أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شه مال عادل سليم - وصل الطالباني ...سافر البارزاني ...؟!














المزيد.....

وصل الطالباني ...سافر البارزاني ...؟!


شه مال عادل سليم

الحوار المتمدن-العدد: 3858 - 2012 / 9 / 22 - 20:32
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


بدون مقدمات ولا إطالات .. أدخل في صلب الموضوع : بعد الاتفاق الذي تم بين بغداد واربيل مؤخرأ لحل المشاكل النفطية بينمها قال السيد نيجيرفان البارزاني خلال مؤتمر صحفي عقد في اربيل بان من حيث المبدأ هم ( اي حكومة الاقليم ) على استعداد للمفاوضات ....لان في النتيجة يجب ان يتحاوروا , لان المشاكل في العراق لن تحل الا بالحوار...... !! اي اخير اقتنع الجميع بان الطريق الوحيد لنبذ الخلاف هو ( الحوار , الحوار , ثم الحوار ) ....

في حين انتقد القيادي في الحزب الديمقراطي الكوردستاني السيد (ادهم البارزاني)(1 ) , بعض قيادات الاتحاد الوطني الكوردستاني لاستقبالهم رئيس الحكومة السيد نوري المالكي في مدينة السليمانية، معتبرا ذلك ( تلونا ) في المواقف، ووصف المالكي بـ(المعادي لإقليم كوردستان )......!!

وقال أدهم البارزاني في بيان نشر على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي (الفيسبوك) : إن رئيس حكومة إقليم كوردستان مسعود البارزاني لم يحضر مراسم استقبال رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي في السليمانية، إلا أن نائبه وبعض وزراء الحكومة كانوا موجودين هناك ....؟!) ، منتقدا هؤلاء المسؤولين لاستقبالهم المالكي في مطار السليمانية وقال متسائلا : الى متى يبقى الكورد ضعفاء أمام المعادين لكوردستان و هل هذه الازدواجية في التعامل مع المركز لمصلحة العليا لكورد كوردستان .....؟

والسؤال الذي يطرح نفسه وبالحاح هو : بما ان الكل يرون بان مشاكل العراق لن تحل الا بالحوار , فلماذا لايبادر الجانب الكوردستاني لحلحلة الازمة المتفاقمة منذ اشهر بين الاقليم والمركز ؟ لماذا لايبادر الجانب العراقي برئاسة السيد الطالباني لحل المشاكل ؟ هل هذه التصريحات الجانبية لمصلحة الشعب في وقت الذي نحن بحاجة الى لم الشمل وتوحيد الصفوف بين ( الاخوة الاعداد ) ؟ الى متى لا يحترم ارداة الشعب الذي لايزال يقتل ويذبح امام الجميع ؟ الى متى يستمر (صراع الديكة )قائمأ بين الاقليم والمركز بعد ان اوصلوا البلد الى هذه الحالة الراهنة والتي تتسارع نحو التفكك والإنهيار ,والاكثر من هذا اوصلوا هؤلاء الساسة العراق الى قمة الفساد واصبح ا ثاني دولة بالفساد الاداري والمالي بعد السودان حسب تقرير منظمة الشفافية العالمية .
نعم ....ان هذه الاسئلة ستظل تدور في دوامة مفرغة , والاجابة عليها تحتمل التأويل والتبرير وشتى صنوف الادعاء وفنون التملص وتحميل المسؤولية للغير من قبل (الاخوة الاعداء) الذين اتفقوا على ان لايتفقوا ....
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

1 ـ شيخ ادهم ابن الشيخ عثمان البارزاني , ابن عم رئيس اقليم كوردستان , من مواليد 1962التحق في بداية الثمانينات بقوات البيشمركة , اسس مع الشيخ محمد خالد في 13-10-1983 (حزب الله الكوردي) , وفي سنة 1990 انشق عن الحزب المذكور واسس (حزب الله الثوري الكوردي ), في اواخر 1999 انحل الحزب وانظم الى الحزب الديمقراطي الكوردستاني , رشح لعضوية المجلس الوطني لكوردستان العراق على قائمة الحزب الديمقراطي الكوردستاني من قبل السيد مسعود البارزاني شخصيا, استقال من عضوية البرلمان مطلع العام الحالي 2012. ........

