أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - عماد الطائي - تعليمات الأمن العامة














المزيد.....

تعليمات الأمن العامة


عماد الطائي

الحوار المتمدن-العدد: 3300 - 2011 / 3 / 9 - 08:22
المحور: كتابات ساخرة
    


فيما يلي آخر صرخة ديمقراطية لدولة العراق القانونية. الهدف هو منع التظاهر والاحتجاج والانتقاد واليكم الشروط...
ـ أن يتضمن الطلب شرح الغرض والغاية من التظاهرة ولماذا تقرر اجرائها.
ـ من هو صاحب الفكرة ومن هي الجهة التي ينتمي اليها المتظاهرين، اسماءهم اعمارهم هل هم متزوجون (ممن؟) فيهم العازبات يجب ذكر سبب عزوبتهم واذا كان هناك متزوجات وجب ذكر تأريخ (عقد النكاح).
ـ كم عدد الذين ينوون المشاركة مستقبلا.
ـ قائمة بكل الشعارات والهتافات التي ستتخلل التظاهرة. متى تبدأ ومتى تنتهي، اسماء المشاركين وارقام هواتفهم وجوازات سفرهم وأحجام بناطيلهم في أي دائرة يعمل المشارك ومن هو مسؤول الدائرة الذي سمح لهم في المشاركة ، متى استلموا آخر مرتب شهري ومن الذي أوصله، مكان الاحتجاجات، ما هي أرقام سياراتهم والجهة المصنعة لمحرك السيارة ورقم (الشاصي)
ـ يقدم الطلب قبل التظاهرة بستة أشهر مع تواقيع وامضاء كل المشاركين.
أترك لكم التعليق على الوضع المأساوي المستشري والى اين وصل تخلف هذه الفئة التي جاء بها الاحتلال
ما اجمل أن يتنحّى السياسي قبل ان تسقطه الجماهير وما أعظم أن يعرف المرء قدر نفسه فيترك الساحة لغيره.
انها المهازل التي تريد بها (القيادة المقدسة) بدء مرحلة دولة القائد الواحد وحزبه الأوحد ولكنها الآن مستحية قليلا (مشتهي ومستحي).
من الشروط أعلاه يلاحظ التخبط والاحراج فقد جاءت فترة تباهى فيها قادة الاحتلال على ان العراق الدولة الديمقراطية الوحيدة في المنطقة واليوم يضحك العرب على ديمقراطيتنا.
تذكرني هذه الشروط التعجيزية برواية شعبية عراقية طريفة حيث كان هناك رجل شاذ يصطاد الصبايا الحلوين صادف وهو يسوق سيارتة على الطريق العام شاب غاية في الجمال وهو يتمشى مع صديقه القبيح الشكل
عرض عليهم توصيلهم بسيارته وافق الشاب الجميل ففرح الرجل لكن الشاب اشترط ان يكون معه صديقه وحسما للملابسات اقترح الرجل ان يطرح سؤال على كل واحد منهم الذي يجيب يصعد معه ومن لا يجيب يحرم من (التوصيلة)؟؟
سأل الرجل الشاب الجميل هل جرت حرب بين العراق وايران أجاب نعم. ـ جوابك صحيح اصعد
ثم التفت الى القبيح وساله هل تستطيع أن تعدد لي اسماء شهداء الطرفين؟؟؟؟؟
عماد الطائي 8آذار2011





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,386,312,593
- التظاهرات سياسية بحتة
- اما محاكمتنا أو محاكمتكم
- بانتظار أول شهيد
- أول حكومة في التأريخ
- أين الله يا عباد الله
- جائزة مؤسسة بن رشد
- بمناسبة فوز الحوار المتمدن
- حرق القرآن أم حرق الأديان
- نصب تذكاري لتوما توماس
- السخرية من المعتقدات الدينية
- من سيقضي على داء الكذب
- امتحان المرجعيات القسم الاول
- امتحان المرجعيات القسم الاخير
- انتخبوا الأحزاب الدينية
- اللوبي الأمريكي أمام الصحافة الحرة
- يا أسياد التخلف أتحدو
- لقد أطيح بحظ العراق الجديد
- لماذا انهار العراق ؟
- عبقرية الإدارة الأمريكية - القسم الاول
- عبقرية الإدارة الأمريكية - القسم الثاني


المزيد.....




- نصر جديد للمغرب : السالفادور تسحب اعترافها بالجمهورية الوهمي ...
- ظهور جريء للفنانة اللبنانية مايا دياب بفستان شفاف
- عائلته تحكي روايتها.. الحياة الشخصية والفكرية لإدوارد سعيد ف ...
- هزيمة مرشح انفصالي في انتخابات رئيس بلدية برشلونة
- عمليات نصب باسم نشطاء الحراك بالحسيمة.. سارة الزيتوني تنفي ت ...
- وفاة مخرج السينما والأوبرا الإيطالي فرانكو زيفريللي عن عمر ن ...
- سيميولوجيا الخطاب الموسيقي في الرواية في اتحاد الادباء
- موسيقى الأحد: جوليارد 415
- كاريكاتير العدد 4449
- وفاة مخرج السينما والأوبرا الإيطالي فرانكو زيفريللي عن عمر ن ...


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - عماد الطائي - تعليمات الأمن العامة