أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبد الرزاق عيد - هل هنالك عبودية قديمة أكثر وحشية ...أمام العبوديات الأسدية والإيرانية الطائفية والشوفيتنية الفاجرة القائمة والمعاصرة !!!!؟؟؟














المزيد.....

هل هنالك عبودية قديمة أكثر وحشية ...أمام العبوديات الأسدية والإيرانية الطائفية والشوفيتنية الفاجرة القائمة والمعاصرة !!!!؟؟؟


عبد الرزاق عيد
الحوار المتمدن-العدد: 4803 - 2015 / 5 / 11 - 08:54
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


À-;- l’instant ·


من المفهوم جدا أن تكون فرنسا زعيمة تاريخية لمسالة حقوق الانسان ، باعتبار أن أن هذه الوثيقة العالمية لحقوق الانسان هي نتاج للثورة الفرنسية .........
.. .
من المفهوم ومن المشروع جدا للرئيس الفرنسي (هولاند ) أن يتزعم ويدشن الاحتفالات العالمية ضد (العبودية ) وانتهاء النظام العبودي القائم منذ القرن السادس عشر ...

فتاريخ فرنسا السياسي والاجتماعي والثقافي يؤهلها لدور قيادي في هذا المجال عالميا ... لكن السؤال الذي يطرحه المواطن السوري: العربي بل والكردي ، هل اللجنة المكلفة بالتحضير لهذه الاحتفالية العالمية القيمة والعظيمة بنهاية العبودية عالميا وكسر السلاسل العبودية الحديدية حول أعناق العبيد وفق الاعلانات الاعلامية حول (السلاسل في رقاب العبيد ) إعلانا عن هذا الاحتفال الدولي والعالمي، ومن ثم وترشيح الرئيس الفرنسي لتدشينها دوليا بوصف (العبودية) نظاما ماضيا قد انقضى ..؟؟

هل هم متأكدون فعلا (حاضرا ومستقبلا) من أن ذلك (النظام العبودي) كان ماضيا قد ولى وانتهى، وأن البشرية قد تخطته فعلا لا قولا،؟؟ مع الصور التي تنتشر على كل وسائل الاعلام العالمية ( عن صورة السلاسل في رقاب العبيد)،كعنوان لهذا الاحتفال العالمي عن انتهاء العبودية عالميا... ، فهل تصمد هذه الصورة أمام صورة واحدة لأحد عشر الف أسيرا سوريا _ناهيك عن مئات الألاف الذين قتلوا في السجون سريا، أو تحت أنقاض الصواريخ والبراميل والأسلحة الكيماوية - الذين ماتوا جوعا وتعذيبا في العراء بعد أن أكلت جثثهم الكلاب والوحوش، أي بعد أن ماتوا بوحشية اشد بشاعة بما لا يقارن مع صورة السلاسل في رقاب العبيد المنشورة اليوم عن (نهاية عصر العبيد ) ...!!؟؟

هل انتهى عصر العبيد بانتهاء زمن السلاسل في الرقاب، ومن ثم الانتقال إلى زمن المشانق في الرقاب مع الصور التي تبث يوميا عن صور الشهداء الأكراد في (مهاباد ) وفي كل أنحاء إيران على كل من يتلفظ بالكردية!!.. بل والعربية في الأحواز (عربستان)، حيث الاعلام العربي لم ينتبه –مع الأسف- إلى كل هذه الجرائم الإيرانية بحق الأكراد والعرب وكل القوميات غير الفارسية حتى إعلان ( عاصفة الحزم )، التي نتمنى أن لا تنتهي المطالب الحقوقية القومية الديموقراطية للأقليات القومية في ايران .... بانتهاء هذه الحرب (عاصفة الحزم )، فقط بهزيمة إيران عسكريا في اليمن مع هزيمة الطائفية الحوثية الموازية للطائفية الأسدية واللبنانية والعراقية ...

ولهذا فنحن نطالب كسوريين جمهورية فرنسا: الجمهورية الديموقراطية أن لا تعتبر قضية العبودية قضية ماضي انتهى (بين السود والبيض)، بل هي قضية قائمة وبشراسة ووحشية أشد في عللمنا المعاصر ..

.ولعل أبرز تعبيراتها اليوم الأسدية الهمجية التي تخطت بوحشيتها السلاسل في رقاب العبيد، باتجاه السكاكين برقاب الشعب المطالب بالحرية ...والمشانق برقاب الأكراد في (مهاباد) وفي كل أنحاء إيران ضد الأقليات القومية غير الفارسية، سوى إيران (الخمينية الولايتية ) التي تعتبر أن المطالب القومية الديموقراطية المعترف بها من قبل شرعة حقوق الانسان التي أطلقتها الثورة الفرنسية، هي مطالب قومية غير أممية ( إسلامية ولايتية أقلية طائفية شيعية ) ...ناهيك عن ذبح الثورات الديموقراطية الإيرانية التي تذبح كالأكراد والعرب كحركة (مجاهدي خلق ) البطلة...





