أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - محمد شفيق - اسم لاتحمله الاعمدة














المزيد.....

اسم لاتحمله الاعمدة


محمد شفيق

الحوار المتمدن-العدد: 3331 - 2011 / 4 / 9 - 23:20
المحور: حقوق الانسان
    


فكرت بأن اجعل عنوان هذه السطور اسم الشهيد الصدر محمد باقر , لكنني تريثت وقلت كيف يمكن لهذه السطور ان تحمل اسم جبل العلم وسيد شهداء الاسلام المعاصر الذي طأطات له رؤس العظماء والعلماء والمفكرين وجعلهم سكارى في بحر علومه وافكاره , واسقط كبار الفلاسفة والعباقرة .
اليوم تحل الذكرى السنوية لاخس جريمة ارتكبها الدكتاتور العراقي وجلاوزته الفاسدة التي اقدمت على تصفية صدر حكماء هذه الامة ورئيس علمائها المفكر الانساني محمد باقر الصدر , تم في يوم الثامن او التاسمع من نيسان التصفية الجسدية لهذا العلم ليبقى فكرا ومعنى ابد الابدين وليكون شاهدا على سقوط ذلك الصنم الاسود في اليوم الموافق لاعدامه الجائر ليقول للعالم اجمع ان النظام الدكتاتوري قد حكم على نفسه بالاعدام عندما اصدر اوامره بقتلي انا وشقيقتي البريئة سيدة شهيدات العراق السيدة آمنة الصدر بنت الهدى والطهر . حتى جسده ارعب الطغاة فراح ينقله من مكان لاخر ظنا من ذلك الاحمق انه سيطفأ شعلتي الوهاجة في سماء الفكر والجهاد والعلم . بعد مرور اكثر من 3 عقود على جريمة العصر , اين الصدر ؟ واين صدام ؟ هنا يستوقفني قوله تعالى ( الم غلبت الروم في ادنى الارض وهم من بعد غلبهم سيغلبون في بضع سنين لله الامر من قبل ومن بعد ) لقد غلب الصدر في فلاة من الارض وبمفرده نظاما طاغوتيا لايعرف سوى لغة الحديد والوعيد متفوقا على جميع كوادر اجهزته واعداد مرتزقته ولاعجب في ذلك فلقد كان ابراهيم امة وقتل داود جالوت وانتصر دم الحسين على سيوف الطغاة , وشهيدنا العظيم له علاقة وثيقة بهؤلاء فهو وريثهم الشرعي كما في الحديث الصحيح ( العلماء ورثة الانبياء ) وتكررت كربلاء من جديد وعاد الحسين ثانية ليرسم لنا لوحة اخرى في التضحية والجهاد .
مهما كتبنا وقلنا فأنه غيض من فيض ونزر من يسر (لو كان البحر مدادا لكلمات ربي لنفذ البحر قبل ان تنفذ كلمات الله ) وانت ياسيدي كلمته في الارض وآياته العظمى في بريته وعلمكم بحر غرق فيه امهر السباحين والغطاسين , بل ان اسمكم تأبى امهات الكتب من حملها وتشفق خشية التقصير , فسلاما يارجل السلام والمحبة والاخاء والوطنية , سلاما عليك كلما كبرت المساجد ودقت اجراس الكنائس





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,218,514,004
- تكريت والنظرية الانكشارية
- اذاعة تدعو لفصل الثروة عن السلطة
- عملاء .. ولكن
- واخيرا سوريا بمواجهة الاسد
- نداءٌ بلسان عربي مبين
- مقترح التنظيم الدينقراطي الى رئيس الوزراء العراقي
- جمعة التربية والتعليم
- الساهر على مخالفة الدستور
- تأبين الضحية بتقديس جلادها
- لنندم على حماقتنا
- تحية للمتظاهرين.. ومقترح للحكوميين
- ليس الحل في الاقالة او الانتخابات المبكرة
- لاتزال الحرب مفتوحة ضد مرصد الحريات الصحفية
- ثوروا ضد مجنون العرب
- لنطالب بتحرير الثروة
- مفتي السلاطين
- لاخير في الذي لايطالب بتحرير ثروته
- ممنوع دخول الملتحين
- ابو مودة .. هل من عودة
- من يصلح مراقد المصلحين ؟


المزيد.....




- نويرت تسحب ترشيحها لتمثيل واشنطن لدى الأمم المتحدة
- هيذر نويرت تتنحى عن منصبها كسفير لأمريكا في الأمم المتحدة
- بالفيديو.. إيرانيون يمنعون شرطة طهران من اعتقال فتاتين لم تل ...
- لاجئون من أرض البترول.. الأعداد والأسباب والدول المضيفة
- القوات العراقية والعشائر تحرر مختطفين اثنين في صحراء الأنبار ...
- محكمة مصرية تقضي بإعدام 5 متهمين من عائلة واحدة
- مسيرات في بروكسل تطالب بإطلاق سراح المعتقلين في المغرب
- إيران.. مزيد من الاعتقالات بحق ناشطين
- 40 عاما من التخريب (6-8).. انتهاكات إيران لحقوق الإنسان
- مرصد مكافحة الإرهاب يدين العملية الإرهابية في سيناء


المزيد.....

- نطاق الشامل لحقوق الانسان / أشرف المجدول
- تضمين مفاهيم حقوق الإنسان في المناهج الدراسية / نزيهة التركى
- الكمائن الرمادية / مركز اريج لحقوق الانسان
- على هامش الدورة 38 الاعتيادية لمجلس حقوق الانسان .. قراءة في ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- حق المعتقل في السلامة البدنية والحماية من التعذيب / الصديق كبوري
- الفلسفة، وحقوق الإنسان... / محمد الحنفي
- المواطنة ..زهو الحضور ووجع الغياب وجدل الحق والواجب القسم ال ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- الحق في حرية الراي والتعبير وما جاوره.. ادوات في السياسة الو ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- حقوق الانسان: قراءة تاريخية ومقاربة في الاسس والمنطلقات الفل ... / حسن الزهراوي
- العبوديّة والحركة الإلغائية / أحمد شوقي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - محمد شفيق - اسم لاتحمله الاعمدة