أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - احمد عائل فقيهي - تجار السياسة في الإعلام العربي














المزيد.....

تجار السياسة في الإعلام العربي


احمد عائل فقيهي

الحوار المتمدن-العدد: 3439 - 2011 / 7 / 27 - 03:45
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


في ساحة السياسة الكل يبحث عن أدوار، والكل يبحث عن موقف، قد تبدو هذه الأدوار ملتبسة ومخادعة ومراوغة في كثير من الأحيان وقد تبدو جلية وواضحة في قليل منها، أما المواقف فإنها تترجح بين ضرورة المعالجة وانتقائها، بين أهمية بروز هذه المواقف أو عدم أهميتها وثمة ألاعيب في ساحة السياسة وثمة لاعبين أيضا.
وفي السياسة العربية هناك من يملكون القرار وهناك من يروجون لهذا القرار بحق وبغير حق، ثمة أتباع ومريدون، وهؤلاء الأتباع منتشرون في الإعلام العربي وبكثرة وكلهم يدعي أنه الأفهم والأعمق والأدرى غير أن اللافت في وسط هذه الأحداث المفصلية التي تمر بها الأمة العربية هو انتقال العرب من مرحلة الثبات إلى مرحلة التحول، من مجتمعات الشيخوخة السياسية والاجتماعية إلى مجتمعات تصنع الأجيال الجديدة فيها كتابة عصر عربي جديد بفكر جديد وبذهنية جديدة.
وبالرغم من أن هذه الثورات العربية تبحث اليوم عن أفق جديد وعن رؤية ووحدة رأي وهدف وضياع البوصلة التي تؤدي إلى المستقبل وفي وجود النوايا الحسنة للتغيير والتطوير وسط هذه الأحداث يوجد الانتهازيون والمتسلقون والوصوليون الذين بين ليلة وضحاها بدلوا مواقعهم ولونوا مواقفهم والذي يتابع اليوم المشهد المصري السياسي والإعلامي والثقافي سوف يجد أن هناك من انتقلوا من ضفة إلى ضفة ومن خطاب إلى خطاب ليسوا هم أولئك الذين كانوا قبل ثورة 25 يناير وبالمقابل هناك كثير من الشرفاء في المشهد المصري الذين ظلوا متمسكين بمبادئهم وقيمهم الفكرية والسياسية لا يتبدلون ولا يتغيرون وهم أسماء معروفة ومضيئة في الفكر والممارسة فيما يقولون وفيما يفعلون وينتجون ويبدعون. إن كثيرا من الكتاب وبعض رؤساء التحرير من هم اليوم رموز للسقوط الثقافي هؤلاء الذين مارسوا بالأمس ثقافة التزوير والخداع.. والضحك على الجماهير وكتابة التاريخ بلغة مراوغة ومخادعة وبعيدة عن الحقيقة.
إن متابعة أخرى في الضفة الأخرى من المشهد السياسي العربي سوف نجد جملة من الكتاب والإعلاميين يطلون يوميا من الفضائيات العربية يقدمون وجبات سياسية سامة أولئك هم تجار السياسة هؤلاء الذين يعملون لصالح هذه الدولة أو هذا الحزب ويروجون للرديء من الفكر السياسي.. ومثال ذلك «قناة العالم».. حيث تغيب المهنية الإعلامية والمصداقية والمعلومة بل لا نرى إلا السطحية والسقم في التناول والمعالجة.
إن أغلب من يتحدثون ويعلقون على الأحداث السياسية في الفضائيات العربية لا ينحازون إلى التفكير العلمي في التحليل السياسي ولا يقدمون وعيا عميقا في الأحداث الراهنة ولكنهم مجموعة من المعلقين وليسوا أصحاب رؤية مستقبلية في الفكر السياسي، إنهم منحازون سياسيا وأصحاب انتماءات معروفة ومكشوفة من قومية مبتذلة وإسلامية متطرفة إلى الانتماءات الأيدولوجية المغلفة بغطاء سياسي ومذهبي.
وها هم المحسوبون على إيران وسورية وحزب الله يشتمون ويلعنون ولا يحللون ويشخصون الحالة العربية على ضوء الثورات العربية، إنهم فقط مسكونون بنظرية المؤامرة وزج أمريكا والغرب في كل شيء ومحاولة صناعة عدو خصم بالضرورة دون الوعي بأن هذه الثورات العربية هي نتيجة احتقان سياسي واحتياج اقتصادي وبحث عن أفق جديد في الحرية والديموقراطية والاتجاه نحو بناء الدولة المدنية والحديثة.
إن ما يحدث في العالم العربي يحتاج إلى فكر سياسي يقرأ الجذور الأولى التي أفضت إلى هذه الثورات وهذه التحولات الضخمة والكبيرة والاحتياج أيضا إلى بروز لفكر نخبة جديدة في الفكر العربي يشخص الحالة العربية وفشل بعض الدول العربية التي كانت ترفع شعار «وحدة حرية اشتراكية» ولماذا كان الفشل سببا ونتيجة لظهور هذه الوضعية العربية التي آلت إليها بعض الدول العربية بكل تجلياتها السياسية.
إننا في حاجة إلى فكر سياسي وفلسلفي واجتماعي ومعرفي يعيد فهم ما يجري ولسنا بحاجة إلى تجار السياسة الذين يطلون علينا عبر الفضائيات العربية وعبر لغة رخيصة لا تتجه لصالح الأمة في راهنها ومستقبلها.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,425,089,838
- ثقافة الممانعة وعصر المرأة السعودية
- عبدالله عبدالجبار استثنائي في الزمن العابر
- إعادة إنتاج أسامة بن لادن
- الحاجة إلى ثورة العلم والمعرفة
- مدينة مصرية بنكهة أوروبية
- المجتمع السعودي .. من القرية إلى المدينة
- الحقيقة الغائبة
- الحوار مع الذات أولاً .. مع الآخر ثانياً
- مع التغيير .. ضد الفوضى
- عبدالله الغذامي وأخلاقية المثقف
- العراق.. بعيداً عن تجاذبات المذهب وحسابات الطائفة
- العرب وقراءة التنوير الأوروبي
- ظاهرة الهرم المقلوب في المجتمع
- محمد أركون .. وتفكيك اللا مفكر فيه
- هكذا تكلم نصر حامد أبوزيد
- ((القيمة)) .. في مواجهة «الجهل المؤسس»
- سواد مدجّج بالتآويل
- الانتصار على ذهنية المنع.. وثقافة الممانعة
- المجتمع .. وإرادة التغيير
- الجابري: مفكر النخبة.. ومثقف الجماهير


