أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ريم شاكر الاحمدي - حرب الأقاليم














المزيد.....

حرب الأقاليم


ريم شاكر الاحمدي

الحوار المتمدن-العدد: 3538 - 2011 / 11 / 6 - 19:50
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



لا تتكلم ما وراء السطور؟لا تحلل ْ مجريات ما يحدث في العالم العربي من ربيع او الخراب فإنه موظف بالتخطيط من أجل تقسيم العراق ؟ فمتابعة ما يجري بالضرورة ستجعلك متخلفاً لأنهم سينعتونك بالجاهل الذي يفسر بالمؤامرة أو يقال لك إنك شخص يؤمن بنظرية المؤامرة...وكل ما يجري هو ليست سوى أحداث عفوية فالتاريخ في تفسير الحداثة الغربية يجري كالنهر لا تحركه قوانين صراع المصالح ولا الأزمات الأقتصادية التي تنخر في المجتمع الغربي...ما جرى في ليبيا تمت تجربة اسلحة جديدة يمتلكها الناتو وهي فرصة لمناورات حية تطبيقا لنظريات حديثة في صنع الاحداث في مناطق الثروات النفطية...ما جرى في ليبيا تم دفع الاثمان لهذا الربيع من قبل دول الخليج وخاصة قطر التي أ ُمرت ان تكون في الواجهة ولكن في الخفاء تقود الامر السعودية...ليسود النهج السلفي المعتدل؟ وما أدراك ما هي السلفية المعتدلة يعني النهج الديني السلفي المتواطيْ مع الغرب نعم فهو مترابط ترابطا جدليا الانظمة الملكية مع مصالح الغرب واسرائيل ولذلك تمت تصفية الاصوات الاخرى الوطنية او هي في طريقها الى ذلك..فأي ربيع دمر البنى التحتية والسياسية والثقافية في البلدان مثل العراق وليبيا واليمن وسوريا.......
.سئل وليد المعلم في فضائية البي بي سي لماذا لحد الان لم يتدخل الناتوا للقيام بحضر جوي أي معناه الحرب الجوية التي دمرت العراق وليبيا... قال وليد المعلم بالحرف الواحد: لا يوجد من يدفع ثمن بيع سوريا لحد الان للناتو ..ربما في المستقبل ستقوم السعودية بثمن البيع وهو سيحصل في المستقبل القريب..طالما إن الامر تقرره القاعدة الفقهية للسلفية السعودية : إطاعة ولي الامر حتى ولو كان كافراً أو فاجراً وهذا ما ردده ثوار ليبيا في هتافاتهم ( الله...والثوار .. والناتو )ويبدو ان هذه القاعدة الفقهية للإسلام السلفي لا تتقاطع مع الانظمة الملكية الا في حالة ان يكون ولي الامر ليس سلفيا كما في حالة سوريا فبشار الاسد ليس حمد ال خليفة وليس اميرا من أمراء الخليج ولذلك يريد هذا التحالف الصهيو غربي السلفي القضاء على النظام السوري المستثنى من القاعدة المذكورة.. ليس لكونه نظاما شموليا طاغيا ! لا أبدا ًفهذه القاعدة السماح للناتو وغير الناتو تدمير بلدانهم العربية مقابل تسلم السلطة وتعزيز العلاقة الجدلية..ويشير بعض المحللون ان للربيع العربي علاقة في تهيئة الارضية لتقسيم العراق الى دويلات متناحرة باسم الاقاليم الفدرالية..فهي ستكون في البدء القاعدة لإنطلاق العمليات التخريبية والقتل غدرا في صفوف الطيف الذي يشكل ثلاثة ارباع سكان بغداد وسيكون إقليم صلاح الدين هو الملاذ الحقيقي للإرهاب إضافة الى اقليمي الانبار ونينوى التي ستكون حدوده محرمة على القوات الحكومية المركزية.. بحجة انهم هم من يديرون الامن في اقاليمهم وهكذا تدار الخلايا النائمة في بغداد والذي ينكشف أمره سيذهب الى المكسيك ؟!عند إذن لا تستطيع القوات الفدرالية ملاحقتهم..هذه الخطوة الاولى ثم يفجر التناحر بين هذه الاقاليم حول مدينتي كركوك وبغداد وربما بين ديالى واقليم كردستان وهي فرصة ايضا لمنع العراق من النهوض و البناء في أي إقليم وستتوزع الدول الغربية والخليجية لتناصر الاقليم التي تنتمي الى طائفتهم _ اما المعركة القادمة في سوريا او الحضر الجوي فسوف يمنح اسرائيل الفرصة الذهبية لتوجيه الضربة الجوية الى ايران بحجة المفاعل النووي والخطر على امن اسرائيل وقد علم من مصادر روسية ان السعودية وعدت بدفع تكاليف هذه الضربة ايضا على ايران إنتقاما من محاولة الاخيرة اغتيال السفير السعودي المفبركة في هوليود
وختاما انها معركة وصراع بين الغباء العربي والذكاء الغربي بين عمالة العرب ووطنية الغرب والعودة الى الممالك الصغيرة التي يمثلها التقسيم وهو هدم ركن من اركان الوجود الاسلامي سيايا وثقافيا وماديا ً وستكون حرب الاقاليم هو صمام الامان من الانهيار الاقتصادي للغرب الذي ظهرت بوادره في اليونان والبرتغال وفي امريكا ايضا...هو الحل المثالي امام انهيار الحضارة الغربية ولو الى حين لا يعلمه الله





