
- قطرة دم!
- معطل في الظل!
- اكتشافات مهلوس
- التفاحة التي جنت علينا!
- بعد وفاتي...
- مجرم بدون جرم!
- نسبية الزمكان
- أكذوبة الوحم!
- شيوعي القرن الواحد والعشرين
- المرأة والدين
- دراسة المجتمع: الممكن والمتاح...
- الحق في الإجهاض دون شروط
- البحث عن فضيحة
- الحقيقة... هل لها وجود؟
- الشخص والهوية
- الدولة ضد الشعب
- نسبية الأخلاق
- أزمة التعليم كما لم تناقش من قبل
- الجزاء والعقاب والتدين
- قصة قصيرة: بشرى وفتوى


المزيد.....




- الداخلية المصرية: إحباط عملية إرهابية ومقتل 3 مسلحين في شمال ...
- أردوغان: سنعقد القمة الرباعية الثانية حول سوريا في فبراير
- انتقادات حادة لزوجة ترامب بسبب تعليقاتها حول ضرورة إبعاد الأ ...
- برفقة صيادي الأسماك.. شاهد الأمير ويليام في يومه الأخير بعُم ...
- احذر.. السمك سيلتهم أقدامك بهذا المطعم في إندونيسيا
- معاناة الأم من السكري تهدد أطفالها بالإصابة بالقاتل الرئيسي ...
- أوكرانيا تهدد ببناء جدار يفصلها عن منطقة دونباس إذا لم تتوصل ...
- المرشد الإيراني علي خامنئي يوافق على اعتبار بعض ضحايا الاحتج ...
- ظريف "يفتح النار" على الدول الأوروبية الثلاث بعد ر ...
- الجنسية السعودية: المغردون منقسمون حول خبر عن أمر ملكي بـ -ت ...


المزيد.....

- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُهُ وسَلْبِيَّاتُهُ (1) / غياث المرزوق
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُهُ وَسَلْبِيَّاتُهُ (2) / غياث المرزوق
- مدخل اجتماعي لدراسة الإلحاد في المجتمع العراقي المعاصر* / محمد لفته محل
- تفكيك العنف وأدواته.. (قراءة سوسيولوجية عراقية سياسية)/ الكت ... / وديع العبيدي
- العمل والملكية.. في التوازن التاريخي للديموقراطية الاجتماعية / مجدى عبد الهادى
- امرسون وإعادة بناء البراغماتية / عمر إحسان قنديل
- الرسائل الرمزية الصامتة في المدرسة: الوظيفة الاستلابية للمنه ... / علي أسعد وطفة
- الهيبة قوة عملية أيضاً / عبدالحميد برتو
- بصمات الأرواح / طارق أحمد حسن
- البيان الفلسفي الفدرالي / حفيظ بودى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - محمد مسافير - الزواج والجنس - 1 -