اوتاوا





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,611,810,421
- شارع المتنبي سيبقى شريان الفكر وينبوع الابداع .... ؟!
- عادل سليم .. صاحب التاريخ النضالي الكبير ....1926 1978
- الى الشهيد عادل سليم
- الذكرى السنوية لأستشهاد البطلة عائشة كُولوكة
- هل يستخدم النظام السوري الأسلحة الكيمياوية في (ام المعارك) ؟ ...
- اقترح تبني نظام الحكم الملكي المطلق لإقليم كوردستان ..
- لا للإعتداءات و الترهيب بحق الاعلاميين الكوردستانيين .....
- ارجموهم بالبيض الفاسد ,أنهم فاسدون ...؟!
- واقع الفساد والمفسدين في حكومة اقليم كوردستان
- انتحار النساء الكوردستانيات حرقأ، ناقوس ينذر بتفاقم مشاكل أج ...
- كهربائيون بلا حدود
- جرائم حزب البعث العربي الاشتراكي في سوريا ...
- ديمقراتورية تركيا …..؟!
- مات الديكتاتور ... لكن ايتامه يصرون ان حزبه حي لا يموت ....؟ ...
- حق تقرير المصير بين المزاج والمزاد السياسي .....!
- أوقدنا اليوم شموع ذكرى رحيلكِ الثالثة
- وصية الشهيد سرده شت عثمان قبل أستشهادة ....
- وطن للبيع .....؟!
- 24-04-1974
- انانية الكتل والاحزاب العراقية لاتخدم مصالح الوطن ...!


المزيد.....




- إيران: الحرس الثوري يشير إلى توقيف -قادة- الاحتجاجات وسط دعو ...
- الداخلية الأردنية تلغي مؤتمرا دينيا يشارك فيه وفد إسرائيلي
- طهران تفرج بكفالة عن أكاديمي إيراني-بريطاني تحتجره منذ 3 أشه ...
- ظهرت الحفرة فجأة وابتلعت السيارة
- بوتين يقلد قائد طائرة روسية ومساعده وسام -بطل روسيا- لإنقاذه ...
- بعد شرط حركة النهضة.. تشكيل الحكومة التونسية يواجه مخاضا عسي ...
- السودان.. السجن لمساعد الرئيس المعزول عمر البشير لدوره بتقوي ...
- هيئة النزاهة العراقية تستدعي وزيرا سابقا للتحقيق على خلفية ت ...
- الكشف عن سبب دخول سوزان مبارك العناية المركزة.. والأطباء يمن ...
- الإدعاء الإسرائيلي يكشف عن قراره بشأن ملفات الفساد المتعلقة ...


المزيد.....

- صعود الدولة وأفولها التاريخي / عبد السلام أديب
- الثقافة في مواجهة الموت / شاهر أحمد نصر
- عرج الجوى / آرام كرابيت
- تأثير إعلام الفصائل على قيم المواطنة لدى الشباب الفلسطيني (د ... / هشام رمضان عبد الرحمن الجعب
- توقيعات في دفتر الثورة السودانية / د. أحمد عثمان عمر
- كَلاَمُ أَفْلاَطُونْ فِي اُلْجَمَاعِيِّةِ وَ التَغَلُّبِيِّة ... / لطفي خير الله
- الديموقراطية بين فكري سبينوزا و علال الفاسي / الفرفار العياشي
- المسار- العدد 33 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- ذلِكَ الغَبَاءُ القَهْرِيُّ التَّكْرَارِيُّ: طُغَاةُ التَّقَ ... / غياث المرزوق
- ذلِكَ الغَبَاءُ القَهْرِيُّ التَّكْرَارِيُّ: طُغَاةُ التَّقَ ... / غياث المرزوق


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شه مال عادل سليم - وصل الطالباني ...سافر البارزاني ...؟!