أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمود جابر - اشتباكات ..... سقيفة بنى داعش 1/1














المزيد.....

اشتباكات ..... سقيفة بنى داعش 1/1


محمود جابر
الحوار المتمدن-العدد: 4557 - 2014 / 8 / 28 - 16:23
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


اشتباكات ...... سقيفة بنى داعش


للمرة تلو المرة ندعى للحديث عن داعش ... ومن داعش الى دهم وسالم وعامل ودش ووش فى الجرائد والقنوات الى اصبحت كما يقول عمنا نجيب سرور: مش عرفين راسنا من (...).

لكن مرة أخرى نسأل هى الحكاية أية .....

واستسمحكم نبدأ من بعيد ...
المسلمون منذ قبيل وفاة النبى انقسموا الى فرقتين ولكن ان تعرف ان هذا الانقسام حدث منذ غزوة حنين وتجلت اقوى مظاهرة فى حادثتين شهيرتين هما :
الاولى، مسجد الضرار
الثانية، محاولة اغتيال النبى فى العقبة
وكان الاعلان عن هذا التيار فى سقيفة بنى ساعدة بشل واضح وسافر ....

لكن لا بأس، فهؤلاء وكما يقول عمر بن الخطاب فى حواره مع عبد الله بن مسعود اراد رسول الله واراد الله .... اى ان النبى كان يرى شىء .... والواقع شىء آخر وهو ما فعلناه .....

هل انتهت القصة ؟
بالطبع، لا .

اذا ما هى القضة اصلا :

القصة ان المسلمين – العامة – او ما يمكن ان نسميهم مدرسة الخلفا .... قالوا ان اختيار الحاكم يأتى عن طريق البيعة من اهل الحل والعقد ثم البيعة العامة لكل الناس ...

ووضع ابو بكر ادبيات لهذا النظام السياسى فى خطبته الاولى حين قال :" وليت عليكم ولست بخيركم ،إن احسنت فساعدونى وإن اساءت فقومونى ".
لكن ابو بكر لم ينتظر بعض وقت لتنفيذ منهجه السياسى، ولم يمضى وقت طويل حتى حارب الجميع من اجل الطاعة وجرى ما جرى فى بنى نويرة ...... وغيرها وحادثة الدار .
....
فى مقابل هذه المدرسة كانت هناك مدرسة أخرى التى ارادها رسول الله ..... وبالطبع – ليس وفق ما قاله عمر – هى ما اراده الله، وهى مدرسة الولاية ..... وهو استمرار الحكم والنبوة فى الآل وفق المنهج القرآنى .... وما عينه النبى فى مواضع شتى فى غدير خم ويوم الدار ويوم الخميس غيرها .

المدرسة الاولى " الخلفا" تقول ان الخليفة ليس الافضل ولا الاخير وهو يخضع لقيم الناس واختيارهم . وهذا بالبطبع ليس معصوما .

المدرسة الثانية : " الولاية" تقول ان الخليفة بجعل من الله ينص عليه النبى ويعرفه وهو الاخير والافضل ووارس علم النبوة والقرآن . وهذا بالطبع معصوما .

الاخوة مدرسة الخلفا ..... وجدو قصورا فى المنهج بحيث اضطرهم كل يوم لاستعارة جزء من مدرسة " الولاية" بحيث يكون الخروج على الخليفة كفر والدعوة لمحاسبته كفر اى انهم طرحوا عليه المعصومية العملية دون التنظيرية او النصية وتم انتحال العديد من الاحاديث .......


ولكن لو احسن هؤلاء الرافضين لمدرسة الولاية لانفسهم فكان عليهم ان يختاروا الطريق الثالث .....
فهل هناك طريق ثالث .... نعم

الطريق الثالث ..... هو النظام السياسى والادارى الذى اقامه النبى فى المدينة وسجله ودونه وعرف بعهد المدينة .....
وفد جمعه واحد من البحاثة العظام وهو الدكتور حسين مؤنس فى كتاب دستور أهل المدينة ...