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,472,893,338
- الاسلام التبريري أفيون العرب
- هل مكونات العراق نعمة أم نقمة
- المنتدى الثقافي للشهيد عبد الكريم قاسم
- السرقة الجديدة
- للحرب الخفية جوانب متعددة
- تهافت الشعر
- إبن لادن بطل لدى دار البلداء البحرينيه
- يا عملاء اسرائيل إتحدوا
- عبد الرحمن العطيه مرشح لأمانة الجامعة العربية
- يا مَنْ أعلنت َ الحرب على الإنسان
- الحراك الثوري في الوطن العربي /الأسباب والنتائج
- حوار في الفيس بك
- رحيل اللؤلؤة
- سؤال واحد لماذا كل هذا الحقد على الشيعة
- لا تتحدث
- القلم الحر لا يسقط في فخ دار الأدباء الثقافية ثقافةالملوك
- موجز عن ثورة الشباب وأزمة الدين
- بين الإنتفاضة الشعبانية الموءوده وثورة الشعب المصري
- أرحلت الآن يا حسني مبارك
- الثورة التونسية تفضح ما حدث ويحدث ُ ي العراق


المزيد.....




- ما الذي يمكنك القيام به في العاصمة الأذربيجانية باكو خلال 48 ...
- أبرز مميزات طائرة MQ-9 الأمريكية التي أسقطها الحوثيون
- فيديو "مخيف" لبقايا سفينة تيتانيك الغارقة في قعر ا ...
- شاهد: دب جائع يتسلل إلى منزل في كاليفورنيا ويفتح الثلاجة بحث ...
- إطلاق مركبة سويوز إم إس-14 وعلى متنها "روبوت بشري" ...
- غرينبيس: مكة ثاني أكثر المناطق تلوثا في العالم
- السجن لسوري أدين بجريمة قتل في ألمانيا
- ما حقيقة إلقاء باكستان القبض على طيار إسرائيلي؟
- هل يأتي البحر على آخر من تبقى من شهود تايتانيك؟
- شاهد: القوة الساحقة لفكي تمساح وهو يقضم بطيخة


المزيد.....

- التربية والمجتمع / إميل دوركهايم - ترجمة علي أسعد وطفة
- اللاشعور بحث في خفايا النفس الإنسانية / جان كلود فيلو - ترجمة علي أسعد وطفة
- رأسمالية المدرسة في عالم متغير :الوظيفة الاستلابية للعنف الر ... / علي أسعد وطفة
- الجمود والتجديد في العقلية العربية : مكاشفات نقدية / د. علي أسعد وطفة
- علم الاجتماع المدرسي : بنيوية الظاهرة الاجتماعية ووظيفتها ال ... / علي أسعد وطفة
- فلسفة الحب والجنس / بيير بورني - ترجمة علي أسعد وطفة
- من صدمة المستقبل إلى الموجة الثالثة : التربية في المجتمع ما ... / علي أسعد وطفة
- : محددات السلوك النيابي الانتخابي ودينامياته في دولة الكويت ... / علي أسعد وطفة
- التعصب ماهية وانتشارا في الوطن العربي / علي أسعد وطفة وعبد الرحمن الأحمد
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ريم شاكر الاحمدي - حرب الأقاليم