أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - بلقيس حميد حسن - قنبلة نووية موقوته في مدينة الناصرية














المزيد.....

قنبلة نووية موقوته في مدينة الناصرية


بلقيس حميد حسن
الحوار المتمدن-العدد: 4555 - 2014 / 8 / 26 - 16:01
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


5000 مجرم من عتاة المجرمين, من السعوديين والليبيين وعرب آخرين وأجانب وعراقيين, من الذين قاموا بجرائم ذبح الناس, وقاموا بالتفجيرات والقتل مع سبق الاصرار والترصد لأكثر من ضحية.
5000 مجرم خطر, جميعهم قد حوكموا وصدرت بحقهم عقوبة الإعدام ولم تنفذ حتى الآن.
قبل يوم استمعت لوزير العدل السيد حسن الشمري وهو يطالب بضرورة توقيع رئيس الجمهورية أو سكرتيره لاستكمال التوقيعات الضرورية لتنفيذ حكم الاعدام بحقهم, ولم يتحرك أحد أو يوقع أحد على ذلك.
طالبَ السيد محافظ الناصرية بدوره بتنفيذ حكم الاعدام الذي صدر بحق هؤلاء القتلة بفترات متعاقبة قسم منها يمتد الى سنوات, ولكن لا أحد استجاب له, وبقي الخطر قائما يهدد أمن البلاد كلها لو هرب هؤلاء وتركوا ليعيثوا في الأرض فسادا بظل الفوضى العارمة التي يعيشها العراق.

شكى محافظ الناصرية مخاوفه من هروبهم والخوف من قيام داعش بتهريب هؤلاء وهم من أخطر مايكونوا على المجتمع كونهم معتادي ذبح وقتل وشرب دم, ولا أحد يستجيب..

الأنكى من ذلك أن السعودية قامت بتقديم طلب الى الحكومة العراقية بنقل هؤلاء الى كردستان !
عجباً
ما الذي يحصل ؟
اذن هناك من يريد تهريبهم واطلاقهم ليعيثوا بالأرض فسادا, وهناك من هو مستعد لهذا الفعل والمساعدة بالتهريب.
نسمع أخباراً عن محاولة داعش الدخول الى الناصرية بانتحال شخصية النازحين للوصول لتهريب هؤلاء من السجن الذي ضاق بهم ذرعاً حتى باتت الناصرية تنام على كابوس مرعب.
لوجود هذه القنبلة الموقوتة في حضنها ولكن لا أحد يستجيب
لا أحد
لا تظاهرات تطالب بتنفيذ القانون وأحكام القضاء
لا منظمات انسانية وأمنية تتحسس الخطر الداهم
لا برلمان يضع الاصبع على جرح هذا الشعب المقتول
لا ناشطين ووطنيين وأحزاب تفكر بالضحايا التي ستقع اذا هرب القتلة من السجن
ولا حكومة تفكر بدفع البلاء, حتى رئيس الجمهورية الجديد الذي من المفترض ان يقوم بالمحافظة على الأمن وحيوات الناس, ولا رئيس الوزراء الجديد يحافظ على مافرط به من كان قبله.
لاحكومة عراقية ولا دبلوماسيين وسفراء يطالبوا الدول الجارة بعدم التدخل بشؤون البلاد المنتهكة, وكما نعلم - أو من المفترض- أن سيادة العراق لاتسمح للسعودية بالتدخل بشؤون الدولة الداخلية ومايخص أمنها واستقرار مجتمعها.
لا أحد وكأن العراق أصبح خانا لكل من هبّ ودب.
لا أحد, لا من الحكومة ولا من الشعب..
فكما يذبح الناس يوميا من كل المكونات , سيذبحون بأعداد أكبر مستقبلا .... ولا أحد
هل هناك هوانٌ وقهر ٌ أكثر من ذلك؟





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,817,296,591
- هي حرب عالمية ثالثة والتفاف على التسميات
- نفاق الأمم المتحدة- الصهيونية حاليا-وعهرها الدولي..
- دولتك يا اسرائيل من الفرات الى النيل
- مؤتمر الاردن ينفذ الأجندة الامريكية
- دوافع دولة آل سعود
- انتظرنا خطاب أوباما, وليتنا لم ننتظر
- -لو كنتُ-
- عاشقة بلا وطن/53
- عاشقة بلا وطن/52
- إله العشق
- بلدٌ يضطهد القضاء, ينهار عاجلاُ أم آجلاً
- جسدك, أول وآخر ملكك
- القصب نائم
- عاشقة بلا وطن /51
- عاشقة بلا وطن/50
- لا بد للمثقف العراقي من حنجرة الديك
- عاشقة بلا وطن /49
- عاشقة بلا وطن/48
- افتوني بأمري...
- هكذا رأيتُ صفات العاشق/ الجزء الثالث


المزيد.....




- التحالف الدولي ينفي شن ضربات في شرق سورية
- سقوط صاروخ حوثي جنوبي السعودية
- بعد -رفضه- دخول أيتام.. حملة ضد مجمع تجاري ضخم في بغداد
- زلزال بقوة 5.9 درجة يضرب اليابان
- إصابة مقيم باكستاني في سقوط صاروخ أطلق من اليمن على جازان با ...
- مقتل عدد من العسكريين السوريين في غارة للتحالف على البوكمال ...
- استطلاع: الأمريكيون يدعمون ترودو ضد ترامب
- باريس وطرابلس تتفقان على تعزيز تعاونهما حول الهجرة
- لصوص يسرقون هاتف وزير الداخلية البريطاني
- كرواتيا تعلن إنقاذ سفينة شحن ترفع العلم التركي


المزيد.....

- ليون تروتسكي حول المشاكل التنظيمية / فريد زيلر
- اليسار والتغيير الاجتماعي / مصطفى مجدي الجمال
- شروط الثورة الديمقراطية بين ماركس وبن خلدون / رابح لونيسي
- القضية الكردية في الخطاب العربي / بير رستم
- النزاعات في الوطن العربي..بين الجذور الهيكلية والعجز المؤسسي / مجدى عبد الهادى
- مجلة الحرية المغربية العدد 3 / محمد الهلالي وآخرون
- مفهوم مقاطعة الإنتخابات وأبعادها / رياض السندي
- نظرية ماركس للأزمات الاقتصادية / ستيوارت إيسترلينغ
- الإسلام جاء من بلاد الفرس / ياسين المصري
- التغيير عنوان الانتخابات المرتقبة في العراق / رياض السندي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - بلقيس حميد حسن - قنبلة نووية موقوته في مدينة الناصرية