أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - محمد النعماني - اللة يلعنها بلد دولة














المزيد.....

اللة يلعنها بلد دولة


محمد النعماني

الحوار المتمدن-العدد: 4202 - 2013 / 9 / 1 - 09:11
المحور: كتابات ساخرة
    


تالمت كثير وانا اقراء في صفحة الدكتورة فايزة المجاهد في الفيس يوك خير وفاة الاستاذ عبدالرحمن المجالي بعد صراع طويل مع المرض وكم هو مولم ان هولاء الراحلون اللذين اخضعونهم من قبل مراكز القوي المنتفدة في الموسيسة العسكرية والقبلية والدينية لمسلسل خليك في البيت منذ1994م بعد انتهاء الحرب المعلونة بهدف تقاسم السلطة والثروة في الجنوب وعاني الكثير منهم من كانوا سفراء وفي اعلي المناصب القيادية للدولة الجنوبية سوي في الموسيسات المدنية او العسكرية من الاهمال والظلم والتعسف والقهر واللامبالاة وحرمانهم من مستحقاتهم المالية او الاخري ومن منا لايعرف بطل مسلسل خليك في البيت الاستاذ فاروق ناصر وكتاب وصحفيين وسفراء ووزارة ومدار خليك في البيت ابطال مسلسل خليك في البيت يراحلون اليوم بعد صراعهم مع المرض مت بعضهم سريريا لحظة بلحظة والدولة لم تعالجهمولم تقدم لهم شي لانهم هم من ابناء الجنوب وكنا شهداء علي ذلك ولم نكن نستطيع ان نعمل له اي شئ مت بعضهم سريريا واحساهم يتلون بالاصفر الى ان انتقلو الي ربي السماء وبصمت دون وداع راحلو وهم على يقين بعدالة القضية الجنوبية وعدالة رب السماء والله يلعنها بلد كانت السب في موتهم ولم تتوافر لهم العناية والاهمال وهم قدموا كل مالديهم من طاقات وعطاءات لاجل هذا الوطن اللة الله يلعنها بلد لم تتوافر لهم الوقاية للعلاج من امراضهم بل اسهمت الي احضاعهم للاقصاء الجبري من اعمالهم وحرماتهم من كل شي
كثيرون من ابطال مسلسل خليك في البيت راحلو بعضهم بسب المرض وبعضهم راحلوهم باساليبهم القدرة والتصفيات الجسدية وتقيد الاتهام ضد مجهول او تنظيم القاعدة وانصار الشريعة اللة يلعنها بلد تصنع الفقر والارهاب والجهاد الاسلامي وتنطيم القاعدة وانصار الشريعة وتنشر الفوضي واشاعة الحقد والكراهية بين اوساط الناس لتحقيق اهدافها
مت السفير والنقابي منصور الصراري بسب الاهمال بصمت دون وداعا ولم يترك لاسرتة ثروة وانما ترك لهم سمعة وحب ورحمة الاخرين علية ومنا لايعرف منصور الصراري وسلطان الدوش واخرين كان لي شرف العمل معهم في اتحاد نقابات عمال جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية
مت السفير عبدالوكيل اسماعيل السروري السروري مات سريريا لحظة بلحظة والدولة لم تعالجة ولم تقدم لة شي حتي اللذين ساعدهم السفير السروري وكانوا من المقربين منا وكانوا في مناصب قيادية في حكومة الرئيس المخلوع علي عبداللة صالح والمنظرين لة امثال د صالح باصرة و د بن حبتور و د باجمال واخرين لم يقوموا لي شي ولم يكونوا اوفياء لاساتذهم السفير عبدالوكيل السروري بل للاسف الشديد البعض منهم حاربة واخر ايامه نقله اخوه الدكتور محمد السروري الى مستشفى خاضة حيث ظل يموت سريريا ونحن شهداء على ذلك ولم نكن نستطيع ان نعمل له اي شئ بسب احضاعهم لمسلسل خليك في البيت واسالبهم القدرة والحقيرة وكل مااتمني نشر كل مذكرات السفير عبدالوكيل السروري في كتاب فهي ملي بالعديد من الوقايع والاحداث الهامة والمواقف الصعبة لمرحلة معينة من تاريح الصراع على السلطة في الجنوب والمواقف الدولية من تلك الاحداث ورود الفعل وكان لي الشرف في الاطلاع على عدد من تلك المركرات لانها شاهدة علي العصر
وبعدها مت استاذي التربوي والنقابي المعروف عبدة فارع نعمان بصمت رحل دون وداعا بعد صراع طويل مع المرض ومن منا لايعرف الاستاذ والنقابي عبدة فارع نعمان ولم استطيع حتي اليوم عحز عن رثاء استادي عبدة فارع نعمان اقف امامي واتامل الي صورتة ولا اعرف من اين ابداء اللكتابة واين ستكون النهاية
واليوم بالذات يوم الجمعة توفي الشخصية الرياضية الدبلوماسية الكبيره الاستاذ السفير عبدالرحمن المجالي رئيس نادي شمسان السابق بعد معاناة مع المرض .. وقد شيع عصر يوم امس الجمعة جثمانه إلى مثورا الأخير بحضور عدد من محبيه وقيادة وابناء نادي شمسان على مر العصور .
الفقيد المجالي شخصية نادرة تفننت في تقديم عطاء عبر سنوات طويلة في أكثر من موقع تواجد فيه، وتحمل مسئوليته بإحساس وطني نادر.. تلك الشخصية التي تفانت في خدمة الآخرين باخلاص وامانة
كان المجالي انسان متواضع يتعامل مع الناس بكل حب كان دايما يعمل على حل العديد من مشاكل المواضنين،بالذات عمال البلدية
اليوم انعدمت فيها كل القيم الانسانية ولم يعد هناك من يدافع عن احد وطن محتل وثروة وارض منهوبة
رحم الله القامة الكبيره الفقيد عبدالرحمن المجالي،وأسكنه فسيح جناته.. وإنا لله وإنا إليه راجعون.. ورحم الله الراحلون من ابطال مسلسل خليك في البيت السابقين والقادمين
والحب والاحترام لمن تبقي منهم من الصامدين والعار والحزي لصوص الثورة الجنوبية والحراك السلمي الجنوبي
اللة يلعنها بلد شعب ووطن خليك في البيت وطن محتل وارض وثروة منهوبة
واللة يلعنها بلد تحس بها ان حياتك كلها مسروقة حياة وارض وثروة مسروقة ومنهوبة
وطن ثموت بها البشر مثل الاشجار واقف
اللة يلعنها بلد دولة
حتي اجساد البشر الموتي في مقابرهم منهوبة ومسروقة