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,108,624,569
- هل أصبح مصير ربيع الشباب العربي المدني الديموقراطي في أيدي ا ...
- هل سينقل بيت الأسد عاصمتهم الأسدية لطرطوس أو القرداحة ؟؟؟؟ ...
- بؤس الخطاب المعارض ل (الإئتلاف) وسذاجته وتهافته !!! (الإئتلا ...
- عمار الكوفي العراقي الكردستاني.. ورمزية وحدة الوجدان العربي ...
- داعش وحالش يستبدلان (التكفير المتبادل بتكفير سلمي وودي برعاي ...
- الجنرالات الأسديون لا يليق بهم الموت في ساحات الوغى !!!
- مبروك للشعب اليمني انتصاره العظيم على إيران ومرتزقتها ... وع ...
- هل هناك مؤامرة كونية ضد الشعب السوري !!؟؟
- -عاصفة الحزم- التي تقودها السعودية يبدو أنها قرار سعودي –عرب ...
- حول مستقبل شباب الربيع العربي!! .. هل هو في نموذج أساطير داع ...
- نحن الشباب : لا أصولية ولا إرهاب !!! معركة مستقبل ربيع الشبا ...
- هل المثقف الخليجي (متأخر ) عن نظامه الخليجي المحافظ ؟؟؟؟؟ ال ...
- لا نعرف مبرر فشل لقاء موسكو بين النظام الأسدي ومعارضته (في ا ...
- وحدة موقف الدعم الفلسطيني الأسدي والمعارض السوري الأسدي للنظ ...
- فنوى ايرانية تقضي بقبول تعويضات أموال (نكاح المتعة) لتسديد ا ...
- عجيب أمر سفير الإئتلاف السوري المعارض في واشنطون ... إذ يتحد ...
- جناية إيران على (الشيعة العرب) بتحويلهم إلى قرابين على مذبح ...
- حول الزعيم هنانو هل هو تمثال (مثال أعلى) !! أم صنم تشييء ل(ع ...
- حديث (البكاء) لما يسمى رئيس حكومة معارضة مؤقتة على قناة الجز ...
- شبيح طائفي (أقلوي) حلبي يسيء لطائفته الحلبية العريقة من خلال ...


المزيد.....




- جيجي حديد تصمم أحذية رياضية كلاسيكية.. فكيف تبدو؟
- ما سبب اختلاف ردود فعل الجمهور بعد خضوع محمد صلاح لجلسة تصوي ...
- مساع دولية وأممية لإبرام اتفاق لتشكيل لجنة دستورية جديدة في ...
- الامة القومـي يعلن وصول الإمام الصـادق المهدي للبـلاد في الخ ...
- عمر البشير في سوريا: صحف عربية تتساءل هل الزيارة -استعراض با ...
- تهنئة مبتكرة من برشلونة باليوم العالمي للغة العربية
- أم بلال.. مأساة على -طريق الموت- من الحويجة إلى كركوك
- وضع المحفظة بالجيب الخلفي يسبب مشكلة صحية خطيرة
- الدبابة الروسية -النسر الأبيض- في الطريق إلى لاوس (صور)
- بوتين: الثلاثية النووية الروسية تعززت وحصة التسليح الحديث في ...


المزيد.....

- مراجعة ل حقوق النساء في الإسلام: من العدالة النسبية إلى الإن ... / توفيق السيف
- هل يمكن إصلاح الرأسمالية؟ / محمود يوسف بكير
- ملكية برلمانية ام جمهورية برلمانية .. اي تغيير جذري سيكون با ... / سعيد الوجاني
- محمد ومعاوية - التاريخ المجهول / هشام حتاته
- ابستمولوجيا العلاقات الدولية / مروان حج محمد
- نشوء الأمم / انطون سعادة
- جنون الخلود / انطون سعادة
- اللفياثان المريض..ثنائية الطغيان السياسي والعجز التنموي للدو ... / مجدى عبد الهادى
- الأقتصاد الريعي المركزي ومأزق انفلات السوق / د.مظهر محمد صالح
- الحوار المستحيل / سعود سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبد الرزاق عيد - هل هنالك عبودية قديمة أكثر وحشية ...أمام العبوديات الأسدية والإيرانية الطائفية والشوفيتنية الفاجرة القائمة والمعاصرة !!!!؟؟؟