أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نعيم كمو - عتاب














المزيد.....

عتاب


نعيم كمو

الحوار المتمدن-العدد: 3396 - 2011 / 6 / 14 - 03:08
المحور: الادب والفن
    


ها قد دنا موعد اللقاء الأول
وهيأت نفسي لأحتفي به الى الأزل
، ما كنت ُ أظن الأمر آيِلا للتحولِ
. بنيت جسراً بين جفوني وجفونه
,وجعلت تعبر فوقه كل الذكريات الجميلة
. في قرارتي نفسي انني لم أخذل
من أحببت يوماُ وجعلته قلادة وأيقونة في عنقي
. وأيقظت نفسي لأُجامل الدهر
وعرضت نفسي لمآسي كنت غنياً عنها
.مارست كل ما يُطلب مني بتأنٍ
ٍ ووهبته ضميري وأقرنته بإخلاصه
. ا نت والزمن قسيتم علي
. لاقدرة لي على ردع الزمن
لكن لي أمل في حنان ٍ عهدته يوماً لا ينثني
, وها قد ثناني ودفع الدمع يغرق أجفاني
, أحبه مهما قسى هو والدهر علي
وسأحفظ ذكراه بين طيات وجداني
, كيف أمحو ذكريات عصفت في خيالي
. واودت بي لعودة المُحال ,
. سكن الليل والهدوء قد خيم على المعمورة
وأنا ونديمي وطيور الظلام نتسامر
. أستعيد ذكرى الأيام الغابرة .
وحشرت ُ نفسي بين سطور سلوكي
. لأعثر على ما شطت به تأملاتي
. مهلا ً ياصديقي
إخترتك من بين جميع المعارف
وجعلتك من أفضل المدارس .
جعلت ألمك ألمي ولن أعود للندم .
إن كنت تختار الهجر تبتغي إراقة دمي





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,561,835,501
- ذكريات مبعثره
- وغابت الشمس
- همسه حائره
- الشارد بين الحقيقة والخيال
- وصايا احيقار وزير الملك سنحاريب ابن الملك سركون إلى إبنه
- وطني
- بين الحياة والموت
- سقطت أقنعة الصدق
- لمن ستغني الطيور
- وتمر الأيام
- أعيادك يا نيسان عيد الجلاء 17 نيسان في سوريا
- لماذا الرحيل
- غزلان في روابي الجزيرة
- ظباء في الجزيرة الخضراء
- عجيبة أنتِ
- رسالت إلى صدقتي


المزيد.....




- مفاجأة.. العربية ثالث لغة في أستراليا
- بنشعبون يقدم مشروع قانون المالية أمام البرلمان الإثنين
- ترامب يتحدث عن العلاقات الثقافية بين الولايات المتحدة وإيطال ...
- قراران لمصر بعد -قيادة- محمد رمضان لطائرة إلى موسم الرياض في ...
- وزير الثقافة السوداني والسفير المصري يفتتحان أجنحة مصر بمعرض ...
- جلسة مشتركة لمجلسي البرلمان لتقديم مشروع قانون المالية لسنة ...
- مصر.. إلغاء رخصة طيار وسحبها مدى الحياة بسبب -واقعة- الفنان ...
- عقوبة صادمة -مدى الحياة- للطيار الذي سمح للفنان المصري محمد ...
- الياس العماري خارج مجلس جهة طنجة والإعلان عن شغور المنصب
- مشاركة فاعلة للوفد المغربي في اجتماعات الاتحاد البرلماني الد ...


المزيد.....

- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نعيم كمو - عتاب