أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - صلاح عيال - ادباء العشيرة














المزيد.....

ادباء العشيرة


صلاح عيال

الحوار المتمدن-العدد: 4616 - 2014 / 10 / 27 - 08:36
المحور: الادب والفن
    


أدباء العشيرة
بينما اقلب أوجه خبر أديبين (شاعرين) بصريين تخاصما بلغة التفخيخ والانتقام والعشيرة والكَوامة والعطوة والفصل وراية الصلح وقرار البخت وحصة الأجاويد هبطت إلى ذاكرتي المعطوبة وقفة شاعر قضاءه المديّنة شمال البصرة وقدره المدنيّة وكلاهما مدعاة فخر عنده، اسمه وكنيته كاظم الحجاج كنية البسها والده (لا اعرف اسمه، وهذا أفضل) فما سمعته يوما يقول عشيرتي الحجاج/ عبادة، ربما أخطأ وذكر فخذ الرَمل ومصاهرة بيت الرجز وما بحر الطويل ببعيد القرابة عنه. قال يوم مرور جنازة القاص الكبير محمود عبد الوهاب أمام اتحاد الأدباء إلى مقبرة الحسن البصري( نحن عشيرة محمود وبيته اتحاد الأدباء وأنا كتبت وصيتي أن أمر من هنا والى مثواي..) أطال الله عمر شاعرنا الطيب.
أقول هل يصح للشعراء والقصاصين والنقاد ومن تبضع في سوق المتنبي ان يدفع بخصومة بائع أو مشتري مثله والعرف بعد خراب البصرة يدفع باتجاه أهل الاختصاص فخلاف القصابين فريضته القصاب والسواق فريضته السائق والشعراء لأبي تمام... قد يحدث ذلك وكما يقولون في أرقى العوائل ألا يمكن لملمة الإشكال وللبيوت أسرارها واذا سمع جارنا السياسي الذي نرمي عليه ماء وجوهنا لاقامة مهرجان يقطع شريطه بنفسه كعربون أو رهن "بالفايز" ولنسلم أن الخلاف وصل للأمم المتحدة وزعلت أمريكا وتدخلت كوفية أنان بدل عقال بان كيمون كيف نسمح بقرار عذره اقبح من فعله، أيرحمنا التأريخ يوما؟ ولندع الحبل على الغارب ويأكل البعير ما يشاء فالعشيرة والشيخ أدام الله ظله لا مناص من طرق بابه في حيينا، انترك "جلوة" الأديب عن داره وأي عرف أدبي أجاز لنا؟ ولنفرض حدث الأمر مع استاذنا وكبيرنا محمد خضير أيُحكم عليه بترك البيت وهو العتبة والدار وبصرياثاها وما الأمر بالشاعرين وخلافهما والعشيرة التي تنازلت مشكورة عن "المسكينة يا بنت السلف فصلية كال الديوان" وما أثقل حكم رضيَ به اتحاد الأدباء والكتاب في البصرة في خصومة بعيدة عن الشعر والشعراء واذا تعذرت هيئتنا الإدارية عليها أن تدعو العامة للرأي أو الرفض لان السماح لهكذا حال هزيمة وضياع هيبة الأدباء لا أدباء العشيرة.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,388,263,456
- حديث الابواب
- فريديريك انجلس في سنجار
- ريتا والسيد الخوئي وداعش
- الانثى التي اصبحت ذكرا رواية-1


المزيد.....




- -من إن بلاك-.. يتصدر إيرادات السينما
- بالفيديو.. تجوّل معنا في متحف قطر الوطني
- انعقاد مجلس الحكومة يوم الخميس المقبل
- وفاة مرسي.. الرواية والتداعيات
- انطلاق مهرجان "فاس" للموسيقى العالمية العريقة بدور ...
- انطلاق مهرجان "فاس" للموسيقى العالمية العريقة بدور ...
- خطة مصرية أوروبية لتطوير المتحف المصري بالقاهرة
- دراسات.. الموسيقى تخفف من معاناة مرضى السرطان
- دراسة: الاستماع للموسيقى يمكن أن يخفف آلام مرضى السرطان
- افتتاح مسابقة -تشايكوفسكي- الموسيقية الدولية في روسيا


المزيد.....

- مسرحيات (برنارد شو) توجهات لتوعية الإنسان / فواد الكنجي
- الملاكم / معتز نادر
- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - صلاح عيال - ادباء العشيرة