أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - احمد قرة - مختبر السرد السياحى (16) : نظرية حيلة العاجز المصرية والبيانات السياحية














المزيد.....

مختبر السرد السياحى (16) : نظرية حيلة العاجز المصرية والبيانات السياحية


احمد قرة

الحوار المتمدن-العدد: 4251 - 2013 / 10 / 20 - 00:14
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


هناك مقولة فلسفية فى محاورات افلاطون تقول "ان الانكفاء على البديهيات فى الكون يحول دون سرد الحقائق ، بل يحولها الى افتراضات هزلية "

وربما نجد هذا الانكفاء على بديهيات الاشياء ، امرا شائع الانتشار فى مجتمعنا العربى ، ويكاد ان يكون الامر السائد فى كافة مناحى الحياة ، وما يتناولة الاعلام ، الذى قد يفرد الساعات ليؤكد ثانية للناس بان الارض مازالت كروية ، وان الشمس تشرق كل صباح ، وكل تلك الاشكاليات المماثلة التى يعتصر فيها العقل العربى فى عالمة اللفظى المدمغ ببديخيات الاشياء ، بل ان هذا الانكفاء قد سمح بان تسود نظرية اطلق عليها " حيلة العاجز العربى "، وهى نظرية تقوم على مبدا الحركة فى المكان مع الايهام بان هناك حركة ، وايجاد نزاع على تلك الحركة غالبا ما يتاخذ الطابع الصوتى ، مثلما يحدث الان فى الصؤاع على ان ما حدث فى 30 يونيو هل هو ثورة ام انقلاب عسكرى ، فى احتدام صوتى لا طائل من وراءة ، او ان الدستور التى تعدة مصر الان هو دستور جديد ام انة نفس دستور الاخوان ويتم تعديلة فقط ، او ان جماعة الاخوان مصر بالنسية لهم مجرد سكن ولا وطن لهم سوى هشيرتهم وافكارهم ام انهم مصريون ، او ان الفريق السيسى سيصبح رئيسيا ، او رجل الظل القوى للدولة المصرية ،او اعداد القتلى فى رابعة محليا وعالميا ، ،،، الخ ومئات من تلك القضايا التى انكفىء عليها المصريون على مدار العقود الزمنية ، حتى تاهت الامور من بين ايديهم وتحولت البلاد الى غياب كامل لكل المعايير ، التى من خلالها تنطلق الدول وتنمو ، واصبحت كل الامور تدار بمنطق حيلة العاجز ، فالجميع اصبحوا عجزة ، حكومة وشعبا ، واستكان كل المسؤلين عن ادارة شءن البلاد الى تلك الحيل ، فمثلا ، وزير الداخلية المصرى يتخفى خلف قانون للتظاهر ، يخفى بة عجزة عن فرض الامن فى الشاؤع ، رغم وجود قانون للطوارىء لم يقلح فى تفعيلة رغم انة اقوى من اى قانون للتظاهر ، او مثلما كان حيلة العاجز للرئيس الاخوانى محمد مرسى فى لحية بيضاء فى وجهة وخطب من معيار السقسطة الجوفاء التى تخفى فشلة فى ادارة شئون البلاد
وهكذا تحولت حيل العاجزين والفاشلين من مجرد نكتيكات مرحلية قد يستعان بها فى فترات معينة ، الى استراتيجيات جوهرية ، لذا فان الذى علية القيام بالسرد السياحى لدولة ما ان يعرف جيدا خحم حيل العاجز لصناعة السياحة فى تلك البلد ، وبعل اقصر الطرق لمعرفة ذلك هو فراءة البيانات الصادرة عن وزارة السياحة لتلك البلد
وللتوضيح يمكن قراءة البيان التالى الصادر عن وزارة السياحة المصرية فى تاريخ السبت 19 اكتوبر عام 2013

البيان



اعلنت وزارة السياحة عن تنظيمها خلال هذه الفترة، عدة رحلات لمجموعة من الاستشاريين، من الشركات السياحية ووكلاء عدد من الدول، مثل “روسيا، وألمانيا، وإيطاليا”، لدعم السياحة المصرية، والتأكيد على أن المقاصد السياحية أمنة وبعيدة عن الأحداث السياسية التى تشهدها البلاد.

وأضافت الوزارة فى بيانها الصادر اليوم، أن أخر تلك الرحلات كانت لاتحاد الشركات السياحية البولندية، وأن الوفد أكد على استقرار الأوضاع في شواطئ البحر الأحمر وأن الأمن يسودها، وأنه سيتم القيام بحملة دعائية كبيرة في الإذاعة والتليفزيون البولنديين لمصر خلال شهر نوفمبر المقبل، وذلك قبيل انعقاد معرض “اى تى وارسو” السياحي في بولندا.

