أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - اياد البلداوي - أنا..وأنتِ والسراب














المزيد.....

أنا..وأنتِ والسراب


اياد البلداوي
الحوار المتمدن-العدد: 5003 - 2015 / 12 / 2 - 11:13
المحور: الادب والفن
    



مشيت بين الديار كاليتيم
اتلفت والناس في نعيم
اكلم الذات
اسألها عنكِ
أين أنتِ سيدة الأنام
ضاقت الأنفس
اهتاجت الروح
واللوعة تنخر بي
أنتِ...
يامن آمنتِ بي وآمنتُ بكِ
أنتِ...
يامن ارتقيتِ بي نحو عنان السماء
زرعتيني نخلة في أعماقكِ
ترعرع نموّي بين ثناياك
أثمرت حباً
رطباً حلو المذاق
وفات وقت قطافي
تدلّت عناقيدي
وتساقطت ثماري
غطت تلك المساحات
ساح منها الحب
وأنتِ مازلتِ تنظرينني سرابا
حتى ضاع حلم التذوق منك
سيدتي...
هل دوّنتِ مراسم وجودي
بالله عليكِ
ألم تتألمي وأنتِ ترقبين سيلان شهدي
ألم تشتهيني...؟
صرخة اطلقتها تجاوزت حواجز التكوين
متى تجدينني...؟
بالله عليكِ متى تلملمين شهدي المستباح؟
علامَ تراقبين توهان تراتيلي بأرض الفناء
ألم يتعبكِ هذا العبث
وأنا أبكيكِ دما
آآه من لوعة الأرتباط بكِ
قيودكِ...
تصفد انحائي
جراح تمزقني وأنا أرقب كؤوس الندم
وأنت تتجرعينها عنوة...كسمً زؤام
وأنا هنا أحمل بقايا الحب
لأنكِ داخل الروح تربعتِ
تجذرتِ في القلب
ترافقين دمي في شرايني
اقسمت لن تغادريني
أفترش بقاع الأرض
التحف السماء
وأبتسم...أبتسم
أخدع النفس بلقائكِ ذات يوم
كالسراب تمرذ تلك الأحلام
وتتآكل أيامي والسنين
فلا أنا انتهيت
ولا أنتِ أتيتني
أتوسد وسادتي طمعا في لحظة ابتسام





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- تغيرت معالم الذكرى
- قيدي جسدي واتركي معصمي
- تكورات مبتورة الأذرع
- اسئلة تبحث عن إجابة
- ألستِ تعرفين بابي؟؟؟
- أنتِ وقيودكِ
- ثورة عاشق
- بيني وبينك لحظات
- رحلة آخر الليل
- أنا لم أولد بعد!!!
- هل آن وقت الغروب
- اكلني الخريف لكن اعماقي باقية
- أفتقدكَ وأستجدي لقاءكَ
- أصارع النفس وأمقتها
- علميني أن تكوني لي وطن
- أرقص على ألمي
- فرحة النوارس
- هلوسة عاشقة
- ليلة مختلفة الأجواء
- غيرت مسار العمر وغادرت


المزيد.....




- أردوغان يشكر بوتين باللغة الروسية
- وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي يصفعون نتنياهو !
- -Motor-Roller- الكازاخستانية تغني كلمات روغوزين
- صفقة العصر وثقافة الإعتذار – عبد الحسين شعبان
- همس الرمال  فيلم مستوحى من حكايات العرب يتألق في مهرجان دبي ...
- مؤسسة الفكر للثقافة والاعلام تصدر كتابا الكترونيا لنبيل عودة
- -الثقافة الجديدة-.. عدد جديد وموضوعات متنوعة
- في مقر شيوعيي كربلاء... احتفاء بالشاعر الشعبي محمد الكعبي و ...
- جائزة باسم -نجيب محفوظ- في ذكرى ميلاده الـ 106
- الأغلاط اللغويّة.. لاتزال شائعة ولا زالت تشيع!


المزيد.....

- المدونة الشعرية الشخصية معتز نادر / معتز نادر
- من الأدب الفرنسي المقاوم للنازية - القسم الثانى والاخير / سعيد العليمى
- من الأدب الفرنسى المقاوم للنازية - الفسم الأول / سعيد العليمى
- من الأدب الفرنسي المقاوم للنازية - مقدمة / سعيد العليمى
- تطور مفهوم الشعر / رمضان الصباغ
- البخاري الإنسان... / محمد الحنفي
- يوم كان الأمر له كان عظيما... / محمد الحنفي
- التكوين المغترب الفاشل ) أنياب الله إلهكم ) / فري دوم ايزابل Freedom Ezabel
- عندما كان المهدي شعلة... / محمد الحنفي
- تسيالزم / طارق سعيد أحمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - اياد البلداوي - أنا..وأنتِ والسراب