أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عمّار المطّلبي - نوح














المزيد.....

نوح


عمّار المطّلبي

الحوار المتمدن-العدد: 3825 - 2012 / 8 / 20 - 09:43
المحور: الادب والفن
    


كان نوح طفلاً
حين سمعَ صوتاً يقول له: إبنِ سفينة !
فأمسكَ بقطعة خشبٍ
وقال: هذه سفينة كبيرة
و لمْ تكنْ هناك حاجة للتنّور
أو العصاة و الخطاة
و لمْ تكنْ هناكَ حاجةٌ للطوفان
فالتراب لم يكن قد افترق من الماء
و هكذا صار الترابُ بحراً هادراً
والسفينةُ يتقاذفها الموجُ
بمجرّد أنْ رغبَ هو بذلك
و على الرغم من أنّ مَنْ ينظر
سيرى طفلاً جاثياً
يُمسكُ بقطعة خشبٍ
و يدفعها فوق الأرض
إلاّ أنّ الطفل نوحاً
كان داخل تلك السفينة حقّا
و معهُ كان حشدٌ من الطيور و الدجاج
و البطّ
و كانت هناك قطط و كلاب و حيوانات
وجياد و كائنات لايراها الكبار
لم يقل له الصوت احمل فيها زوجَين زوجَين
فلم يكن هو يعرف معنى هذه الكلمة بعد
و لم يناد على ابنهِ بقلبٍ باكٍ
منْ وراء الأمواج
و لم يُطلق حمامةً ليرى
إنْ كان الطوفان قد انحسر عن الأرض
ففي لحظةٍ كان الماء يعودُ تراباً
بمُجرّد أنْ يشاء!
....................
....................
....................
لمْ يعرف نوحٌ
كيف انسلّتْ طيورهُ و حيواناته الكثيرة فجأةً
و تركتْهُ وحيداً طاعناً في السنّ !!!





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,356,749,154
- سَلَفي !!
- راية كوردستان تُرفرف فوق أنقاض ( المثقّف )!
- حمامة گلَوِي !!
- الحريّة فتاة عاقلة


المزيد.....




- الأولى عربيا.. جائزة الدوحة للكتابة الدرامية تبدأ المشوار
- الفن التشكيلي سلاح فعال لدى الاستخبارات الروسية في القرن الـ ...
- -حرب النجوم- على خطى الجزء الأخير من -صراع العروش-!
- اضاءات نقدية عن فضاءات الرواية العراقية
- كروز وبانديراس يحضران العرض الأول لفيلم ألمودوبار
- -مخبوزات- بعدسات الجمهور
- بعد تدخل مديرية الضرائب.. خلاف المصحات والشرفي ينتهي
- بنشماس يعلن التأجيل والمؤتمر ينتخب كودار رئيسا.. غليان داخل ...
- نحو ألف مخالفة في الدرامة المصرية خلال الأسبوع الأول من رمضا ...
- العثماني يبرئ قياديي حزبه من الانخراط في سباق الانتخابات


المزيد.....

- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عمّار المطّلبي - نوح