ان هذا البيان السابق ربما يكون عدد مرات تكرارة من قبل وزارة السياحة فى الستة سنوات السابقة يصل الى اكثر من الف ومائتين مرة بما يعكس عددا من الحقائق يكون من المفيد تناولها لمن قد يشرع فى اعداد سردية سياحية لبلد مثل مصر ، ان يضع فى حسيانة عدة ركائز اساسية /
اولا : ان ة لايوجد خبراء سياحيين لدى تلك الدولة يخرجوا عن تلك البديهية التى تقول ان صناعة السياحة هى صناعة ديناميكية تعتمد على اليات السوق والصورة الذهنية للمقصد السياحى ولا يوجد من يمتلك ان يصنع او يغيير تلك الصورة سوى من يقومون على تلك الصناعة وبعملون على ادارتها
ثانيا : ان هناك انماط ثابتة وطرق جامدة لرؤية السياحة فى هذا البلد بطريقة سلطوية تعتمد على مجرد اداء الواجب وليس النظر الى النتائج ، وان هذا الامر منتشر فى كافة مناحى تلك البلد وليس فى صناعة السياحة بها ، فمثلا دعوة عدد من وكلاء ومنظمى الرحلات ، لزيارة بلد ما يقترض ان تطرح بقوة من هم هؤلاء ولا يتم ذلك تحت تلك البافطة الجامدة التى قد تؤكد للبعض ان الامر مصالح ولا علاقة لها بالصناعة ، واذكر انة فى عام 2007 ، ادعى بعض المسؤلين لرغبتهم فى توثيق الاواصر مع امريكا قاموا بدعوة اعضاء من الكونجرس الامريكى لزيارة مثر وبالفعل قاموا بزيارة شيخ الازهر ورئيس مجلسى الشغب والشورى ، واكتشفت شخصيا انهم لم يكونوا سوى فراشين وسعاة فى مكاتب اعضاء الكونجرس قبل قيامهم بمقابلة جمال مبارك وابلفتة بذلك تحزيرا بعدما اتصلت بالخارجية الامريكية ، بعد قيامهم يالاقامة فى فندق خمس نجوم بالمغرب كنت الدير العام لهذا الفندق ، لذا فان الابهام والغموض فى تلك الامور هو من الاشياء المعتادة فى هذا البلد
ثالثا : المتابعات لمك قد تؤدى الية تلك الزيارات وفق لقاعد عائد الدولار الواحد تسويقيا ، بوضح ان هذا البلد يعمل بمعايير ام ان الاموار تدار عشوائيا
الخلاصة /
ان تقنيات السرد السياحى تعتمد فى مجملها على الدقة التى تسمح بتحديد تقنية ما لبلد ما لاتنغع بلدا اخر ، لذا فان من يريد ان يكون خبيرا سياحيا ، علية ان يفهم الابعاد التكتيكية والاستراتيجية التى تدار بها الدول ، وايضا دقة المعلومة وقراءة صحيحة للكوادر بها ، كل ذلك يسمى القراءة المستقبلية للصناعة فى هذا البلد





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,557,272,537
- مختبر السرد السياحى (15): تقنيات السياحة وتركيب المحتوى الاب ...
- المتصهينة (11): الاخوان قدموا 51 قتيلا حبا فى اسرائيل فى يوم ...
- المتصهينة (11) :مصر خيرها لمن يكرهها ، ولن تجد الصهيونية وال ...
- المتصهينة (10) : حكومة الببلاوى عصابة امريكية لصناعة البلاوى ...
- مختبر الشرد السياحى (14) الهواتف الذكية فى عالم يتسم بالغباء
- مختبر السرد السياحى 11 : الخدعة الاخوانية ولعبة رابعة العدوي ...
- مختبر السرد السياحى 13 : التنطع الاخوانى والفشل حتى فى تدمير ...
- كختبر السرد السياحى 11:السياسة هى عقل السياحة وخاصة فى الدول ...
- مختبر السرد السياحى 10 :الموهبة هى قلب السرد السياحى الابداع ...
- مختبر السرد السياحى 9: خبراء السرد السياحى ودورات حياة السيا ...
- مختبر السرد السياحى 8: اليونان من المدرسة الشكلية الى المدرس ...
- مختبر السرد السياحى 7 :صناعة السياحة وثنائية اذا لم تكن قناص ...
- مختبر السرد السياحى 6: الاخوان تدمر السياحة كونهم مجرد جماعة ...
- مختبر السرد السياحى 5 : السياحة المصرية والركائز الاساسية لل ...
- مختبر السرد السياحى 4 : السياحة والسياسات العامة الحكومية وح ...
- المتصهينة 12: السفيرة الامريكية بالقاهرة المخدوعة والمخادعة
- مختبر السرد السياحى 3 : السياحة الطريق العملى للقومية العربي ...
- مختبر السرد السياحى 2 :السياحة الخضراء والاقتصاد الاصلع
- مختبر السرد السياحى 1 : السرد السياحى والغياب العربى
- قصيدة هنا القاهرة ،،هنا حكم الاخوان اولاد الداعرة


المزيد.....




- الناتو: العملية العسكرية التركية في شمال سوريا قد تزيد التوت ...
- قوات سوريا الديمقراطية: مقتل 75 مدنيا على الأقل منذ بدء العم ...
- الجيش السوري يسيطر على منبج وموسكو لن تسمح بمواجهات بين أنقر ...
- المشاعر الإنسانية تغلب صحافية لبنانية على الهواء مباشرة
- مصادر صحفية: دفع برلمانية يثير استياء العاهل المغربي
- إصابة عائلة إسرائيلية بـ-صاعقة برق-
- لندن وبروكسل تأملان في التوصل إلى اتفاق بشأن -بريكست- هذا ال ...
- Blackview تكشف عن هاتفها المصفح
- جون بولتون حذر من محامي ترامب الشخصي جولياني ووصفه بالـ" ...
- نيران لبنان تصل سوريا.. فيديوهات مرعبة والأردن يتدخل


المزيد.....

- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود
- قصة الصراع بين الحرية والاستبداد بجمهورية البندقية / المصطفى حميمو
- هل من حلول عملية لمحنة قوى التيار الديمقراطي في العراق؟ / كاظم حبيب
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الثامنة: القطاع ... / غازي الصوراني
- الدولة المدنية والدولة العلمانية والفرق بينهما / شابا أيوب شابا


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - احمد قرة - مختبر السرد السياحى (16) : نظرية حيلة العاجز المصرية والبيانات السياحية