المزيد.....




- -انعكاس ضوء القمر-.. لوحة من آلاف المرايا تكريما لمهندسة أبو ...
- المعارضة الروسية تحشد أكثر من 20 ألف متظاهر في موسكو داعية ل ...
- -القائد المتحمس-.. تدريب عسكري مشترك بين أمريكا والسعودية وس ...
- السعودية تفرج عن ناقلة نفط إيرانية بعد إصلاحها في جدة
- الحرس الثوري الإيراني يبث فيديو احتجازه ناقلة نفط ترفع علم ب ...
- الحرس الثوري الإيراني يبث فيديو احتجازه ناقلة نفط ترفع علم ب ...
- التوترات في الخليج... هل -واشنطن- تقف خلف أزمة ناقلات النفط ...
- بومبيو يعبر عن خيبة أمله بسبب حصول تركيا على منظومة -إس-400- ...
- القبض على متورط جديد في اغتيال الدبلوماسي التركي بأربيل
- مقتل 3 مسلحين بغارتين لـ-التحالف الدولي- شمال غرب العراق


المزيد.....

- العلاج بالفلسفة / مصطفي النشار
- مجلة الحرية العدد 3 / محمد الهلالي وآخرون
- كتاب الفيلسوف بن رشد / عاطف العراقي
- راهنية العقلانية في المقاولة الحديثة / عمر عمور
- التطور الفلسفي لمفهوم الأخلاق وراهنيته في مجتمعاتنا العربية / غازي الصوراني
- مفهوم المجتمع المدني : بين هيجل وماركس / الفرفار العياشي
- الصورة والخيال / سعود سالم
- في مفهوم التواصل .. او اشكال التفاعل بين مكونات المادة والطب ... / حميد باجو
- فلسفة مبسطة: تعريفات فلسفية / نبيل عودة
- القدرةُ على استنباط الحكم الشرعي لدى أصحاب الشهادات الجامعية ... / وعد عباس


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - احمد عائل فقيهي - تجار السياسة في الإعلام العربي