أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - اتريس سعيد - من ازل الى ابد














المزيد.....

من ازل الى ابد


اتريس سعيد

الحوار المتمدن-العدد: 4906 - 2015 / 8 / 24 - 01:55
المحور: الادب والفن
    


شيء ما يملىء باحة الروح
يرتخي في اهات التي تتثقل حناجر المسحوقين تحت سنابك الزمن
ينجذب مع اعصار لينتفض في وجه المحن
الطاغية يقص ظفائرالنخيل
فيستيقظ شموخها المستقيم
في ظلمات اللليل البهيم
الطاغية والزانية وشرادم اللحظة انية
كلاهم كان يشرب من سحب العطش
لان السماء كانت مطرزة بنجوم تحكي لغة الخلاص في لمعانها المضيء
لاكنني اشك بقدر ما احب الفتن التي تقود الى عدن المفقود
اخلع جسدي في مستنقع الطاغية لابعث من جديد
طائرا او زهرة متوحشة ترفض سطوة العشب المسموم
اكسر المرايا حتى استطيع حذف شبهة انعكاس والتقابل
نرتدي وجهنا الذي هو قدرنا الوحيد
نحتفل بعروس عروبتنا البكر التي كانت دائما تفضل انتحار على فض بكرتها
نحتفي بمجدنا الذي هو حكرا على اصلاء من العرب فقط ...
تتداعى الوان والصور
ونحن ندرك ان المغول سيعودن حتما لاكن النصر سيكون حليفنا كما جرت العادة
لتعرفي ايتها العروبة اني انذرت عشقي لك من ازل الى ابد
رقصة البدا تعقب وقفة الختم ليستمر الصراع المتجذر في همجية البشر التي هزمت الموت
اقرا صفحات الغرق في كتاب الموج الذي لا يمكن الوثوق به ابدا





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,470,931,204
- لحن العدم
- ينبوع الشعراء
- شيء من حكايا النور والظلام
- وان لاسم لوركا يجعلني اجهش بالبكاء
- هنا اجبرت على الوجود
- اغاني الحب والثورة
- نشيد الظفر
- ظلال المدن الشقراء
- اخطاء اللهة
- لم نعد نخشى الطغاة
- رغم انوف الكرهاء
- مصحف الغضب
- جمجمة اله
- التالق الساطع لبراءة القمر
- خريف احتراق
- اوجاع الحجر
- سبيلا
- في زمن لم يكن
- انغام الجمجمة الكئيبة
- في حيز يسمى الوطن


المزيد.....




- ندوة لمناقشة ديوان -سيعود من بلد بعيد-
- فيل نيفيل يدعو لمقاطعة مواقع التواصل الاجتماعي بعد تعرض بوغب ...
- رحيل الأمين العام لاتحاد الأدباء والكتاب العرب الإماراتي حبي ...
- يتيمة الدهر.. عندما انتعش الأدباء والشعراء في القرن العاشر ا ...
- الرئيس التونسي: إحياء اليوم الوطني للثقافة لتكريم المبدعين ن ...
- قلاع عُمان.. حين تجتمع فنون الحرب والعمارة
- وزيرة الثقافة الإماراتية: مهرجان عكاظ منصة سنوية لخلق تواصل ...
- -الحرة- الأمريكية تتحرش بالمغرب
- رسوم أولية تظهر في لوحة -عذراء الصخور-.. هل أخفاها دافينشي؟ ...
- وفاة الأمين العام لاتحاد الأدباء والكتاب العرب حبيب الصايغ


المزيد.....

- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - اتريس سعيد - من ازل الى ابد