أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - احمد الكناني - زواج الصغيرة بين الشريعة و القانون














المزيد.....

زواج الصغيرة بين الشريعة و القانون


احمد الكناني

الحوار المتمدن-العدد: 4371 - 2014 / 2 / 20 - 16:23
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


لا اخفي سرا اذا ما قلت ان جل ما نعانيه من تناقضات تلف ما حولنا و تزيد ليلنا حلكة تلك التصورات الدينية الساذجة الصادرة من الذين تبوأوا الدار والايمان عن غير حق، و اعدوا لانفسهم مقاعد مكنتهم من اطلاق العنان لتلك التصورات من ان تأخذ طريقها الى اذهان الناس كمسلَمات لا يشوبها الشك ، و كفكرة معصومة عن الخطأ يجب الاذعان اليها وان خالفت العقل و الوجدان ، و لطالما كنت مستمعا لا ينطق بشفه عندما يتجاذب المتدينون اطراف الحديث في المجالس التي تجمعني بمن احب ثم اقول رباه !! لماذا يفكر المقدسون بهذه الطريقة الغبية و قد خلت القرون على فلاطون و تلامذته و قد افنوا حياتهم لاحياء دور العقل و المنطق ، فأي منطق هذا يرجح فعل من الافعال ينتمي الى المائة السادسة للميلاد وفي بيئة كالجزيرة العربية بكل ظروفها و مكوناتها على المنجز الانساني بكل ما يحمله من رقي وعلى شكل معاهدات ملزمة تضمن حقوق النساء و الاطفال من ان يساء اليهما بحجج الالتزام بالدين والاقتداء بأفعال السلف ، وكأن الارض عندهم قد توقفت عن الدوران و توقفت معها عجلة الزمن و لا شئ بين ايدينا سوى النصوص الدينية و لابد من التعبد بها كما هي هي ، و كنت احدث نفسي ان لو ترك الامر لهؤلاء و من دون رادع يصدهم لوجدت سوقا تباع به الجواري و الغلمان يضاهي الويست فيلد بالجودة و الاسعار .
لقد جمعني مجلسا مع بعض المتفقهين لمناقشة قضية ذاك الشاب المسلم و زواجه من الفتاة الصغيرة و التي لا زال ملفها يتنقل في اروقة القضاء الاسترالي باعتبارها قضية تمس النسيج الاجتماعي الاسترالي و ليست منحصرة باشخاص اطراف القضية المدانين ، و ناقشنا ظروف القضية كاملة حيث يمكن رؤيتها من عدة زوايا وسلطنا الضوء على الاهم منها على امل الضغط بالاتجاه الذي يمكن من خلاله معالجة جذور القضية ولو من الناحية النظرية وهي مسألة التوافق بين الشريعة و القانون ... الذي حدث ان الجو العام اتجه نحو تصويب ما قام به رجل الدين العاقد ،اذ انه لم يرتكب خطأ يذكر وقد ادى ما تمليه عليه نصوص الشريعة الواضحة في تحديد سن الزواج للبنت ، وعلى هذا جرت سنة السلف الصالح حتى نقل عنهم القول " من سعادة المرء ان لا تطمث ابنته في بيته " و الطمث هو الحيض .و لا ينبغي له فعل غير الذي فعل ، و لكن ... كان الاولى الابتعاد في مثل هذه العقود عن الدوائر القانونية كما هو الحاصل في الكثير من الحالات المشابهة بين الجالية المسلمة وحينئذ لا تقع مثل هذه القضايا تحت طائلة المسائلة القانونية و لا تكون مادة اعلامية دسمة يلوكها من يستهويهم الرقص على انغام الاكلاسيكية الدينية .
هناك نوعان من العقود يتم اجراؤها بين ابناء الجالية ،لعقد المدني الذي يقوم به المجاز القانوني و هنا لا محاذير شرعية تذكر اذ يطبق القانون فحسب ،والنوع الشرعي الذي يقوم به رجل الدين ولا بد فيه من مراعات ضوابط الشريعة و ليس منها اتمام 18 عاما للبنت والولد على حد سواء كما ينص عليه القانون، و هنا يقع العاقد بين محذورين اذا واجه قضية العقد على الصغيرة بين رفض مثل هذا العقد فيقع في المحذور الشرعي و بين قبوله فيقع في المحذور القانوني .