وهو طريقة للحكم وللعمل ربما تكون اقرب لنظام العقد الاجتماعى الحديث ....
المهم ان القوم جبلو على ان يحاكمو اهوائهم ولا يتحاكمون الى منهج علمى ....
ولما جاء العصر الحديث خرج علينا مجموعة من العظام من امثال :
- على عبد الرازق
- طه حسين
- محمود ابو ريه
- محمد عبده
غير الان المؤسسات المدنية قبل الدينية نهشت عرض افكار هؤلاء والنتيجة انه فى كل بلاد العرب والمسلمون قامت ثلة من المشوهين عقليا ونفسيا ومعرفيا ....

بيدهم مقدرات مالية هائلة قدموا للناس خدمات ومع هذه الخدمات قدموا منهجا معوجا وتفكيرا سقيما وتحالفوا مع كل الاعداء واصبح لهم حواضن فكرية واجتماعية تمكنهم من عقد التحالف مع دول الاستكبار .....
والهدف اسقاط الدولة الحديثة التى تشبه عهد النبى فى المدينة لقدموا للناس من جديد مدرسة الخلفا والخوارج ..... تحالف بنى امية والخوارج ....
وللحديث بقية





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,096,655,209
- صراع حول غزة .... جنون المشهد
- كيف نحذر ............ الحواض الاجتماعية ................ وال ...
- تقسيم العراق ........................ كلمة السر ( داعش)
- رسالة الى صديق : أنا طائفى ..... والمالكى فاشل
- امريكا وايران .... مصالح مشتركة .... وشكوك متبادلة (( داعش))
- كلمة السر - خربتا- ........... وكلكم قيس بن سعد
- الآذان والشهادة الثالثة
- الوهابية فى مصر من محمد على الى حسنى مبارك الجزء الثامن والع ...
- فى ذكرى رحيل الحوثى ... سيذكر التاريخ - حسين-
- إيران والعرب
- الوهابية فى مصر من محمد على إلى حسنى مبارك ..... الجزء الساب ...
- قراءة فى السيرة العطرة .... ( النبى محمد ) 3/3
- رسالة الى الشيوخ والمراجع: أين انتم ؟!!
- قراءة فى السيرة العطرة .... ( النبى محمد ) 2/2
- قراءة فى السيرة العطرة .... ( النبى محمد ) 1/1
- الوهابية فى مصر من محمد على إلى حسنى مبارك ..... الجزء الساد ...
- إيران والسعودية وخرائط المنطقة الجديدة 2/2
- البند السابع فى - اليمن - احتلال وتقسيم
- العراق ...... ولاية ثالثة ام دولة جديدة ... الحلقة الاولى
- وطنية النحاس وإرهاب الاخوان


المزيد.....




- تحذير أمريكي عقب إعلان تركيا عن عملية جديدة ضد الأكراد في سو ...
- شركة -سوخوي- تسلم سلاح الجو الروسي 100 مقاتلة -سو-35-
- الاحتلال يقتل شابا فلسطينيا عقب اعتقاله قرب رام الله
- هل يخطو السودان خطواته الأولى للتطبيع مع إسرائيل؟
- الرئيس المكسيكي يبحث مع نظيره الأمريكي مشكلة الهجرة
- مفاوضات السويد: قبول طرفي النزاع في اليمن بأغلب نقاط المقترح ...
- علماء يستخرجون مضادا حيويا من سم الدبور البرازيلي
- أبرزها ضعف الأداء الجنسي.. مشاكل عديدة للجلوس 8 ساعات يوميا ...
- ماهي الأجواء في مدينة ستراسبورغ الفرنسية غداة الاعتداء الدام ...
- معهد باستور المغرب يحصل على شهادة الجودة إيزو للسنة الثانية ...


المزيد.....

- ملكية برلمانية ام جمهورية برلمانية .. اي تغيير جذري سيكون با ... / سعيد الوجاني
- محمد ومعاوية - التاريخ المجهول / هشام حتاته
- ابستمولوجيا العلاقات الدولية / مروان حج محمد
- نشوء الأمم / انطون سعادة
- جنون الخلود / انطون سعادة
- اللفياثان المريض..ثنائية الطغيان السياسي والعجز التنموي للدو ... / مجدى عبد الهادى
- الأقتصاد الريعي المركزي ومأزق انفلات السوق / د.مظهر محمد صالح
- الحوار المستحيل / سعود سالم
- النظرية الثورية عند كارل ماركس / عبد السلام أديب
- اللامركزية المالية / أحمد إبريهي علي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمود جابر - اشتباكات ..... سقيفة بنى داعش 1/1