اللة يلعنها بلد دولة
لاتعرف من بكرة من ابطال مسلسل خليك في البيت راجل او يموت او يرحل
اللة يلعنها بلد دولة
انعدمت فيها غدالة الدولة فكان ظلم الانسان علي الانسان العن من الظلم وكانت ثقة الانسان بعدالة رب السماء ارحم وبعدالة القضية الجنوبية اقوي من التعسف والقهر وظلم انسان او عصابة لهم
اللة يلعنها بلد دولة
تسرق منك الدمع والبسمة معا
وحتي الاحزان والبكاء تنهب وتسرق
اللة يلعنها بلد دولة
لانحن من الموتى ولا الاحياء تشبهنا كما قال الشاعر ابراهيم ناجي

اللة يلعنها بلد دولة
حكام لصوص وسارق





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,685,947,163
- بلاغ صحفي من -تاج- حول بيان مايسمى بإعتذار الحكومة الاحتلال ...
- المجدللة وللشعب ..والنصر للثورة المصرية والسقوط للاخوان
- تمانية تمانية ...88
- للصحفيين في عدن عظم اللة اجركم وعيدكم سعيد
- من الجنة عيد سعيد دكتور محمد
- اللهم انصرناعلي البلاء واصحاب البلاء
- انهيارحكم وسلطة الاخوان المسلمون في مصر
- يا مصر قومى , عودى زى زمان
- 30 يونيو استرداد الثورة المسروقة في مصر وكشف الوجة القبيح لل ...
- الاخوان المسلمون وصناعة الكراهية
- مصر ومعركة استرداد الثورة المسروقة من قبل الاخوان المسلمون
- ارتجليات
- ليس في كل مرة تسلم الجرة
- ماساة اطفال اليمن الي اين ؟
- الحركات الإسلامية الحديثة :الإ يديولوجيا الإسلامية والانتماء ...
- لا ...لثقافة الحقد والكراهية والطائفية
- دور العلماء المسلمين والمفكرين في مواجهات الافكار التكفيرية ...
- بحبك يالبنان الكرامة و الشعب الجنوبي العنيد
- نصوص نترية
- المؤتمر السنوي السادس لمنتدى الوحدة الاسلامية _ لندن في الفت ...


المزيد.....




- العثماني يجري مباحثات مع وزيرة الشؤون الخارجية والاتحاد الأو ...
- بوريطة: المغرب يجدد دعمه لحل يحترم تطلعات الشعب الفنزويلي
- عرض فني يتضمن محاكاة سقوط طائرة (فيديو)
- المغرب يعترف بالحكومة البوليفية وينضم للجهود الدولية لتحقيق ...
- المعالم الثقافية الايرانية ستبقى خالدة الى الابد
- منظمة -UFC- للفنون القتالية المختلطة تنشر فيديو مدته 40 ثاني ...
- لأول مرة.. تصاميم إفريقية في أسبوع الموضة بباريس
- جامع علولة بتونس من معلم تحت التراب إلى قائمة التراث الإسلام ...
- السودان: اجتماعات سد النهضة شهدت تقاربا مع تباينات في بعض ال ...
- وزيرة الثقافة: معرض الكتاب استعاد شبابه بعد الخمسين..*رئيس “ ...


المزيد.....

- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - محمد النعماني - اللة يلعنها بلد دولة