على ان زواج الصغيرة دائما ما يثير لغطا في الدول الاسلامية بين منظمات المجتمع المدني و المشرعين القانونيين و دائما ما تكون الكفة مائلة باتجاه الطرف المشرع ، وببساطة لانها صراع في متاهات الكفر والايمان ، و بالمراجعة لتاريخ دساتير بعض الدول الاسلامية التي تشهد حراكا من هذا القبيل وجدت الدستور الايراني الاكثرتغييرا في نص هذه المادة ، و وصل الحد الاعلى للسن في عام 1974 الى 18 سنة للبنت و 20 للولد،الا انه تردى الى الحد الادنى ووصل الى 9 سنوات للبنت و 15 للولد وذلك في العام 1982 . الا ان العمر الحالي للزواج قد تغير مرة اخرى في العام 2002 و ثبت للبنت بسن 13 و للولد بقي على حاله وهو 15 ، مع خلو المادة هذه المرة من المنع و العقوبة القانونية فيما اذا حصل دون السن المحددة لكن جعلوه منوط باذن الولي، و رعايت مصلحة الطفل، و تشخيص القضاء .
لكن الواقع المعاش في ايران وهو المهم في الموضوع يشهد ارجحية كفة العقلانيين على المتشرعين ،ومن خلال الاحصاءات ثبت ان سن الزواج للمراة هو 23 عاما و للرجال 26 ، حيث يمكن الوصول الى مرحلة مبشرة تتغلب فيها الحالة العقلية البشرية على نصوص الدين المنظور فيها ظروف الزمان والمكان ولم تعد صالحة لزماننا ، و في حال اصرار المقدسين يصار الى العمل على نشر التوعية الى الاضرار اللاحقة جراء تطبيق قوانين لم يلحظ فيها ظروف مجتمعاتنا اليوم .
و بالنهاية لا يمكن الدخول في صراع مع نصوص الدين لعدم التكافؤ في مثل هذه الصراعات، لكن يمكن تغيير قناعات الناس من خلال اشاعة ثقافة سليمة عن الزواج تتجاوز ثقافة الدين التي يشكل الزواج نصفها ، وهو الحل الامثل للتوافق بين الشريعة و القانون .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,427,479,416
- جدلية الدين و المجتمع ... استراليا مثالا
- الاعجاز العلمي في اية الاشهاد
- صور من دجل الرواة
- ضرب الاوتار و فض الابكار
- التاريخ العبري : سرقة و اعادة صياغة و تسويق ... قراءة في ملح ...
- ماديبا .. الحب المطلق
- الدستور المصري .. انتكاسة جديدة للدين
- هرمنيوتيك القران و السنة
- حديث المحرم و محرمات الحديث
- العام الهجري الجديد .. و تطبيقات الايفون
- عيد الغدير و حكاية الايام الثلاث
- رحلة ذي القرنين الفضائية
- التداخل النصي بين الكتب السماوية و الاساطير /2
- التداخل النصي بين الكتب السماوية و الاساطير/1
- محمد اركون و المشروع البديل
- الطلاق والخلع : احكام فقهية جائرة
- اشكالية العلاقة الزوجية في شريعة الفقهاء
- تعليقات على العروة الوثقى ...العبادات النيابية و عدالة الله
- المنهج التكفيري عند سيد قطب
- المشروع الاسلامي في مصر ... فشل للنظرية و التطبيق معا


المزيد.....




- باكستان تغير روايتها الرسمية حول دورها في عثور الأمريكيين عل ...
- مقتل 11 شخصا في اشتباكات بين حركة إسلامية شيعية والشرطة الني ...
- في لبنان: متطرّفون مسيحيون يهدرون دمّ -مشروع ليلى-
- عبد الله الثاني يتفقد المسجد الحسيني بعد حريق في حرمه
- بابا الفاتيكان يبعث برسالة للأسد.. والأخير يطالبه بالضغط على ...
- أوفد مبعوثا للأسد.. بابا الفاتيكان قلق على سكان إدلب
- الإخوان المسلمون السوريون يقرأون قاموس أدونيس
- المسجد الإبراهيمي في الخليل... ثكنة عسكرية
- بابا الفاتيكان يوجه خطابا إلى الرئيس السوري من 3 طلبات
- اكتشاف مثير في الفاتيكان أثناء البحث عن مراهقة مفقودة قبل 36 ...


المزيد.....

- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - احمد الكناني - زواج الصغيرة بين الشريعة و القانون