أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خليل الزبيدي - تفجير الكويت والنفاق الديني














المزيد.....

تفجير الكويت والنفاق الديني


خليل الزبيدي

الحوار المتمدن-العدد: 4852 - 2015 / 6 / 30 - 14:41
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


شكل ما حصل يوم الجمعة الفائت من تفجير دموي في أحد مساجد الشيعة في الكويت مفاجئة كبرى ليس لنا نحن العراقيون ( بحكم الإرهاب اليومي الذي تعودنا عليه منذ أكثر من عشر سنوات ) بقدر ما شكلته تلك الحادثة المروعة للكويتيون اولاً ومن ثم باقي شعوب دول الخليج ، فها هو الإرهاب يضرب قلب الكويت الآمن المستقر ، في رسالة قد أجاد أيصالها من يقف خلف هذا الهجوم والتي مفادها يتمحور في أولا ً (انه لا مكان آمن في المنطقة وان الكل يقع تحت مظلة الاستهداف الداعشي) وثانيا (أشعال فتيل الأزمة الطائفية في أكثر بلدان الخليج استقرارا وتعايشا أجتماعيا بين مكوناته المذهبية ) . وهنا نتسائل بعد حصول هذا الحادث الدموي هل تدرك القيادة الكويتية حجم المؤامرة المرسومة ؟ وهل ستعيد النظر في سياساتها في موضوعة الأرهاب وسبل مكافحته ؟ فالكل يعلم ان الكويت جزءاً مهماً من المنظومة الخليجية التي تمسك بزمامها مملكة آل سعود وقد انساقت الكويت للأسف وراء الكثير من المؤامرات والمخططات التي نسجتها الاصابع السعودية بدءً من فتاوى التكفير وصولاً الى دعم الجماعات الارهابية المسلحة في العراق بعد عام 2003 وانتهاءً بدعم المعارضة السورية المسلحة، وتعزيز صفوف الجماعات الجهادية ماليا وعسكريا واعلاميا، فالكويت بشقيها الشعبي والرسمي، كانت من الدول التي قدمت الكثير من الدعم للجماعات الاسلامية المتشددة التي تقاتل لإسقاط النظام في سورية ، فهل أنقلب السحر على الساحر ؟ الاجابة “نعم” كبيرة للاسف، فمن يلعب بالنار تحرق اصابعه، وها هي نيران التشدد الاسلامي الجهادي تصل الى عمق الكويت والسعودية ، ولا نستبعد وصولها في المستقبل القريب الى باقي دول الخليج أوالاردن ولربما تركيا ، فـالدولة الاسلامية تملك مشروعا دمويا دقيق المعالم، يستند الى ايديولوجية تقوم على التمدد وإرهاب الخصوم ورفع راية الخلافة ، والرد على هذه الايديولوجية لا يكفي ببيانات الإدانة والإستنكار والشجب بل من خلال تكاتف كل الجهود الإقليمية وخلق رؤية موحدة إزاء إستئصال هذا الطاعون المسمى (داعش) .وهنا أود أن أسجل إستغرابي من حالة الدهشة التي تسود الأوساط الخليجية الرسمية والشعبية تجاه تفجير مسجد الإمام الصادق وحالة التعاطف المزورة والكاذبة تجاهه من قبل البعض، فبالأمس القريب جدا كان الشيعة رافضة وصفويين وأبناء متعة، وبعدما حصل في الدمام والقطيف ثم مسجد الإمام الصادق في الكويت أصبح هؤلاء أخوة في الدين والوطن بعد أن كانوا كفرة مجوس، انه النفاق الديني في أبشع صوره وأشكاله. فداعش ماهو إلا نتاج للدين المزيف والطائفية المقيتة، والذي حظي بدعم ومباركة كل الحكومات الخليجية ، والآن يتباكى الكثيرون منهم على هذه السياسات ، فهم و داعش يقفون في نفس الخندق الطائفي الحاقد على من يخالفهم في الرأي والعقيدة. لذا أعتقد ان الدولة الإسلامية تشكل الخطر الأكبر على دول الخليج والمنطقة بأسرها، وهذا ما يحتم على العقلاء من ساسة الخليج أن يعوا هذه الحقيقة التي لا مناص منها ، فتفجيرات الكويت والدمام والقطيف مُدانة بالتأكيد ولكن من هو مُدان ايضا، أولئك الذين وفروا الحاضنة السياسية والاعلامية والمالية والعسكرية لهؤلاء المنحرفين فهم مسؤولون أيضا وعليهم أن لا يدفنوا رؤوسهم في الرمال، رافضين رؤية الحقيقة بأبعادها الكاملة وليعلموا ان آفة الطائفية وباءً يدمر البلدان ويمزق الشعوب ولا بد من خلق البديل الديمقراطي التسامحي القائم على العدالة الاجتماعة والحوار مع الآخر، والتعايش معه على اسس المساواة، وفي اطار سيادة القانون من أجل لم شمل أبناء الوطن الواحد حتى يعيش الجميع بسلام كما الامم الاخرى تعيش بسلام ونشاطر بقية الأمم في سباق العلم والمعرفة بدل جز الرقاب من على شاشات التلفزة وحرق الناس في الاقفاص وأكل أكباد الضحايا، آملا ً أن لايكون هناك تفجير قادم كي لانرى نفاقاً دينياً مرة أخرى.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,708,202,849
- ويكيليكس إحدى أدوات رسم خارطة الشرق الاوسط الجديد
- أبحثوا عن وردة أخرى في مكان آخر
- استراتيجية جديدة ... كذبة كبيرة
- القطيف ثم الدمام ... بداية الانهيار
- أحلام نقية مبعثرة ... بعيداً عن نجاسة السياسيين
- البارزاني وحُلم الإنفصال!!
- مثال الالوسي بين سندان الاحلام ومطرقة دول القانون


المزيد.....




- ما علاقة تسمم الحمل بالإصابة بأمراض القلب بعد الولادة؟
- هل تفكر في اتباع نظام -فيغن- النباتي؟ هذا ما تحتاج لمعرفته أ ...
- فيديو غرافيك: -حرب- إصلاح أنظمة التقاعد في فرنسا
- قيادات فتح تصف خطاب عباس بالتاريخي
- أول طائرة إسرائيلية تحلق فوق السودان
- أول طائرة إسرائيلية تحلق فوق السودان
- نصر الله: المنطقة تقف أمام مواجهة جديدة لا مفر منها
- نحن بحاجة لوسائل دفاعية.. وزير الخارجية السعودي يناشد ألماني ...
- الكرملين: بوتين لم يأمر بإرسال قوات روسية إلى ليبيا
- مؤشرات على عملية عسكرية تركية كبيرة في إدلب


المزيد.....

- غربة في احضان الوطن / عاصف حميد رجب
- هل تسقط حضارة غزو الفضاء بالارهاب ؟ / صلاح الدين محسن
- الإسلام جاء من بلاد الفرس ط2 / د. ياسين المصري
- خطاب حول الاستعمار - إيمي سيزير - ترجمة جمال الجلاصي / جمال الجلاصي
- حوار الحضارات في العلاقات العربية الصينية الخلفيات والأبعاد / مدهون ميمون
- عبعاطي - رواية / صلاح الدين محسن
- اشتياق الارواح / شيماء نجم عبد الله
- البرنامج السياسي للحزب / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- الشيخ الشعراوي و عدويّة / صلاح الدين محسن Salah El Din Mohssein
- مستقبلك مع الجيناتك - ج 1 / صلاح الدين محسن Salah El Din Mohssein


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خليل الزبيدي - تفجير الكويت والنفاق الديني